المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من عبير السيرة النبوية / قصة ثعلبة


يسري راغب
11-18-2011, 01:32 PM
((لماذا مشي النبي على الصلاة والسلام على اطراف اصابعه عند دفن ثعلبه ؟))
تعرف على الاجابة في قصة ثعلبة....
كان ثعلبة رضي الله عنه - بخدم النبي في جميع شؤونه , وذات يوم بعثه رسول الله
في حاجة له فمر بباب رجل من الانصار..
فراى امرأة تغتسل وأطال النظر اليها فأخذته الرهبة وخاف ان ينزل الوحي على رسول
الله صلى عليه وسلم بما صنع فلم يعد الى النبي.
ودخل جبالا بين مكة والمدينة ومكث فيها قرابة اربعين يوما .
فنزل جبريل على النبي . وقال يامحمد , ان ربك يقرئك السلام ويقول لك ان رجلا من أمتك بين حفرة في الجبال متعوذ بي .
فقال النبي لعمر بن الخطاب وسلمان الفارسي : انطلقا فأتياني بثعلبة ، ولما رجعا به قالو هو ذا
يارسول الله ؟
فقال له : ما غيبك عني ياثعلبة ؟
فقال ذنبي يارسول الله .
قال : افلا ادلك على آية تمحو الذنوب والخطايا ؟
قال : بلى يارسول الله .
قال : قل ( ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار )
قال : ذنبي اعظم .
قال رسول الله : بل كلام الله أعظم ثم امره بالانصراف الى منزله .
فمر من ثعلبة ثمانية ايام .!!
فقال رسول الله : فقومو بنا اليه , ودخل عليه الرسول فوضع راس ثعلبة في حجره لكن
سرعان ما ازال ثعلبة رأسه من على حجر النبي , فقال له لم أزلت رأسك عن حجري؟
فقال : لأنه ملآن بالذنوب .
قال رسول الله ما تشتكي ؟
قال : مثل دبيب النمل بين عظمي ولحمي وجلدي .
قال الرسول الكريم : ما تشتهي؟
قال مغفرة ربي ,
فنزل جبريل فقال : يامحمد ان ربك يقرؤك السلام ويقول لك لو ان عبدي هذا لقيني
بقراب الأرض خطايا لقيته بقرابتها مغفرة فأعلمه النبي بذلك , فصاح صيحة بعدها مات
على اثرها .
فأمر النبي بغسله وكفنه فلما صلى عليه , الرسول جعل يمشي على اطراف انامله ,
فلما انتهى من الدفن قيل لرسول الله : يا رسول الله رأيناك تمشي على اطراف اناملك ؟
قال الرسول : والذي بعثني بالحق نبيا ما قدرت ان اضع قدمي على الأرض من كثرة
مانزل من الملائكة لتشييع ثعلبة .
الله اكبر الله اكبر
( ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار )

يسري راغب
11-20-2011, 02:43 PM
(إلى سيدى):
وهو النبى صلى الله عليه وآله وسلم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مَرْحَى لعولمةٍ لدينى تخضـــــعُ
لا تسلبُ العُرْبَ الهويــــة والردا
لاتسلبوا حقى بفوْعَــــــــلةٍ ولا
مُزْجَى البضاعةِ والردىءَ بأجودا
لا للذيّا والذى ومُقـــــــــــــــدّدا
هم تاركوهُ آخذين المُفْـــــــــأدا
فأدالنا الرحمنُ من مســـــتبدلٍ
بمحمدٍ كفرا وفكرا مُزْبـــــــَــــدا
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
إلاهى بأسمائك الحسنى
صل وسلم وبارك على محمد عبدك ورسولك وعلى آله وصحبه
بما تحب وترضى
وحتى تحب وترضى
----
عبدالحميد عيد

الشاعر لطفي الياسيني
11-20-2011, 02:54 PM
تحية الاسلام
جزاك الله خيرا وبارك الله لك وعليك
أزكى التحيات وأجملها..وأنداها
وأطيبها..أرسلهااليك
بكل ود وحب وإخلاص..
تعجز الحروف أن تكتب ما يحمل قلبي
من تقدير واحترام..
وأن تصف ما اختلج بملء فؤادي
من ثناء واعجاب..فما أجمل
أن يكون الإنسان شمعة
تُنير دروب الحائرين..
دمت بخير
رحم الله والدي ووالديك
كل عام وانت الى الله اقرب
الحاج لطفي الياسيني
الشهيد الحي على ساحات المسجد الاقصى المبارك
باذن الله تعالى
* هم السابقون ونحن اللاحقون *