المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لنحذر القصص الباطلة


أحمد محمَّد المقداد
02-25-2010, 02:31 PM
قصة الغرانيق:

ذكر غير واحد من المفسِّرين عن سعيد بن جبير رحمه الله تعالى قال : قرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم بمكة (والنجم إذا هوى) فلمّا بلغ (أفرأيتم اللات والعزى ومناة الثالثة الأخرى) ألقى الشيطان على لسانه (تلك الغرانيق العُلا وإنّ شفاعتهن لترتجى).

قال ابن كثير : ولم أرها مسندة من وجه صحيح.
ونقل الألوسي في تفسيره عن القاضي عياض رحمه الله تعالى في كتابه (الشفا) ما نصه : يكفيك في توهين هذا الحديث أنه لم يخرجه أحد من أهل الصِّحة، ولا رواه ثقة بسند صحيح سليم متصل، وإنما أولع به وبمثله المفسرون والمؤرخون المُولعون بكل غريب، المتلقفون من الصحف كل صحيح وسقيم.

فلنحذر من الدُّسوس التي تشكك في صحَّة ما جاء به الحبيب المصطفى صلَّى الله عليه وسلَّم من عند الله تعالى.

أحمد محمَّد المقداد
02-25-2010, 03:01 PM
فالقصص الباطلة المدسوسة تسيء إلينا وإلى ديننا فلا بدَّ من الدِّفاع عن هذا الدِّين بردِّ مثل هذه القصص الواهية ولن أعدم الوسيلة في سبيل ذلك.
اللهم وفقنا للدفاع عن دينك..

تامبي دوغوظ
02-25-2010, 06:24 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الاستاذ احمد محمد المقداد
السلام عليك ورحمة الله وبركاته
ان رؤية الربانيين من اهل العلم رؤية بعيدة المدى تكشف الثام عن الشبهة المبطنة فالحديث الموضوع او الضعيف المشكلة فيه ليست بظاهر لفظة فقط بل بالمغزى من لفظة وما يمكن ان يحمله اللفظ من معنى, فحديث الغرانيق - الباطل - يطعن في عصمة النبي محمد صلى لله عليه وسلم وأنه يزيد في القرآن ما ليس منه وحينئذ تهدم الثقة بالوحي وينهدم أعظم ركن من أركان التشريع الاسلامي وهذا ما يسعى له اعداء الاسلام .
مع التنوية الى ان الحديث بسنده الى ابن جبير يمكن ان يكون صحيحا لكنه مرسل فيمكن ان تكون الواسطة صحابي او غير صحابي ويمكن ان يكون كذابا وانت تعلم قول الامام مسلم في الحديث المرسل (( والمرسل في أصل قولنا وقول أهل العلم بالأخبار ليس بحجة)) ويمكن ان ياتينا احد يقول ان هذا الحديث له رواية صحيحة مسندة عن قتادة ايضا -وانت اعلم منى من هو قتادة - لكن قتادة وابن جبير كانا متعاصرين وقتادة مات بعد ابن جبير بعدة سنوات فجائز أن يكون مصدرهم الذي أخذوا عنه هذه القصة واحداً
اذا من حيث السند نجد الرواية مردودة ومعلوم ان الرواية يمكن ان ترد بالدراية اذا كان فيها علة قادحة

واول علة قادحة في متنها مصادمة القصة لصريح القرآن ، لان القصة تنص الى أن الله جل وعلا جعل للشيطان سلطاناً على النبي - صلى الله عليه وسلم-لكن الله يقول خلاف ذلك : {إن عبادي ليس لك عليهم سلطان }ايضا القصة تشير الى خلاف الايات {إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون } وقوله : {وإنه لكتاب عزيز لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه }( فصلت 42) وقوله تعالى : {وما ينطق عن الهوى * إن هو إلا وحي يوحى }
ثم هل يعقل أن مشركي قريش مع حرصهم الشديد على اسقاط نبوة محمد - صلى الله عليه وسلم - لم يرو احد منهم هذه القصة ولو صحت القصة لتمسك المشركين بها لاحداث فتنة لكثير ممن أسلم
والله تعالى اعلى واعلم

محمد إسحاق الريفي
02-25-2010, 06:50 PM
بارك الله فيكما أيها الأخوين الفاضلين على هذه المعلومات القيمة ودعلى حضكما لهذه القصص المفتراة كذبا.

وما ينطق عن الهوى... فيكف يجري على لسانه باطل ولغو وهوى؟

تحياتي ومودتي

أحمد محمَّد المقداد
02-25-2010, 09:33 PM
بارك الله فيك أستاذ تامبي على المرور المفيد
بارك فيك أستاذ محمَّد على المتابعة

فريد محمد المقداد
02-28-2010, 07:25 AM
نعم أشكركم جميعاً على طرح قضايا بهذا العمق مما تعم به البلوى ، أي أن كثيراً من الناس يرددها دون أن يعلم أي باطل أو افتراء أو تناقض مع تعاليم الدين الحنيف هو الذي تحمله،لذلك أيها الأحبة يعتبر علم الحديث الشريف من أجل العلوم وأعظمها،حيث يطلق عليه أنه علم فحول الرجال ،يختص به من كل أمة فحولها من أمثال أخي أبي عمر ،ومن المعلوم لنا أن الاسناد من الدين ولولا الاسناد لقال من شاء ما شاء كما قال عبد الله بن المبارك رحمه الله تعالى،لذلك أشد على أيديكم جميعاً وما أحوجنا إلى طرح قضايا بهذا العمق وهذه الأهمية الشكر لمن طرح الموضوع والشكر كل الشكر لمن أثرى بالنقاش والله ولي التوفيق
لكم و دي ووردي
فريد.

أحمد محمَّد المقداد
03-24-2010, 03:06 PM
ويبقى الصِّراع مستمرًّا

(والله متمُّ نوره ولو كره الكافرون)