.............
 

آخر 12 مشاركات
الداخلية تهدد "شهر العسل" الشيعي اندلاع نزاع عشائري مسلح شمالي بعقوبة الموصل: مطالبات بالكشف... واجه نفسك لتعرف ما هو لك وما هو عليك!
بعد ٢٨ عاما.. بغداد تعيد للكويت أرشيف الإذاعة والتلفزيون بالفيديو.. جولة في أروقة معرض بغداد الدولي بالفيديو / عراقي يثبت بأن العملة العراقية لا تحترق حتى...
ياسر عرفات… ذكرى منذ 3 ساعات ياسر عرفات… ذكرى جواد بولس *ملخص مؤتمر حول الأمراض الخبيثة في برلين - ألمانيا بعض... بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ايران: إضراب واعتصام...
الموصل.. كارثة ما بعد الحرب .. محمد الگوراني لــن يســود فــي وطننــا الا الكــرام شبكة ذي قار عنه /... هذا ما سيحدث لكوكب الأرض حال اندلاع حرب نووية عالمية


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > قأحداث الامة ...و قضاياها المصيرية >   أحــــداث وقضايــــــا الأمـــة > القضية الفلسطينية
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 04-15-2012, 05:06 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 95
المشاركات: 21,747
بمعدل : 6.76 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : القضية الفلسطينية
افتراضيوزير الداخلية الأردني يزور الأراضي الفلسطينية

وزير الداخلية الأردني يزور الأراضي الفلسطينية
عبد الرحيم: الزيارة دعم حقيقي للعلاقات الأخوية بين الشعبين
فياض أطلع الوزير الضيف على تطورات الأوضاع في فلسطين
الرعود: دعم متواصل وتذليل للعقبات التي تواجه الأشقاء لدى زيارتهم للأردن

رام الله - مراسل القدس - وفا - شكلت
زيارة وزير الداخلية الاردني الاولى للاراضي
الفلسطينية دعما حقيقيا للعلاقات الاخوية
التي تربط الشعبين الشقيقين الفلسطيني
والاردني، وتجسيدا للتنسيق الكامل بين
القيادتين الفلسطينية والاردنية.
جاء هذا الوصف للعلاقة بين الشعبين
خلال استقبال الامين العام للرئاسة الطيب
عبد الرحيم لوزير الداخلية الأردني محمد
الرعود في مقر الرئاسة برام الله لدى زيارته
للأراضي الفلسطينية امس .
وحضر اللقاء من الجانب الأردني، مدير
دائرة المتابعة والتفتيش المحافظ أحمد
عساف، ومدير دائرة أمن الجسور العميد
عبد الوالي الشخانية، والسفير الأردني لدى
السلطة الوطنية خالد عواد السرحان، فيما
حضر من الجانب الفلسطيني وزير الداخلية
سعيد أبو علي، ورئيس ديوان الرئاسة
حسين الأعرج ، والمستشار القانوني للرئيس
حسن العوري.
ورحب عبد الرحيم، باسم الرئيس، بالضيف
الأردني الكبير، في بلده الثاني فلسطين.
وقال : إن الزيارات المستمرة لأشقائنا في
المملكة الأردنية الهاشمية، تدل على عمق
العلاقة بين فلسطين والأردن، وهذه الزيارة
سبقها زيارات هامة من قبل الملك عبد الله
الثاني، ووزير الخارجية ناصر جودة.
وتمنى أن تثمر هذه الزيارات مزيدا من
التنسيق والدعم للشعب الفلسطيني كما عودنا
أشقاؤنا في الأردن، خاصة أننا نعيش ظروفا
صعبة نتيجة الإغلاق، والتعنت الإسرائيلي،
وانسداد أفق عملية السلام.
اشادة بالدعم الاردني
وثمن أمين عام الرئاسة، مواقف الملك عبد الله الثاني والمملكة الأردنية الهاشمية، في دعم
القضية الفلسطينية، باعتبارها القضية المركزية للأمة العربية، مشيرا إلى أن القيادة الأردنية
التي لم تدخر جهدا في دعم صمود شعبنا على أرضه.
ووضع عبد الرحيم، الوزير الأردني، في صورة التقدم الذي حصل على أداء الأجهزة الأمنية
الفلسطينية، وجهودها الكبيرة في توفير الأمن والأمان وتطبيق سيادة القانون في الأرض
الفلسطينية، وفي هذا المجال ثمن أمين عام الرئاسة كل أشكال الدعم التي قدمها الأردن خاصة
على مستوى التدريب ونقل الخبرات للكوادر الفلسطينية.
وأشار إلى أن الاحتلال يحاول وضع العراقيل أمام عمل الأجهزة الأمنية لفرض القانون والأمن،
إلا أن التفاف شعبنا حول مؤسسته الأمنية ودعمها، أسقط كل رهانات الاحتلال ومعيقاته، وساعد
في فرض سيادة القانون.
كما أطلع عبد الرحيم، الوزير الرعود، على آخر مستجدات الوضع السياسي، على ضوء بيان
اللجنة الرباعية الأخير، مطالباً بوضع الآليات والسقف الزمني المطلوب لتنفيذ ما ورد في بيان
الرباعية.
كما أطلع الوفد الضيف على الخطوات اللاحقة على ضوء الرد الذي ستتلقاه القيادة
الفلسطينية من رئيس الوزراء الإسرائيلي رداً على رسالتها، مشيرا إلى أن بيانات الرباعية ستبقى
حبرا على ورق ما لم تقترن بجدول زمني محدد وآليات لتنفيذها على الأرض.
حق السلطة اللجوء للمؤسسات الدولية
وأشار إلى حق السلطة الوطنية في اللجوء إلى مؤسسات المجتمع الدولي لنيل الاعتراف
بالدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام 1967 ، لأنها ليست أراض متنازعا عليها، كما
يحاول الاحتلال أن يصور ذلك، وإنما هي أراض لشعبنا، ومن حقه أن يقيم عليها دولته المستقلة
وعاصمتها القدس الشريف.
بدوره أكد الوزير الأردني دعم المملكة الأردنية الهاشمية لشعبنا وسلطته الوطنية، وزيادة
التنسيق والتعاون المشترك بين الجانبين، مشيرا إلى أن الملك عبد الله الثاني أكد على ضرورة
تقديم كافة التسهيلات التي من شأنها التخفيف من معاناة الشعب الفلسطيني ودعم صموده
على أرضه.
وكان وزير الداخلية الأردني وضع إكليلاً من الزهور على ضريح الرئيس الشهيد ياسر عرفات،
حيث كان في استقباله على مدخل الضريح رئيس ديوان الرئاسة.
فياض يستقبل الرعود
ومن جهة ثانية، أطلع رئيس الوزراء سلام فياض، في مكتبه مساء امس الوزير الضيف والوفد
المرافق له، بحضور وزير الداخلية سعيد أبو علي، على تطورات الأوضاع في فلسطين.
كما أطلعه على التحديات والمهام الماثلة أمام السلطة الوطنية لتعزيز وتعميق الجاهزية
الوطنية لإقامة دولة فلسطين، واستكمال كافة عناصرها، وخاصة ما يتصل بتوحيد الوطن
ومؤسسات الشعب الفلسطيني، وتوسيع نطاق البنية التحتية، وخاصة في القدس الشرقية،
وفي المناطق المسماة ج ، وفي قطاع غزة .
واستعرض فياض امام الوزير الرعود الانجازات الهامة التي حققتها المؤسسة الأمنية والشرطيّة،
وتمكنها من ترسيخ حالة الاستقرار، والتي تعتبر مصلحة وطنية فلسطينية في المقام الأول، كما
أطلعه على القيود والعراقيل التي تواجهها السلطة الوطنية من جراء نظام التحكم والسيطرة
التعسفي المفروض من قبل الاحتلال، بالإضافة إلى إمعان إسرائيل في التوسع الاستيطاني،
وأشار إلى مخاطر استمرار الاجتياحات العسكرية لمناطق السلطة الوطنية التي تستهدف
تقويض انجازات السلطة الوطنية على صعيد تحقيق الأمن والاستقرار، ويعرضها لمخاطر
حقيقية، هذا بالإضافة إلى تمادي إسرائيل في استخدام العنف ضد أبناء شعبنا واحتجاجاتهم
السلمية، وما يقوم به المستوطنون من أعمال إرهابية ضد أبناء شعبنا وممتلكاتهم ومصادر
رزقهم ومقدساتهم.
وأشاد فياض بالعلاقات الثنائية المميزة بين فلسطين والأردن، واعتبر أن هذه الزيارات تؤكد
عمق ومتانة هذه العلاقات، كما أشاد بدعم الأردن ملكاً وحكومةً وشعباً لحقوق شعبنا الوطنية
الثابتة وفي مقدمتها حقه في إنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس على
حدود عام 1967 ، وأكد على أهمية التعاون والتنسيق والتشاور الدائم والمشترك بين البلدين.
الرعود: دعم متواصل وتذليل العقبات
وأكد الرعود، بعيد وصوله امس، ان هذه الزيارة تأتي استمرارا لسياسة التعاون والتنسيق
المشترك بين البلدين الشقيقين، كما تأتي في اطار الدعم الاردني المتواصل للشعب والقضية
الفلسطينية على مختلف الصعد وفي مختلف المجالات.
وقال، حسبما أفاد مراسل وكالة الانباء الاردنية)بترا( في رام الله، انه سيبحث كل ما من شأنه
التخفيف من معاناة الفلسطينيين عند السفر الى الاردن، وتذليل العقبات والصعوبات التي تواجه
الفلسطينيين اثناء زيارتهم للاردن ، اضافة لبحث تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية ومتابعتها
واضاف ان الزيارات الاردنية وعلى مختلف المستويات ستتواصل للاراضي الفلسطينية الاكثر قربا
وقرابة واحساسا بمعاناة وآلام الاشقاء الفلسطينيين .
وكان الرعود قد التقى محافظ اريحا والاغوار ووكيل وزارة الداخلية الفلسطينية وقادة
الاجهزة الامنية الفلسطينية في اريحا ويشار الى ان الرعود هو اول وزير داخلية عربي يزور
الاراضي الفلسطينية .
من ناحية اخرى واستقبل وزير الداخلية د. سعيد أبو علي وزير نظيره الأردني محمد الرعود
والوفد المرافق له وذلك في إطار العلاقات الأخوية الأردنية
الفلسطينية وتعزيزاً لأواصر الشراكة
بين البلدين الشقيقين بحضور قادة الأجهزة الأمنية ووكيل الوزارة حسن علوي و أركان الوزارة
وذلك في مقر وزارة الداخلية امس.
يأتي وجاء اللقاء بتوجيهات من فخامة الرئيس محمود عباس العاهل الأردني الملك عبد الله
الثاني ، حيث استقبل وزير الداخلية الفلسطيني نظيره الأردني في إدارة المعابر وقاموا بزيارة
تفقدية لكلية الشرطة وحضور عرض لأفراد الشرطة المنتسبين للكلية .
كما قام الوزيران بزيارة موقع قوات الأمن الوطني في أريحا.

د.غنام تستقبل الوزير الضيف
كما استقبلت محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام امس الوزير الرعود والوفد المرافق له في
فندق الموفنبيك برام الله.
ورحبت غنام بالوزير والوفد المرافق له على أرض محافظة رام الله والبيرة حيث قامت
بعرض لمحة موجزة عن وضع المحافظة باعتبارها مركزاً للحراك السياسي والاقتصادي، وتطرقت
لما تعانيه المحافظة من سياسة الاحتلال المتمثلة بالمداهمات المتكررة لها، وللهجمات الاستيطانية
على الأراضي والسكان.
وثمنت غنام هذه الزيارة معتبرة إياها خير مثال على التلاحم والتعاون الفلسطيني/الأردني،
داعية كافة الوزراء العرب لزيارة فلسطين وشعبها للتأكيد على استقلاليتها حتى إقامة الدولة
المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
اللواء عطا الله يستقبل الوزيرين ابو علي والرعود
كما استقبل مدير عام الشرطة اللواء حازم عطا الله في كلية فلسطين للعلوم الشرطية بأريحا،
أمس، وزير الداخلية سعيد أبو علي ونظيره الأردني محمد الرعود، ووفدا أردنيا مرافقا للوزير.
وذكر بيان لإدارة العلاقات العامة والإعلام في الشرطة، أن الضيوف شهدوا تدريبات اعتيادية
لعدد من إدارات الشرطة في الكلية، بحضور اللواء نضال أبو دخان قائد قوات الأمن الوطني ومحافظ
أريحا المهندس ماجد الفتياني، والسفير الأردني عواد السرحان، ومدير إدارة أمن الجسور في الأمن
العام الأردني العميد عبد الوالي الشخانبة، والعميد نظمي مهنا مدير عام المعابر في السلطة
الوطنية، والعميد منير التلباني مساعد مدير عام الشرطة للعمليات والتدريب.
وأضاف أن التدريبات بدأت بتشكيلات مسير صامت وحركات سلاح لوحدة المراسم في إدارة
الحراسات بالشرطة، وتبعتها عروض للدورة التأسيسية في الكلية، والتي شملت مطاردة مركبات
مشبوهة ودفاعاً عن النفس، وشاركت فيها شرطيات التحقن مؤخراً بسلك الشرطة إلى جانب
زملائهن.
وقدمت قوات الشرطة الخاصة عروضاً مميزه لحركات عصا التونفا، وتبعتها تشكيلات فض
شغب وتفريق مظاهرة مفترضة، أضافه إلى الضربات الست وتشكيلات الدفاع عن النفس والحماية
واقتحام مبنى سكني واعتقال مشبوهين وتسليمهم للعدالة.
كما شملت العروض التي رافقها عزف ممتع لفرقة موسيقات الشرطة والتي نالت إعجاب
الحضور، عرضا لوحدة الدراجات النارية والتي قادها مدربون من كلية الشرطة وإدارة المرور،
وبينت هذه العروض مدى المهنية والدقة في الأداء والتنفيذ التي وصل إليها منتسبو مختلف
إدارات الشرطة.
وفي نهاية الزيارة استمع الضيوف من نائب مدير الكلية الرائد عمر بني منية لإيجاز عن
مراحل تطور الكلية، والتي افتتحت في العام 1994
واستمرت في إعداد وتأهيل ضباط وأفراد
الشرطة والأجهزة الأمنية الأخرى وحتى وقتنا الحاضر.












توقيع الشاعر لطفي الياسيني

http://www14.0zz0.com/2013/06/06/21/706077980.jpg


عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وزير الإعلام الأردني يطالب قادة الإخوان المسلمين بـ ' الهدوء والحكمة ' أحمد مليجي المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي 1 10-04-2012 05:50 PM
فياض يستقبل وزير الداخلية الاردني في رام الله الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 04-15-2012 08:19 AM
حديث القدس = إغلاق وحواجز اسرائيلية داخل الأراضي الفلسطينية الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 04-07-2012 12:06 PM
الارتست العاهل الأردني يزور المناطق الفلسطينية غدا الاثنين الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 5 11-22-2011 09:35 PM
مصر:وزير الداخلية من عهد مبارك مهدد بفقدان بصره الشاعر لطفي الياسيني قضايا عربية وإسلامية 2 10-09-2011 02:49 AM


الساعة الآن 05:51 AM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com