.............
 

آخر 12 مشاركات
الصفر التاريخي ــــــــــــــــــــــــ جعفر المظفر عيد ميلاد سعيد , وعقبال 120 عام , باقة ورد معطرة بأريج الفل... بس دمنه اليفور : ميسون نعيم الرومي
القيادة القومية لحزب البعث العربي الاشتراكي تنعــي... إكذوبة قول غاندي " تعلمت من الحسين كيف أكون مظلوما فانتصر"... بسم الله الرحمن الرحيم الموت يغيب الاخ العزيز الدكتور...
السلطات الامنية في مطار دبي الدولي تضبط شحنة كبيرة من... There are three days a year I think about my dad most. His... امريكا تلقي ٣٦ طنا من القنابل على منطقة عراقية بعملية...
#السادةاعضاءمجلس محافظة نينوى هل ستتخذون خطوة إيجابية واحدة... الأميركيون يحيون ذكرى الحادي عشر من أيلول/سبتمبر ليتذكروا... كويكب الذي ارتطم بالأرض ونشأت عنه سحابة عملاقة متلبدة...


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > بوابة الدولية الحرة ( للآداب الإنسانية والعلوم التطبيقية) بإشراق الشاعر أ. د. >  نـــوافـــذ شـــعـــريــــة بإشراف الشاعر: أ. وفيق رجب > الــشــعر الــمــنقـول
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 04-03-2012, 02:59 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 96
المشاركات: 21,796
بمعدل : 6.19 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : الــشــعر الــمــنقـول
افتراضيرسالة الحسن الأخير - شعر عثمان ابو غربية

رسالة الحسن الأخير - شعر عثمان ابو غربية
-------------------------------------------
أبتي
آه من ظلمة الروح
من شدِّةٍ في المضي وحيداً
ومن غدر نوء البحار وجرح القدرْ

يا أبي
جيشنا اخترقته الثعالب
والماكرون
سنمضي الى كربلاء
بأي السيوف وأي القبائلِ
والقاتلينْ،
وكل الخيانة والخائنينْ
نقاتلُ او ننتصرْ؟!

يا أبي
حيرتنا الزوابعُ
فالريحُ رمليةٌ
هل هو الموت نحياهُ؟
أم أنها الروحُ تنهضُ
ترسم لون الحياة ولون القدرْ!
نحن نمضي الى كربلاء الكبيرةِ
لا نعرف الفرق بين الربيع وبين البلاءُ
ضيعتنا الغمامةُ بين الظلام وبين القمرْ
قسّمتنا المرارةُ بين الطغاة وبين الغزاةْ
بأي السيوف نقسم باقي المقسم
أو ننتحرْ؟!

يا أبي
جيشنا مزقتهُ المتاهةُ
غيرَّ كلَّ اتجاهاتهِ ،
أوقعتنا المكائدُ،
لم ندرك الخطةَ الغادرهْ
أُعطي السيف للقبضة الخائرهْ
ولمن لا يفرق بين موتين مختلفين
فلا سيف إلآك يا أبتي
لم نجد لغةً للكلامِ
وللذاكرهْ
لم نعد نفرقُ بين الرياحِ
وبين المطرْ

يا علي
يا شموخ العربْ
ليس للحر


غير دليل الغضبْ
كذب المسعفون علينا
وراحوا يصبون ناراً على الزيتْ
كانوا لصوصاً بأقنعةِ المصلحينْ
كانوا غزاةً
مزورةٌ ادعاءاتهم
يخدعون القبائلَ والصامتينْ
وشح البصرْ
ينفذون من الجرحِ
او يشربون الدماءَ ونفطَ الرمالْ
وإرثَ الحجر
أذهلتنا الوقائعُ
لا سيف إلا يحيرُنا
كم أرى خارجياً هنا
وضغيناً هناك
يحاولُ منا الظفرْ

أبتي
لم يعد غير سيفي على نصلهِ أستندْ
وسأمضي وحيداً الى كربلاءْ
أضيءُ سراجاً وسرجاً أشَدْ
لا أطيق الركون الى الصبرِ
والانتظارْ
والى الاختفاءِ
وراءَ نزاهةِ صدق القرارْ
او الاكتفاء
بظلِّ الهوامش مما يتاحْ
ورونق ورد الجنائز والاحتضارْ
ورفعة مجد الضجرْ


يا علي
لم يعد في الخيال سوى ظلمة الكوفةِ النائيةِ
وجراحُ الحنين الى سَفَرٍ في الحجازْ
وصبراً لمن ضجروا صبرهم
إنها القدس تختصرُ الموتَ قبل الحياةْ
وتعلمُ أن الثباتَ طريق الرباطّ
وأن العزيمة اقوى من السيف قبل الجسدْ
انها الحرب ترقى على جمر آتي الشررْ
انها الحرب تمضي الى حيث انت مضيتْ
ولا تنتهي في رماد الجهاتْ
فيا أيها الحسن المنتقى
لا تقف حائراً بين موتِ وموتْ
وتواري الصدى ماتخبئه العاتياتْ
وراء بوحٍ وصمتْ
فقد سكن الشكُّ في عدم الحائرينْ
لذلك كان الندمْ
سكن الوقت في أمل الصانعينْ
لذلك كان اليقينْ
ونارُ الموانيء لم تنتظرْ،
لم تعد خائفهْ
قف لكي تتحدى الهزيمة والاندثارْ
فليس سوى ان تكرّسَ سرَّك للعاصفهْ
بين ظلٍّ وجمرْ
وليس سوى ان تجيد عبورَ المدى
بين بحرٍ وبرْ












توقيع الشاعر لطفي الياسيني

http://www14.0zz0.com/2013/06/06/21/706077980.jpg


عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رسالة تعزية ورثـاء بذكرى استشهاد ,, المرحومان الأستاذ برزان ابراهيم الحسن والقاضي عوا حناني ميـــا قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية 2 01-16-2013 08:56 AM
مصاحف عثمان رضى الله عنه فلم وثائقي الشاعر لطفي الياسيني مكتبة اليوتيوب 0 04-23-2012 12:37 PM
خبر عاجل عائلة عثمان من الناصرة : الشرطة اعتدت علينا الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 10-20-2011 02:25 AM
رسالة من عربية سورية إلى كل الأخوة العرب.. / بقلم: رنــا خطيب رنا خطيب ملتقى خاص برنا خطيب / نافذة رؤية 2 02-26-2011 02:13 PM
عثمان طه (خطاط المصحف الشريف) ماهر خالد قطيفان الـخـط الـعـربـي 13 12-24-2010 12:57 AM


الساعة الآن 01:58 PM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com