.............
 

آخر 12 مشاركات
يا شعب الثائر حياك : ميسون نعيم الرومي مجددا .. العراق يتذيل تصنيف لجوازات السفر في العالم بومبيو: سنمنع أي تدخل إيراني في العراق وسنحاسب من ينهبون...
حقوق الانسان: توكيل محامين للدفاع عن المتظاهرين الموقوفين نص قانون التقاعد الموحد الذي صوت عليه البرلمان Inline image لماذا صعدت المرجعية في خطابها الاخير ؟...
إهمال وزارة الكهرباء تسبب بإيقاف 1600 مشروع زراعي في محافظة... فوضى حكومة نينوى .. المرعيد ينفي إستقالته حقوق الانسان: يجب... آخر اخبار العراق من قلب الحدث
الفيس بوك الكلداني 11 hrs · كتبَ عدنان الطائي فساد وسرقات... الدكتور عبد الامير العبودي والمحلل السياسي لحزب الدعوه... انتفاضة لبنان تحت المجهر الأميركي الأوروبي مجددا حشود الغضب...


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > الدواوين الشعرية > الملتقيات الخاصة > ملتقى البروفيسور : شاكر شبير
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 08-24-2011, 02:32 PM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:
ياسر طويش
اللقب:
رئيس الجمعية وأمينها العام
 
الصورة الرمزية ياسر طويش

البيانات
التسجيل: Dec 2009
العضوية: 2
الدولة: الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب
المشاركات: 3,512
بمعدل : 0.97 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ياسر طويش غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر Skype إلى ياسر طويش

 

كاتب الموضوع : ياسر طويش المنتدى : ملتقى البروفيسور : شاكر شبير
افتراضي




مالكة عسال
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
موضوع جدير بالنقاش ،وفي غاية الأهمية ،
كثيرة هي العوامل التي ساعدت على تردي أوضاع المرأة ،
وجعلتها تحتل ركن الإقصاء :
1- التربية بإعطاء الأولوية للمولود الذكر الشيء المتوارث عن العرب،
باعتبار الذكر يخلف أباه في إدارة شؤون البيت ،وتحمله مسؤولية في شخص
الرجل النائب عند غياب الأب
عنصر التمييز بين الجنسين بإعطاء الذكر حرية اللعب مع أقرانه والخروج
وحكرعمل البنت على إدارة أشغال البيت مع أمها ،وقد نلاحظ هذه الأمور
مكرسة بقوة حتى في صور بعض الكتب المدرسية التي تجسد التمييز بصور ناطقة ،
2- ضاغطة الولاء والطاعة سواء من طرف الأولياء أو الزوجة مما يعقل حرية المرأة
ويتركها في المرتبة الثانية بعد الرجل ،حيث لاتتحرك في شؤونها الشخصية إلا بالمشورة والتشاور .
وأدنى خط أو مبادرة من طرفها يعتبر تجاوزا وتحد يا ..
3- مبدأ الحياء والحشمة ،ونشرهما في ثقافة خاصة موجهة إلى المرأة ،وكأن المرأة إذا تجاوزت الأخلاق ،
ستتجاوزها مع نفسها وليس مع الرجل ،وكأنه لاشخصية لها تحافظ بها على نفسها وتدافع عنها ،
حتى بتنا نراها تُحرَم من اللقاءات والندوات والعروض ،والويل لها إن تأخرت أو قضت ليلتها هناك مع ناشطين أو فاعلين ..
في لقاء جمعوي أو ثقافي وهذه العوامل تكرسها العادات والتقاليد والأساليب المؤمنة بالذكورية ..
4- والعامل الأقوى وأشد هزلا حين لاتقتنع المرأة بهذه الضغوطات ،وتحاول التنصل من تلابيب الماضي ،
فيكون مصيرها الإخضاع والركوع للأوامر بشتى سبل التنكيل أبلغها العنف الشفوي والجسدي الشيء
الذي لم نعد نلمسه حتى على مستوى الحيوانات ،في جهات أخرى ..
إذن ماهي الحلول للنهوض بالمرأة وجعلها في نفس المراتب إلى جانب شقيقها الرجل ؟وتمتعها بكامل
حقوقها الكونية والإنسانية ،والرفع عنها التمييز ؟
هناك عدة تدابير وإن عرضتها هنا في مستوى ضيق.
1- توعية المرأة بحقوقها وأنها عنصر له كامل الإرادة والحقوق وعليها واجبات مثلها مثل الرجل
2- تغيير بعض برامج التعليم المكرسة للتمييز في بعض الكتب المدرسية ونشر ثقافة المساواة بين
صفوف التلاميذ منذ الصغر ،حتى لاتشب اللتفرقة بين الجنسين من بدايتها .
3-توعية الرجل وأخاطب من خلاله المجتم برمته :بأن المرأة كائن إنساني قبل أن تكون زوجة أو ابنة أو أخت أو أم
ويجب أن تعامل كإنسان .
4- تغيير مدونات الأسرة وفق المبادئ والحقوق الكونية والإنسانية ،ونفضها من شآبيب الماضي ،وغبار
الموروثات الرجعية المكرسة لدونية المرأة وتردي أوضاعهاو التي تتنافى وروح العصر ...
والقائمة طويلة في هذا الباب سأواكب المناقشة وأدلي برأيي ..
كل التقدير

كل المنابر الثقافية ملك لي
ولاشأن لي بتنازع أصحابها












توقيع ياسر طويش

كفرت بكل حرف لايراعي توجعنا لكل دم يراقُ


عرض البوم صور ياسر طويش   رد مع اقتباس
قديم 08-24-2011, 02:34 PM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:
ياسر طويش
اللقب:
رئيس الجمعية وأمينها العام
 
الصورة الرمزية ياسر طويش

البيانات
التسجيل: Dec 2009
العضوية: 2
الدولة: الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب
المشاركات: 3,512
بمعدل : 0.97 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ياسر طويش غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر Skype إلى ياسر طويش

 

كاتب الموضوع : ياسر طويش المنتدى : ملتقى البروفيسور : شاكر شبير
افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
المرأة هي الأصل والملح والجمال والمحبة

تحية للدكتور شاكر شبر على مبادرته القيمة
وتحية لجميع الأحبة الواتويين المستجيبين للنداء بمحبة ووعي مسؤول..
رأيت أن الدكتورانطلق من حالة اجتماعية من القضاء الشرعي حول حق توريث المرأة في الاسلام مفتتحا لدعوة فكرية جادة لإعادة النظر في النصوص القانونية والشرعية الخاصة بمعاملة الأنثى، وبهذا تتميز المبادرة بانها تطبيقية ميدانية وليست نظرية مجردة أو فكرية انشائية وفق سياق كثير من فيض الكتابات المعاصرة.
وان وضع المرأة كما تدارسه الفكر الانساني ارتبط بطبيعة النظام الاقتصادي والتغيرات التي اكتنفته عبر العصور من مرحلة الرعي الى الزراعة والانتاج الحرفي، وحسب كثير من المفكرين فأن أوضاع المرأة تدرجت في السوء خلال ذلك كما يتضح من النصوص السومرية وشريعة حمورابي والمصادر الكتابية اتالية. فتنامي مركز الرجل ارتبط بدور الاقتصادي والعسكري والسياسي، وقد انعكست هذه الجدلية في قواعد الأديان التي ارتبط ظهورها بالمرحلة الزراعية وانماطهل المعيشية والاجتماعية ، وهذا يستدعي بعد مرور قرابة ثلاثة آلاف عام وانتقال المجتمع البشري الى أنماط معيشية واقتصادية واجتماعية متجددة، ان تقترن هذه التحولات بظهور معايير جديدة ومناسبة لتنظيم العلائق الاجتماعية وترسم ملامح لائقة للمجتمع الحديث.
على الرغم من الدور الاقتصادي والاجتماعي الفاعل للمرأة في المجتمع، الغرب والشرق، فانها تعاني من غبن وانتقاص على كل صعيد، في الاطار العام، وبينما لا يستطيع (رجل) الاستفناء عنها في أي مرحلة من مراحل حياته والابتعاد عنها، فهو يحولها الى عبدة وجارية وتابع بدلا من مبادلتها الاحترام والكرامة والاحتياج.
غير ذلك ما زالت المرأة موضوعا جنسيا في الثقافة الاجتماعية والعامة وتوصيفها لا يخرج عن هذا الاطار المرتبط بالخصائص الجسمانية وليس دورها الانساني والاقتصادي، بينما تختلف النظرة الى الرجل حسب معايير مرتبط بالقوة والمركز والمال.
اعتبر ابن رشط ان تردي احوال المجتمع وسوء معاملة المرأة، ولا زالت الأمور مستمرة في التدهور والانخطاط على الجانبين الاجتماعي العام والفردي الخاص. الضرورة ملحة ولازمة لتغيير الانساق والمعايير الاجتماعية القضائية والاجتماعية والانطلاق بوعي عصري للحياة والمستقبل..
لا يقوم مجتمع بلا امراة
ولا اسرة بلا امراة
ولا وجةد للجمال والحب والانسجام بدونها
ألا يكفي كل هذا للاعتراف بها.. الاعتراف بالواقع والحقيقة ونهج حياة جديدة خالة من العقد والأمراض الاجتماعية.
والى مزيد من البحث والحوار الجاد
تحياتي للجميع

وديع العبيدي












توقيع ياسر طويش

كفرت بكل حرف لايراعي توجعنا لكل دم يراقُ


عرض البوم صور ياسر طويش   رد مع اقتباس
قديم 08-24-2011, 02:41 PM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:
ياسر طويش
اللقب:
رئيس الجمعية وأمينها العام
 
الصورة الرمزية ياسر طويش

البيانات
التسجيل: Dec 2009
العضوية: 2
الدولة: الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب
المشاركات: 3,512
بمعدل : 0.97 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ياسر طويش غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر Skype إلى ياسر طويش

 

كاتب الموضوع : ياسر طويش المنتدى : ملتقى البروفيسور : شاكر شبير
افتراضي

إبراهيم أبوية

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
باحث لغوي وكاتب
عضو القيادة الجماعية


اشكر الدكتور شوبير على طرح الموضوع...
انصاف المراة يعني النهوض بالمجتمعات العربية.لماذا؟
المراة هي المربية الاولى .
المراة هي نواة الرجل.
المراة غير الامية تستطيع فهم وظائفها الاجتماعية.
المراة غير المضطهدة تساهم في تنمية قدرات المجتمع.
المراة المثقفة لا تقبل 'عموما' اية مساومات.
تقليص ادوار المراة في مناحي الحياة العامة نابع من تحجر بعض العقليات ومن اعتبارها مصدر فتنة.
ان اعادة الاعتبار للمراة -في نظري-سيساهم في تنوير المجتمع العربي وبناء جيل لا يعاني من الاهتزازات النفسية ولا يكرس الانماط التقليدية التي تقزم دور المراة وتجعل نسبة الامية والاضطهاد عندها مرتفعة.












توقيع ياسر طويش

كفرت بكل حرف لايراعي توجعنا لكل دم يراقُ


عرض البوم صور ياسر طويش   رد مع اقتباس
قديم 08-24-2011, 02:44 PM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:
ياسر طويش
اللقب:
رئيس الجمعية وأمينها العام
 
الصورة الرمزية ياسر طويش

البيانات
التسجيل: Dec 2009
العضوية: 2
الدولة: الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب
المشاركات: 3,512
بمعدل : 0.97 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ياسر طويش غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر Skype إلى ياسر طويش

 

كاتب الموضوع : ياسر طويش المنتدى : ملتقى البروفيسور : شاكر شبير
افتراضي

نداء إنصاف المرأة
يحيى عطا الله
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أشكر من أطلق هذا النداء وأشد على يده ولكني أعتقد أننا يجب أن نكون أكثر جراءة في هذا الموضوع

قضية تحرير المرأة في مجتمعاتنا يجب تكون في الدرجة الأولى في سلم افضلياتنا لأنه بدون أن تتحرر المرأة وتأخذ دورها الكامل والفعال في المجتمع فلن نتقدم ولن نستطيع أن نجاري الأمم المتقدمة . تخيلوا مجتمعا نصفه معطل ومقموع . حتما سيبقى هذا المجتمع راضخا تحت وطأة الجهل والتخلف وبالتالي سيبقى مهزوما أمام أعدائه الداخليين أي الأنظمة السياسية القمعية الدكتاتورية الفاسدة وأمام أعدائه الخارجيين أي الدول الإمبريالية والصهيونية












توقيع ياسر طويش

كفرت بكل حرف لايراعي توجعنا لكل دم يراقُ


عرض البوم صور ياسر طويش   رد مع اقتباس
قديم 08-24-2011, 02:46 PM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:
ياسر طويش
اللقب:
رئيس الجمعية وأمينها العام
 
الصورة الرمزية ياسر طويش

البيانات
التسجيل: Dec 2009
العضوية: 2
الدولة: الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب
المشاركات: 3,512
بمعدل : 0.97 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ياسر طويش غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر Skype إلى ياسر طويش

 

كاتب الموضوع : ياسر طويش المنتدى : ملتقى البروفيسور : شاكر شبير
افتراضي

أستاذ كرسي القراءات القرآنية بكلية الآداب بالرباط
و بمسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
بسم الله الرحمن الرحيم
الصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
تحية طيبة
و بعد إن الموضوع الذي أثاره الأستاذ شاكر يستحق كل الاهتمام و علينا معالجته بعلم و روية دون أن ننساق مع أحكام أطلقها أناس في أوقات غير هذه الأوقات و في ظروف مخالفة لهذ الظروف التي نحياها الآن. هذه واحدة ؛ أما الأخرى فإنه يحسن بنا و نحن نحلل هذه المسألة أن نقارن ما عندنا ، في هذا الموضوع بالذات،( موضوع المرآة ) بما عند غيرنا . و لا شك أن كثيراً منا سينبهر عند ما يتحقق بعد البحث و التنقيب أن ما تتحمله المرأة في دولتين متقدمتين أعرفهما حق المعرفة بسبب مكوثي فيهما طويلاً و هما فرنسا و إسبانيا ؛ أقول إن ما تتحمله فيهما من احتقار و ضرب و إهانة يفوق بكثير من ما تقاسيه المرأة عندنا و هي عندنا ـــ فعلاً ــ تقاسي الأمرين و زيادة.
لآ أريد أن أقول بهذا إنه يجب ألا نعمل على إزالة الظلم عن المراة عندنا . كيف يطيب لي أن أقول هذا و المرأة التي تظلم عندنا هي إما
أمٌّ لي
أو أخت لي
أو عمتي
أو خالتي
أو بنت أخي أو بنت أختي .......
مع أصدق التحيات












توقيع ياسر طويش

كفرت بكل حرف لايراعي توجعنا لكل دم يراقُ


عرض البوم صور ياسر طويش   رد مع اقتباس
قديم 08-25-2011, 10:34 AM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ياسر طويش المنتدى : ملتقى البروفيسور : شاكر شبير
افتراضي

أوباما إبن الأب المهاجر .. ونظام الكفالة العتيد / د. شاكر شبير
http://wata1.com/vb/showthread.php?p...ed=1#post50346
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة 16-08, 08:12 أبو صالح نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة عزيزي الأدمن لا يمكن أن تتوقع حب أو أي شيء له أي مصداقيّة من أناس وجودهم هنا للفضفضة، لأن الحب أو أي شيء آخر ذو مصداقيّة يتطلب الجديّة في النظرة، أهل الفضفضة أبعد ما يكون عن أي شيء له علاقة بالمصداقية فلذلك لا تتوقع منهم إلاّ التهريج (السلبي من خلال الألفاظ التي تعف منها الأنفس، أو الإيجابي من خلال التملّق فهو نوع من التهريج عندما يكون بلا معنى) حتى في رمضان
انصاف المرأة / د. شاكر شبير
http://wata1.com/vb/showthread.php?p=50372#post50372
أنا اختلف تماما مع ا.د. شاكر شبير في طريقة تشخيصه وعرضه للمشكلة
بناءا على ملاحظاتي وحواراتي في الشَّابِكَة (الإنترنت) فأن من اساء للمرأة ولم ينصفها من وجهة نظري ليس مجتمعاتنا،
بل من اساء للمرأة بالدرجة الأولى ولم ينصفها هو مُثَّقَّف دولة الفَلسَفة رجل كان أو امرأة بغض النظر إن كان بمسحة اسلاميّة أم مسحة علمانيّة طالما كان فكره يعمل وفق محدّدات ديمقراطيّة/ديكتاتورية ولذلك أنا رأيي أنَّ
الإصلاح هو اعتماد لُغة البشر والمساواة بدل لُغة النُّخَب والهَيْبة في التفكير، لماذا؟ تجده في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8284

بالمناسبة عزيزي ياسر طويش ما فات ا.د. شاكر شبير وغيره بسبب النظرة السِّلبيَّة المستحكمة في العادة في مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة (النظر إلى نصف القدح الفارغ عندنا والنظر إلى نصف القدح المليء بما تعلق الأمر بغيرنا أو العكس) أنَّ قانون الكفيل والكفالة والتجنيس أو التابعيّة قانون مستورد وتمَّ نقله حرفيا (نقحرته) من فرنسا وبريطانيا وأمريكا دون مراعاة للفرق بين مجتمعاتنا ومجتمعاتهم مثله مثل بقية القوانين والدساتير في الدول التي تم انشائها وفق مخطط سايكس وبيكو فقد تم استيراد ونقلها حرفيا (نقحرتها) من الغرب وللضحك علينا تم إضافة بسم الله الرحمن الرحيم وبعض العبارات الإسلاميّة بحجة تعريبها؟!!
والسبب من وجهة نظري على الأقل الجهل اللُّغويّ والضبابيّة اللُّغويّة لدى مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة جعلته لا يستطيع التمييز والتفريق بين معنى المعاني ما بين لغة وأخرى من جهة ومن جهة أخرى عدم التمييز والتفريق ما بين النَّقحرة وما بين التَّعريب ولذلك أنا رأيي أنَّ
الإصلاح هو في اعتماد لُغة التَّعْريب بدل لُغَة النَّقْحَرة في التفكير، لماذا؟ تجده في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8294
هذا بالنسبة للدساتير والقوانين عزيزي ياسر طويش وأظن طريقة عرض ا.د. شاكر شبير تعطي مثال عملي لما ينتج بسبب النَّظرة السلبية المُستحكمة في مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة، والحمدلله الآن انتفاضات أدوات العَولَمَة عملت على إيقاظ الجميع من إجل العمل على إصلاح ذلك بتغيير الدساتير والقوانين في كل دولنا من خلال شعار الشَّعب يُريد اسقاط/تغيير النَّظام.
والحاكم الذكي هو الحاكم الذي يقوم بالتغيير بنفسه حينها لن يحتاج الشعب إلى تغييره مع النظام.
النقطة الأخرى التي ليس لها علاقة بالواقع فيما طرحه هو الطريقة الحالمة والوردية التي عرضها في مسألة الهجرة، للمساهمة بطريقة غير مباشرة في تجفيف المنابع في دولنا من أجل دعم هجرة العقول العربية والإسلامية إلى الغرب، ولمن يحب أن يطلع على واقع الهجرة فليشاهد ما قدمته قناة الجزيرة في هذا الشأن في برنامجها الرائع تحت المجهر بعنوان الهجرة إلى كندا ولمن يرغب بمشاهدته بالضغط على الفيلم التالي

ولمن يرغب في القراءة بدل المشاهدة فيكون بالضغط على الرابط التالي
http://www.aljazeera.net/NR/exeres/BBADA11D-6562-42AA-82CD-F7CE062C3055.htm
السؤال المنطقي والموضوعي ما الذي يختلف دور جندي الطابور الخامس من تهجير العقول العربية والإسلامية إلى الغرب عن دور ا.د. شاكر شبير لأنّه أراد أن يفضفض علينا في كتابة موضوع دون الاهتمام بكيفية صياغة العنوان أو محتوى ما يكتبه بطريقة لها علاقة بالواقع الحقيقي بدل الوقوع تحت تأثير الإنبهار فيزيغ بصره ولذلك أنا رأيي أنَّ
الإصلاح هو اعتماد لُغة الواقع بدل لُغة الوقوع في التفكير، لماذا؟ تجده في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8274
ولكن المصيبة الأكبر من وجهة نظري عزيزي ياسر طويش والتي عمل على نفخ وعمل منها اسطورة غربية أمريكية ا.د.شاكر شبير من قصة باراك حسين أوباما بسبب النَّظرة السِّلبيَّة، والتي أظن ما قام بتقديمه برنامج من واشنطن على قناة الجزيرة تحت عنوان عرب أمريكا ومشاكل الشتات يوضحه بشكل رائع لمن يحب مشاهدتها بالضغط على الفيلم التالي

ولمن يحب القراءة بدل المشاهدة فيمكنه ذلك بالضغط على الرابط التالي،
http://www.aljazeera.net/NR/exeres/FD76CAD1-5E7B-4FD1-91B2-7FC03143DCFB.htm
السؤال المنطقي والموضوعي هل تختلف قصة باراك حسين أوباما الذي ولد مسلما عن قصة أطفال آل عامر؟!!! أو حتى قصة بنت عامر عوض الله أو عامر العظم نفسه والتي تم تنصيرها من قبل والدتها الأمريكية بسبب استهتار وصياعة والدها عامر العظم؟!!! ولذلك أنا رأيي أنَّ
الإصلاح هو اعتماد لُغة الحِكْمَة بدل لُغة الفَلسَفَة في التفكير، لماذا؟ تجده في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8262












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأجندة الإسرائيلية للحالة السورية إلى أين؟ بقلم/ البروفيسور شاكر شبير ياسر طويش ملتقى البروفيسور : شاكر شبير 3 09-09-2011 02:53 AM
أوباما إبن الأب المهاجر .. ونظام الكفالة العتيد / د. شاكر شبير ياسر طويش ملتقى البروفيسور : شاكر شبير 21 08-28-2011 12:36 PM
من الأستاذ الدكتور شاكر شكري شبير ...؟ / منذر ابو هواش ياسر طويش ملتقى البروفيسور : شاكر شبير 5 08-26-2011 10:31 AM
ملتقى خاص للمفكر الكبير العلامة البروفيسور: شاكر شبير ياسر طويش ملتقى البروفيسور : شاكر شبير 7 08-25-2011 12:11 AM
حقيقة الدكتور شاكر شبير في سطور بسيطة فهمي خميس شراب ملتقى خدمة اعضاء الجمعية 12 03-04-2010 03:40 AM


الساعة الآن 03:16 PM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com