.............
 

آخر 12 مشاركات
Oct. 21, 2017 Trump to allow... رخص القيادة العراقية... رشاوى تضاعف نزيف الطرقات في بغداد... fpo النشرة اليومية الصفحة الرئيسية للموقع تاريخ النشرة:...
حـــدود واشتـــراطــات ( حــق تقــريــر المصيــر ) شبكة ذي... في هجوم مسلح .. اغتيال عميد طيار متقاعد جنوبي كركوك العرب في نظر الفرس، والفرس في نظر العرب ٣- ٣ - علي الكاش
رسالة تعزية ورثاء برحيل أبن العراق البار العلامة الكبير... تأملات فى الثورات العربية والأجنبية ديكتاتورية الثوار : إن... إيريكا 17 جلس أندا أحد أحفاد ساتورو نامورا فى حديقة قصره...
Oct. 18, 2017 Baghdad says mission accomplished in... قصة أسبانيا بين طريق الدم وبريق الذهب: ترجمة فيصل كريم... افضل مكتب ترجمة وتعريب وتدقيق لغوي


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > بوابة الدولية الحرة ( للآداب الإنسانية والعلوم التطبيقية) بإشراق الشاعر أ. د. >  واحة الشعر القديم والحديث ( فصيح نثر عمودي تفعيلي )يإشراف الشاعر أ. > شعر المديـح و شعر الهجاء وشعر الرثاء
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 04-02-2010, 06:13 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
هاني درويش
اللقب:
شاعر عروبي/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 40
الدولة: سوريا
المشاركات: 963
بمعدل : 0.34 يوميا
الإتصالات
الحالة:
هاني درويش غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : شعر المديـح و شعر الهجاء وشعر الرثاء
افتراضيإلى ممدوح عدوان


إلى ممدوح عدوان






هلْ يَرأبُ الصَّدعَ دَمعٌ منْ دَمٍ ذُرِفا


أم تُوْجِزُ الحُزنَ آهٌ تنفُثُ اللَّهَفا


أَمْ يأبَهُ المَوْتُ للأوجاعِ هاصِرَةٌ


لمَّا يُشَتَّتُ شَملٌ كانَ مؤتَلِفا


ماذا لِنَدرأَ سهماٌ لايخيبُ ولمْ


يخطئ رَمِيَّاً ومهما راغَ أو حَصِفا


للدَّهرِ مُقلَةُ لِصٍّ لا أمانَ لها


يَنقَضُّ منها مُغيرٌ يورِدُ التَّلَفا


إنَّ اللُّغاتَ لَتجفوها مَعانِيَها


حتى التَّبَلُّهِ ذاتَ الموتُ قد عَصفا


حطَّ النَّعيُّ بِوُجداني يُقَرِّحُهُ


فرُحتُ أهذي كَمَمْسوسٍ بدا خَرِفا


طوبىْ لِعجزِكَ يا مَعنىً أُداوِرُهُ


كَيْ ما أَصوغَ رثاءً ، فانكفا كَسِفا


فالصَّمتُ أًبلَغُ ممَّا أُبْدَعَتْ لُغَةٌ


راحَتْ تُجاهِدُ، لمْ تُفْلِحْ،لكي تَصِفا


ذاتَ الفَجائعُ بالأحباب قد فقَأُتْ


عينَ القريحةِ والإلهامُ قدَ عَزفا


فحادِث المَوتِ لا أقسى وإنْ جَهِدَتْ


منَّا الوسائلُ تعليلاً وشَرحَ جَفا


مهما اجتهدنا لهذا الخطبِ من خُطَبٍ


ومنْ رثاءٍ سيبقى منطِقُ الضُّعفا..


العاجِزونَ،فلا حولاً ولاتَ قُوىً


تُعيدُ حِسَّ فقيدٍ عُنْوَةً خُطِفا


منْ ذا يُعَوِّضُ للسُّمَّارِ إلفَتهُ


منْ ذا يُحَرِّضُ قلباً نبضُهُ وقَفا


لا العِطرُ كانَ بديلاً للورودِ ولا


طولُ التَّأسِّيْ يُعَزِّي، لا النَّحيبُ كفى


هذا النَّديمُ ، سميرً الرُّوحِ مُطَّرَحٌ


حَضنَ التُّرابِ ، بِبَرْدِ الصُّمِّ قد لُحِفا


ما كنتُ أُدرِكُ هولَ الفَقدِ لوعِتَهُ


حتَّىْ وقفتُ أمامَ القبرِ مُرتَجِفا


غضبانَ أَشتُمُ خيباتي وَمَعْجَزَتي


قُدَّامَ غائلِ غولٍ غيلَنا احتَرَفا


يا مُوْدَعَ الرَّمسِ هل أغوَتكَ ظُلْمَتُهُ


حتَّى انتَبَذتَ إلى مثواكَ مُعتَكِفا؟؟!!


أم أنَّ نَفسَكَ قَدْ ضاقَتْ بِعِشْرِتِنا


لمَّا خَضَعنا لِعادٍ عَوْلَمَ الشظف


أمْ ضَجَّ حُلْمُكَ بالصَّمتِ المُريبِ وقدْ


صارَ النَّدامى لِكأسِ الشَّفِّ خصمَ وفا


عَهدي بِكأسِكَ عُمراناً لِمُؤتَلَفٍ


نَذرٍ يَلُمُّ ثِقاةً كُمَّلاً لُطَفا


واليومَ يسألُ عنْ كَفٍّ تآلَفها


وعنْ مراشِفِ صِدقٍ عُرْفَها عَرِفا


قل لي: أَ صَمْتُكَ إزراءٌ لأسئلتي


أنا المُحِبُّ الذي لمْ يعرفِ الجَنَفا؟؟


يا خيرَ خيرِ نديمٍ: ما أُكابِدُهُ


يحتاجُ منكَ وَضيحاً قدْ أَراهُ شِفا


أنتَ المُفَوَّهُ بالفُصحى وإلفُ حِجا


في ما تُشُوْكِلَ في معناهُ واختُلِفا


ناهيكَ مُتَّئداً بالرأي ذا بَصَرٍ


بالعقل مُهتَدِياً لمْ تخطئ الهدف


ما حِكمةُ الموتِ في حصدِ الأنامِ وما


جدوى حياةٍ أُعِدَّتْ للرَّدى سَلَفا


ما ضرَّ لو خَلُدَتْ نفسٌ صَفَتْ وَزَكَتْ


بينَ الأحِبَّةِ تهديهمْ سناً وَصَفا


ماذا لوَأنَّ سِهامَ الموتِ ما طَرَقَتْ


إلا البُغاةَ ولم تستهدِفِ الشُّرَفا


ماذا لوَانَّ جِنانَ الخُلدِ قدْ جُعِلَتْ


في الأرضِ خُلداً يشيعُ الأمنَ والترفَ


هل تَمرَعُ الكونَ فوضى لا انتِظامَ لها


أمْ ينظُمُ الوقتَ مِقدارٌ بهِ ارتَسَفا


هلْ للسُّموِّ حدودٌ ليسَ نُدْرِكُها


أم للحَضيضِ يَغُذُّ الكَوْنُ مُنْجَرِفا؟؟


هل للتَّساؤلِ من جدوى نُفادُ بها


أم حسبُ عقليَ تسآلاً بهِ كَلِفا


يا عُزْوَةَ َ الرُّوحِ حرَّى لَوْعَتيْ انفَجَرَتْ


فاعذر فَجيعاً إذا أخطا بما هَتَفا


إنَّا لَنَعلَمُ أنَّ الموتَ مُدْرِكُنا


مهما جَهِدنا وأبدَعنا دُروعَ خِفا


لكنَّ فَقْدَ حبيبٍ لم يزل وَجَعاً


يفري جَوانا، فَوَقعُ الموتِ ما أُلِفا


أُرثي الحياةَ إذا أرثيكَ، مُقبِلَها،


أرثي المَكارمَ والنُّجَّادَ والظُّرَفا


أرثي المَباهِجَ والأفراحَ ، أصْدَقَها


أرثي الصَّداقةَ والسُّمَّارَ والأُنُفا


ذِكراكَ تبقى بقاءَ الحرفِ مشتَعِلاً


فصحى الحقيقةِ إسهاباً ومُقتَطَفا


ذكراكَ تبقى بَقاءَ الكرمِ ينفحنا


شفَّ السُّلافِ كريماً مُمْرِعاً رَيِفا


ذكراكَ تبقى بقاءَ الجمر عُهْدَتنا


نحنُ الذينَ جَبَهنا الدَّهرَ إذ عَجَفا


ذكراكَ تبقى ولا النِّسيانُ يُدْرِكُها


ما عانَقَ الخطُّ في تحبيرِهِ الصحف


يبقى العظيمُ خلوداً في تَفَرُّدِهِ


رغمَ الصُّروفِ بِدَهرٍ راقَ أوْ عصفا


لَمْ تفنِ ذِكرَ (أبي ذَرٍّ )عوادِيَهُ


وَظَلَّ( نهجُ عليٍّ) للتُّقى كَنَفا












توقيع هاني درويش

[CENTER][frame="2 50"][/CENTER]

[SIZE=4][FONT=Comic Sans MS][COLOR=red][FONT=Comic Sans MS][SIZE=4][COLOR=red]هاني درويش[/COLOR][/SIZE][/FONT] [CENTER][FONT=Comic Sans MS][SIZE=4][COLOR=red]عضو رابطة الجواشن[/COLOR][/SIZE][/FONT][/CENTER]
[CENTER][/CENTER]
[CENTER][/COLOR][/FONT][/SIZE][/frame][/CENTER]


عرض البوم صور هاني درويش   رد مع اقتباس
قديم 12-28-2010, 12:07 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 94
المشاركات: 21,670
بمعدل : 7.67 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : هاني درويش المنتدى : شعر المديـح و شعر الهجاء وشعر الرثاء
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية الاسلام
كلماتك ... كزخات الأمطار ...
تتساقط على أرض العذوبة ...
تروي الوجدان بزخات الصدق البريء ...
...فيغدو القلب منها حقلاً للمحبة ..
كلمات لها نعومة الندى ...
وعذوبته الصافية ...
يأتي حرفك العذب ..
ليصب في صحاري الإبداع المميزة ...
فتنهض من بين طياتها كل هذه الروعة ...
لروحك ولمشاعرك وردة غضة الغصن مني,,,
على هذا البوح والمشاعر المنطلقة عبر حرية القلم ..
وفكرك النير الذي نسج هذه العبارات الرائعة ..
وكم كنت بشوق لك ولحرفك اللامع النابض الناطق بالحق وللحق ...
دمت بألق وإبداع
الحاج لطفي الياسيني












عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
قديم 01-09-2011, 09:56 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
هاني درويش
اللقب:
شاعر عروبي/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 40
الدولة: سوريا
المشاركات: 963
بمعدل : 0.34 يوميا
الإتصالات
الحالة:
هاني درويش غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : هاني درويش المنتدى : شعر المديـح و شعر الهجاء وشعر الرثاء
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشاعر لطفي الياسيني نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية الاسلام
كلماتك ... كزخات الأمطار ...
تتساقط على أرض العذوبة ...
تروي الوجدان بزخات الصدق البريء ...
...فيغدو القلب منها حقلاً للمحبة ..
كلمات لها نعومة الندى ...
وعذوبته الصافية ...
يأتي حرفك العذب ..
ليصب في صحاري الإبداع المميزة ...
فتنهض من بين طياتها كل هذه الروعة ...
لروحك ولمشاعرك وردة غضة الغصن مني,,,
على هذا البوح والمشاعر المنطلقة عبر حرية القلم ..
وفكرك النير الذي نسج هذه العبارات الرائعة ..
وكم كنت بشوق لك ولحرفك اللامع النابض الناطق بالحق وللحق ...
دمت بألق وإبداع
الحاج لطفي الياسيني
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شكرا لكم من القلب
بكل الود
هاني












توقيع هاني درويش

[CENTER][frame="2 50"][/CENTER]

[SIZE=4][FONT=Comic Sans MS][COLOR=red][FONT=Comic Sans MS][SIZE=4][COLOR=red]هاني درويش[/COLOR][/SIZE][/FONT] [CENTER][FONT=Comic Sans MS][SIZE=4][COLOR=red]عضو رابطة الجواشن[/COLOR][/SIZE][/FONT][/CENTER]
[CENTER][/CENTER]
[CENTER][/COLOR][/FONT][/SIZE][/frame][/CENTER]


عرض البوم صور هاني درويش   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
والدة الاسير خضر عدنان الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 03-25-2012 02:33 PM
60 يوما هزت الوجدان الاسير المناضل خضر عدنان الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 02-17-2012 01:42 PM
الى روح والدة الاستاذ ممدوح سماح الشمري / الحاج لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني 2 09-29-2011 06:31 AM
ردا على رائعة الشاعر لطفي الياسيني / للشاعر الكبير ممدوح اسماعيل الشاعر لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني 2 07-10-2011 06:29 AM
عامان على عدوان غزة - د. عاطف ابو سيف رياض محمود القضية الفلسطينية 1 12-28-2010 07:02 AM


الساعة الآن 03:52 AM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com