.............
 

آخر 12 مشاركات
هل انتهت الايام الصعبة؟ حمزة الحسن  عندما يقول مؤسس... الآلاف من قضايا الفساد تلاحق المسؤولين في حكومة بغداد خبير:... مجلس النواب الأمريكي يستعد لطرح مشروع قانون يدعم حل...
* رسالة عزاء ورثاء لشهيدة العنف والأرهـاب الشابة اليافعة... Inline image اعلان الاخوة والاخوات من العراقيين الكرام... العدد 10991 الصباحي/ معن كدوم الثلاثاء 03 /12 / 2019 ...
فيديو / الأول من كانون الأول يوم الشهيد العراقي العراق: رئيس حكومة في مسرح دمى : عوني القلمجي معارك مينائي البكر والعميق / الحلقة الثالثة - الاخيرة
روحي الفداء لذوي الشهداء - فديتكم بروحي يا أهل الناصرية يا... هبوط «الإمبراطورية الفارسية الرابعة» (وسقوطها؟) نداء مهم الى اللجنة التنسيقية للتظاهرات


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > بوابة الدولية الحرة ( للآداب الإنسانية والعلوم التطبيقية) بإشراق الشاعر أ. د. >   النقد و القراءات القصصية و الشعرية > مقالات أدبية
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 12-08-2010, 04:03 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
يسري راغب
اللقب:
كاتب وأديب/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 773
المشاركات: 1,308
بمعدل : 0.39 يوميا
الإتصالات
الحالة:
يسري راغب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : مقالات أدبية
افتراضيبين الهواية والاحتراف في ادب الامارات 1987م

بين الهوايه والاحتراف
اطلاله على ادباء من الامارات
( ابوظبي عام 1990 )

لم يكن الادب في يوم من الايام احترافا في بداية الكتابة فيه , ولم يكن الكاتب المستمر في الكتابة هاويا ولو كان بعيدا عن ميادين الادب ووظائفه .. هكذا كان كل الادباء يشقون طريقهم تدريجا من الهواية الى الاحتراف .. وقد تطول فترة الهواية , وقد تقصر , تبعا لظروف كل اديب المكانية والزمانية , وقد يجد الموهوب في عالم الادب طريقا اخر يشقه غير طريق الادب , اذا طال به انتظار الفرصة السائحة للاحتراف الادبي , وقد تخلق موهبة من خلال نشأتها الادبية دون ان يكون عندها تأصيل ادبي ...
تلك هي المفارقات في العمل الادبي بين الهواية والاحتراف .. الا انه تبقى لنا كلمة في هذا الخصوص , وهي ان الموهبة الاصلية , تقاوم بشراسة لتثبت جدارتها في النهاية , مهما طال الزمن او قصر ... ونحن نذكر هذا الحديث , لأننا نلمس ظهور مواهب ادبية شقت طريقها في دولة الامارات .. بل اننا نشعر عندما نقرأ للبعض منهم اننا امام ادباء طالت فترة الهواية عليهم , ويجب ان يقفوا موقف الاديب صاحب الخط المحدد والمعروف في ادبه .. وفي مقدمة رأس اولئك الشاب محمد حسن الحربي , والده من السعودية وامه من الشام , وتلك وحدها ميزة تخلق منه اديبا بالنشأة ..
ثم تطالنا كلماته الرقيقة العذبة , الفياضة الاحاسيس , ونجد انفسنا امام شخصية لها طابعها المميز في القدرة البلاغية على وصف الأشياء وصفا لغويا قويا , انه ينقل الاشياء بواقعها المغبر الى اشياء خيالية وهو يقول عن نفسه فيما نشر له بجريدة ( الاتحاد ) بعنوان خليجيات تلك الحقيقة : " اشعر وانا اتجول في الصحراء بأن عقلي تتوالد خلاياه , وان قلبي يرسل ليعود طاهرا , واشعر بشفافية معينة تدفعني للاستمرارية في الحياة , ثم يقدم الشاعر الخليجي " سليمان الفليج " ويدعوه لاصدار ديوان مرشحا اياه للمجد الادبي .. ثم نقرأ له " احتضار تحت القمر " : يا وجه البرق الصارخ في الظلمات .. اهديك باقات الالم الموشاة .. بالحزن الاسود .. من نفسي المصلوبة ابدا على مشنقة الافق المتلبد .. بأماني عجوز اعمته الطرقات .. بليل الهجر والمنفى .. ويتابع : " لقد تهجمت المروج نحو سحابات كن قد مررن على .. يحملن عقود الورد الوحشي .. عشية عشقي .. يتتالين على نسق .. يتلفتن بذعر شطر الكعبة .. نكأوا في جراحات امي .. سرقن فرحي .. دقوا رأسي .. تشبثت .. صرخت .. قتلوا في شبقي .. صلبوا طيري الكامن في الحلم .. ما عدت اطيق الدمعات .. ما عدت اعرف نفسي ... ". من يقرأ تلك الكلمات يجد نفسه يحتضر مع محمد حسن , او كانه هو الذي كتبها وليس محمد حسن , فقرات غاية في البلاغة , وتحتاج الى قارئ غاية في الشفافية والادراك .. المهم في محمد حسن الحربي انه لم يحدد ماذا يريد في الادب .. هل هو القصة , ام الشعر , ام النثر .. ام انه يريد ان يجمع كل تلك الالوان ويصبها في قالب واحد ..ولذلك فهو حتى الان غير راضي , وغير مستقر على انتاج كامل بالرغم انه قادر عليه .. ومحمد حسن لديه ميزة وصف الاشياء , ومكانة في عالم الادب هو القصة البليغه اللغة , التي تشطح بقارئها الى عالم اخر بعيد عن الواقعية الروائية ...
.. اما الشاعر الذي قدمته لنا جريدة (الاتحاد) خلال عام او اكثر ينشر فيها قصائده وهو محمد رمضان خير الله , فقد كتب عن الحب في قصيدته نشرت بعنوان "حوار مع الشوق" : دعاني داعي الشوق يأمرني امرا .. وقال لقد صرفت في الغربة العمرا .. فقلت له : يا شوق فيم دعوتني .. اخيرا .. فهل نبئت في بلدي امرا ؟.. فقال : هم الاحباب هلا ذكرتهم فقلت : وهل انسى لتنفعني الذكرى .. وفي قصيدة " دعوة الى التسامح " نجده يدعو الانسانية للتسامح ومما يقوله : نلتقي اذا تلتقي ارواحنا .. عندما نسمو على دنيا الحطام .. ويقول :لي قلب للهوى اخلصته .. وعن البغضاء نفسي في فطام .. انا من معدن حب خالص ..
فطرة , الشاعر عشق وغرام .. عبقات الحسن لا تسكرنني .. بعدها الانهار تجري بالمدام .. وهو في هذه وغيرها يبنى عن موهبة شعرية , حدد فيها خطاه واتجاهاته الادبية , مثله في ذلك مثل : خالد العامري , و " رضوان محمد سعيد " الذي بدأنا نقرأ له في " الاتحاد " منذ عام واحد فقط , وقد كتب قصيدة رائعة تحت عنوان " ومثلت مثلي " " تخبأت لما اعتراني هواك .. كروح برحم الزمان المشين .. تململت بين الرمال اللواتي .. تكاثرن حتى رثاني الانين .. خطاي تدق قلوب العذارى .. وخوفي يظل هياهي الدفين .. فلا تحرميني رجاء هواك .. وخلي الوئام منار السفين .." .. انها مجموعة مواهب قابلة للزيادة باذن الله ومع هذه المواهب انطلقت الاقلام الادبية من الجنس الاخر تعبر عن ذاتيتها , ومن اوائل تلك الاقلام " هالة حميد معتوق " التي كانت تكتب تحت اسم " بنت الخليج " , ولها اسلوبها الواضح والغني بالتفاؤل والاشراق , فتجعل القارئ يستبدل غادة السمان بها اغلب الاحيان .. وكاتبة طريق البداية التي نشرت باسم " لطيفة " وهي تتخذ من الجدية والحماسة للاصالة وقوة الارادة عنوانا لموضوعها .. ثم " شيخة الناخي " وهي تكتب بأسلوب ادبي نثر عن الثاني من ديسمبر في – الامنية – وهي بهذا تسلك الواقعية في كتابتها , وتغني الواقعية ببلاغة لغوية تجعلنا نطالبها بالاستمرار

------------------------------












عرض البوم صور يسري راغب   رد مع اقتباس
قديم 12-09-2010, 12:28 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 96
المشاركات: 21,818
بمعدل : 6.06 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : يسري راغب المنتدى : مقالات أدبية
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية الاسلام
كلماتك ... كزخات الأمطار ...
تتساقط على أرض العذوبة ...
تروي الوجدان بزخات الصدق البريء ...
فيغدو القلب منها حقلاً للمحبة ..
كلمات لها نعومة الندى ...
وعذوبته الصافية ...
يأتي حرفك العذب ..
ليصب في صحاري الإبداع المميزة ...
فتنهض من بين طياتها كل هذه الروعة ...
لروحك ولمشاعرك وردة غضة الغصن مني,,,
على هذا البوح والمشاعر المنطلقة عبر حرية القلم ..
وفكرك النير الذي نسج هذه العبارات الرائعة ..
وكم كنت بشوق لك ولحرفك اللامع النابض الناطق بالحق وللحق ...
دمت بألق وإبداع
الحاج لطفي الياسيني












عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
قديم 12-10-2010, 05:43 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
يسري راغب
اللقب:
كاتب وأديب/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 773
المشاركات: 1,308
بمعدل : 0.39 يوميا
الإتصالات
الحالة:
يسري راغب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : يسري راغب المنتدى : مقالات أدبية
افتراضي

استاذي الكبير

والمربي الفاضل

الحاج لطفي الغالي

احترامي وتقديري



حين كتبت عن الذاتيه في المعاهده المزاجيه
اعتقلوني
حين كتبت عن الحرب الامريكيه على العراق
اعتقلوني
حين كتبت عن فساد السلطات الحاكمه
اعتقلوني
قررت ان اكتب للحب لا للحرب
ايضا اعتقلوني
لانهم
احبوا
الكتابه عن الثيران
وعن الشذوذ
وارجو ان لا يعتقلوني
اذا ما كتبت جنون البقر
=-------------
ومن أجل الحياة الكريمة

من اجلها منعت من العبور الى بلاد عشقتها
من اجلها رحلت من بلاد عملت بها
ومن اجلها محاصر الان مابين الفكرة والفكره ابحث عن ابداع المقاومه الملائمه

دمت رمزا وطنيا مبدعا
دمت قديرا عالي المقام والمقال
دمت سالما منعما وغانما مكرما












عرض البوم صور يسري راغب   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السعودية تحذر ايران بشأن البحرين وجزر الامارات الشاعر لطفي الياسيني قضايا عربية وإسلامية 0 05-03-2012 07:30 PM
سلام فياض يستقبل ممثل دولة الامارات في رام الله الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 10-14-2011 04:12 AM
شكرا لدولة الامارات لدعمها لطلبة فلسطين / الحاج لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني 2 08-21-2011 04:31 AM
التوجهات السياسية لعرب فلسطين المحتلة حتى العام 1987م يسري راغب القضية الفلسطينية 3 12-23-2010 01:23 PM


الساعة الآن 07:17 PM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com