.............
 

آخر 12 مشاركات
لعراق.. الدولة الوطنية والمليشيات المسلحة أحزاب الإسلام... تتويج منتخب البحرين بكأس خليجي 24 ـ (صور) صور من القسم ... موقع أميركي: ناشطة تتولى حملة لإحياء مكتبة الموصل المركزية...
ثورة الشباب ستعيد حقوق الانسان المنتهكة : طارق رؤوف محمود ثلاث منظمات إيرانية.. تتضامن مع انتفاضة الشعب العراقي إدانة... البيت الآرامي العراقي النشرة الإخبارية ليوم 8 ديسمبر 2019...
Inline image القاء القبض على مندس سعودي مجرم متنكر بزي... مذبحة الخلاني.. ضابط عراقي يروي التفاصيل ووثيقة مسربة تكشف... رسالة تعزية ورثـاء لشهداء العنف والأرهـاب في دولة العراق...
من وارشو اكتب عن احلى الايام ، في ضيافة جلالة الملك جون... من وارشو اكتب عن احلى الايام ، في ضيافة جلالة الملك جون... من هو "الخال" ولمن ينتمي عناصره؟.. هذا ما جرى بكراج...


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > منتديات الترجمه > الـتـرجـمـة العامة > "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 06-12-2012, 03:54 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
فيصل كريم
اللقب:
مترجم / رئيس قسم "ترجمة المرئيات الوثائقية"

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 1859
الدولة: أرض العرب
المشاركات: 50
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
فيصل كريم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم
افتراضيترجمة السلسلة الوثائقية: تاريخ بريطانيا A History Of Britain نظرة تاريخية عربية

بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

وأقدم لحضراتكم أحد المواضيع المشتركة التي اجتهدنا وعملنا بها كثيرا، ويترافق مع العمل والجهد الكثير من الذكريات والتجارب الإنسانية التي مررنا بها لتكوّن محطة بحياتنا والأيام القادمة كفيلة بأن تكشف مدى عمق وتأثير هذه المحطة. فهل هي محطة عابرة سيطويها النسيان وتندثر مع مرور الأيام؟ أم أنها ستبقى كعلامة يستنير بها الكثير اتعاظا من الماضي واستشراف المستقبل؟ هذا ما سيحكم عليه القراء والمشاهدون بلا شك.

ولكن بودي أن استأذنكم قبل طرح لب الموضوع بتقديم جانب من هذه التجربة وذكرياتها حتى أنظر لآثار ما كنا عليه والنقطة التي وصلنا لها، وأعني هنا بالجمع كل مترجم يهتم بمجال الترجمة المرئية ويحترم عمله ويحرص على تقديمه بأفضل صيغة وإطار.

إلا إنني قبل ذلك أود الإشارة إلى أن تجربتنا بعلم الترجمة واللغة كانت تنمو وتتعزز مع مرور الوقت والاحتكاك مع من يفوقوننا علما وخبرة بهذين المجالين. وبالتالي قد يلاحظ المرء وجود بعض الهفوات اللغوية والإملائية هنا وهناك التي نرجو ألا تكون جوهرية وبالتالي مؤثرة على المعنى، وأشدد على أننا نسعد بتلقي أي انتقادات صحيحة تعمل على ترقية مستوانا بعالم الترجمة واللغة.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

بدأت فكرة ترجمة هذه السلسلة الطويلة A History Of Britain التي تتكون من 15 حلقة مدة كل منها ساعة كاملة تقريبا، خلال صيف عام 2008، حيث طرحت الفكرة على مجلس إدارة منتدى الديفيدي العربي ووافق عليها معظم الأعضاء بالمجلس في ذلك الحين. ولكن لم تكتمل العملية لظروف مختلفة منها حل المجلس وتغير الأعضاء، فظل المشروع حبيس الأدراج رغم شروعي بترجمة الحلقة الأولى وانتهائي منها بصيف ذلك العام. ثم توالت الأيام إلى أن جاء صيف العام الذي تلاه حيث عزمت على ترجمة السلسلة منفردا مهما كلفت الظروف بعد أن نفض الجمع إيديهم من ترجمتها. ثم حدثت مفاجأة لم تكن بالحسبان، حيث ظهر عضو غير معروف وأعلن عن نيته ترجمة ذات السلسلة ووضع برهانا لذلك بترجمته للحلقة الأولى للسلسلة (لاحظ هنا اصطدام ترجمتنا للحلقة الأولى وهذا أمر طبيعي قبل التنسيق). فما كان منا إلا التداعي ومراسلة هذا العضو وذلك لتوحيد الجهود وتنسيقها لإنهاء ترجمة جميع حلقات تلك السلسلة. وبعد المراسلة رحب هذا الزميل الجديد بفكرة التعاون بترجمة السلسلة التاريخية فتنفست الصعداء لإن هذا سيجعلنا نقدم موضوعا متكاملا. وهذا الزميل هو الأخ العزيز أحمد الزعبي، وهو من مدينة درعا بالجمهورية السورية الشقيقة. وبعد أن ازددنا تعارفا تبين أنه آنذاك كان طالبا بالسنة الأخيرة وعلى وشك التخرج من قسم اللغة الإنجليزية وآدابها بكلية الآداب بجامعة دمشق، ويرغب بالتعرف على التاريخ الإنجليزي بعمق فقرر ترجمة هذه السلسلة أيضا. وهو بذلك أصبح زميلا بالدراسة كذلك. وباشرنا بعد ذلك بتوزيع الحلقات وقد أدهشني أنه أصر على تولي ترجمة حلقات أكثر مما دل على جديته بالأمر فأصبحت (مع حساب الحلقة الأولى المشتركة) 9 حلقات له و7 لي. ثم شرعنا بعد ذلك بالترجمة والتشاور المشترك حيال المعاني والعبارات الغامضة أو غير الجلية، وهي لا تعد ولا تحصى لاتخاذ مقدم السلسلة البروفسور سايمون شاما أسلوبا أدبيا عميقا يقترب بأحيان كثيرة من التهكم وغير المباشرة والتحوير والإبهام المتعمد واستخدام عبارات قد لا توجد إلا بالقواميس والمسارد اللغوية المتخصصة. الشاهد أن المهمة لم تكن باليسيرة وكثرت بها عمليات التنقيح وإعادة التنقيح، ولا أنكر أن وقوعنا بأسلوب البروفسور شاما أدى أحيانا لتوتر الأجواء بسبب أن أحدنا قد يعتقد أن الآخر يعلم بفحوى معلومة معينة ثم نفاجأ بالعكس. لكنني أشهد أن الأخ أحمد الزعبي تقبل كل ما طرحته من أفكار وملاحظات وأعانني بدوره على توجيهي لأخطاء وهفوات ارتكبتها ببعض الحلقات، فكنا كالميزانين المتوازيين الذي يعدل كل منهما توازن الآخر. ولقد ساعدنا هذا التفاهم الذي تنامى يوما إثر يوم على اقتحام أعمال أخرى لاحقة، ولكن تسارع عقارب الزمن جعلنا أمام وقت بدء السنة الدراسية الأخيرة للأخ أحمد مما قد يعرض المسألة برمتها للتعطيل والتأخير. ولكن الرجل تعهد بمواصلة الترجمة حتى وهو بمسكن الدراسة الخاص به في دمشق، وهو ما جعلني اتفاءل خيرا وازداد اعجابي واستحساني لإصرار أحمد الزعبي على استكمال ما بدأه بنهاية صيف 2009. وتجدر الإشارة إلى أن العمل بترجمة السلسلة ابتدأ في شهر سبتبر/أيلول عام 2009 وانتهى بتقديم الموضوع الشامل بصبيحة أحد أيام شهر فبراير/شباط عام 2010 أي خمسة شهور متتالية من الترجمة المتواصلة. ورغم العناء والجهد الذي تطلبته عملية الترجمة، إلا إننا شعرنا بقيمة الإنجاز وحلاوة تحقيق الهدف وتجسيد فضائل الصبر والمثابرة بما سيبقى ملكا للناس جميع الناس بلا مقابل سوى ابتغاء الأجر من الباري عز وجل. وكل ما ذكرته سلفا يخص الترجمة المشتركة مع العزيز أحمد الزعبي، أما كتابة الموضوع نفسه فله قصة أخرى.

لقد تصادف لحسن الحظ أن وقت انتهاء جهودنا بالترجمة ستتقاطع مع الذكرى الثانية لتأسيس قسم الترجمات الوثائقية بمنتدى الديفيدي العربي. وهو ما طرح أمامنا فكرة وضع هذا الموضوع بصورة احتفالية وتكريمية لرواد ذلك القسم وهو ما سيعطي الموضوع زخما أكبر بلا شك. وفرض عليّ ذلك تقديم مقالة سردية إسهابية نوعا ما تتحدث عن التاريخ البريطاني من ثلاثة نواح:

- التطور التاريخي ببريطانيا ومحاولة توضيح ما لم تتناوله السلسلة

- تتبع معايير التطور التاريخي اللغوي الإنجليزي كمقياس لشخصية الإنسان البريطاني

- العلاقة التاريخية بين بريطانيا والأمة العربية


وهذا ما جعل الموضوع يتسم بنوع من السرد المطوّل نسبيا. ورغم أنني أدرك أن نسبة القراءة لدينا بالوطن العربي متدنية جدا ما بين الشباب للأسف، إلا إن هذا لم يمنع من محاولة طرح كل ما يتبادر من أفكار وتأملات حيال هذا التاريخ. ولعلي لا أكشف سرا حين يلاحظ الكثير من الأخوة الأعضاء أنني مهتم بالتاريخ والدراسات التاريخية الجادة والعميقة سواء ما يتعلق منها بالشؤون العربية والإسلامية أو العالمية بشكل أشمل. ومن المثير للدهشة أن تلك الرغبة الجامحة بالمعرفة وطرق أبواب المجهول وفهمه بإتقان وميزان قد يتغلب على حدود قدرات الإنسان والمدى الذي يمكنه أن يتحمله في سبيل الوصول لذلك الغرض، ولكن من الممكن أن تتحول تلك الرغبة إلى هوس إذا ما تجاوزت حدود المعقول والمفهوم. وأقصد بهذا ما حدث لي من أمر عكر عليّ صفو ما قمت به بالموضوع والترجمة. حيث قمت بكتابة الجزء الأول من الموضوع الخاص بالتطور التاريخي البريطاني ومعيار التطور اللغوي ، وخزنت ذلك بملف نصي لأقوم بعد ذلك بكتابة الجزء الثاني الثاني من الموضوع الخاص بعلاقة بريطانيا تاريخيا بالعرب. وعندما انتهيت من كتابة وتنسيق كلا الجزئين تبين أن الجزء الأول اختلط تخزينه -لسبب مجهول- مع الثاني، ليضيع الجزء الأول الذي كتبته خلال مدة أسبوع كامل بما احتواه من تجميع مصادر وترتيب أفكار وتنسيق وتخزين، وأشهد أمامكم أن أزمة قلبية كادت أن تنتابني لهذا الخطأ الفادح الذي ارتكبته والذي قد يؤخر تقديم الموضوع. وهنا لا أعلم ما هو الوصف المناسب للشعور الذي سيطر علي، هل هي تلك الرغبة الجامحة؟ أم أنها تحولت إلى هوس بتحقيق المراد مهما حدث؟ لا أستطيع أن أصف ما حدث لي فهو أمر أتركه لكم. المهم أنني قررت كتابة كل الجزء المفقود من جديد بما أن أفكاره لا تزال ماثلة بمخيلتي وإدراكي، ومن غرائب ما أتذكره أن ما أعدت كتابته فاق محتوى ما كتبته بالجزء المفقود ولا يسعني تفسير هذا الأمر إلى يومنا هذا. وعلى أية حال فقد ساندني الأخ أحمد الزعبي بالدعوة إلى نسيان ما حدث من هفوات بعد أن تلقى الرجل الطامة بصلابة غير اليائس مما أعطاني دافعا لإتمام العملية وكأن مشكلة لم تقع. مخلفا ورائي هواجس الرغبة والهوس، فحتمية إتمام الموضوع هي ما تراءى لي أما ما عداها فلا أكاد أرى منه شيئا.

هذا ما كنت أود طرحه بهذه المقدمة، ولا أعلم إن جاز لي وصفها بمقدمة الطبعة الثالثة أو الرابعة من هذا الموضوع الذي نقدمه بين أيدي حضراتكم. ولا يفوتني أن أذكر أنني تمكنت من رفع جميع حلقات السلسلة على اليوتيوب بقناة الترجمة والتاريخ تيسيرا للمشاهدة المباشرة مع وجود الترجمة ملصقة بالحلقات تباعا. وستعرض الحلقات عبر اليوتيوب بالرد الرابع من الموضوع بعد الجزء الأول والثاني من هذه الرؤية الخاصة بالتاريخ البريطاني. ويسعدني بهذا الإطار تلقي اقتراحاتكم وانتقاداتكم هنا بهذا الموضوع.

وأتمنى لكم جزيل الاستفادة والاستزادة من هذا الموضوع المتواضع
وتقبلوا مني ومن زميلي أحمد الزعبي أطيب تحية












عرض البوم صور فيصل كريم   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2012, 03:56 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
فيصل كريم
اللقب:
مترجم / رئيس قسم "ترجمة المرئيات الوثائقية"

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 1859
الدولة: أرض العرب
المشاركات: 50
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
فيصل كريم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : فيصل كريم المنتدى : "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم



--------------------------------




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وأود باديء ذي بدء تقديم نبذة بسيطة عن هذه السلسلة ومقدمها. السلسلة الوثائقية A History Of Britain من انتاج تلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية BBC في عام 2000 واستمر لمدة ثلاثة مواسم متتالية بشكل متقطع ربما بسبب انتظار الحصول على النجاح والعائدات، وهو ما حصل عليه بالفعل وأدى لا ستمرار الحلقات إلى 15 حلقة لتقديم رؤية لتاريخ بريطانيا تصل إلى التاريخ البريطاني المعاصر.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مقدم البرنامج وكاتب نصه هو البروفيسور البريطاني سايمون شاما المؤرخ والمتخصص بمجال التاريخ الفني. ولد البروفيسور شاما عام 1945 في لندن في كنف أبوين يهوديين مهاجرين من أصول ليتوانية وتركية. وقد حاز على منحة دراسية بكلية المسيح بجامعة كامبريدج وتخرج بامتياز نجمي عام 1966. ثم قام بالتدريس بنفس الجامعة ثم حصل على الزمالة الجامعية من جامعة أوكسفورد متخصصا بالثورة الفرنسية عام 1976. ثم انتقل شاما بعد ذلك للعمل في أميركا حيث قبل مقعدا للتدريس بجامعة هارفارد بعام 1980.وهو يعمل الآن بجامعة كولومبيا منذ العام 1994، ومتخصص بالتاريخ الفني وتحديدا تاريخ التراث الهولندي منه. صدرت له العديد من المؤلفات كان من أبرزها كتاب "حقائق ميتة" Dead Certainties عام 1991. تم تكليفه بالعام 2000، بمناسبة حلول الألفية، من قبل هيئة الإذاعة البريطانية البي بي سي بعمل برنامج وثائقي متكامل عن تاريخ بريطانيا. وقد نشب خلاف حول اسلوب عرض هذه السلسلة بين المنتجين وبين شاما. فهم أرادوا عرض التاريخ البريطاني الشامل بحيث يكون اسم السلسلة The History Of Britain، بينما أصر هو على تقديم رؤيته الشخصية لهذا التاريخ بحيث يكون A History Of Britain. وبعد شد وجذب كانت الغلبة لرأي مقدم السلسلة لأنه هو من سيقوم بصياغة المادة العلمية للسلسلة فضلا عن كتابة نصها وتقديمها عبر جميع الحلقات. وقد تم الاتفاق بين الجميع استحالة عرض كل ملوك وأحداث تاريخ بريطانيا، بل تم عرض أبرز أحداث وتغيرات هذا التاريخ على بريطانيا والشخصية البريطانية. والاسلوب الذي عرضت به هذه السلسلة يتميز بشكل غير تقليدي بعرض التاريخ، حيث العمق والقراءة المعاصرة للتاريخ التي يصنعها الانسان البسيط والفرد العادي الذي قام بأداء انجازات يذكرها التاريخ وقد تؤثر وتغير من مجراه بدرجة أو بأخرى. وهذا العامل الذي اتبعه البروفيسور شاما كان قد دوّنه مؤسس علم الاجتماع والمؤرخ العربي ابن خلدون الذي أشار إلى
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة إقتباس نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
"أن الوقائع التاريخية لا تحدث بمحض الصدفة أو بسبب قوى خارجية مجهولة، بل هي نتيجة عوامل كامنة داخل المجتمعات الإنسانية، لذلك انطلق في دراسته للأحداث التاريخية من الحركة الباطنية الجوهرية للتاريخ. فعلم التاريخ، وان كان (لايزيد في ظاهره عن أخبار الايام والدول) انما هو (في باطنه نظر وتحقيق وتعليل للكائنات ومبادئها دقيق وعلم بكيفيات الوقائع واسبابها عميق، لذلك فهو أصيل في الحكمة عريق، وجدير بأن يعد في علومها وخليق(المقدمة). فهو بذلك قد اتبع منهجا في دراسة التاريخ يجعل كل أحداثه ملازمة للعمران البشري وتسير وفق قانون ثابت."
ومن مميزات هذه السلسلة أيضا تلك المظاهر الخاصة بها، كالجدية بالطرح وعدم المبالغة باستخدام التقنيات الحديثة، واعتمد منتجوا السلسلة على التواجد بذات مواقع الأحداث المختلفة في بريطانيا، أو حتى بخارج بريطانيا مثل فرنسا والولايات المتحدة وجزر الكاريبي والهند. ومن مميزاتها كذلك استخدام الموسيقى المناسبة التي تعبر عن روح المكان والشخصية حسب فتراتها الزمنية المتباينة.


وأود هنا الانتقال إلى طرح رؤية خاصة حول تطور التاريخ البريطاني والشخصية البريطانية عبر المراحل التاريخية المفصلية بهذه البقعة المتطرفة من العالم والتي سادت على الكرة الأرضية ذات يوم وأصبحت الامبراطورية التي لا تغيب عنها الشمس. وسيكون معياري المستمر لتطور هذه الشخصية على مر التاريخ اللغة الإنجليزية وتحولاتها، وذلك بعد كل حقبة تاريخية تمر على هذه البلاد. ذلك إن معيار تطور اللغة أهم أداة لتقييم الشخصية والثقافة البريطانية عموما.
غموض البداية
لا شك أن عدم وضوح بداية تحديد هوية من كان يعيش على الجزر البريطانية بالعصور الغابرة من فترة ما قبل التأريخ أمر طبيعي. لولا أنه تم اكتشاف مستعمرة بشرية تعود للعصر الحجري بجزيرة أوركني بشمال اسكتلندا تشير إلى وجود نوع من أنواع الحياة البشرية الحضرية بتلك الحقبة التي تم تحديدها ما بين 3100 قبل الميلاد إلى 2500 قبل الميلاد. فتم اعتبار تلك المنطقة مكانا أثريا ترعاه اليونيسكو. وليس من الواضح ما هي العوامل التي جعلت تلك الحياة البشرية المنظمة بمستعمرة سكارا براي تتعرض للأفول والزوال. فقد تكون عوامل تغير الطقس القاسية أو الكوارث الطبيعية الهائلة، أو توالي الحروب والغزوات الفتاكة من قبل القبائل المحيطة بتلك المنطقة.. لكن مع المعروف تاريخيا أن بريطانيا كانت تقع ضمن الثقافة السلتية أو الكلتية التي كانت منتشرة بعموم الغرب الأوروبي ما قبل وقوع الثقافة السلتية فيما بين مطرقة الامبراطورية الرومانية وسندان القبائل الجرمانية البربرية شديدة البأس . وما هو مؤكد أن بريطانيا تعرضت لاحقا لقدوم العديد من الزوار الذين بسطوا هيمنتهم عليها. كان أولهم بطبيعة الحال الرومان.
وصول الأباطرة الرومان لبريطانيا


بحلول العام 43 ميلادية كانت طلائع القوات الرومانية قد وصلت لبريطانيا إلا إنها لم تتمكن من فرض سيادتها إلا بعد مدة طويلة جدا. مما يشير إلى المقاومة الشديدة التي أبداها سكان هذه الجزر وكذلك صعوبة الوصل إليها حيث أن البحار المحيطة ببريطانيا غالبا ما تميل للهيجان وعدم الاستقرار. وقد يكون هناك سبب آخر ألا وهو الضربات المتتالية التي كانت تسددها القبائل الجرمانية للامبراطورية الرومانية عبر جميع أرجاء القارة العجوز ولن تكون بريطانيا استثناء على كل حال. وقد تكون غزوات الفايكينج والدانمركيين بسفنهم الطويلة قد حالت دون تحقيق الهيمنة الرومانية بوقت أسرع. وعموما، فإن السيطرة الرومانية على بريطانيا تحققت بحلول عام 410 ميلادية. فعمل الرومان على فرض اسلوب الحضارة الرومانية بالجزر البريطانية وجلبوا التطورات الجديدة في مجال الزراعة والعمران، والصناعة والهندسة المعمارية، وتركوا إرثا لا يزال واضحا حتى اليوم. لكن الرومان كانوا يشعرون بالقلق الدائم وذلك بسبب الغزوات القادمة من الشمال حيث القبائل المختلفة من السلتيين أو الفايكينج أو غيرهم. فأقدموا على عمل قد يكون ترك بعض الآثار على الشخصية البريطانية وهو الفصل وإحداث نزعة الإنقسام. ونعني بذلك سور هادريان الكبير.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
قام الرومان إبان تولي الامبراطور هادريان بإنشاء سور ضخم يفصل الشمال البريطاني عن جنوبه وذلك لصد القبائل التي تغزو بين وقت لآخر فتقض مضاجع الحكّام الرومان الجدد. ثم ما لبثوا أن قاموا بإنشاء جدار آخر بالشمال من الأول سمّي بسور أنتونين ليكتمل الجدارين في غضون عشرين عاما وذلك سنة 142 ميلادية.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
والحقيقة أن هذا الفصل ما بين الشمال والجنوب قد يكون خلّف بعض الآثار داخليا، حيث يلحظ المرء مدى عدم ارتياح الشمال البريطاني الفقير من الجنوب الغني حيث الرخاء والرفاهية إلى يومنا هذا. إلا إن هذه الأسوار كذلك كانت لها بعض المنافع التجارية والتبادلية بين طرفيها، فرب ضارة نافعة.


إلا أن الحُكم الروماني لم يكن ورديا أو بلا شوائب تماما. فقد كانت هناك الكثير من المظالم وطرق الاستعباد التي زرعت الأحقاد والكره بنفوس سكّان هذا الشعب. ولعل من أهم نماذج هذه المظالم نموذج الملكة المنتقمة بوديكا.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ربما تكون قصة الملكة بوديكا والتي شكلت أول ثورة في تاريخ بريطانيا ما بين عامي 60 و61 ميلادية، مليئة بالرومانسية الأسطورية، لكنها على أي حال تعبر بوضوح عن فكرة تحدي الحكم غير العادل، وتشير بجلاء لشخصية الانسان البريطاني الثائر والعنيف بشكل مبالغ به بأحيان كثيرة. ولا شك أن ثورة الملكة بوديكا قد أدت لحدوث نتائج إيجابية لاحقا رغم قمعها بقسوة من قبل روما التي أدركت أن نوع الحكم السابق لا يستقيم معه الوضع في بريطانيا بالذات وذلك لفداحة الخسأئر الرومانية بتلك الثورة حيث تقدر السجلات التاريخية أن 70 ألف جندي روماني وحليف قد ذبحوا من جراء ذلك التمرد الهائل. ورغم أنه رقم خيالي وقد يحتوي على كثير من المبالغة، إلا أن النتيجة المؤكدة هو تغير سلوك نظام الحكم الروماني لبريطانيا نحو الأفضل.

إلا إن الحال لم يدم بالامبراطورية الرومانية بعد تلك الحقبة، فقد جاءت نذر رياج الضعف والتبدل من روما التي تعرضت امبراطوريتها للانهيار والتفكك بسبب عوامل داخلية وضربات قبائل القوط المتوالية. فانسحبت القوات الرومانية بعد سقوط روما، وأضحت بريطانيا بشعبها السلتي آنذاك بلا حماية من كل المتربصين بها من الشرق والشمال. فأخذت تهاجمها باستمرار قبائل الفايكينج الدموية بما فيهم الدانمركيين والنورد (النرويجيين). فحاول السلتيون أول الأمر الاستنجاد ببقية الرومان إلا أن قضيتهم كانت خاسرة. ثم لجؤوا بعد ذلك إلى قبائل جرمانية أخرى ستغير مجرى تاريخهم إلى الأبد.
معيار التطور التاريخي اللغوي:
لم يكن بهذا الوقت من الحكم الروماني أي معلم واضح لوجود اللغة الانجليزية. لكن من المهم الإشارة إلى أن اللغة الانجليزية ولا زالت إلى اليوم تأخذ كثيرا من منابعها اللغوية من اللغة اللاتينية المستخدمة بعصر الامبراطورية الرومانية. وهناك الكثير من المفردات والكلمات الانجليزية الحالية مستمدة من الجذور اللاتينية بسبب الوجود الروماني ببريطانيا وفرضه الثقافة ثقافة تلك الحضارة السائدة آنذاك. ومن الممكن أنه تكون خليط ثقافي ولغوي معين بمرور الزمن ما بين الثقافتين الرومانية والسلتية، سيمتزج بدوره مع الثقافة الأنجلو-ساكسونية القادمة بقوة على الساحة البريطانية.
---------------------------------



هجرة القبائل ألأنجلو-ساكسونية لبريطانيا


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لا شك أن القبائل الأنجلو-ساكسونية كما توضح الخريطة قادمة من شمال أوروبا وتحديدا من شمال ألمانيا وجنوب الدانمرك والنرويج والسويد. وهذه المجموعات القبلية الجرمانية تتكون أساسا من ثلاثة قبائل. الأنجلز، وهم الأكثر والأقوى وسميت البلاد على اسمهم Englaland أي بلاد الأنجليز ثم تغير لاحقا إلى England، والساكسون وهم من كانوا يقطنون ساكسونيا الحالية بشمال ألمانيا، وقبيلة الجوتيين وهي اليوم متمثلة بالدانمرك نفسها. وقد بدأ نزوحهم عام 449 ميلادية كما يذكر الراهب والمؤرخ المعروف بيد في كتابه المترجم من تاريخ الكنيسة والشعب الإنجليزي A History of English Church And People


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ولقد كانت النتيجة عكسية على القبائل السلتية بعد الاستعانة بهذه القبائل الشرسة. حيث تعرضوا حسب ما وصفه أحد المؤرخين (المؤرخ ديفيد ستاركي - ح 1 سلسلة Monarchy) إلى أول عملية تطهير عرقي منظم من الأنجلو-ساكسون أدى إلى نزوح معظم السلتيين غربا أو التسلل نحو الأراضي الفرنسية. وتذكر الاكتشافات الحفرية أن الأنجلو-ساكسون قاموا بعملية إبادة للذكور من الشعوب الأصلية لبريطانيا والتعامل بوحشية مع الأناث ما بين إكراه واغتصاب وعنف شديد. النتيجة تمثلت بأن البلاد بمرور فترة وجيزة تعرضت لتغيير شامل سواء من النظام السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي. وتكونت بهذه الفترة تحديدا الشخصية الانجليزية لبريطانيا. فمن الناحية السياسية نقلت هذه القبائل نظامها السياسي بحيث انقسمت البلاد إلى سبع ممالك شبه مستقلة وهي مملكة كينت ونورثومبريا وميرسيا وإيسيكس وساسيكس ويسيكس وإنجليا الشرقية. وكان الوضع العام يتأرجح ما بين هذه الممالك بمسألة حكم بريطانيا بشكل إجمالي. فتكون الغلبة عادة لأي ملك يظهر بقوة فيخضع له باقي الملوك وباقي البلاد. وكانت السيطرة أو الكلمة العليا تدين لحكام مملكة كينت بالقرن السادس ثم ما لبثت أن تفوقت مملكة نورثومبريا بالقرنين السابع والثامن ثم انتقل مركز القوة جنوبا لمصلحة مملكة ميرسيا بالقرن التاسع وهكذا دواليك حتى نهاية الحقبة الأنجلو-ساكسونية ببريطانيا بنهاية الألفية الأولى في هذا الزمان. ومن أشهر ملوك الأنجلو-ساكسون الملك ألفريد العظيم الذي حكم من الفترة 871 إلى 899 ميلادية. وقد تمت تسميته بهذا اللقب بعد نجاحه بدحر غزوات الفايكنج المستمرة على البلاد.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



أماكن توزع الممالك الأنجلو-ساكسونية بحلول عام 800 م



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


تمثال الملك ألفريد
بميدان سوق وينتاج
دخلت بريطانيا المسيحية بحلول العام 597 ميلادية عندما أرسل البابا جريجوري الأول القديس أوغسطين مع مجموعة من المبشرين. فعملوا على بناء كاثدرائية كانتربيري وهي الكنيسة الرسمية لبريطانيا إلى يومنا هذا.
ملك مسلم لبريطانيا!
من غير المستغرب أن يكون الإسلام قد وصل لبريطانيا بهذه الفترة المبكرة في بريطانيا، فهذا الدين الحنيف قد بلغ أوجه بذلك التوقيت عبر الدولة العباسية، وآخر الاكتشافات الأثرية أكدت أن العديد من القطع النقدية والفخارية كانت قد وصلت أيضا لليابان في أقصى بقعة شرقية منعزلة من العالم، إلا أن السؤال المهم الذي يفرض نفسه، هل أسلم أحد ملوك بلاد الإنجلتار (كما كان العرب يطلقون على إنجلترا) بذلك الزمان؟


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


الملك أوفا: ملك ميرسيا وإنجلترا


لقد حيرت حكاية الملك أوفا -الذي حكم مملكة ميرسيا أولا ثم دان له حكم إنجلترا عموما ردحا طويلا من الزمن- المؤرخين وعلماء الآثار الذين اكتشفوا من بين الحفريات التي اكتشفوها عملات نقدية نقش عليها اسم الملك أوفا بالانجليزية وكذلك عبارات أخرى لم يفهموا معناها مباشرة. لكن سرعان ما تبين لهم أن العبارات المنقوشة على وجهي العملة لم تكن سوى عبارات باللغة العربية تذكر الآتي:


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


الوجه الأول للعملة منقوش به "لا إله إلا الله لا شريك له"، وفي حافته كتب "محمد رسول الله" وكذلك الآية القرآنية "وأرسله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله". وبالوجه الآخر كتب أيضا محمد رسول الله وفي وسط هذه الجملة سجل اسم الملك "أوفا" باللغة الإنجليزية، أما في الحافة فقد كتب باللغة العربية: "بسم الله، ضرب هذا الدينر (أي الدينار) سبع وخمسين ومئة". وكما يفهم من إمضاء الملك أوفا فإن هذه القطعة ضربت خلال الأعوام 757م ـ 796م وسنة 157هـ الواردة في قطعة النقد تصادف عام 774م وهي ضمن فترة حكم الملك "أوفا". مما يجعل المرء يتساءل عما إذا كان ذلك الملك قد أسلم بالفعل. ورغم أن أجابة قاطعة بهذا الشأن من الصعب توفرها، إلا أن ذلك يفتح الباب واسعا أمام الفرضيات المنطقية يطرحها الموقع الإلكتروني الذي نعرضه هنا. ولا يمكننا استبعاد أي من هذه الفرضيات ولا نتائجها المنطقية، إلا أن المؤرخين الغربيين لا يلجؤون لتحري الموضوعية بل يتذرعون بحجج لا تتسم بالقوة ودحض إمكانية إسلام ذلك الملك وهو ما عملت الفرضيات المذكورة على تفنيدها وتفسيرها بشكل منطقي دون مبالغة. ولعل من اجرأ المؤرخين الذين ناقشوا هذه الفرضية بشكل واضح المؤرخ البريطاني فرانك ستينتون. وقد ذكر ذلك الاستاذ دكتور مصفى حسن الكناني بكتابه الممتع عصر أوفا ملك إنجلترا الأنجلوساكسوني 757 - 796 م. وعلى أي حال سيبقى هذا الموضوع مثار جدل كبير ما لم يكن هناك دليل أثري يميط اللثام عن غموض هذا الملك.
معيار التطور التاريخي اللغوي:
من المؤكد أن الأنجلو-ساكسون بأمر هجرتهم واستيطانهم ببريطانيا قد أدى بهذا البلد إلى خلع عباءة اللغة اللاتينية التي تعرضت للاحتضار فيما بعد، وارتداء العباءة اللغوية التي ستسيطر عليهم بدءا من ذلك الزمن، اللغة الانجليزية. بدأت اللغة الإنجليزية القديمة Old English بالتداول بين الناس مع قدوم الحكام الأنجلو-ساكسون الجدد. ويتفق علماء تاريخ اللغة أن أصلها من اللغات الجرمانية، وهي قريبة ومرتبطة بدرجة ما مع اللغة الفريزية القديمة والتي يتم التحدث بها حاليا ببعض مناطق هولندا. واللغة الإنجليزية القديمة تختلف تماما عن اللغة الإنجليزية المتعارف عليها حاليا وتحتاج للترجمة حتى يتم استيعابها. وقد تم تداول اللغة الإنجليزية القديمة بالفترة ما بين العام 425 إلى 1125، حيث زال الحكم الأنجلو-ساكسوني على يد غزاة جدد.
---------------------------------




ثلاثة ملوك وخاتم واحد: الفتح النورماندي





نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



لوحة التطريز الفنية Bayeux Tapestry
التي توضح جميع مراحل الصراع الثلاثي
بين إدوارد وهارولد وويليام
من القصص العجيبة بتاريخ بريطانيا فترة تحول الحكم إلى فاتحين جدد غيروا معالم هذا البلد منذ ذلك الأوان. تبدأ الحكاية من الملك المتدين إيدوارد المعترف الذي تعرض للتهجير والنفي بصغره عند أقربائه النورمانديين في شمال فرنسا. وتعرض للاهمال وسوء المعاملة من أمه إيما النورماندية التي تزوجت من نبيل آخر بعد موت والده الملك إيثيلريد الهارب من بطش غزوات الفايكنج، ثم تعرض للتحجيم حتى بعد تنصيبه ملكا على إنجلترا عام 1042 من قبل أقوى شخصية بالبلاد بذلك الوقت الأمير جودوين الذي زوجه من ابنته لكي يضمن انتقال الحكم إليه. لكن إيدوارد لجأ لسلاح الزهد والورع حتى يقاوم خصمه الخطير، فأُطلق عليه لقب المعترف لهذا السبب. إلا إن الأمير جودوين مات فجأة تاركا إرثه لإبنه الأكبر هارولد. ومن المعلوم عن هذا الأخير أنه قام فيما قبل برحلة غامضة الأسباب إلى النورماندي بشمال غرب فرنسا فألقى عليه القبض أميرها ويليام الشهير آنذاك بابن الزنا William The Bastard. وبعد سجال بينهما يبدو أن هارولد قد أعطى وعدا لويليام بمنحه الحكم كخليفة لإيدوارد المعترف، ويقول المؤرخون النورمانديون أن نفس الوعد كان قد قطعه إدوارد المعترف نفسه لويليام ليخلفه على العرش لقرابتهما من ناحية النساء (ابن خالته). وبعد فترة من الزمن، يحتضر إدوارد ولا يجد أمامه سوى هارولد الذي خرج للناس حال وفاة إدوارد وأعلن نفسه ملكا. ولكن كان الثمن باهظا للغاية. حيث اضطر لمواجهة غزو من ملك النرويج هاردرادا بتحريض من أخ هارولد توستيج الذي كان قد نفي قبل ذلك من قبل أخيه هارولد نفسه، فأتى منتقما. فأجبر الأخير على مواجهتهما بمعركة شهيرة وقعت في ستامفورد بريدج (وهو اسم استاد كرة القدم لنادي تشيلسي حاليا) بسبتمبر عام 1066. فتمكن هارولد من الظفر بالمعركة بعد حركة خداع فقتل كلا من هاردرادا وأخيه توستيج وفر بقية جيش الفايكينج النرويجي نافذا بجلده. إلا أن الأقدار لم تمهل الملك هارولد ورجاله الشجعان الفرح بالنصر المؤزر ولا الاستراحة من مشقة المعركة الكبيرة، حيث أتته الأنباء المفجعة بنزول جيش نورماندي يقوده ويليام ابن الزنا على موقع بقرب تل سينلاك جنوبا. فاضطر هارولد أن يسير بجيشه المنهك أصلا مسافة تزيد على 400 كيلومتر. فوقعت معركة شهيرة أخرى بتاريخ بريطانيا وهي معركة هايستينج بأكتوبر من عام 1066 أي بعد أيام قليلة من معركة ستامفورد بريدج. وبعد معركة شرسة خاضها الطرفان، حوصر الملك هارولد ومجموعة من رجاله الفدائيين فلم يستسلموا واستبسلوا، فقتلوا جميعا عن بكرة أبيهم. وهكذا دان الحكم للنورمانديين، وتحول ويليام الشهير بابن الزنا إلى ويليام الفاتح William The Conqueror.




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

شعار حكام إنجلترا آل بلانتيجينينت


ودخلت بريطانيا بريطانيا حقبة جديدة ألا وهي حقبة الحكم النورماندي بكل ما فيه من إيجابيات أثرت ببريطانيا وسلبيات أودت بها إلى حروب أهلية طاحنة. ومن أشهر العوائل النورماندية التي حكمت إنجلترا عائلة بلانتيجينت عبر ملكها الأول هنري الثاني الذي أسس القانون المشترك ولكنه ترك البلاد ممزقة ما بين ابنائه الذين تنازعوا الحكم بعد موته وأبرزهم ريتشارد الشهير بقلب الأسد (الذي تفضل بزيارة غير مرحب بها لأرض بيت المقدس بأكبر الحملات الصليبية وواجهه الناصر صلاح الدين الأيوبي الذي أجبره على العودة مخذولا)، والثاني جون الذي اشتهر بأمرين الأول أنه عدو بطل القصص الشعبية روبن هود، والثاني هو ضعفه كملك بحيث أدى لأن ينتزع منه النبلاء إقرار الوثيقة العظمى (الماجنا كارتا) إلا أن ضعفه هذا كان بالتأكيد لصالح الشعب عبر التخلي عن بعض السلطات الملكية والمشاركة الشعبية بالحكم وإن كانوا فقط من النبلاء فقط بهذه المرحلة. إلا أن سخريات القدر لها من القدرة على تحقيق الأماني كما هي قاسية في معظم الأحيان، أو هكذا يشعر الانسان. فقد أدت موجات الطاعون الدبلي التي ضربت بريطانيا وأوروبا بالقرون الوسطى لأكثر من مرة إلى وجود فراغ اجتماعي واقتصادي استفاد منه مجموعة كبرى من ابناء عموم الشعب العاديين، فساهم هذا بتضعضع النظام الإقطاعي Feudal System وعمل على تكوين طبقة جديدة أقرب ما تكون إلى الوسطى تتمتع بمصالح تجارية واقتصادية متنامية. وقد حاول النظام الملكي الإقطاعي مقاومتها ومحاربتها إلا إنه لم يستمر بذلك بسبب تبادل المصالح مع هذه الطبقة الناشئة وللحالة الضعيفة التي أصبح عليها بعد ضربات الطاعون المتتالية والذي لم يكتشف علاجه الناجع إلا بعد أن قضى على نصف الشعب البريطاني تقريبا مما أدى إلى ضعف الحكم ونتائج وخيمة على الاقتصاد والمجتمع. إلا أن مقولة رب ضارة نافعة تحققت هنا رغم تلك النتائج الكارثية، حيث أصبح للشعب البريطاني صوت عال مسموع في بلاط الملوك. فإن لم يسمعوا سيكون مصيرهم كمصير الملك تشارلز الأول، حبال المشنقة!
معيار التطور التاريخي اللغوي:


بدخول بريطانيا حقبة الحكم النورماندي فإنها تعرضت لمحاولات شديدة من الحكام الجدد بفرض اللغة الفرنسية على جميع الأجهزة الرسمية للبلاد. وهذا أدى لحدوث نوع من أنواع التجاذب في بداية الأمر فيما بين اللغتين عند عموم الشعب. فالطبقات العليا من النبلاء والدوقات والأمراء ورجال الدين أصبحت اللغة الفرنسية ذات اللهجات النورماندية القديمة (لهجات شمال وغرب فرنسا) طابعا رئيسيا وملمحا من ملامح التقرب لرأس السلطة. في حين أن عموم الشعب كان بالبداية يتحدث باللغة واللهجات التي سادت إبان الحقبة الأنجلو-ساكسونية أي الفترات الحديثة من اللغة الإنجليزية القديمة Old English. إلا إنه مع مرور الوقت أصبح هناك نوع من التمازج ما بين اللغة التي سادت سابقا وهي اللغة ذات الأصل الأنجلو-فريزي مع اللغة النورماندية الجديدة على البلاد. وبالتالي أخذت اللغة الناشئة تكتسب الكثير من اللغات الرومانسية وهي اللغات ذات الأصل اللاتيني كالفرنسية وغيرها. وقد يكون هذا العامل الإيجابي قد أدى باللغة الانجليزية أن تكون قادرة على استيعاب المدخلات الجديدة عليها سواء من ناحية المفردات Vocabulary أو من ناحية التركيب الصرفي Grammatical Structure. ومن الجلي أن ناتج هذا المزيج هو نشوء ما سمي باللغة الأنجلو-نورمانية بدءا من القرن الثالث عشر وحتى الخامس عشر وقد تم تعميمها بقاعات المحاكم والدوائر الرسمية والمدارس والجامعات وما بين طبقة النبلاء والبرجوازيين. وبهذا تحولت اللغة الإنجليزية لأن تكون لغة مفتوحة غير منغلقة تضيف إلى أصولها مظاهر متجددة مما أكسبها القدرة على الحيوية بمرور الزمن، وقد يعتبر هذا العامل من إنجازات النورمانديين سواء شعروا به أم أتى تلقائيا مع توالي الأحداث.
---------------------------------




حروب أهلية... ووراثة مفقودة... وعذراء




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


هنري الثامن
نشبت حرب الوردتين War Of Roses بالقرون الوسطى ما بين فرعي آل بلانتيجينيت الرئيسيين يورك ولانكاستر ما بين عامي 1455 إلى 1485، وأفضت نتيجتها إلى تولي الملك هنري (السابع) آل ثيودور. ورغم أن هذا لم يغير من الأمر شيئا فهو ينبع من نفس العائلة السابقة، إلا إنه سيدخل البلاد بأزمة وراثة العرش لا سيما وأنه محصور بهذه العائلة الأصغر. بالإضافة إلى التحريم المطلق الذي تفرضه الكنيسة الكاثوليكية على مسألة التطليق والانفصال الزوجي وخاصة على الأسر الحاكمة. مما أوصل الأمور إلى أزمة حقيقية إبان تولي الملك هنري الثامن الحكم حيث لم ينجب من زوجته كاثرين أميرة أرجون الأسبانية القشتالية، فرأى من الضروري أن تنصاع الكنيسة الإنجليزية لرغبته بالتطليق ليتزوج من أخرى حتى ينجب وريثا ذكرى للعرش. فأدخله هذا الأمر بأزمة مع مستشاره توماس مور الذي لم يوافقه على ذلك. إلا أن هنري الثامن أقدم رغم ذلك على فصل الكنيسة الإنجليزية عن الكنيسة البابوية في الفاتيكان، فتحولت بريطانيا نحو البروتستانتية رغم عدم إيمان الملك بها. إلا إنه لم ينجب ذكرا من آن بولين زوجته الثانية بل أنثى، فعاقب زوجته الجديدة بالاعدام بعد اتهامها بالخيانة، حيث يروى أنها حاولت إنجاب الوريث الذكر من أيا كان من الرجال. ولم ينجب من زيجاته الست إلا ذكرا واحدا وهو إدوارد السادس الذي تولى الحكم وهو فتى صغير ولم يعمر طويلا. إلا أن المولودة التي أنجبها هنري الثامن كبرت لتكون إليزابيث الأولى أهم ملوك وملكات بريطانيا على الإطلاق ولقب عصرها بالعصر الإليزابيثي. تولت الملكة إليزابيث الحكم بعد أحداث دراماتيكية صعبة بسبب توصية أبيها بعدم توليها العرش لاعتباره إياها ابنة غير شرعية من آن بولين، إلا أنها تولت العرش بنهاية العام 1558. ومن إنجازاتها تعميق الشخصية البريطانية بالبلاد والتمسك بالمذهب البروتستانتي والقضاء على أي نفوذ كاثوليكي خاصة بعد اتهام ملكة اسكتلندا ماري ستيوارت (راعية الكاثوليكية بالبلاد) بالخيانة وتنفيذ حكم الاعدام بها. مما أغضب الفاتيكان فحرض البابا ملك أسبانيا ("حامية حمى الكاثوليكية") فيليب الثاني على غزو إنجلترا. فحدثت أخطر موقعة بحرية بالتاريخ البريطاني ألا وهي معركة الأرمادا عام 1588. والمدهش أن إليزابيث لم تجزع ولم تنكفيء. بل ارتدت الدروع وامتطت الحصان وأخذت تتقدم الصفوف ملوحة بالسيف أمام جيشها الذي ينتظر أكبر اسطول بحري بالعالم آنذاك. فصمد البريطانيون صمودا هائلا وساعدتهم عوامل الطقس الهائج بحرا، فدمروا معظم هذا الاسطول الغازي مما سيكون له أكبر الآثار بسيادة بريطانيا على بحار العالم ومحيطاته عبر القرون التالية. فسمي هذا العصر بالعصر الذهبي، عصر إليزابيث حكما وعصر شكسبير أدبا وفنا.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


والحقيقة أن هناك الكثير مما يقال حول هذه الفترة الذهبية التي سعت من خلالها هذه الملكة التي حلقت شعرها وارتدت نطاقا أشبه بالذقن لتبدو كالرجال، إلى تعميق الاستقرار بالبلاد وتعليق الحروب الإنجليزية الفرنسية وإحداث نوع من النهضة الإنجليزية المغلفة بطابع بروتستانتي متسامح. فنجحت هذه الملكة العذراء حيث فشل أعتى عتاة الرجال الملوك. إلا أن النهايات السعيدة لا توجد إلا بخيالات القصص والروايات الحالمة. فسرعان ما أن أوقدت شرارة الفتنة بعد موت إليزابيث التي لم تتزوج أبدا فلم تخلف وريثا للعرش. ودارت مرة أخرى دائرة الصراع الكاثوليكي البروتستاني الذي طحن الملكية البريطانية وقذفها خارج البلاد لأول مرة بالتاريخ.
معيار التطور التاريخي اللغوي:
تبلورت اللغة الانجليزية بعد التفاعلات التاريخية التي مرت بها إلى شكل جديد وهو اللغة الانجليزية الوسطى Middle English. وقد ظهرت أول الأمر بعد اضمحلال نفوذ النورمان بحلول العام 1200 وبمرور الوقت ظهرت لغة مستقلة إنجليزية حيث استخدمها أول مرة الملك إدوارد الثالث بمخاطبة البرلمان عام 1362. ومن ثم حدثت تحولات حروف العلة الكبرى Great Vowel Shift التي أدت تغيير كبير بلفظ ونطق اللغة الانجليزية عموما وحدث هذا خلال فترة طويلة استغرقت ما بين عام 1450 إلى 1750. وهذه التحولات تشير إلى التطويل بأصوات العلة وحروفها خلال مد الكسر ككلمة see أو مد الفتح ككلمة that أو مد الرفع ككلمة shoot، مع توضيح لعملية إضافة حرفي علة متتاليين Diphthong ككلمات loud و loin و lair وغيرها.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


وهذه التحولات تشكل الفاصل فيما بين اللغة الوسطى وبدايات اللغة الانجليزية الحديثة، والتي وضع بها أكبر عباقرة الأدب واللغة الانجليزية أعمالهم مثل ويليام شكسبير بشعره وأعماله الدرامية الرائعة، وظهرت كذلك شخصيات أدبية مهمة بهذه الفترة أمثال إدموند سبينسر وفيليب سيدني وكريستوفر مارلو وتوماس ديكر وغيرهم.
---------------------------------



ملكية بائسة... خير من جمهورية دموية



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

شعار الجمهورية الإنجليزية
كان عصر إليزابيث قد أرخى استقرارا نسبيا بدا لاحقا أنه هش، وتحطمت جميع أحلام النماء والازدهار. فمع تتويج جيمس الأول عاد التوتر بعد اعلان الملك عن تفضيله للمذهب الكاثوليكي وأنه ملك ذو حق إلهي. ثم ما لبثت الأمور أن ازدادت سوءا بعد تولي خلفه تشارلز الأول حيث تورط الملك والبرلمانين الانجليزي والاسكتلندي بحروب مدنية أهلية كان من نتيجتها أن تم محاكمة الملك وتوجيه تهمة الخيانة العظمى التي أدين بها، فأعدم علنا في العام 1649. فدخلت بريطانيا بهذا نظاما جديدا لم تعتد عليه من قبل ألا وهو النظام الجمهوري البرلماني، أو كما اسماه الجمهوريون جمهورية الرابطة الانجليزية Commonwealth of England ثم انضمت لها كل من إيرلندا وويلز واسكتلندا فيما بين عامي 1649 إلى 1660. وقد حاول حثيثا أوليفر كرومويل قائد الثورة ضد الملكية تثبيت أركان هذا النظام إلا إنه لم يدم طويلا. فقد شاهد الشعب أن الحكم تحول للأسوأ حيث أصبح الحكم عسكريا إلى حد كبير، وكانت المحاكمات والاعدامات بالجملة وتسير حسب الظنون والشكوك، وقد ساهم تخوين رفاق الثورة بعضهم بعضا وشيوع الشكوك فيما بينهم في إضعاف حكمهم، بالإضافة إلى تربص الملكيين بهم أملا بتنصيب الوريث الشرعي تشارلز الثاني. وقد تم هذا الأمر فعلا بعد عودته من منفاه عام 1660 منهيا أول وآخر حكم جمهوري خاضته وعانت منه بريطانيا وقد سبقت بذلك جارتها فرنسا، إلا أن الشعب البريطاني لا زال يؤمن أن حكما ملكيا سيئا أفضل بكثير من نظام جمهوري متسلط ودموي. فيما أن من الأمور التي تحسب للبريطانيين أنهم قاتلوا من أجل نيل الحرية ونبذ الطغيان المتمثل بفساد الحكم والمُلك، ولن يستبدلوا حكما قابلا لإصلاح الإعوجاج بحكم أشد طغيانا وفسادا.
معيار التطور التاريخي اللغوي:
دخلت اللغة الانجليزية المرحلة الحديثة عبر تمهيد سمي ببداية اللغة الانجليزية الحديثة الذي وقع بعد تحولات حروف العلة الكبرى الذي حدث تدريجيا كما ذكرنا أعلاه. وقد استهلت هذه المرحلة بإصدار أول قاموس لغوي محدد سنة 1604. أما في عام 1755، فقد أصدر صامويل جونسون قاموسا جديدا يتجاوز المرحلة المبكرة من العصر الحديث للغة اسماه قاموس اللغة الانجليزية Dictionary of the English Language. ويتميز بزيادة المفردات عن القاموس السابق حيث واكبت اللغة الحاجة الجديدة من الكلمات بعد مرحلة الثورة الصناعية، وكذلك استيعاب دخول المفردات الجديدة على الانجليزية من المستعمرات، فأديا هذين العاملين إلى تحقيق عنصر الحيوية والتجدد على اللغة الانجليزية. وهنا أخذت هذه اللغة الشكل الواضح والقريب مما استقرت عليه الآن، وهذا ما يبدو جليا من أعمال شكيبير الشعرية والدرامية المسرحية على سبيل المثال. ولا زالت هذه الأعمال تثير الإلهام وتحدي القراءة الجديدة والمعاصرة رغم كل تلك القرون التي مضت عليها. ومن النقاط المثيرة لشكسبير هو استخدامه البارع للغة وإعمال الفن بها مما أكسبها عمقا وصدقا. فلا زالت أعمال مثل الملك لير وعطيل Othello وماكبث وغيرها تضرب بقفاز التحدي لقراءات معاصرة لأنها لم تتوقف عند فترتها فحسب بل تجاوزت ذلك لتكون قابلة للتجسيد بأي عصر ومكان.



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


إلا أن دخول بريطانيا مرحلة الثورة الصناعية قد أثرى اللغة والأدب وجعلهما يتجاوزان مرحلة شكسبير لآفاق أبعد وأوسع. فقد ازدهر الأدب بالقرن التاسع عشر لا سيما بالعهد الفيكتوري، حيث انتشر الرخاء الاقتصادي. وبرزت آنذاك اسماء لامعة وكبيرة كالروائي تشارلز ديكنز حيث الدراما ذات التأثير العاطفي برواياته الكبيرة (أوقات عصيبة Hard Times - ومغامرات أوليفر تويست The Adventures of Oliver Twist - وحكاية مدينتين A Tale of Two Cities وغيرها) والاخوات برونتي حيث العمق الدرامي الواقعي برواياتهما الشهيرة (مرتفعات ويذرينج Wuthering Heights لإيميلي برونتي - جاين أير Jane Eyre وغيرها) والشاعر والروائي والتر سكوت برواياته التاريخية الرومانسية (Ivanhoe والقرصان The Pirate)، ثم ننتقل إلى نوع جديد من الفن الروائي المسرحي نشأ بعصر الرفاهية الفيكتوري وهو ما قام به أوسكار وايلد بأعماله حيث التهكم عبر كشف المجتمع المنغمس بالملذات والتوافه كما بمسرحيته الكوميدية أهمية أن تكون مخلصا The Importance of Being Earnest. ثم ظهر نوع آخر من الفن القصصي عبر الكاتب الدنماركي الأصل جوزيف كونراد الذي اعتبر من المجددين بالأدب الحداثي وتبرز أعماله المهمة في الرواية القصيرة قلب الظلام Heart Of Darkness والتي اقتبسها المخرج الأمريكي فرانسيس فورد كوبولا بفيلم Apocalypse Now، وبروايات أخرى مثل نوسترومو Nostromo وخيط الظل The Shadow Line حيث تظهر أمامنا واضحة عناصر أدب الترحال واكتشاف المزيد من المواقع، مما يعكس لنا عنصر الفتوحات الاستعمارية لأوروبا عموما وأثرها على الأدب. أما على صعيد تطور اللغة فقد واصلت الانجليزية انفتاحها وتلقيها للمفردات الجديدة مع المحافظة على التركيب اللغوي لها. وقد ازداد الاهتمام باللغة إلى الحد الذي أوجد علما خاصا بها ألا وهو علم اللغويات Linguistics بفروعه المتشعبة لكل العناصر اللغوية كعلم الصوتيات وعلم الدلالة وعلم الصرف وغيرها من العلوم الأخرى، وهي تنطبق على جميع اللغات الكونية لا على الانجليزية وحدها.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
جوزيف كونراد




---------------------------------




فتح للبحار وسيطرة على العالم =
الامبراطورية التي لا تغيب عنها الشمس
ظهرت بوادر سيطرة بريطانيا على البحار والمحيطات بعد أن هزمت أسبانيا في معركة الأرمادا. واستغلت بريطانيا الاكتشافات البرتغالية لرأس الرجاء الصالح المحيط الهندي وبحر العرب والطريق نحو الغرب للامريكيتين لمصلحتها فكونت اسطولا هائلا مكنها من التفوق على جميع الأمم الاستعمارية الأخرى. فاستعمرت أمريكا الشمالية وهيمنت على الهند وتوغلت بعيدا نحو الصين. وكان عنوان حصادها الاستعماري "التجارة". فتحت ذريعة التجارة دخلت إلى الهند وكونت الحكم البريطاني للهند British Raj بدءا من عام 1858 وأصبحت شبه القارة الهندية درة للتاج البريطاني. وتحت نفس الذريعة أي التجارة طُردت بريطانيا من شمال أمريكا بعد أحداث تمرد شاي بوسطن بنهاية عام 1773 وحدوث الثورة الأمريكية واعلان الاستقلال عام 1781. ورغم أن ذلك شكل صفعة مذلة للامبراطورية البريطانية، إلا أن ذلك لم يثنها عن الاستمرار بالسيطرة والسعي للامتداد الامبراطوري شرقا وغربا، فكان أن نجحت بذلك المسعى وأضحت بريطانيا لمدة طويلة "الامبراطورية التي لا تغيب عنها الشمس". بل وظلت مسيطرة على طرق التجارة البحرية التقليدية عبر رأس الرجاء الصالح. ولم تقل سيطرتها إلا بعد تطبيق فكرة إيصال الشرق بالغرب، وذلك بعد شق قناة بنما بناء على فكرة فرنسية وتنفيذ أمريكي عام 1914 (يبدو أن الفرنسيين متخصصين بشق القنوات الكبرى بعد قناة السويس قبل بنما). الشاهد أن هذه السيطرة الامبراطورية انعكست على شخصية الانسان البريطاني فظهرت عليه بوادر لم تكن موجودة من قبل. يذكر البروفيسور سايمون شاما بكل موضوعية عبر سلسلة تاريخ من بريطانيا "أن البريطانيين بعد أن كانوا شعبا يبحث عن الحرية وعدم الاستبداد أصبح يدير امبراطورية تستعبد خُمس سكان العالم"، حيث يروي تفاصيل مقززة عن كيفية نظام الرق الذي قاموا على رعايته وكيفية حدوث عمليات الأسر والتجرد من البشرية خلال عمليات الاستعباد وخاصة على الساحل الغربي من أفريقيا. والمفارقة أن حجة بريطانيا بالدخول لمنطقة الخليج العربي بنهاية القرن الثامن عشر مثلا هو منع تجارة الرقيق، فكانت حجة موفقة لوضع قدم لهم بهذه الأرض المنسية. أما في أستراليا وجنوب أفريقيا فقد كان التطبيق البشع لنظرية داروين لا سيما جزئية التطور الطبيعي لدى البشر وأنهم وجدوا هناك ضالتهم بالحلقة المفقودة حيث البشر القريبين من القردة كما زعموا. وكنا قد ذكرنا بأحد المواضيع السابقة (من هنا) كيف أن السكان الأصليين لم ينفعهم أن تنصروا ودخلوا المسيحية، "حيث أنهم من جنس لا يرقى للجنس الأبيض حتى وإن دانوا بالمسيحية".



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة




ومن الصفات الأخرى التي طرأت على الشخصية البريطانية حب الانفتاح على العالم الجديد المكتشف وإن تغلف بالطابع الاستعماري. حيث نجد الانسان البريطاني قادر على التكيف والتأقلم بمناطق وشعوب وحضارات مختلفة تماما عنه بدءا من القارة الأمريكية غربا ومرورا بأفريقيا الغربية والجنوبية وأستراليا وانتهاء بالهند والصين. ورغم أن مظاهر الفكاهة والطرفة معروفة عن شخصية الانسان الانجليزي بالذات، إلا أن التجارب التي لاحظناها عنه خارج موطنه تشير لسلوكيات العنجهية والغطرسة والميل لسفك الدماء. حدث هذا بالماضي داخليا وعانت منه الأمم المستعمرة بعد ذلك، فمن يقل سمعا وطاعة سيُعلى من شأنه ويصبح من علية القوم، أما من يفكر بكلمة "لا" فقد فتح على نفسه باب استخدام الاسلحة البريطانية وأقواها على الإطلاق سلاح "فرق تسد" وهو الانجاز الأكبر الذي خلفته بريطانيا لمستعمراتها. فمن تخلص منه ومن آثاره نما وازدهر كماليزيا والهند رغم عقباتها الهائلة. أما من لا يزال يجري وراء وهم هذا السلاح -كبلداننا العربية التي تطبق أنظمة حكمها ذلك المبدأ- فلن تجني سوى الخراب والدمار. ولهذا فإن لا بد لنا من الإيمان إن شعارات الحرية والمساواة والتفكير السليم وسيادة القانون، وهي الشعارات التي بنيت عليها الحضارة والثقافة البريطانية، ما لم تكن قابلة للتطبيق من قبل راعيها بكل مكان على وجه البسيطة وبكل صدق وإخلاص للبشرية جمعاء فإنها لن تساوي الورق الذي طبعت به، بل ويعتبرها البعض بمثابة درجات السلم الذي يتم الصعود من خلاله للوصول إلى جنان العالم.












عرض البوم صور فيصل كريم   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2012, 04:04 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
فيصل كريم
اللقب:
مترجم / رئيس قسم "ترجمة المرئيات الوثائقية"

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 1859
الدولة: أرض العرب
المشاركات: 50
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
فيصل كريم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : فيصل كريم المنتدى : "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم
افتراضي

بريطانيا والبريطانيون... والوطن العربي



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الامبراطورية البريطانية ببداية القرن العشرين


قبل الولوج لمجمل هذه العلاقة بين بريطانيا ومنطقة الشرق العربي، لا بد أن نشير لتغير مهم طرأ على الشخصية البريطانية بشكل عام. ألا وهو سيطرة أخلاقيات العصر الفيكتوري على بريطانيا والشعب البريطاني. فالملكة فيكتوريا التي حكمت الامبراطورية ردحا من الزمن استمر من عام 1837 إلى 1901 عملت على ترسيخ حكم مستقر وهاديء ومشبع بالأخلاقيات الروحية التي لا تخلو من الجوانب البراغماتية والمباديء العملية سواء لصالح الفرد أو المجتمع. فأخذ المجتمع الانجليزي والبريطاني يتسم بسمات لم يتصف بها من قبل ألا وهي الهدوء والوقار والحكم المنطقي المبني على الموضوعية لا على المشاعر والأحكام المسبقة Common Sense. والسبب بذلك يكمن بديهيا بالاستقرار الاقتصادي والسياسي الكبير داخل وخارج البلاد حيث أصبحت بريطانيا بالعصر الفيكتوري "الامبراطورية التي لا تغيب عنها الشمس" رغم خروجها المذل قبل ذلك من أمريكا الشمالية بنهاية القرن الثامن عشر. إلا أن بريطانيا القرن التاسع عشر كانت لا تزال تسيطر على أستراليا وسواحل غرب أفريقيا وطريق رأس الرجاء الصالح البحري وسواحل بحر العرب والمحيط الهندي والخليج العربي وصولا لدرة التاج البريطاني الهند وانتهاء عند التمدد نحو السواحل الصينية والسيطرة على هونج كونج وسنغافورة وغيرها من الجزر. ومما لا شك فيه أن التجارة وطرقها التي تسيطر عليها بريطانيا آنذاك قد انعكست على شخصية الانسان البريطاني، ففكرة الامبراطورية الضخمة بالأساس مبنية على التجارة والسوق الحرة، وهذا ما استوعبه المهاتما غاندي وعمل على التخلص من قيود هذه الامبراطورية عبر المقاطعة التجارية. أما بالمجتمع الانجليزي نفسه، فقد كان يسمى هذا العصر بـ"العصر الرومانسي". حيث انعكس ذلك بالإيجاب على الأدب، حيث ازدهر الفن الروائي بالذات على يد مجموعة من خيرة الروائيين ممن ذكرناهم أعلاه. وبالمجمل فإن هذا يقدم لنا ملمحا، بالإضافة إلى ما ذكره البروفيسور شاما في سلسلته، عن شخصية الانسان البريطاني من مظاهر الثراء والنماء والثقة بالنفس والثقافة والعلم والتطور التقني بالحياة بفضل الثورة الصناعية وإنجازاتها بالقرن التاسع عشر. وبالإضافة لذلك، فقد لاحظنا خاصية بالانسان البريطاني وهي التكيف مع الشعوب الجديدة عليه. وسنضرب أمثلة طريفة على ذلك أدناه. ولكن كل هذه الإيجابيات والنمو والرخاء كان لا بد لها أن تتحقق على حساب شعوب أخرى سُرقت منها آمالها وطموحاتها هي الأخرى. والمثال عليها واضح وسافر.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

المهاتما غاندي:
رمز تحدي الامبراطورية البريطانية بالعالم



-------------------------------



نموذج مصر
لم يتطرق البروفيسور سايمون شاما لعلاقة بريطانيا بالوطن العربي حيث اكتفى بذكر نموذجي الهند (ولم يتطرق كذلك لتجربة المهاتما غاندي الفريدة) والولايات المتحدة مع قليل من الربط بفرنسا، حيث يبدو أن شجاعته الأدبية لم تمتد لهذا الموقع الهام من العالم والتي سخرت بريطانيا كل قواها من أجل الحفاظ عليه ولأجل المحافظة على المكتسبات التجارية الضخمة من ناحية السيطرة على الطريق البحري المؤدي إلى الهند والصين، وأدت الأرباح الطائلة التي جنتها إلى إنجاز المشروع الحلم الذي كانت يتمناه الغرب وخصوصا فرنسا وبريطانيا منذ القدم ألا وهو فتح ممر مائي ضيق يربط البحر الأبيض المتوسط بالبحر الأحمر - مشروع قناة السويس الذي عملت له فرنسا بالبداية عبر مجهودات فرديناند دي ليسيبس. وتم لها ذلك بالفعل عام 1869 حيث أقيم احتفال دولي كبير أقيم فوق مقابر جماعية لـ 125 ألف مصري عملوا بالسخرة لشق وحفر هذه القناة. ولكن الأقدار لم تهمل الفرنسيين حيث استولى البريطانيون على المنافع بعد استعمارهم لمصر بدءا من عام 1882 مستغلين أحداث الثورة العرابية لصالحهم، لكن استعمار مصر لم يتحقق لهم إلا بعد معارك دامية كمعركة البصاصين ومعركة التل الكبير، وخيانة الخديوي توفيق وغدر دي ليسبس الذي فتح القناة لمرور قوات الإنجليز وأخيرا خيانة خنفس باشا قائد حامية القاهرة.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


احمد عرابى امام قصر عابدين
في 9 سبتمبر 1881




والواقع التاريخي يثبت أن الإنجليز كانوا على عكس ما يهتفون له من شعارات الحرية والمساواة وسيادة القانون حيث طبقوا خارج بلادهم ما يتناقض وكل هذه المباديء السامية بالمناطق التي استعمروها بل وحتى التي تم انتدابهم عليها من عصبة الأمم كفلسطين والعراق. وتبرز لنا حادثة بسيطة في مصر لكنها توضح مدى الغطرسة التي وصلت لها الشخصية الإنجليزية والذي اعترف بها (أي هذه الغطرسة والصلف) الكاتب والمؤلف البريطاني الشهير جورج أورويل مؤلف أهم روايتين سياسيتين بالقرن العشرين مزرعة الحيوانات و 1984 وهو من سيشير لأهميته شاما بالحلقة الأخيرة من السلسلة. الحادثة بالطبع هي حادثة دنشواي. الحادثة التي وقعت عام 1906 تتلخص بأن مجموعة من الضباط الإنجليز كانوا يريدون الترفيه عن أنفسهم عبر صيد الحمام عند بلدة دنشواي الريفية فلما حاول أحد الريفيين تنبيههم أنهم قد "يحرقون التبن في جرنه" لم يفهموا ما يقول فأطلق أحد جنودهم عيارا فقتل زوجة شقيق ذلك الرجل فهاجت القرية وماجت باحثة عن الثأر إلا إنه للأسف تم إنقاذ الجنود البريطانيين قبل أن يفتكوا. لكن البريطانيون ومن لف لفهم لم يتركوا الأمر يمضي بسلام، فأصروا على محاكمة الأهالي. وبعد تقديم 52 مواطنا مصريا لمحاكمة صورية هزلية، حكموا على 4 منهم (وبرواية أخرى 6 منهم) بالإعدام والبقية تفاوتت أحكامهم ما بين الأشغال الشاقة والجلد. ومن المعروف أن من قضاة تلك المحكمة بطرس باشا غالي وقيل أيضا أنه هو من صادق على الحكم كونه كان وزيرا مؤقتا للعدل، ثم لاقى مصيره بعد أن قام شاب مصري صيدلاني هو ابراهيم ناصف الورداني باغتياله إبان تولي بطرس باشا لرئاسة الوزراء وذلك عام 1910. والمدهش أن من قضاة تلك المحكمة أيضا كان أحمد فتحي زغلول الأخ الأكبر للزعيم الوطني سعد زغلول الذي كان يدرس حينها القانون بفرنسا. فما كان من الزعيم سعد إلا أن قاطع أخيه الأكبر عقابا له على اشتراكه بظلم وقهر الشعب. وهذا مجرد مثال غير حصري بفساد وسوء حكم الإنجليز ببلاد عظيمة كمصر ذات تاريخ وحضارة.



-------------------------------



نموذج العراق
أما بالعراق فحدث ولا حرج من من عظائم الأمور رغم قصر فترة حكمهم المباشر بناء على وصاية انتداب عصبة الأمم. فقد أدى ضعف الامبراطورية العثمانية ومن ثم ظهور بوادر هزيمتها بالحرب العالمية الأولى، أدى لوصول طلائع القوات البريطانية بجنوب العراق بجيش قوامه من الجنود الهنود. ومع انتهاء الحرب عام 1918 حاولت بريطانيا فرض هيمنتها وسلطتها الكاملة على البلاد. إلا أنها ووجهت بمقاومة شاملة من جميع أطياف الشعب العراقي، واندلعت شرارة هذه المقاومة منذ وطء البريطانيين أقدامهم على أرض ذلك البلد العربي. ولعل هناك صورا عديدة للبطولات والتضحيات التي قدمها ذلك الشعب بوجه الحكم البريطاني الراغب بإدامة وجوده بهذه البقعة بكل تأكيد إذا ما استقبله شعبها بالترحاب والورود، لكن حساب الحقل لم يطابق البيدر عندهم. وسنأخذ هنا نموذجا بطوليا ليتحدث عن تلك التضحيات .إنه الشيخ البدوي الوطني الثائر ضاري بن ظاهر المحمود شيخ عشيرة زوبع وهي من أفخاذ قبيلة شمّر العربية العريقة. فقد أقسم هذا الشيخ أن لا كرامة له ولا لأي عربي إن طاب المقام لأي بريطاني على تراب وطنه. فكان أن حاز على شرعية اسطورية وستفتح له أبواب التاريخ للأبد. ولنرى ما هي حكاية هذا الشيخ المقاوم:


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الشيخ ضاري بن ظاهر المحمود



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


الصورة الوحيدة المتوفرة للقائد البريطاني كولونيل جيرارد ليتشمان
(أو لجمان كما أسماه العرب) متخفيا بزي بدوي
وهو من قتله الشيخ ضاري




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة إقتباس نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

يعتبر الشيخ ضاري 1848-1928 شيخ عشيرة (زوبع ) والتي هي احد بطون قبيلة شمر من المؤسسين لثورة العشرين. لقد سكنت زوبع على ضفاف نهر الفرات. ولما كانت هذه القبيلة وشيخها قد شاركوا في الثورات والتمردات، رأت بريطانيا أن الوقت قد حان للانتقام وتصفية حساب الماضي من ناحية , وتجنب تكرار مثل هذه المشاركة في المستقبل من ناحية أخرى.
كان ضمن الوسائل التي اعتمدتها بريطانيا في معاقبة (عشيرة) زوبع وزعمائها أن شددت عليهم الحصار واتهمت الكثير من أفراد زوبع بقطع الطريق وجعل الملاحة في الفرات صعبة ومستحيلة. فزادت بريطانيا من تضييقها على زعماء ثورة العشرين من (عشيرة) زوبع وذلك بفرض المزيد من الضرائب وفي حالة عدم السداد بالوقت المحدد كانت بريطانيا تقطع المياه عن أجزاء كثيرة من المنطقة لإتلاف المحاصيل.
كان لأفراد زوبع مواقف لاتحصى لمقاومة الاحتلال البريطاني والحكومة العميلة لها والصراع الذي دار بين الشيخ / ضاري المحمود زعيم عشيرة زوبع والكولونيل (( لجمان )) المسئول السياسي للبادية الغربية يعتبر مظهرا للإصرار المتبادل بين الطرفين على أن ينهي كل منهما الأخر ليس من خلال تسجيل النقاط وإنما بالضربة القاضية.
فالشيخ ضاري الذي شارك في ثورة العشرين وكان همزة وصل بين الثورة في الفرات الأوسط والجنوب وبين المنطقة الوسطى فالشمال كان يمون الثورة بالرجال والسلاح والمؤنة من اجل استمرارها وتحقيق النصر، لا بل جعل العراق يثور من جنوبه لشماله.
والإنكليز كانوا يتحينون الفرص لكي ينتقموا من الشيخ ضاري وقبيلته خاصة وانه مثل التحالف العضوي الوثيق بين السنة في علاقتهم مع الشيعة في مواجهة الغزاة. لهذا أسندت مهام الانتقام للكولونيل لجمان – المسئول السياسي عن البادية الغربية- و الذي كان جاسوسا ومخططا بارعا وعسكريا ناجحا خاض الكثير من الحروب قبل عمله هذا.
عقد الكولونيل لجمان اجتماعا لمشايخ القبائل بمنطقة الرمادي محددا المواقف بصورة نهائية ضاربا على وتر الطائفية وبحضور الشيخ الضاري الذي عارض الطرح بصراحة واشتبك مع لجمان في مناقشة حامية وهو يشجب الروح الطائفية ويطلب من المجتمعين نبذها والتشبث بالروح الوطنية الجامعه.
بعد مضي شهر بعث لجمان إلى ضاري أن يقابله في ( خان النقطة ) مقر عمل الكولونيل والذي يقع بين الفلوجة وأبو غريب. اعتذر ضاري أكثر من مرة لكنه ما لبث أن قابله بتاريخ 12 أغسطس 1920م، وبدا الكولونيل (لجمان) بالسب والشتائم لعشيرة زوبع، وضاري يتحمل إلا انه استمر بالإهانة ووصل الأمر إلى حد التهديد بالتصفية. فخرج ضاري من النقطة مسرعا وبكلمات بسيطة لمجموعة من رجاله خارج المقر هب أقرباء ضاري وجماعته لنجدته حيث أطلق ثلاثة من رجال ضاري وهم ابنه ومعه اثنان النار على الحاكم البريطاني لجمان وأصابوه إصابة بالغة إلا انه لم يمت. فما كان من الشيخ ضاري إلا أن توجه إليه وأجهز عليه بالسيف. منهيا بذلك حياة أهم قائد عسكري بريطاني في العراق. وجن جنون بريطانيا لهذا العمل.

واضطر وينستون تشرشل وزير الحربية آنذاك أن ينفق ما يزيد على مبلغ 40 مليون جنيه استرليني من أجل إنقاذ الحملة على العراق. وهو ما تم اعتباره أمرا فادح التكاليف ويفوق تحمل تلك الامبراطورية القائمة أصلا على جني الأرباح التجارية لا على الإنفاق العسكري غير المحدود. فخطرت للبريطانيين فكرة الحكم غير المباشر، أو ما تمت تسميته التحكم عن بعد أو الحكم بالوكالة. فوجدوا ضالتهم بشخص الأمير فيصل بن الحسين بن الشريف علي الذي طرده الفرنسيون من سوريا التي يمم وجهه صوبها أولا ولقي ترحابا من شعبها. فعرض عليه البريطانيين حكم العراق، فيعملون بذلك على نزع فتيل الأزمة بينه وبين حلفائهم الفرنسيين، وبنفس الوقت يطمئنون لحكم غير مباشر لهم بالعراق، والأهم من ذلك أن يكون غير مكلف. فلاقت خطتهم حظا من النجاح قدرا من الزمن. إلا إن النتائج كانت كارثية جدا على سلالة الملك فيصل الأول فيما بعد.



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الملك فيصل الأول متوجا على عرش
العراق وحوله القادة الإنجليز



-------------------------------



نموذج فلسطين
أما ثالثة أثافي نماذج علاقة بريطانيا بالعالم العربي، فهي تمثل طامة تاريخية على كل من الطرفين. ألا وهي مسألة انتدابها لفلسطين. لقد تحدثنا فيما سبق وبموضوع آخر، عن إن أول من دعا لإقامة دولة لليهود على أرض فلسطين كان نابليون بونابرت امبراطور فرنسا إبان حملته العسكرية على كل من مصر والشام بنهاية القرن الثامن عشر. ورغم أن دعوته تلك لم تكن جديّة بقدر ما كانت تكتيكية، ولم يصدقها أو يتقبلها حتى اليهود الشرقيون أنفسهم، إلا إنها بعد ذلك أعطت الشرارة الأولى لصياغة خطة جديدة تفعّل استراتيجية جديدة تعمل على زرع كيان يهودي بأرض فلسطين التي تطلّ على شرق بلاد العرب وغربها. وكانت هناك ثلاث امبراطوريات اتفقت على تحقيق تلك الغاية، الامبراطورية الروسية القيصرية والجمهورية الفرنسية، وامبراطورية بريطانيا العظمى. ولكن حدث ما لم يكن بحسبان هذه الامبراطوريات وثارت شعوب إحداها وقلبوا نظام حكمها وقتّلوا بعائلة القياصرة تقتيلا. وما كان من النظام الجديد في روسيا سوى أن كشف عن مخطط سايكس-بيكو الذي اتفقت به بريطانيا وفرنسا بعام 1915 (ومن المعلوم أن مخططات السيدين سايكس وبيكو حيكت في السودان) على تقاسم النفوذ بالبلدان العربية وتفتيتها إلى دويلات بحدود اصطناعية وهمية لا وجود لها بالواقع. فشعرت بريطانيا بالحرج الشديد من موقفها المخجل هذا خاصة أمام حلفائها العرب والذين انقلبوا على الدولة العثمانية من أجلها، وأكد من شكوكهم بها وصدى وعد بلفور المزعج لمّا يزل بعد. لكن كلا من بريطانيا وفرنسا أصرتا على استكمال المخطط، لا سيما وأن غاية التخلص من اليهود يشترك بها معظم سكان القارة الأوروبية بشكل أو بآخر. إلا إنهم فضلوا نقل المشكلة اليهودية إلى مكان آخر حتى يستريح بالهم هم ويشقى الآخرون.وتحقق إصرارهم عبر مقررات مؤتمر سان ريمو عام 1920، ثم أقرت عصبة الأمم وثائق الانتداب على المناطق المعنية عام 1922. والغريب بالأمر أن بريطانيا وقعت بتناقض هائل عند انتدابها فلسطين. فقد عملت منذ البداية على السماح للهجرات اليهودية وتدفقها لفلسطين وشراؤهم للأراضي بشكل ممنهج ومنظم، ثم ما لبثت بريطانيا أن أوقفت بريطانيا هذا التدفق أو حاولت وقفه بعد أن شعرت بخطورة الأمر. وهذا التناقض موجود حتى بوعد بلفور ذاته المذكور أعلاه حيث يشير لرغبة بريطانيا بوجود وطن قومي لليهود في فلسطين على ألا "ينتقص من الحقوق المدنية والدينية التي تتمتع بها الطوائف غير اليهودية المقيمة الآن في فلسطين" وهذا جهل بوقائع الأمور وتغييب للمنطق والعقل. لكن ذلك لا يهم ما دام أنه خارج نطاق المناطق البريطانية وليحترق الآخرين بنارهم التي ستأكل بعضهم بعضا. ومن المعروف أن الصهاينة لم يرضوا عن هذه السياسة غير الواضحة فكوّنوا عصابات خاصة بهم مثل عصابة الهاجاناة والآرجون ومن أشهر عملياتهم الترويعية الإجرامية تفجير فندق الملك داوود عام 1946 في القدس، رغبةً منهم بالتخلص السريع من سيطرة الانتداب البريطاني والاستفراد بالشعب الفلسطيني الأعزل، وهو ما تم لهم سابقا بعد النكبة. ومن أشهر الشخصيات الصهيونية التي اشتركت بذبح البريطانيين في فلسطين رئيس الوزراء الأسبق مناحيم بيجن وزميله التالي إسحق شامير وهما من أعمدة حزب الليكود، وقد أصدرت بحقهما بريطانيا مذكرة اعتقال بحكم اتهامهما بالضلوع بعمليات إرهابية ضد القوات البريطانية في فلسطين.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


صورة مذكرة الاعتقال لصهاينة مطلوبين للعدالة
من بريطانيا ومن بينهم إسحق شامير الثاني من اليسار


وبالتالي خرج الأمر عن سيطرة البريطانيين وخرجوا خروجا مذلا من فلسطين وفشلوا بتأدية مهمتهم بالحفاظ على هذا البلد من العبث الذي تسببوا به. إلا إن أفعال الغربيين تفضح نواياهم منذ البداية. ألم يأتوا لضريح الزعيم التاريخي الملك الناصر صلاح الدين الأيوبي بعد احتلالهم للشام وقال أحد قادتهم بكل وقاحة "ها نحن عدنا يا صلاح الدين؟!" فأنى لهم أن يقيموا العدل والحكم السليم وقد تعمدوا وضع بلادنا بحالة غريبة كشفوا عن مسماها السياسي لاحقا، "الفوضى الخلاقة".



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


طرائف تاريخية من الشخصية البريطانية
يتميز البريطانيون والإنجليز منهم تحديدا كما أسلفنا بسمات طارئة عليهم بعد نعيم العصر الفيكتوري. فقد أصبحت لديهم قدرة على التأقلم والتكيف بل وحتى الانخلاع من ثقافتهم الخاصة بهم في سبيل تحقيق مصالح امبراطوريتهم المترامية الأركان. ويتميزون كذلك بجانب كبير من الدهاء والذكاء والمعرفة العامة بأوضاع الشرق، مما يوقعهم بأغلب الأحيان بتناقضات قد تصل أحيانا لحد الطرفة والعجب. وهنالك أمثلة شهيرة بهذا الجانب نورد منها هذه العينات.




المثال الأول:



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



لم يكن توماس إيدوارد لورانس سوى ضابط صغير بالجيش المتمركز بالقاهرة، لكنه اشتق لنفسه مسارا غريبا أدهش قادته أنفسهم. فترك المكان الوثير المريح واختار العمل بقلب الصحراء القاحلة لتحقيق الهدف الامبراطوري بطرق غير تقليدية. وكان يعلم تماما أنه لا يمتلك حظا بالارتقاء إلا بعد عمل مفاجيء يكسر الأعراف لا سيما وأنه لا يمتلك نصيرا ومعينا داخل بريطانيا لأنه ابن زنا هو الآخر. فقام بتحريك "ثورة العرب" التي لم يستفد منها سوى البريطانيون بحربهم ضد العثمانيين. فصال وجال بقلب الصحراء فأسموه -ويا لضحكات القدر- "لورانس العرب".


المثال الثاني:


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



يعتبر أنتوني إيدن رئيس وزراء بريطانيا الذي استلم السلطة لمدة وجيزة من عام 1955 إلى 1957 بعد مشوار طويل بعمله كوزير للخارجية، يعتبر من مثقفي الإنجليز ودهاتهم. وقد كان عار العدوان الثلاثي على مصر عام 1956 الذي خطط له إيذانا بدق المسمار الأخير بنعش حياته السياسية شخصيا والمسمار الأخير في نعش التمدد الخارجي للامبراطورية البريطانية بعد أن أنذرتها القوى العظمى آنذاك. ومن الطرائف التي رواها عنه الاستاذ محمد حسنين هيكل عبر برنامجه الاسبوعي "تجربة حياة"، أنه (أي إيدن) ذهب إلى مصر قبيل العدوان برفقة وفد سياسي وعسكري كبير وقابل القيادة بالقاهرة. وفي أحد جلسات العشاء الرسمية تحدث أحد الجنرالات البريطانيين بشكل فظ نوعا ما أثار انزعاج الرئيس جمال عبد الناصر وجميع من كان حاضرا لمأدبة العشاء. فما كان من أنتوني إيدن بعد أن لاحظ الانزعاج باديا على الوجوه إلا أن قال الجملة التالية: "أيها الجنرال، لسانك حصانك إن صنته صانك وإن خنته خانك!" فاندهش جميع الحضور المصريون منهم والبريطانيون بهذه الفصاحة العربية على لسان رئيس وزراء بريطانيا آنذاك. ولا يجب أن نتعجب كثيرا من ذلك، فقد درس أنتوني إيدن ببداية حياته الأكاديمية اللغات الشرقية بكلية كنيسة المسيح وهي إحدى أكبر الكليات التي تتبع جامعة أوكسفورد.






المثال الثالث:


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

السيدة فيوليت ديكسون محاطة بابنتها زهرة (على يمين الصورة) وحفيدتها بيني - صورة مأخوذة عام 1987

http://www.youtube.com/watch?feature...&v=lBFJ7kq8niQ
تعتبر السيدة فيوليت ديكسون التي اشتهرت بالكويت بكنية "أم سعود" مثالا مثيرا للاعجاب للشخصية البريطانية. فقد تركت هذه السيدة موطنها وفضلت المعيشة بالكويت بفترة صعبة حينما كانت بلدا فقيرا لا يمتلك رفاهية الكهرباء ولا الماء ولا المواصلات. وعاشت فترة 61 عاما بالكويت من عام 1929 إلى 1990. ورغم أنها ببداية الأمر كانت برفقة زوجها الوكيل السياسي في الكويت الكولونيل هارولد ديكسون، إلا أنها أثبتت حبها لهذه البلاد بعد وفاة زوجها عام 1959 حيث أصرت على البقاء بهذا البلد بعد أن تعلقت به وبدراستها بصحاريه وباديته علم النبات حيث تمت تسمية إحدى أنواع زهرة الخزامى على اسمها بلندن تكريما وتقديرا لمساهماتها بهذا الجانب. وهي كذلك تجيد اللهجة المحلية الكويتية أفضل من كثير من الكويتيين أنفسهم. ويمكننا الاستماع لها وهي تتحدث عبر هذه المقابلة التي أجراها معها السيد رضا الفيلي
http://www.youtube.com/watch?feature...&v=lBFJ7kq8niQ
وقد قام الكاتب إيان فليمنج (الشهير بتأليف شخصية جيمس بوند الجاسوسية) بكتابة سيرتها الذاتية بكتاب "أربعون عاما بالكويت". ومن المثير للدهشة كذلك أنها قد تلقت ميدالية تكريم تسمى (أي الميدالية) ميدالية "لورانس العرب" من قبل الجمعية الملكية للشؤون الآسيوية وذلك تقديرا لإسهاماتها ما بين نساء البدو العربيات وتكريما لها لدراساتها عن زهور الصحراء ونباتاتها". فتبقى "أم سعود" أو فيوليت ديكسون نموذجا صارخا على تطور الشخصية البريطانية، لا سيما الشخصية النسائية غير التقليدية منها.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

فيوليت ديكسون مع ابنائها الصغار سعود (واسمه الرسمي توجو) وزهرة في أحد خيام بيوت الشعر بالبادية


ولقد تبين أن عامل التمدد الخارجي قدم لنا مثل هذه النماذج التي قد تختلف توجهاتها بأمور كثيرة لكنها تتفق جميعا على تحقيق الهدف والغاية التي سعوا لها حثيثا، ألا وهي نشر مباديء الحضارة التي جاؤوا منها. وسواء كانت تعتريها الشوائب أو يكتنفها الغموض أو تضيئها التجارب الإيجابية، فإن هدف التمدد بكل أصقاع الأرض لهو هدف وأمل ورغبة تشترك به جميع توجهات الشعوب البريطانية قاطبة.



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



الترجمة... دار الحكمة


إن من يدخل مجال الترجمة لا بد أن يتيقن أنه يقتحم حقلا شاقا ليس بيسير. فطريق الترجمة يحتاج لأن يتحلى به السائر بدربه للعديد من الأدوات والخصال. ومن أهمها الدراسة والاكتساب والثقافة وسعة الأفق والتمكن من اللغات المترجم إليها والمترجم منها، وكذلك الجَلَد والصبر وروح التحدي والعزم والجهاد. لأن المترجم سيقتحم معركة فكرية وعقلية، فإما أن يهزم ما يواجهه وإما أن يتعرض للهزيمة. النص هو ساحة المعركة والأفكار والعبارات هي عدوك أيها المترجم فإن لنت لها واستخفيت بها هزمتك ووضعتك بموقف صعب لا تحسد عليه حيث النتيجة التي تبتعد عن المعاني المطلوبة بالنص الأصلي ولب المراد إيصاله من أفكار على علاتها دون مبالغة أو إسفاف، ودون تهويل للمعاني و دون التقليل من أهميتها، مع تحري الدقة الدائم.


فهم اختلاف المرادفات

من الأبجديات التي على المترجم أن يتوخاها، درجات تباين المرادفات Synonym للغة المنقول إليها الترجمة. وهو أمر حاسم لمدى دقة الترجمة أو عدم دقتها. فالكلمة الواحدة تحتوي على عدة معاني أو مرادفات قد تكون مقتربة بمعانيها أو متباعدة عن بعضها البعض. ولنضرب هنا أمثلة بسيطة حتى نتحلى بالعملية. كلمة Buy من المعلوم أنها تعني يشتري أو يبتاع. لكنها إن جاءت بهذا السياق فمعناها قد ينحرف قليلا.


I can not buy what Obama has said

ومن الواضح أننا يصعب علينا منطقيا تقبل معنى الشراء هنا، إلا إن كان بالمعنى اللهجوي الدارج، كأن نقول "كلامك لا يباع ولا يشترى". ولكننا هنا نحتاج لكلمة تتفق والسياق المنطقى لمجرى الحديث، والكلمة المناسبة هي التصديق أو الإيمان بالصحة، والترجمة المقبولة بأقصى حد ممكن

لا يمكنني تصديق ما زعمه أوباما


أو حول هذا المعنى حسب ما يفضله اسلوب المترجم. وبالتالي فإن ما يقرب المترجم أو يبعده عن صحة المعنى المستهدف هو امتلاكه لمنطق لغوي لفهم وإدراك المعاني الواضحة والغامضة والسطحية والعميقة. فعلى سبيل المثال، عندما نقول Long arm لا يتساوى معناه عندما نقول Extended arm رغم أن كلمتي long و extended متساويين بالمعنى بشكل كبير، وهنا ندخل لمنطقة الغموض اللغوي Ambiguity وهو ما يجب على المترجم أن يدركه ويشعر به وألا يستهين بفحواه.


إدراك قيمة علامات الترقيم بمعنى الجمل

من المسائل المهمة التي يجب على المترجم الحرص منها وعليها علامات الترقيم الغربية Punctuation. والحقيقة أن اختراع الترقيم اللغوي طاريء على اللغة العربية وملتبس حتى على العديد من أشهر الكتاب بالصحف والمجلات أو دور طباعة الكتب وغالبا ما يعتمد هؤلاء على المصحح اللغوي الذي يعمل بتلك الأماكن. وأزيد التأكيد مرة أخرى، لا يجب إطلاقا على المترجم إن يستهين بهذه الأشكال الترقيمية لا سيما من ناحية اللغة الانجليزية واللغات الغربية عموما. لكن بنفس الوقت المترجم ليس ملزما بتقليدها عند النقل للغة العربية. أدرك صعوبة شرح هذه الفكرة ولكنني سأحاول على أي حال. عند نقل المترجم من اللغة المترجم منها (الانجليزية مثلا) إلى اللغة المترجم إليها (العربية مثلا) فإنه لا بد أن يدرك تماما وظيفة علامة الترقيم بالنص والذي قد يغير أو يبدل المعاني أو الأفكار الرئيسية مع الأفكار الجزئية. ولا بد كذلك أن يهيمن المترجم على هذه الأفكار ويميز بين ما هو رئيسي أو جزئي منها حتى يمكنه من طرح صياغته للنقل بكل وضوح وسلاسة. فالمترجم هنا مطالب بتتبع مسار بداية الجملة ونهايتها (وفي حالة الترجمة المرئية ليس على المترجم أن ينتبه فقط للسطر المرئي بل يجب فهم الجملة عموما حتى لو أتت على خمسة أو ستة سطور مرئية متتابعة). بمعنى بدءا من النقطة أو علامة الاستفهام أو التعجب ونهاية بما هو مثلهم حيث يكون محتوى الجملة وأفكارها مستقلة بحد ذاتها. ومن بداية الجملة إلى أن تنتهي بالنقطة فهذا يعبر عن فكرة أو أفكار مكتملة وتامة. أما العبارات التي تكون ما بين الفواصل فهي تعبر عن أفكار جزئية غير تامة بحد ذاتها. وهذا يدفعنا للحديث عن التركيب اللغوي للجملة.


التركيب اللغوي للجملة

ومن المعروف أن الجمل Sentences باللغة الانجليزية -واللغات الغربية عموما- تحتوي من ناحية التركيب اللغوي Structure على أربع درجات وأنواع: الجملة البسيطة simple sentence والجملة المركبة compound sentence والجملة المعقدة complex sentence وأخيرا الجملة المركبة المعقدة complex-compound sentence. وما يهمنا هو النوع الأخير لأنه هو ما واجهنا باستمرار باسلوب المؤرخ سايمون شاما وما شكل تحديا لإخراج الترجمة بأصح معنى ممكن. وإليكم هذا المثال حتى تتضح الصورة أكثر.


George W. Bush won two presidential elections, but his father, who was better than him, only won once


وهنا يتحتم عليك كمترجم أن تدرك ما هي العبارات المستقلة Independent Clauses والعبارات غير المستقلة بالجملة Dependent Clauses حتى تتضح أمامك الفكرة الرئيسة والأفكار الفرعية. ومن الواضح هنا أن العبارات المستقلة هي

George W. Bush won two presidential elections

و

but his father only won once


أما العبارة الغير مستقلة فهي

who was better than him

فتصبح لديك الأفكار هنا طيعة وقابلة للمعالجة بكل سهولة عند النقل للغة العربية. طبعا من غير اللائق أن ألفت الانتباه أننا كمترجمين هواة متخصصين بالترجمة المرئية Visual Subtitling لا بد أن ننتبه لبداية الجملة ونهايتها، بمعنى الانتباه لأول الجملة ما بعد النقطة Full Stop التي سبقتها وتسلسلها إلى وصول النقطة التالية بغض النظر عن تتابع التترات أو سطور الترجمة. فالمهم هو بداية الفكرة الرئيسة وفروعها إلى النهاية طبعا مع مراعاة ما يتم لفظه بالتتر وعدم تخطيه للجملة التي تليه حتى تكون الترجمة متماشية مرئيا مع ما يلفظ من حوار. وهذا التأكيد ليس إلا حرصا على تذكير الاخوة المترجمين بأهميته، لا سيما المترجمين والمترجمات الصاعدين والشباب.


معركة الترجمة مع البروفيسور شاما

أما بالنسبة لما واجهناه من اسلوب يبعث على التحدي والمغامرة من قبل البروفيسور سايمون شاما فقد كان نزالا متعددا صممنا أنا والاخ أحمد الزعبي على خوضه حتى النهاية، والحكم بالنهاية على من انتصر يعود للمشاهدين الكرام. لقد تسلح البروفيسور شاما بسلاح الجمل الوصفية الطويلة والتي تعتمد تركيبيا على صيغة الجمل المركبة المعقدة بشكل مستمر واعتمد كذلك على المترادفات المبهمة أحيانا والغامضة أو الغير مباشرة أحيانا أخرى، مما كان يجبرنا على التوقف عند الجمل وملاحظة مدى اتساقها منطقيا وعدم وقوعها بالتناقض الحاد والذي قد يخل بالمعنى. ومن الأمور الطريفة والمحبطة بنفس الوقت أننا قد نواجه عبارات واصطلاحات قد لا نجد لها معاني بالقواميس العربية المعتادة (إلا إذا كانت هناك قواميس جديدة طرحت سنشعر بالامتنان لو تم إرشادنا لها لكن على أن تحتوي ما هو مفيد وجديد)، بمعنى أنك كمترجم قد تنجو من مسألة المترادفات والجمل المعقدة المتشابكة، لكن كيف ستنجو من اصطلاحات لا توجد لها ترجمات بالقواميس اطلاقا. الجواب يكمن طبعا بالقواميس الانجليزية المتخصصة بالعبارات الرسمية أو الدارجة. وهي ستتنوع ما بين قاموس مريم-ويبستر ومواقع اللهجات الشعبية مثل Urban dictionary و Online Slang Dictionary وموقع شرح العبارات المهم The phrase Finder بل وحتى موقع الجوجل نفسه إن وضعت بمحرك بحثه العبارة بشكل صحيح سيضعك أمام العديد من المواقع المتخصصة بشرح العبارات الانجليزية باللغة الانجليزية. وطبعا أنصح الاخوة المترجمين، بعد عديد من التجارب، باعتماد موقع الترجمة بجوجل كقاموس أساسي للعديد من الأسباب لأنه متجدد وقابل للاضافة وفي حالة عدم وجود المرادف العربي سيرشدك للمرادف الانجليزي لنفس الكلمة وكذلك لأن الموقع مرتبط بموسوعة الانترنت الويكيبيديا لزيادة شروح المواقع الجغرافية وأسماء الأعلام والأحداث التاريخية. ولكن تتمثل مشكلته بأنه يتطلب توفر الولوج على الشبكة العنكبوتية باستمرار. وإليكم أيها الاعزاء مثل هذه العبارة التي لم تكن توجد لها ترجمة بالقواميس العربية



Becket knew that when Henry
extended the hand of friendship, he was capable of following it
by frosty withdrawals of affection, unpredictable explosions
of carpet biting, incendiary fury



وتمثل الإشكال بمصطلح carpet biting فمن غير المنطقي ترجمته كما يبدو على الظاهر، فضلا عن ذلك سيخل بمعنى الجملة عموما. فكان البحث وتحري الدقة طريقا لحل الإشكالية. فكانت ترجمة الجملة بعد فك لغز ذلك المصطلح


وقد أيقن (بيكيت) ذلك عندما مد (هنري) يد الصداقة، وكان قادرا على اتباعها عبر الإنسحابات الباردة لحالة الإعجاب التي أبداها، وعبر الانفجارات الغير متوقعة والغضب المستشاط والحنق الهائج.

ومن المطبات التي كدنا أن نقع بها لولا دقة انتباه الاخ أحمد الزعبي -وهذا يدل على بصيرته الحادة وتمكنه من اللغة- جملة ستبدو عابرة وبسيطة للوهلة الأولى إلا أنها تحتوي على لغمين



Somehow, though, this vision of the Vikings as rapid-transit,
long-distance commercial travellers, singing their sagas as they sail
to a new market opening, wouldn't have cut much ice with the priests here at the cathedral
of Bradwell-on-Sea, just a crab scuttle away
from the area where I grew up, on the Essex shore



وتمثل اللغم الأول بعبارة Cut no Ice الذي قيل بشكل مختلف قد لا يفوت على البعض وقد يفلت من استيعاب البعض الآخر. أما اللغم الثاني بالجملة فظهر بعبارة crab scuttle away التي لا تشكل مصطلحا بحد ذاتها إلا أن توظيف مفرداتها المناسبة للسياق كان يمثل مشقة بدرجة ما.


لكن بطريقة ما، فإن هذه الصورة للفايكينج كرحالة سفن تجارية
سريعة قادمون من بعيد وهم ينشدون أشعارهم بينما يبحرون لافتتاح سوقٍ جديد، فإن ذلك لم يترك انطباعا لدى الكهنة هنا في كاثدرائية (برادويل) البحرية،
التي لا تبعد سوى مسافة (أو مشوار) سرطان البحر* من المنطقة التي ترعرعت بها كطفل على ساحل (إيسيكس).

* كان الاستاذ الهويمل ابو فهد قد نبهنا مشكورا عن هذا الخطأ الجوهري بالترجمة حيث كانت ترجمتي الأولية للعبارة "مجموعة بغيضة فرت هاربة". والحقيقة أن أسلوب سايمون شاما اللغوي "ملغوم" فكان بإمكانه مثلا قول not so far away وكفى الله المؤمنين شر أسلوبه، ولكنه أبى إلا أن يوقعنا بالخطأ.
وهذا مجرد غيض من فيض ما ذكره وقاله البروفيسور سايمون شاما عبر اسلوبه الشيق، حيث أنه هو من كتب نص أو سيناريو السلسلة عموما وقام بتقديمها بنفسه. والحقيقة أن هناك كثيرا من الأمثلة على هذا المنوال، إلا إن ضيق الوقت والخشية من طول الموضوع بما لا يلاقي استحسان القراء حالا من الاسترسال بسرد مزيد من هذه النماذج المثيرة، ولكن من سيتابع هذه السلسلة الشيقة سيتلمس مزيدا من هذه الأمثلة.


-------------------------------

وهكذا أيها الاخوة الكرام لا يسعني سوى حمد الباري عز وجل وشكره شكرا كثيرا تعالى علوا كبيرا عما يصفون، على ما أفاء به علينا من نعمة العقل وحب التعلم والاكتساب والميل نحو التواضع والاحترام وحب الناس، فمن لا يحب الناس نبذوه ومن لا يزرع الخير وينزع الأشواك عن الآنام هجروه. وصلى الله وسلم على نبينا وشفيعنا خير الخلق الرسول المصطفى محمد بن عبد الله النبي الأمين عليه أفضل الصلوات والتسليم. وشكركم أيها الاخوة الأعزاء على صبركم علينا بتقديم هذا العمل ولم نرضَ بتقديمه إليكم إلا بصورة متكاملة ترضي طموحنا بالإنارة والاستنارة. وأنا لا نبغي من وراء جهدنا هذا الذي زاد على الأربعة شهور ونيف سوى مرضاة الله عز وجل وإفادة الخلق ما أمدنا الحق تعالى من عمر ومقدرة وقدر من علم واجتهاد. فإن أصبنا ظفرنا بالحسنتين وإن أخطأنا فلنا أجر الاجتهاد.


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
------------------------------------------




المصادر والمراجع


http://www.cambridgemuslims.info/Did...fa/Default.htm


http://www.paradoxplace.com/Photo%20.../Lichfield.htm


http://www.uni-due.de/SHE/HE_GermanicInvasions.htm


http://sweet-300.maktoobblog.com/101...3%D9%84%D9%85/


http://dvd4arab.maktoob.com/showthread.php?t=1597102


http://blackintrospection.blogspot.c...h-slavery.html


http://www.aljazeera.net/NR/exeres/E...18D90DE466.htm


http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%...B3%D9%8A%D8%A9


http://en.wikipedia.org/wiki/Main_Page


http://alboraq.info/showthread.php?t=35695


http://dvd4arab.maktoob.com/showthread.php?t=2088094


http://www.7anein.info/vb/showthread.php?t=133162


http://www.kuwait-history.net/vb/showthread.php?t=1176


http://www.merriam-webster.com/


http://www.urbandictionary.com/


http://onlineslangdictionary.com/


http://www.phrases.org.uk/index.html


http://www.google.com/dictionary?hl=en












عرض البوم صور فيصل كريم   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2012, 04:04 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
فيصل كريم
اللقب:
مترجم / رئيس قسم "ترجمة المرئيات الوثائقية"

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 1859
الدولة: أرض العرب
المشاركات: 50
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
فيصل كريم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : فيصل كريم المنتدى : "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم
افتراضي

تقديم ترجمة حلقات سلسلة تاريخ بريطانيا:

الحلقة الأولى

Beginnings
الـبــدايــات

وهي تشمل الفترة ما بين 3100 قبل الميلاد إلى 1000 للميلاد. حيث يبدأ سايمون شاما سرد حكايته
عبر قرية سكارا براي في جزيرة أوركني التي كانت موجودة بالعصر الحجري. وخلال الألف عام
المقبلة قام كل من الرومان والأنجلو-ساكسونيين والفايكنج وقبائل الدنمارك والمبشرين بالمسيحية
بالوصول والقتال والاستيطان حيث ترك كل منهم بصمته وأثره فيما ستكون عليه شعوب بريطانيا.

الحلقة الأولى مترجمة




الحلقة الثانية

Conquest
الـغـــــــزو


وتغطي الفترة الواقعة ما بين عام 1000 إلى 1087 ميلادية. ولا يعتبر عام 1066 ليس من أفضل
التواريخ التي يتذكرها البريطانيون من فراغ، ففي غضون 9 ساعات وهي الفترة التي استغرقتها
اشتعال معركة هايستينجز تغير كل شيء. حيث تحولت إنجلترا الأنجلو-ساكسونية إلى النورماندية
للثلاثمئة سنة المقبلة. وتقرر مصير إنجلترا على يد العائلات النورماندية الحاكمة.


الحلقة الثانية مترجمة



الحلقة الثالثة

Dynasty
العائلة الحاكمة


وتشمل الحلقة الفترة الواقعة ما بين عامي 1087 إلى 1216. لا توجد قصة طويلة أقوى من حكاية
عائلة الحكم المـتـنـازعة، حـيـث الوالد المسـتبد والأم الجـميلة الـتي تحـيك المكائد والابناء والبنات
(تحديدا بنات الأخوة) المتشاجرين والإجراميين. وهنا تقع المسرحية الدرامية التي تم تأديتها على
خشبة مسرح التاريخ البريطاني بالأعوام التي تلت الفتح النورماندي.

الحلقة الثالثة مترجمة



الحلقة الرابعة

Nations
الأمــــم


وتقدم الحلقة المرحلة الواقعة ما بين الأعوام 1216 و1348. حيث تعرض القصة الملحمية التي
نهضت بها أمم بريطانيا من تحت قبضة ملك إنجلترا إدوارد الملقب بـ"طويل الساقين". مع وصف
الإدراك عمن كانت هذه الأمم وما هية هويتها التي مكنتها من التبلور إلى هذا العصر.

الحلقة الرابعة مترجمة




الحلقة الخامسة

King Death
ملك الموت


وتشمل الأعوام الواقعة ما بين عامي 1348 إلى 1500. حيث لم يستغرق الأمر سوى ستة أعوام
لكي يعيث مرض الطاعون خرابا بالجزر البريطانية، وسيستمر أثره لأجيال عديدة. لكن من تحت رماد
هذه الطامة، يظهر ما لم يكن متوقعا من بروز طبقة فريدة من نوغها من "الإنجليز".

الحلقة الخامسة مترجمة



الحلقة السادسة

Burning Convictions
إشـتـعـال الـمـذاهـب


وهي تشمل الفترة 1500 إلى 1558، حيث يرسم سايمون شاما بدقة تفاصيل الثورة التي تسبب بها
إعلان تدين الدولة. حيث أن الملك الذي سمّى نفسه "مدافعا عن عقيدة الإيمان (الكاثوليكي)" تحول
إلى أشد نصير لعقيدة الإيمان البروتستانتي الجديد.

الحلقة السادسة مترجمة



الحلقة السابعة

The Body of the Queen
جــســد الــمــلــكــة

وتغطي الحلقة فترة ما بين عامي 1558 و1603. حيث يتم تقديم وقائع حكاية ملكتين: إليزابيث
الأولى السياسية البارعة، وماري ستيوارت ملكة اسكتلندا وراعية الكاثوليكية. وهذه الوقائع تشير
بوضوح لولادة أمّة.

الحلقة السابعة مترجمة



الحلقة الثامنة

The British Wars
الحروب البريطانية

وهذه الحلقة تشمل فترة 1603-1649. بعد أن بلغت الحروب الأهلية ذروتها فإنها قد أخرجت حدثين
بارزين بالتاريخ البريطاني: الإعدام العلني للملك، وتأسيس الجمهورية. ويعرض شاما الحرب القاسية
التي شقت البلاد لنصفين وكونت بريطانيا جديدة، وهي المنقسمة ما بين السياسيين والدين، وهي
المهيمن عليها عن طريق أول جيش حديث حقيقي، والقتال من أجل المعتقدات لا من أجل الشخصيات
القيادية.

الحلقة الثامنة مترجمة




الحلقة التاسعة

Revolutions
الثورات

وتعرض الحلقة الفترة ما بين عام 1649 إلى 1689. حيث عصفت الثورات السياسية والدينية
ببريطانيا بعد إعدام الملك تشارلز الأول عندما كانت بلدا جمهوريا كئيبا بلا ملك يقودها أوليفر
كرومويل. ولم يحظى حكمه بالكثير من التأييد الشعبي، وقد تنفس العديد من الناس الصعداء عندما تم
اعادة النظام الملكي للسلطة بعد موت كرومويل، إلا إنه كان كذلك رجلا ذو رؤية طبق إصلاحات بالغة
الأهمية.

الحلقة التاسعة مترجمة



الحلقة العاشرة

Britannia Incorporated
بريطانيا الموحدة

وهي تسلط الضوء على الفترة 1690 إلى 1750. ومع بزوغ فجر القرن الجديد، أصبحت العلاقة
بين إنجلترا واسكتلندا اسوأ مما كانت عليه في السابق. إلا أن البلدين بعد نصف قرن لاحق سيعملان
على إقامة مستقبل مشترك على أساس الفائدة والمصلحة المتبادلة. وأصبحت بريطانيا الجديدة ترتكز
على المال لا على الارتباط بالرب.

الحلقة العاشرة مترجمة




الحلقة الحادية عشر

The Wrong Empire
الامبراطورية الخطأ

وهذه الحلقة تعرض الفترة 1750-1800. حيث وضحت التسلسل التاريخي للقصة البغيظة لكيفية
ظهور الامبراطورية البريطانية للوجود عبر مستعمراتها بفترة مبكرة، كمثال جزر الكاريبي من خلال
مزارع قصب السكر (وبمعونة نظام الرقيق)، ومثال الأرض التي أصبحت تعرف فيما بعد بالولايات
المتحدة والهند من خلال شركة الهند الشرقية، وكيف تسنى لها أن بنهاية الأمر السيطرة على العالم.
وهي قصة استكشاف وجرأة ولكنها بنفس الوقت قصة استغلال وصراع وضياع.

الحلقة الحادية عشر مترجمة




الحلقة الثانية عشر

Forces of Nature
قـوى الـطـبـيـعـة

وهي تشمل الفترة 1780-1832. لم تخض بريطانيا مطلقا نوع الثورة التي عصفت بفرنسا في العام
1789، إلا إنها كانت قريبة منها. ولقد انتشت البلاد بمنتصف سبعينات القرن الثامن عشر تحت
تأثير نشاط العمل السياسي. وقد عمل مثقفوا العصر الرومانسي على إعادة اكتشاف طبيعة إنجلترا
مثلما اكتشف كذلك محنة الانسان البسيط، وهذا ما حول الطبيعة إلى قوة ثورية.

الحلقة الثانية عشر مترجمة




الحلقة الثالثة عشر

Victoria and Her Sisters
فـيـكـتـوريـا وأخـواتـهـا


وتعرض الحلقة الفترة ما بين 1830-1910. مع بداية العصر الفيكتوري كان التقدم الهائل في مجال
التقنية والتصنيع يعيد تشكيل كلا من المشهد الطبيعي والبنية الاجتماعية للبلد بأكمله. وستتبوأ المرأة
موقعا مركزيا بالتأثير على تكوين المجتمع لحدود أعظم من ذي قبل.

الحلقة الثالثة عشر




الحلقة الرابعة عشر

The Empire of Good Intentions
امبراطورية النوايا الحسنة


وتسلط الضوء على الفترة 1830-1925. وترسم هذه الحلقة الحياة المتقلبة لامبراطورية المتحررة
من إيرلندا إلى الهند. حيث تم تقديم وعود الحضارة وتحسين الأوضاع المادية وإهداء هذه الشعوب
طرق الاستعباد ووقوع المجاعات.

الحلقة الرابعة عشر





الحلقة الخامسة عشر

The Two Winstons
وينستون و وينستون



وتقدم الفترة 1910-1965. يتحرى البروفيسور شاما بالحلقة الختامية من السلسةالحضور الطاغي
للماضي في القرن العشرين في بريطانيا والصراع القادة في بحثهم عن طريقة لصنع مستقبل وطني
مختلف. وقد ضربت كلا الشخصيتيين البارزتين بالقرن العشرين تشرشل وأورويل
(عبر شخصيته الرئيسية برواية 1984 وينستون سميث) مثالا حسب أساليبهم المختلفة الخاصة بهم
من ناحية استغراقهم بتأمل الماضي الامبراطوري والتصرف بناء عليه. أما ما يشكلل أكبر تأثير علينا
فهو كتابة التاريخ وصياغته.

الحلقة الخامسة عشر



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



تم الموضوع بحمد الله













التعديل الأخير تم بواسطة فيصل كريم ; 06-12-2012 الساعة 04:19 AM
عرض البوم صور فيصل كريم   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2012, 11:36 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
وائل يسري
اللقب:
عضو الجمعية الحرة

البيانات
التسجيل: Feb 2012
العضوية: 1738
المشاركات: 16
بمعدل : 0.01 يوميا
الإتصالات
الحالة:
وائل يسري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : فيصل كريم المنتدى : "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم
افتراضي

الأخ الكريم فيصل،
أتمنى أن يستفيد الجميع من هذا العطاء المبذول، وأن يساهم المترجمون بقوة في إثراء مواده، فالترجمة المرئية علم/فن ينبغي للمترجم المحترف اتقانه، خاصة بالنظر إلى أهميته في نشر المعرفة للجميع.
تحيتي












عرض البوم صور وائل يسري   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2012, 11:53 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : فيصل كريم المنتدى : "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
قرأت المداخلة الأولى وقرأت بعض ما نشرته في موضوع آخر لك كان مغلقا
أتمنى أن يبعد عنكما الله بلاوي أهل الفضفضة، والحاسدون والمثبطون.













التعديل الأخير تم بواسطة أبو صالح ; 06-12-2012 الساعة 12:06 PM
عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2012, 02:24 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : فيصل كريم المنتدى : "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم
افتراضي

لقد فاتكم التنويه إلى أنّ الشيخ د. حارث الضاري رئيس هيئة علماء المسلمين في العراق التي كانت أول من أعلن رفضها المشاركة في العملية السياسية وطريقة تكوين مجلس الحكم الذي أسسه بريمر ممثل الاحتلال الأمريكي في العراق عام 2003 بسبب أن الاسس التي قامت عليها وتوزيع الحصص والكراسي بطريقة غير منطقية وغير موضوعية وتؤدي إلى ظلم سيعمل على تقسيم العراق، هو حفيد الشيخ ضاري الذي اعترض على ما طرحه لجمان بنفس الطريقة تقريبا عند الاحتلال البريطاني للعراق،
وقيل أنّ بريمر ذهب إلى مقر هيئة علماء المسلمين وسأل بريمر الشيخ د. حارث الضاري، هل ستقتلني كما قتل جدك لجمان؟
فرد عليه الشيخ د. حارث الضاري قائلا، لماذا؟ هل تنوي إعادة ما قام به لجمان؟













التعديل الأخير تم بواسطة أبو صالح ; 06-12-2012 الساعة 02:33 PM
عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 06-13-2012, 09:10 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
فيصل كريم
اللقب:
مترجم / رئيس قسم "ترجمة المرئيات الوثائقية"

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 1859
الدولة: أرض العرب
المشاركات: 50
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
فيصل كريم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : فيصل كريم المنتدى : "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وائل يسري نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
الأخ الكريم فيصل،
أتمنى أن يستفيد الجميع من هذا العطاء المبذول، وأن يساهم المترجمون بقوة في إثراء مواده، فالترجمة المرئية علم/فن ينبغي للمترجم المحترف اتقانه، خاصة بالنظر إلى أهميته في نشر المعرفة للجميع.
تحيتي
الأستاذ الفاضل وائل يسري، حياكم الله يا سيدي وجزاكم الله خيرا على ما تفضلت به.

وصدقت قولا ورأيا بما يخص الترجمة المرئية التي هي جزأ لا يتجزأ من علم وفن الترجمة عموما، ولا تختلف عن أي من أبجدياته سوى بضرورة امتلاك القدرة على الاختزال والإيجاز وعدم تطويل الجمل والعبارات مع الاحتفاظ بنقل المعلومة والفكرة المنطوقة باللغة المصدر نقلا صحيحا.

تقبل مني أطيب تحية












عرض البوم صور فيصل كريم   رد مع اقتباس
قديم 06-13-2012, 09:38 AM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
فيصل كريم
اللقب:
مترجم / رئيس قسم "ترجمة المرئيات الوثائقية"

البيانات
التسجيل: Apr 2012
العضوية: 1859
الدولة: أرض العرب
المشاركات: 50
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
فيصل كريم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : فيصل كريم المنتدى : "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو صالح نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
قرأت المداخلة الأولى وقرأت بعض ما نشرته في موضوع آخر لك كان مغلقا
أتمنى أن يبعد عنكما الله بلاوي أهل الفضفضة، والحاسدون والمثبطون.
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو صالح نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
لقد فاتكم التنويه إلى أنّ الشيخ د. حارث الضاري رئيس هيئة علماء المسلمين في العراق التي كانت أول من أعلن رفضها المشاركة في العملية السياسية وطريقة تكوين مجلس الحكم الذي أسسه بريمر ممثل الاحتلال الأمريكي في العراق عام 2003 بسبب أن الاسس التي قامت عليها وتوزيع الحصص والكراسي بطريقة غير منطقية وغير موضوعية وتؤدي إلى ظلم سيعمل على تقسيم العراق، هو حفيد الشيخ ضاري الذي اعترض على ما طرحه لجمان بنفس الطريقة تقريبا عند الاحتلال البريطاني للعراق،
وقيل أنّ بريمر ذهب إلى مقر هيئة علماء المسلمين وسأل بريمر الشيخ د. حارث الضاري، هل ستقتلني كما قتل جدك لجمان؟
فرد عليه الشيخ د. حارث الضاري قائلا، لماذا؟ هل تنوي إعادة ما قام به لجمان؟
الأستاذ الفاضل والعالم الجليل أبو صالح، أنرت الموضوع بنورك وأكرمتنا بعطاء من سرورك. وأشكرك يا سيدي على ما خطه قلمك.

والحقيقة أن بعضًا من سوء فهم قد يقع فيما بين بعض الزملاء الكرام، وهذا خطأ اتحمل مسؤوليته وحيدا. فبعض المواضيع تقتضي نشر ردود متتالية دون أن يكون بينها رد لزميل آخر، والحقيقة الأخرى أن هنالك بعضا الأخوة الأعضاء سريعون بالرد، ما شاء الله عليهم، مما يضطرني أحيانا لغلق الموضوع لحين اكتمال الموضوع حسب التسلسل المرغوب. أما بعد ذلك، فالنقاش مفتوح لكل الآراء والانتقادات على اجتهادنا هذا، فإن أصبت فمن الله وإن اخطأت فمن الشيطان ونفسي. والحمد لله على كل حال.

أما ما تفضلتم به حول الشيخ حارث الضاري رئيس هيئة علماء المسلمين في العراق الشقيق فهو سليم تماما، ولم يكن يخفانا أنه حفيد لذلك الشيخ المجاهد الذي رفع رؤوس العرب وفضّل أن يعلي كلمة الحق ويعتصم بحبل الله وسار على درب الشهداء والصديقين. ولكن سياق الحديث كان يركز على المقاومة البطولية منقطعة النظير لهذا البطل العربي المسلم، فسار بي السياق نحو هذه الأفكار التي ركزت على قصة الشيخ ضاري مقابل ذلك الثعلب الهالك ليجمان، رغم أهمية موقع الشيخ حارث الضاري الذي حمل لواء المقاومة والجهاد. ويحضرني بهذا الإطار الفيلم الذي انتجه العراق في بداية الثمانينات بعنوان "المسألة الكبرى" وعنوانه بالانجليزية Clash Of Loyalities ويتحدث عن الشيخ ضاري المحمود الذي أدى دوره الممثل غازي التكريتي وليجمان الذي أدى دوره الممثل الإنجليزي المعروف أوليفر ريد. والفيلم موجود على اليوتيوب على أجزاء ولكن جودته ليست بالجيدة للأسف.

أما المعلومة التي ذكرتها بلقاء الشيخ حارث مع بريمر، فأشكرك عليها وهي مفيدة بهذا السياق التاريخي، فجزاك الله خيرًا.

تقبل مني أطيب تحية












عرض البوم صور فيصل كريم   رد مع اقتباس
قديم 07-08-2012, 01:39 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : فيصل كريم المنتدى : "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم
افتراضي

أظن وجدت لك سلسلة جديدة تستحق الترجمة كتكملة للسلسلة أعلاه تجد بعض منها استخدمته في المداخلة التالية
لماذا ثقافة الـ أنا أو الفلسفة أو علم الكلام تحارب الأخلاق أو ثقافة الـ نحن أو الدين أو الله؟
http://www.arabelites.com/vb/showthread.php?t=14246
من وجهة نظري أنَّ اللُّغة وسيلة التفكير وليست فقط وسيلة للتعبير كما يظن فلاسفة أوربا في علم الكلام (وهو الاسم الشيعي/الصوفي للفلسفة)، وأنَّ الهدف النبيل لا يمكن الوصول إليه إلاّ بوسائل نبيلة وإلاّ سيفقد نبله على الأقل من وجهة نظري
وقالت العرب قول ينم عن حكمة رائعة ألا وهو الفاضي يعمل قاضي وعلى ضوء ذلك يمكننا فهم كل مداخلة في هذا الموضوع
لمعرفة من دخل هذا الموضوع مثل رهبان الكاثوليك لتوزيع صكوك الغفران (المديح) أو صكوك الرجم (القدح)، والأنكى عندما يكون بشكل مزاجي وانتقائي من شخص جاهل لا يملك أي مستوى من العلم للتمييز، والتي بسبب هذه الانتقائية والمزاجيّة للنخب الحاكمة ورهبانها وما ينتج عنها من ظلم واستبداد واستعباد حصلت الثورة الفرنسية؟!!!
ولكن الإشكالية من وجهة نظري أن في الثورة الفرنسية لم يحصل عملية تغيير للمفاهيم ولكن فقط قامت الثورة بتغيير الاسماء ولكن بقيت المفاهيم مثلما هي، كما قام بذلك جمال عبدالناصر وحافظ الأسد وعبدالكريم قاسم وهواري بومدين والنميري فيما أطلقوا عليه التأميم والإصلاح الزراعي، والتي ما هي إلاّ عملية سرقة لحقوق وأملاك مواطنين من الشعب، وللضحك على مثقفي دولة الفلسفة في تحليل هذا الحرام الواضح تماما، وجعله حلال صرف من قبل محمد حسنين هيكل وغيره، لا، بل والتهليل والتزمير له، بحجة أنَّه منجز من منجزات الثورة، كما حصل في فضيحة وعار هزيمة عام 1967 والتي كان يقدمها محمد حسنين هيكل وإعلامه المسمى صوت العرب على أنها انتصار بلا حياء ولا خجل
الإشكالية الحالية أن النخب الحاكمة ومثقفي دولة الفلسفة ما زالت تستخدم نفس اساليب الأجهزة الإعلامية والأمنية التي استخدمها جمال عبدالناصر ومحمد حسنين هيكل عام 1967 ولم يستوعب التغييرات التي حصلت عام 2011، فالعولمة وأدواتها قامت بكشف وتعرية ممارسات النخب الحاكمة بكل قبحها وجمالها،
وكشفت نوعية المطبلين والمزمرين والمهللين من مثقفي دولة الفلسفة،
ومن هذه الزاوية نفهم انتفاضات أدوات العولمة ومقدار مصداقية شعار الشَّعب يُريد اسقاط النِّظام،
والذي كان من وجهة نظري على الأقل من أجل تصحيح مسار الثورة الفرنسية أخيرا لاعتماد الأخلاق والمصداقية والمساواة وأن لا أحد من البشر فوق النَّقد كاساس جوهري لبناء قوانين التعاملات في النظام الجديد،
وبعيدا عن مفاهيم النَّخب وأنّه يجب اعطائها هيبة أو حق النقض/الفيتو كمجلس الأمن لتستطيع تمرير تخبيصاتها غير المنطقيّة ولا الموضوعيّة، كما يحرص أصحاب الصلاحيات الإدارية في منتديات مواقع الشابكة (الانترنت) على الحصول على صلاحيات للتغطية على ما يقومون به من خزعبلات أو افعال غير أخلاقية
أظن حان الوقت لإعادة مناقشة ونقد بأسلوب موضوعي ومنطقي وبالتالي علمي خصوصا بعد
انتفاضات أدوات العولمة كل ما كان يفرضه علينا جورج بوش من مواضيع لكي يستطيع أن يسترجع هيبة أمريكا أو هيبة النخب الحاكمة لنظام الأمم المتحدة الديمقراطي بعد أن تم تمريغ أنفها في التراب كما يُقال في الأمثال بسبب ما حصل في 11/9/2001 في نيويورك وواشنطن وغيرها في أمريكا.
ومن وجهة نظري مما لاحظته أنَّ من كان يقوم بتسويق وترويج من خلال اسلوب النَّقْحَرة (نقلا حرفيا) أو ثقافة الـ أنا لأفكار جورج بوش لدينا مجانا كجندي مخلص في الطابور الخامس هو مثقف دولة الفلسفة بغض النظر إن كانت ثقافته بمسحة إسلامية أو علمانية أو حداثية ما دام هدفه أن تسيطر ديمقراطية الأمم المتحدة وفلسفتها العالم، كما هو حال المُثَّقفَّ أو الحاكم الديمقراطي بشكل عام في أي دولة عضو في الأمم المتحدة فهي تعمل على نشر الديمقراطية في نظامها، ومن هنا تأتي مصداقية ما يُطالب به الجميع في انتفاضات أدوات العَولَمَة حتى الآن من خلال الشَّعب يريد اسقاط النِّظام

ويحضرني في هذا المجال ما قاله د.نيل تايسون في رده على جورج بوش بخصوص نقد نظرته إلينا كما تلاحظه في الشريط التالي

والتي تم اقتباسها من الجزء الثاني من الندوة والتي كانت بعنوان فوق الاعتقاد بالعلم والدين والأسباب والبقاء على قيد الحياة

ولمن يبحث عن الجزء الأول وما بعده يجده في الرابط التالي

لقد لاحظت بالرغم من أنني أجتهد بأن أوضح لأي شخص أدخل معه في حوار تريد أن تعبد بشار وحافظ الأسد أو عبدالعزيز بوتفليقة أو غيره من النخب الحاكمة أنت حر لا شأن لنا بذلك؟!!!

ومع ذلك أجد مثقف دولة الفلسفة ما زال يُصر على مهاجمتنا لأنني لاحظته يعمل بمبدأ جورج بوش الديمقراطي من ليس معنا فهو ضدنا لعام 2001، وقام بسبب ذلك باحتلال افغانستان والعراق لأنّ الملا عمر وصدام حسين لم يعلنا مثل بقية النخب الحاكمة في بقية الدول ومن ضمنها النخب الحاكمة بقيادة بشار الأسد ومعمر القذافي وعلي عبدالله صالح وزين العابدين بن علي ومحمد حسني مبارك ورفسنجاني وخامنئي وقوفهم معه في حربه ضد الإرهاب (المقاومة) بكل أنواعها وأولها السلميّة منها.

والدليل حتى السلميّة منها هو أنّه تم القاء القبض على مواطن كندي من أصل سوري في أحد المطارات الأمريكية، وتم إرساله إلى سوريا بشار الأسد لتعذيبه لحساب المخابرات المركزية الأمريكية؟!!! أليس هذا إجرام ما بعده إجرام قامت به النخب الحاكمة في سوريا بقيادة بشار الأسد؟ ولا يقل إجرامها عن اجرام علي عبدالله صالح عندما أعلن بأن من يقصف الشعب اليمني بالطائرات هو جيشه في حين الحقيقة كان القصف يتم بواسطة طائرات أمريكية؟!! أو إجرام معمر القذافي في التعاون الاستخباري ضد المواطن لدرجة أن المخابرات الأمريكية والبريطانية تلقي القبض على المعارضين الليبيين في تايلند وسنغافورة ومن ثم تقوم بتسليمهم إلى معمر القذافي؟!!! ناهيك عن التجسس على المواطنين في بريطانيا لحساب معمر القذافي وما خفي كان أعظم بالتأكيد
من وجهة نظري الآن الشعب يحتاج إلى نظام أخلاقي ولا يحتاج إلى نظام ديمقراطي أو مدني ولا يهم من يحكم إن كان ملك أو رئيس أو أمير أو كافر طالما هو ونخبته ومثقفيه يلتزم بالحدود الدنيا من الأخلاق، المقاومة وحرية الرأي وصناديق الاقتراع والتعددية لا علاقة لها بالديمقراطية،
لأنَّ الديمقراطيّة تعني رأي الأغلبية حتى لو كان يتعارض مع أبسط البديهيات المنطقيّة أو العقليّة أو الأخلاقيّة فلذلك يكون الرأي الناتج مشرشح، إن لم يكن فاسد أصلا بسبب أنَّ النقاشات حوله تم توجيهها بناءا على حاجة في نفس يعقوب
بالنسبة لي الحكم الرشيد شيء والحكم المدني الديمقراطي شيء آخر،
وأنَّ التدخين للمُدَخِّن، مثل العلمانية لمثقف دولة الفلسفة، بغض النظر إن كان بمسحة اسلامية أو علمانية أو حداثية طالما كلها ترغب في الديمقراطية أو بمعنى آخر المزاجية الإنتقائية أو بمعنى آخر ثقافة الـ أنا على الأقل من وجهة نظري،
والحمدلله الآن في زمن العولمة انتشرت ثقافة توضيح مضار التدخين
في انتظار انتشار ثقافة توضيح مضار العلمانية.
علم الكلام وهو الاسم الشيعي/الصوفي للفلسفة، والذي يتعامل مع ما حوله من خلال خلاصة العقل والتي التطبيق العملي لها هو مفهوم الرهبان (الكاثوليك) أهل صكوك العفو أو الغفران، فلذلك تلاحظ مثقف دولة الفلسفة يدخل لأي موضوع لتوزيع صكوك الغفران أو المعصية من زاوية وكأنّه خبير بالنيّات أو المقاصد في حين أن ربَّ العبادِ يقول لا يعلم بالنيّات إلاّ الله، فهل يظن في تلك الحالة خلاصة العقل/مثقف دولة الفلسفة أنّه الله أم ماذا؟
أنا ضد سياسة الإقصاء والإلغاء والحذف لأي شيء يتم نشره في المداخلات والمواضيع حتى يتعرف الجميع على حقيقة نوعية مثقف دولة الفلسفة بدون رتوش ولا مساحيق تجميل وخصوصا ممن يدافع عن النخب الحاكمة للدولة التي ينتمي لها، على أن لا تعط لهم أي صلاحيات إدارية من أي نوع، وخصوصا من يُصر على التهريج والمسخرة ولا يعرف أن يدافع عن النخب الحاكمة الخاصة بالـ أنا الخاصة به إلاّ من خلال شتم النخب الحاكمة في الدول العربية وتشويه كل نجاح عربي أو اسلامي وبأسلوب رداحي سوقي مبتذل لا يستطيع أن ينافسهم به نساء الليل أو أولاد الشوارع؟!!
لأنني أظن بدون التعرّف والإلمام والإحاطة بجميع جوانب اشكالياتهم والتي اساسها الفلسفة من وجهة نظري لا يمكن أن نصل إلى حلول لأنّه إن أردنا أن نتطور من الضروري أن نجد لهم حل.

قالت العرب قول ينم عن حكمة رائعة: كل إناء بما فيه ينضح، ولذلك فمن الطبيعي أنَّ ثقافة الرّدح لا يمكن أن تُخرج إلاّ ردحا تتنافس فيه مع ثقافة نساء الليل وأولاد الشوارع في الرّدح السوقيّ المُبتذل،
عند أهل الأخلاق والمروءة لا يجوز الاصطياد في المياه العكرة، ولكن يجب توضيح أنَّ البلطجي/الشبّيح كالببغاء يترك تعريف معنى كل شيء لمن يمثل خلاصة العقل لديه في تحديد القالب لأي شخص كان وفي العادة هناك قالبين،
قالب الأصدقاء من جهة وقالب الأعداء من جهة أخرى
فيكون لمعنى الشرف والكرامة والحرية والوطنية والقومية والحب والحكمة شيء ما عندما يكون الشخص في قالب الأصدقاء
وسبحان الله نفس الشخص عندما يتم وضعه في قالب الأعداء يكون شيء آخر يختلف لنفس معنى الشرف والكرامة والحرية والوطنية والقومية والحب والحكمة؟!!!
السؤال المنطقي والموضوعي هو هل حزب البعث العربي الإشتراكي كمثال عن الأحزاب القومية له أي علاقة بالقومية وخصوصا القومية العربية عندما نقرأ تبريراته لموقف سوريا بشار أو حافظ الأسد من إيران الخميني ورفسنجاني وخامنئي تجاه عراق صدام حسين إن كان في عام 1980 أو 1991 أو 2003؟!!
ولتوضيح خلفيات مواقف حزب البعث العربي الإشتراكي التابع لبشار وحافظ الأسد، من وجهة نظري أنَّ الفكر الشيعي والفكر الصوفي كما هو حال الفكر الديمقراطي/الديكتاتوري/ العلماني اساسه واحد ألا وهو علم الكلام وهو الاسم الشيعي/الصوفي للفلسفة، كل ما هنالك أن الفكر الشيعي يمثل النظام الملكي في حين الفكر الصوفي يمثل النظام الجمهوري،
حيث أن الفكر الشيعي حصر العصمة أو خلاصة العقل في الرسول صلى الله عليه وسلم وابن عمه وأحفادهم، ولكل عضو ممن يرغب الانضمام إلى هذا الفكر عليه أن يلتزم بدفع 20% من دخله لممثل خلاصة العقل حتى يقبل أن يستعبده ويقلده كالببغاء.
في حين الفكر الصوفي ترك العصمة أو خلاصة العقل لأيّا كان ليس شرطا حتى أن يكون مسلم بل يمكن أن يكون بوذيا أو لا دينيا، ولم يحدد سقف أعلى لما يمكن أن يدفعه أي شخص لممثل خلاصة العقل حتى يقبل أن يستعبده ويقلده كالببغاء.
في حين في الفكر الديمقراطي/الديكتاتوري/العلماني حصر العصمة أو خلاصة العقل في من يمثل النخب الحاكمة في الدولة، ومن أجل فرض الهيبة لهم، لكي يحترمهم ويقدرهم ويتعامل معهم الشعب على أنّهم رموز أو أصنام فوق النَّقد، تم تسليمهم حق النقض/الفيتو تماما مثل أعضاء مجلس الأمن في الأمم المتحدة تتصرف فيه كيف تشاء ولا يحق لأحد أن يعترض، بحجة أن هناك علم ظاهر وعلم باطن لا يُحيط به وبأسراره إلاّ من يمثل خلاصة العقل؟!!!
وتحت هذا الغطاء يتم تمرير الخزعبلات من كل شيء غير منطقي وغير موضوعي وبالتالي ليس علمي من جهة ولا أخلاقي من جهة أخرى:-
- مثل اصدار شهادة ميلاد للكيان الصهيوني بالرغم أنّه منذ عام 1947 وحتى الآن لم تستوفي حتى شروط العضوية لإصدار شهادة الميلاد، حيث من شروط العضوية أن يكون هناك دستور، ولا يمكن كتابة دستور بدون حدود محددة حسب مفهوم سايكس وبيكو للكيانات في نظام الأمم المتحدة،
- وكذلك مثل سحب الاعتراف بوجود عضو حتى لو كان يحمل حق النقض/الفيتو مثل جمهورية الصين الوطنية إلى عضو غير معترف به؟!!!

ولذلك الآن من وجهة نظري على الأقل أنَّ أقصر طريق لتحرير كامل فلسطين، من خلال استغلال مسألة أن هناك أزمة مالية عالمية بإعلان الإنسحاب من الأمم المتحدة، وبذلك تسقط شرعية قيام الكيان الصهيوني من جهة من خلال اسقاط نظام الأمم المتحدة؟!
في تلك الحالة سيتم توفير ملايين الدولارات التي تضيع من أجل استعبادنا وتضييع حقوقنا كما ضاعت في فلسطين والعراق وافغانستان والصومال وغيرها ويمكن في تلك الحالة أن نوجهها إلى أمور أخرى أكثر أهمية للشعب
وهناك تفاصيل كثيرة في هذا المجال تجدها تحت العنوان والرابط التالي
مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة بقيادة جمال عبدالناصر وبقية الحكام في دولنا من خان فلسطين والمقاومة؟! تجده في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8939

لكل مجتمع هناك خبرة تراكمية وكلما زاد عمر ذلك المجتمع من المفروض زادت خبرته وحكمته عن مجتمع أقل منه عمرا،
ثم في الترجمة خصوصا فيما يتعلق بالقومية حسب مفاهيم الثورة الفرنسية والألمانية فيما يخص كتابات جوبلز وغيره ممن تم اعتماد كتاباته في الثقافة الحزبية يجب الانتباه إلى أنَّ اسلوب النَّقحرة (النقل الحرفي) شيء والتَّعريب شيء آخر،
والفرق بيننا وبين غيرنا هو أن حكمتنا تقول بالإضداد تعرّف الأشياء
فلا يمكنك معرفة قيمة الصحّة بدون المرض،
ولا يمكنك معرفة قيمة الليل بدون النهار،
ولا يمكنك معرفة قيمة المقاوم بدون البلطجي/الشبيح
في حين غيرنا يقول أن المجتمع لا يمكن أن تكون له حيوية ونشاط يعمل على التطور بدون صراع بين الأضداد،
هناك فرق كبير جدا بين النظرتين وما ينتج عنهما،
ولا يمكن المساواة ما بين التَّكامل وما بين الصراع أو الديمقراطية/الديكتاتورية/العلمانية،
كما لا يمكن المساواة ما بين المقاوم والذي يمثل ثقافة الـ نحن وما بين البلطجي/الشبيح والذي يمثل ثقافة الـ أنا،
ومن يساوي بينهما انسان جاهل أو على الأقل لديه ضبابية لغوية شديدة جدا
ولذلك لا يصلح لمهمة التَّقييم أو المُقارنة أو النَّقد بأي حال من الأحوال على الأقل من وجهة نظري
أظن هذا الموضوع أوضح بشكل عملي الفرق ما بين المقاوم وما بين البلطجي/الشبيح من أمثال اعيان القيسي ومضر خيربك كما هو اعترف بلسانه في احدى المداخلات في هذا الموضوع، ناهيك عن العهر والزنى واللواط والابتذال الذي لم يمر علي سابقا في انحرافه بلا حياء ولا خجل كما هو واضح فيما نشراه وهو عينة مما يعانيه المواطن في دولنا من الأجهزة الإعلامية والأمنية لإرعاب المواطن من أجل ضمان استعباده وخضوعه للنخب الحاكمة
وأمثال اعيان القيسي بسبب ثقافة الـ أنا وما يستخدمه من صور في تواقيعه والتي بسببها كان من المفروض احتراما لها لا يصر على تكرار ما يقوم به من أفعال صبيانية على أقل تقدير
لأن هذه من وجهة نظري عملية مقصودة لتشويه سمعة وأخلاق المقاومة والمقاومين ومن ضمنهم صدام حسين والملا عمر والّذان رفضا الخضوع إلى طلبات جورج بوش الإبن في حربه التي أعلنها عام 2001 على الإرهاب (المقاومة) وموقفهم الشجاع هذا، يمثل ثقافة الـ نحن على الأقل من وجهة نظري.
من الواضح أن أهل نهج المقاومة يستخدمون أدوات العَولَمَة للوصول بنا إلى مجتمع أخلاقي اساسه نهج المقاومة، بينما البلطجيّة/الشَّبِّيحة (مُثَّقَّفي دولة الفَلسَفَة) فيستخدمون أدوات العَولَمَة كأسلحة فتاكة في افتراء أكاذيب لنشر إشاعات غير أخلاقيّة، لنفخ وعمل أساطير ممّن هم يحسبوهم خلف نظرية المؤامرة
ولذلك أنا رأيي أنَّ أول خطوة نحو
الإصلاح هو في اعتماد ثقافة الـ نحن بدل ثقافة الـ أنا في التفكير
http://arabelites.com/vb/showthread.php?t=14218
ما رأيكم دام فضلكم؟













التعديل الأخير تم بواسطة أبو صالح ; 07-08-2012 الساعة 01:58 PM
عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من أرشيف الذكريات: صورة تاريخية في سهرة تاريخية ياسر طويش الجمعية والاعضاء 3 04-23-2015 07:41 PM
للشرف تاريخ وللنذالة تاريخ آخر : القس لوسيان جميل - تلكيف - نينوى - العراق حناني ميـــا قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية 4 11-12-2012 12:58 AM
سيرة اللغة الإنجليزية وقصتها - ترجمة السلسلة الوثائقية The Adventure Of English فيصل كريم "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم 2 05-13-2012 02:51 PM
بشرى سارة لعشاق الترجمة افتتاح "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية"/ بإشراف أ. فيصل كريم ياسر طويش "قسم ترجمة المرئيات الوثائقية". بإشراف أ. فيصل كريم 6 04-25-2012 09:38 PM
تهنئة رقيقة للدكتور أحمد الليثي بمناسبة انتهائه من ترجمة كتاب (مقدمة في تاريخ العلم) عبدالرحمن السليمان اخبار ادبية وثقافية 4 01-05-2011 02:02 AM


الساعة الآن 04:39 AM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com