.............
 

آخر 12 مشاركات
رايتس ووتش: على السلطات في بغداد الكف عن قتل المتظاهرين... رسالة تعزية ورثـاء لشهداء العنف والأرهـاب في دولة العراق... رئيسة اللجنة التحضيرية للاحتفاء بالذكرى ١٣ لاستشهاد القائد...
ثورة العراق الكبرى تطيح بعروش العملاء والفاسدين : علي... إنقاذ امرأة حاولت الانتحار من أعلى جسر في القادسية نائبة:... أنشودة / يمه وليدي - فرقة طيور دجلة
انفوجرافيك | مرور عامين على انتهاء المعارك.. أرقام تكشف... رسالة تعزية و رثـاء باستشهـاد المناضل العراقي فاهم الطائي... احتجاجات العراق ولبنان.. تقويض للأحزاب الشيعية المتحالفة مع...
* يد المنون تختطف الأخ العزيز والانسان الطيب العالم العراقي... -:اضغط (هنا) للاطلاع على نشرة منبر البصرة ليومي... Icon16> > #عاجل > المعاون الجهادي السابق > لمقتدى الصدر .....


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > المـــلــتـقـى الـــحــر >  منتدى الفنون والمعارض الدولية
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 10-04-2010, 01:08 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
يسري راغب
اللقب:
كاتب وأديب/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 773
المشاركات: 1,308
بمعدل : 0.39 يوميا
الإتصالات
الحالة:
يسري راغب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى :  منتدى الفنون والمعارض الدولية
افتراضيسينما تؤثر ولا تتأثر

سينما تؤثر ولا تتأثر
-------------------------
المشكلة العربية : مشكلة حضارة او تخلف ..!!
في كل المجالات مشكلتنا محصورة بين الحضارة وبين التخلف ..!! لذا من الضروري على كل كاتب ملتزم , وعلى كل قلم منبري , ان ينبه دوما الى هذه النقطة وبالحال مستمر , حتى نستفيق من غفرتنا ونفرق بين الصالح والطالح في حياتنا الآنية والمستقبلية ..!!
وليس من باب التكرار , او الافلاس الفكري , ترديد ذلك اكثر من مرة .
والسينما العربية , هي المفاعل القادر على تفجير الطاقات الانسانية وتغيير السلوكيات المتخلفة عربيا , من خلال قدرتها على محاكاة الواقع العربي يقصد ادانته او مدحه في جانب من جوانب حياتنا اليومية الرتيبة ..!!
ولذا فالمطلوب عربيا على المستوى السينمائي :
هو سينما تؤثر ولا تتأثر ..؟!
1- السينما المؤثرة هي التى تقود الناس الى سلوك افضل من خلال فيلم عربي يتحدث عن اشكال الشخصية العربية وبنائها المجتمعي , بتفصيل فنى دقيق ومحبوك ..!
2- والسينما المؤثرة هي التى تشير الى التاريخ العربي بواقعية تتحدث عن بطولة الفرسان , وصمود الابطال , وانتصار الرجال للعقيدة والمبادئ باعتماد اكبر الامكانيات لمثل هذا الفيلم التاريخى , حتى ينقل معايشة كاملة لجمهور الثمانينات من القرن العشرين الميلادي , عن اجداده السابقين من جمهور العرب في القرن الخامس وحتى العاشر الميلادى بروايات تاريخية صادقة ومعبرة .
السينما المؤثرة هي التى تضع يدها على نقاط الضعف العربي من القاعدة الى القمة والعكس صحيح , فلسنا بحاجة الى فيلم عن حرب سنة 1956 ياتى بطائرتين في السماء او جندى يتلقى اوامر قائده في مناظر متقطعه من هنا وهناك لا تمت للواقع باي صلة .. نريد الدخول الى اعماق الجندي العربي وهو يقاتل في الحروب العربية – الاسرائيلة , ليفهم الجندي نفسه انه قصر هنا , وانه تميز هناك , وانه كان بطلا في هذه الواقعية , وكان مترددا فى تلك , نريد الحرارة والصدق في السينما تؤثر على الجندي والقائد العسكري , من خلال فيلم عربي يتحدث عن نشوة التحدى سنة 1956 , ومرارة النكسة سنة 1967 , وحلاوة العبور سنة 1973 , وبطولة المقاومة في الكرامة سنة 1968 , وعنادها في حصار بين بيروت سنة 1982 .
نريد فيلما عن الشهيد عبد المنعم رياض , كيف كان يعيش أيامه في يونيو سنة 1967 وكيف عاش يومه الأخير في موقع متقدم على جبهة القتال سنة 1969 .. الخ .
والسينما التي تؤثر هي سينما الفيلم السياسي الواقعي , الذي يتحدث بتفصيل دقيق عن هذا السياسي أو ذاك , وعن ذلك الحزب وتلك المنظمة وفي حياتنا نماذج كثيرة من البشر يمكن أن نتحدث عنها بدقة وتفصيل .. عن الأيام الأخيرة في حياة كمال ناصر وكمال عدوان وأبو يوسف النجار , شهداء الفردان , وعن ليلى خالد وغسان , وعن تفكير رجال تاريخيين وحياتهم .
عن مثل هؤلاء بواقعية كاملة دون تحريف ودون تغيير إلا في الأسماء وبأسلوب سينمائي محبوك قادر على نقلنا إلى أجواء الحياة السياسية مع الزعماء والقادة كما هو قادر على نقلنا مع مافيا الشرق ومثير ..!! وهذا كله وليس غيره القادر على وضعنا في مصاف السينما العالمية .. حين تكون سينما تؤثر ولا تتأثر ..!!
مع الواقعية كلنا نحتفظ إلى الأبد في مخيلتنا أفلاما قوية وناجحة , لان الواقعية تجعلنا نعايش الحقيقة , فتؤثر علينا باى شكل من الأشكال , الواقعية التي هزتنا في الفيلم الحربي : أعماق البحار وأغنية على الممر, والفيلم السياسي : جميلة الجزائرية وليلة القبض على فاطمة , والأفلام التاريخية : الناصر صلاح الدين وعنترة , والمماليك وظهور الإسلام , واإسلاماه وعمر المختار , والأفلام الاجتماعية : العار وسواق الأتوبيس , والنمر الأسود وخرج ولم يعد , والحريف وأفواه وأرانب وأريد حلا , والمذنبون والخوف وزوجتي والكلب .
وغيرها من لأفلام الناجحة التي تثبت في الذهن وأثرت فيه ..!! لأنها أفلام تحدثت بواقعية , وقدمت مضمونا جيدا , ولم يعتمد نجاحها على اسم النجم , او على أغانيه , والعاريات فيه , بل لأنها أفلام شاركت مع الجميع , فقراء وأغنياء , وجهلة ومتعلمين , في البحث عن إجابة لمائة سؤال وسؤال , وفي الوصول إلى حل لقضية من القضايا الخافية على الناس , كما حدث في فيلم " الصعود إلى الهاوية " .. ومسلسل " دموع في عيون وقحة " .. ومسلسل " زينب والعرش " .
ولو حاولنا التدقيق قليلا كنقاد وفنيين وروائيين , وكتاب وصحفيين , عن أسباب النجاح الأكيدة في مجموعة الأفلام السابقة ذكرها , ستجد أن وراء هذا النجاح : واقعية , وصدق في التعبير .. واهتمام بالموضوع الواحد دون التشتت ..
الواقعية والصدق في التعبير تحتاج إلى سيناريست ممتاز , وممثل رائع , وديكور مناسب .
وتجانس الموضوع الفني ووحدته يحتاج إلى مخرج بارع يهتم بأصغر التفاصيل ..!!
السينما التي تؤثر , ليست سينما عادل إمام , وليست سينما نور الشريف أو فاتن حمامة , وليست سينما يوسف شاهين أو سعيد مرزوق ..
السينما التي تؤثر هي سينما الموضوع الصادق والمعبر عن حقيقة الحال , دون تزييف أو تلميع سينمائي ..!!
ونجاح يوسف شاهين أو سعيد مرزوق في كل أفلامهما يعود إلى اختيارهم للواقعية والموضوعية , والبحث عن المضمون ..!!
ونجح نور الشريف وفاتن حمامة وعادل إمام في التمثيل يعود إلى قدرتهم على التعبير بشكل أفضل من غيرهم حول أبطال القصص السينمائية التي يمثلونها
والجمهور ليس مغفلا أبدا ..
فهو حين ينحاز إلى الممثل قبل المخرج , ويعطى احترامه للممثل قبل السيناريست فلأن السينما التي يعيشها هي سينما الممثل والنجم وليست سينما الموضوع .
والجمهور ليس تافها أبدا ..!!
لأن التفاهة قادمة مع المنتجين تجار البندورة والقوطة والطماطم .. الخ .
فماذا يفعل هذا الجمهور المسكين مع سينما يتحكم فيها السماسرة القوادون ..!!
ولذا نحب نطالب :
- بسينما تؤثر على الجمهور موضوعيا ..!!
- بسينما تؤثر على الممثل فنيا ..!!
ولا نريد سينما تتأثر بالجمهور , وتخضع للممثل , وتخشى المنتج ..!!
فسينما تتأثر ولا تؤثر ستظل عقيمة ولن تنجح أبدا .












عرض البوم صور يسري راغب   رد مع اقتباس
قديم 10-04-2010, 02:14 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
يسري راغب
اللقب:
كاتب وأديب/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 773
المشاركات: 1,308
بمعدل : 0.39 يوميا
الإتصالات
الحالة:
يسري راغب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : يسري راغب المنتدى :  منتدى الفنون والمعارض الدولية
افتراضي

افلام الجوائز والمهرجانات
-----------------------------
الفيلم العربي والمهرجانات الدوليه
عمر الاوسكار الان اكثر من ثمانية وخمسين عام منذ أن بدأت أول مسابقة للاوسكار سنة 1927 , ويتنافس على جائزة الاوسكار في هذا العام كل من : جودي ديفيز عن دورها في فيلم " الطريق الى الهند " وفانيسيا رد جريف عن دورها في "عالم بوسطن " او "البوسطو نيون" , وسالي فيلد عن " مواقع في القلب " , وسيس سياسك عن " النهر " وجيسيكالانج عن " الريف " ..!! لجائزة احسن ممثلة سنة 1985 , والتي فازت بها " نيالي فيلد " .
والمعروف ان جمعية النقاد الوطنيين الامريكيين منحت " فانسيا ردجريف " جائزة احسن ممثلة لعام 1984 عن فيلم عالم بوسطن وتحقق هذه الانطلاقة , رغم الحصار الذي فرضته عليها اجهزة الاعلام الصهيوني بسبب مساندتها وتاييدها المستمر لقضية الشعب العربي الفلسطيني منذ لن انتجت فيلمها " الفلسطيني " حول معاناة وآلام الشعب الفلسطيني , وتبعتها بموقفها الانساني ضد المذابح التي تعرض لها الشعب الفلسطيني في صبرا وشاتيلا ...!!
وهي المرشحة الاكثر قوة للفوز بالاوسكار سنة 1985 بعيدا عن هذه المحاذير
وتاريخ الفيلم العربي مع مسابقة الاوسكار طويل , منذ ان اختير فيلم دعاء الكروان ضمن احسن خمسة افلام في اوسكار سنة 1962 , ذم اشترك العرب بفيلم " اللص والكلاب " سنة 1964 , وبفيلم الارض سنة 1970 , وبفيلم الخوف سنة 1972 , وامبراطورية ميم سنة 1973 , واين عقلي سنة 1974 , بحيث نال النقاد في الاوسكار لفكرته القوية , وبفيلم " اريد حلا " سنة 1975 , وبفيلم " على من نطلق الرصاص " سنة 1976 .... الخ .
اما السر في نجاح " دعاء الكروان " فيعود الى جو الريف , والمحلية المفرطة الصادقة في التمثيل والسر في اعجابهم بفيلم " اين عقلي " يعود الى العقد التي لا تظهر الا عند الرجل الشرقي مع المرأة ..
اما سبب رفضهم لفيلم " الناصر صلاح الدين " عن السينما العربية في ايار سنة 1963 , ورفض لان مؤسسة السينما في مصر كانت قد ارسلت اسم فيلم " النظارة السوداء " ثم تراجعت ووضعت اسم فيلم " الناصر صلاح الدين " – وقد كان هذا هو السبب الظاهري , لكن السبب الحقيقي هو في المعالجة التاريخية والمضمون القومي لفيلم صلاح الدين ..!!!
في سنة 1971 حدث الشئ نفسه حيث كان الجدل بين ارسال فيلم "المومياء " او فيلم " الاختيار " وهو من اخراج يوسف شاهين , وقد وصل الجدل الى درجة ان " يوسف شاهين " اشتكى الى الاكاديمية الاوسكار التي فضلت عدم قبول أي من الفيلمين في المسابقة .

الفيلم العربي والمهرجانات الدوليه

وجائزة الاوسكار , مع مهرجان كان , من اهم المهرجانات السينمائية في العالم
بدا الاوسكار مع الفيلم الامريكي فقط حتى حتى سنة 1960 , ثم انشأ فرعا اخر للافلام الاجنبية منذ سنة 1961 , وليصبح مهرجانا عالميا شاملا منذ ذلك العام وحتى الآن ... !!
وهذا ينطبق بصورة او باخرى على مهرجان موسكو السينمائي , حيث تتدخل السياسة بشكل او باخر , في تقييم الجوائز والنتائج في نهاية كل مهرجان سنوي هذا ما قاله صلاح ابو سيف حول مهرجان موسكو سنة 1977 وهو عضو لجنة التحكيم في المهرجان , حيث لا يوجد حياد كامل حتى في السينما .. وقد فاز في المهرجان فيم جزائري اسم " عمر قتلته الرجولة " للمخرج رواح علواش بالجائزة الفضية .. بينما فاز بالجائزة الذهبية فيلم مجرى واخر روسي ... !!
ويبقى مهرجان " كان " لهذه الاعتبارات السياسية و الفكرية , والاكثر حيادا على مستوى العالم كله , وقصة مشاركة العرب في مهرجان كان السينمائي طويلة ومشرقة , وقد سبق ان فازت المغرب بالجائزة الكبرى سنة 1954 , عن فيلم (عطيل ) لاورسون ويلز الذي دخل المسابقة باسم المغرب ..
ونالت الجزائر الجائزة الذهبية عن فيلم ( سنوات الجمر ) للاخضر حمينا سنة 1975 ..
اما يوسف شاهين فقد اشترك في المسابقة اربع مرات نال فيها الاعجاب والتقديروشارك المرة الخامسة لفيلم " حدوتة مصرية " في الحلقة الدراسية حول السينما .. والسرد السينمائي ضمن المهرجان سنة1982 , والمرة السادسة كان عضوا في لجنة التحكيم لمهرجان سنة 1983 كما كان الاخضر حمينا عضوا في اللجنة ذاتها سنة 1984 , ويوسف وهي في اللجنة نفسها سنة 1946 .
" مارون بغدادي " وهو لبناني اشترك بفيلم ( حروب صغيرة ) ولمع اسم الطيب الوحيش مخرج فيلم ( ظل الارض ) واسم صاحب حداد المخرج العراقي لفيلم ( مطاوع وبهية ) في مهرجان كان سنة 1982 . اما من المغرب فظهرت اسماء جيلالي فرحاني مخرج فيلم ( عرائس من قصب ) واحمد المعنوني مخرج فيلم ( الحال ) ايضا في المهرجان نفسه .












عرض البوم صور يسري راغب   رد مع اقتباس
قديم 10-04-2010, 02:16 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
يسري راغب
اللقب:
كاتب وأديب/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 773
المشاركات: 1,308
بمعدل : 0.39 يوميا
الإتصالات
الحالة:
يسري راغب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : يسري راغب المنتدى :  منتدى الفنون والمعارض الدولية
افتراضي

العرب في المهرجانات السينمائيه الدوليه
--------------------------------------------------------------
منذ ان بدات السينما العربية تقتحم اسوار ومهرجانات السينما العالمية مثل الاوسكار وكان وموسكو , بافلامها وهي تصطدم مع المنظمين لهذه المهرجانات , باشتراطات معينة اهمها ان يكون الفيلم العربي المرشح لدخول المسابقة يحمل في طياته قيما اجتماعية تمثل البيئة المحلية بشكل فكري وفني عالي المستوي وتاريخ الفيلم العربي مع مسابقة الاوسكار يشهد علي هذا المنطق منذ ان اختير فيلم " دعاء الكروان " ضمن احسن خمسة افلام للمسابقة عام 1961 , فقد اعجبهم الفيلم , بما يقدم من سمات عامة عن البيئة المحلية بمستوى فني راق حيث التمثيل لفاتن حمامة والاخراج لبركات وبمستوى فكري راق حيث القصة لعميد الادب العربي المرحوم طه حسين . كما قوبل فيلم "اللص والكلاب " – قصة نجيب محفوظ – باستحسان وتقدير في اوسكار عام 1962 , فالفيلم يتحدث عن قيم اجتماعية لها طابع المحلية رغم اقترابها من الاجواء البوليسية والسياسية .
وهكذا الحال مع فيلم " الارض " اخراج يوسف شاهين – الذي يتحدث عن الفلاح المصري والارض بالنسبة اليه والتي تفوق في قيمتها عنده الحياة والموت .
وقد مثل السينما المصرية في الاوسكار سنة 1969 – وبنفس المنطق قوبل فيلم " الخوف " اخراج سعيد مرزوق بالاستحسان في اوسكار 1972 , و " امبراطورية ميم " في اوسكار 1973 – الذي يتحدث عن قيم اجتماعية داخل الاسرة العربية المعاصرة – وهو يبحث في دور الام العربية المعاصرة امام اولادها وقلبها وعملها – ضمن القصة التي كتبها احسان عبد القدوس , كما اثار انتباههم فيلم " اين عقلي " وهو يعرض في اوسكار 1974 – لانه بحث نظرة الرجل الشرقي الصميمة للاخلاق من خلال معالجة قصصية وادبية للعلاقة بين رجل شرقي تعلم في اوروبا وعاد الى بلده , وتزوج من احدى الفتيات التي سبق لها الاقتران برجل آخر غيره مات في حادث اليم – فكيف للرجل الشرقي ان يفهم ذلك ويعالجه ..؟ وكيف يتحرر من القيم المتاصلة داخله في مثل هذا الوضع الحرج ..؟ وتلك مسالة فكرية جعلتهم يهتمون بالفيلم من خلال قيمته الاجتماعية .
كما نال فيلم " اريد حلا " نفس الاهتمام الفكري في اوسكار 1975 – وهو يناقش حق المراة الشرقية في دراسة لقانون الاحوال الشخصية بمصر – وهو يمثل قيمة اجتماعية محلية – ايجاد سعيد مرزوق في اخراجها , كما اجادت فاتن حمامة تمثيلها – بما يتفق مع الواقع المحلي .
وقد رفضوا مرة فيلم " الناصر صلاح الدين " سنة 63/1964 , بحجة انه لا يقدم جديدا امام الافلام التاريخية العالمية , لكن الحقيقة أنهم رفضوا الفيلم لما حاول ان يقوله عن القيم التاريخية في وحدة العرب مسلمين ومسيحيين إزاء الهجمة الصليبية المستمرة على الوطن العربي منذ زمن طويل .
وفي 1971 رفضوا فيلم " المومياء " لأنه لم يعرض بشكل تجاري , حيث احتج " يوسف شاهين " لدى ادارة المهرجان , وتقدم بفيلم " الاختيار " ليعرض في ذلك العام ممثلا عن السينما المصرية , والفيلمان يقدمان قيما محلية وبيئية – كان يمكن ان تجد القبول في مهرجان الأوسكار سنة 1971 لولا أن ادارة المهرجان فضلت استبعاد الفيلمين منعا لاي شبهة حول انحيازها لأي من الطرفين المتنافسين – ولكنها زافقت على عرض فيلم "يوسف شاهين " خارج المسابقة .
وهكذا نلاحظ ان الأفلام التى تتحدث عن الفيم الاجتماعية المحلية في عالمنا العربي بشكل صميمي تتنافس على السبق العالمي في الابداع السينمائي – ولكن يجب ان ننبه بأن القيم التي تلفت انتباه مهرجان اوسكار , قد تقابل بالاستحساس في مهرجان موسكو السينمائي على سبيل المثال .. ففي عام 1977 تقدمت مصر بفيلم " سونيا والمجنون " اخراج حسام الدين مصطفي للاشتراك به في مسابقة مهرجان موسكو السينمائي لكن ادارة المهرجان اقترحت على لجنة المهرجانات في مصر ان ترسل فيلم " السقا مات " خاصة وان مخرج الفيلم صلاح يوسف كان عضوا في لجنة التحكيم بالمهرجان والمنتج هو يوسف شاهين المعروف جيدا في اوساط مهرجان موسكو السينمائي منذ فيلم " جميلة " في الستينات , اضافة الى أن فيلم "سونيا والمجنون " مهما قدم من افكار فهي منقولة عن قصة كاتبها غير العربي – ولذا فإن القيم التي سيعالجها الفيلم – مهما حاول المخرج ان يغرقها في المحلية لن تصل إلى آذان المحكمين إلا على اساس انها منقولة عن افكار غير محلية – وهكذا كان , فقد سقط فيلم " سونيا والمجنون " في مهرجان موسكو – رغم انه افضل فنيا – ويستحق أحد الجوائز – وبالذات جائزة التمثيل – والتي رشح لها صح ابو سيف الممثل القدير
"محمود يس".
- وهذا يضعنا امام قضية هامة في اعمالنا نبعث بها الى المهرجانات التالية , حيث يجب الانتباه الى ضرورة ان يكون الفيلم ناطقا عن بيئتنا المحلية بكل اشكاله الفنية والفكرية ويحمل بداخله مضامين وقيما اجتماعية يتميز بها مجتمعنا العربي اضافة الى ان ما يناسب الاوسكار – لا يناسب مهرجان موسكو او كان او برلين – فلو اشتركت مصر بفيلم " السقا مات " عوضا عن " سونيا والمجنون " لكانت الفرصة في الفوز كبيرة بجائزة مهرجان موسكو الاولى 1977 – حيث فاز الفيلم الجزائري " عمر قتلته رجولته " للمخرج مرزاق علواش بالجائزة الثالثة في المهرجان , وهذا يعود للقيم المحلية التي ابرزها الفيلم ويعيشها المواطن العربي في الجزائر بعد الاستقلال .
وتجدر الاشارة هنا بان اغلب الافلام العربية التي حصلت على جوائز عالمية هي تلك التي تحدثت عن القيم الاجتماعية العربية المحلية – فقد وصلت السينما العربية الى قمة جوائز مهرجان كان السينمائي 1975 حين فاز الفيلم الجزائري " سنوات الجمر " اخراج الاخضر حامينا بجائزته الذهبية – وقد سبق ان فاز فيلم " عطيل " للمخرج اورسون ويلز بالجائزة الكبرى لمهرجان كان 1954 – رغم ان الفيلم كان يحمل اسم المغرب – وقد لمعت اسماء عربية كثيرة في مهرجان " كان " من خلال الافلام التي تحدثت عن الفيلم العربية في بناء الفيلم السينمائي , منها على سبيل المثال – الطيب الوحيشي – مخرج الفيلم التونسي " ظل الأرض " , وصاحب حداد مخرج الفيلم العراقي " مطاوع وبهية " , وبرهان علوية مخرج فيلم " بيروت اللقاء " ومارون بغدادي مخرج فيلم " حرب صغيرة " , وجيلالي فرحاني مخرج الفيلم المغربي "عرائس من قصب " , وأحمد المعنوني مخرج الفيلم المغربي "الحال " – اضافة الى اسم يوسف شاهين الذي بات مقررا على مهرجان " كان " السينمائي بقوة ابداعه الفني الراقي وهكذا نجد ان الحديث عن القيم العربية في السينما بشكل واقعي أحد الابواب التي يمكن ان ندخل منها إلى اللغة العالمية سينمائيا , وإن لم يكن فإنها تبقى منفذا فكريا , يربط انسان العربي بشكل عام إلى الاتجاهات العقلانية في بحث مشاكله وقضاياه ااجتماعية المعاصرة .

-----------------------------------------------------------------------------

افلام وجوائز
لم يمض على سنة 1985 اقل من الشهرين والاحداث السينمائية تتلاحق بتتابع سريع .
فلم يكد ينتهي مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في ديسمبر 1984 , حتى بدات اعمال مهرجان افلام التلفزيون في جمهورية مصر العربية في النصف الاول من يناير عام 1985 .
وكان للافلام السينمائية التي انتجها التلفزيون المصري نصيب من جوائز المهرجان , ففاز فيلم / دعوة للزواج .. بطولة مديحة حمدي ويحيى الفخراني وسماح انور واخراج ناجى انجلو , بعدة جوائز منها الجائزة الاولى لمديحة كامل عن ادوار البطولة نساء , والجائزة الاولى ليحيى الفخراني عن ادوار البطولة رجال , والجائزة الاولى لناجي انجلو عن الاخراج السينمائي والجائزة الاولى لسماح انور عن الادوار الثانية نساء ..
بينما فاز فيلم " ريال فضة " بطولة محيى اسماعيل ورغدة ببعض الجوائز منها جوائزة التصوير والتصميم والادوار الثانية رجال ..
وتلك هي المرة الثالثة التي يقام فيها مهرجان لافلام التلفزيون المصري وقد بلغت جوائزه النقدية المختلفة تسعين الف جنيه هذا العام , وهو يشبه الى حد ما مهرجان اعمال محطات التلفزيون الخليجية , الذي اقيم في الكويت مرتين , والامل كبير في استمراره لتشجيع الابداع الفني والتلفزيون على مستوى الخليج العربي ..
حيث المهرجنات افضل وسيلة يمكن من خلالها التاثير على العمل الفني عموما والتلفزيوني خصوصا في العالم العربي عامة , والخليج العربي خصوصا ...!!!
و" محمد السنعوسي " الذي اشرف على مهرجان الاعمال الفنية الخليجية في الكويت شخصية ثقافية لها وزنها في مجال المهرجانات السينمائية حيث كان عضوا في لجنة التحكيم بمهرجان قرطاج في تونس سنة 1984 وضيفا على مهرجان اكاديمية الفنون في جمهورية مصر العربية الذي اقيم في اسوان خلال العشرة ايام الاولى من شهر فبراير الحالي , الذي شهد في ليلة افتتاحه تظاهرة فكرية وفنية , لم يسبق لها مثيل على مستوى دول العالم الثالث , حين التف محمد السنعوسي ضيف المهرجان , ومعه مصطفي العقاد المخرج العربي السوري , ومجموعة من الممثلين والممثلات مثل / فريد شوقي وعادل امام وعلى سالم ومديحة كامل ونجلاء فتحي مع المخرج مختار احمد , للدفاع عن الجوانب الفنية والانسانية والفكرية للفيلم التسجيلي / انقاذ الذي اخرجه مختار احمد وسبق له الفوز بالجائزة الاولى عن الافلام التسجيلية في مهرجان قرطاج , بتاييد شديد من محمد السنعوسي الذي وقف على راس التظاهرة التي دافعت عن الفيلم في ليلة افتتاح مهرجان اسوان قائلا :
انه مبتهج لما يراه من منافسة واضحة في تعبير السينمائيين في مصر العربية لمشاكل الوطن دون خوف وانه لا يجد في فيلم " انقاذ " سوى عمل سينمائي مشرف , يرفع راس السينما المصرية والمشاكل التي ناقشها الفيلم حول ازمة الاسكان موجودة ومعروفة للجميع ويناقشها الجميع على كل المستويات في الصحافة والاذاعة والتلفزيون وهي ايضا مشكلة عالمية – ولا تقف عند حدود مصر وحدها .
وكانت تلك هي المعاني التي اتفق عليها جميع المتجاورين في التظاهرة الفنية الفكرية التي بدات في الساعة الثانية عشر واستمرت حتى الثالثة صباحا .. بعد انتهاء حفل افتتاح مهرجان اسوان السينمائي مباشرة ..
وهذا مؤشر جيد , يبعث على التفاؤل في تعميق دور السينما القيادي – فكريا وانسانيا – على مختلف المستويات اذا ما احسن استخدامها لصالح الانسان بشكل عام ..
وقد فاز فيلم " انقاذ " نفسة باحدى جوائز المهرجان عن الافلام التسجيلية , اما جوائز الافلام الروائية فقد كانت الجائزة الاولى لفيلم : حب فوق هضبة الاهرام , اخراج عاطف الطيب والجائزة الثانية لفيلم الصعاليك اخراج داوود عبد السيد والجائزة الثالثة لفيلم اخر الرجال المحترمين , والرابعة لفيلم المجنونة والخامسة لفيلم
" الحكم اخر الجلسة " ...
والملاحظ ان اربعة افلام من الافلام الخمسة الفائزة بجوائز مهرجان اسوان قام ببطولتها نجم الجوائز السينمائية نور الشريف .
والملاحظة نفسها نجدها تلاحق " يحيى الفخراني " وهو يفوز بالجائزة الاولى للتمثيل في مهرجان افلام التلفزيون ولم يمض على فوزه بجائزة التمثيل الاولى في قرطاج سوى اشهر قليلة .
وسماح انور , ايضا تفوز بجائزة اخرى في التمثيل ولم يمض اشهر على فوزها بجائزة التمثيل الاولى في مهرجان الاسكندرية .
اما مديحة كامل فقد اكدت تفوقها على قريناتها من كواكب سينما السبعينات , باكثر من دور مشرف لها في التمثيل السينمائي منذ ان نجحت في فيلم " الصعود الى الهاوية " وحصلت على جائزة التمثيل عن دورها فيه عام 1979 , وحتى فوزها بالجائزة الاولى للتمثيل عن دورها في فيلم " دعوة للزواج " الشهر الماضي ..!!












عرض البوم صور يسري راغب   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2010, 08:19 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 97
المشاركات: 21,818
بمعدل : 6.05 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : يسري راغب المنتدى :  منتدى الفنون والمعارض الدولية
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية الاسلام
كلماتك ... كزخات الأمطار ...
تتساقط على أرض العذوبة ...
تروي الوجدان بزخات الصدق البريء ...
فيغدو القلب منها حقلاً للمحبة ..
كلمات لها نعومة الندى ...
وعذوبته الصافية ...
يأتي حرفك العذب ..
ليصب في صحاري الإبداع المميزة ...
فتنهض من بين طياتها كل هذه الروعة ...
لروحك ولمشاعرك وردة غضة الغصن مني,,,
على هذا البوح والمشاعر المنطلقة عبر حرية القلم ..
وفكرك النير الذي نسج هذه العبارات الرائعة ..
وكم كنت بشوق لك ولحرفك اللامع النابض الناطق بالحق وللحق ...
دمت بألق وإبداع
الحاج لطفي الياسيني












عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
قديم 12-07-2010, 10:26 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
يسري راغب
اللقب:
كاتب وأديب/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 773
المشاركات: 1,308
بمعدل : 0.39 يوميا
الإتصالات
الحالة:
يسري راغب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : يسري راغب المنتدى :  منتدى الفنون والمعارض الدولية
افتراضي


استاذنا الكبير

الحاج لطفي الموقر

تحية اجلال وتقدير

لمناضل ومفكر اديب قدير

ان الحرب مع الصهيونية تستلزم مننا الانتباه الى جميع المجالات

والسينما كانت ولا تزال ساحة مهمة في صراعنا مع الصهاينه

دمت سالما منعما وغانما مكرما

</b></i>












عرض البوم صور يسري راغب   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ابن بري من كفر قاسم: عبارات عنصرية "الموت للعرب ولليساريين" في سجولا الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 03-11-2012 03:06 AM
تواصل عروض أفلام مهرجان سينما المرأة بالخليل الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 12-01-2011 08:56 AM
قلة النوم تؤثر بالسلب على صحة الإنسان الباسم وليد الطب العام 1 01-18-2011 05:58 AM
هل سمنة الأطفال تؤثر على المشى؟ الباسم وليد الطب العام 4 08-10-2010 10:59 PM
توتر بالقدس مع افتتاح معبد يهودي الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 2 03-16-2010 07:17 PM


الساعة الآن 10:48 AM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com