.............
 

آخر 12 مشاركات
تجاوز إلى المحتوى الرئيسي الرئيسية  e   'سائرون' تزيد... ياملك السلام اعطينا سلامك ،،...... >> خطيب جمعة طهران (محمد علي موحدي كرماني) في خطبة اليوم...
اغتيال الشاعر الاحوازي الشاب حسن ناصر الحيدري على ايدي... أطلاق النار على المتظاهرين في ضفة دجلة من زورق لميليشيات... لماذا يصب متظاهروا العراق جام غضبهم على إيران وقادتها؟ د....
لماذا يصب متظاهروا العراق جام غضبهم على إيران وقادتها؟ د.... تاريخ الدولة الكلدانية (قبيلة كلدة الآرامية) ج الأخير العراق: متظاهرون يدافعون عن الساحات «باللحم الحيّ»… و319...
قصارى القول - فائق الشيخ علي: تفاهم إيراني أمريكي على تدمير... 10:39 Läuft gerade قصيدة مدويه لشاعر عباس جيجان مع الفنان... من قصائد والدي الشهيد الحي لطفي الياسيني / فلسطين الياسيني


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > قأحداث الامة ...و قضاياها المصيرية >   أحــــداث وقضايــــــا الأمـــة > القضية السورية
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 05-17-2012, 11:37 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
عبد الله إبراهيم الشرع
اللقب:
قلم حر/ الإدارة العامة للمنتديات

البيانات
التسجيل: Apr 2011
العضوية: 1290
المشاركات: 137
بمعدل : 0.04 يوميا
الإتصالات
الحالة:
عبد الله إبراهيم الشرع غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : القضية السورية
افتراضيأوكار صناعة الكذب... تبادل الأدوار بين قناة الدنيا وقناة المنار...!

أيهما أكذب قناة الدنيا... أم قناة المنار؟
المقطع هو لمجموعة من زعران الشيعة البحرينيين قاموا بتمثيله في غرفة ما لعرضه على القنوات التلفزيونية على أنه مجزرة حصلت لهم من قبل الشرطة البحرينية، واستخدموا فيه الصبغة والألوان الحمراء وبطريقة غبية جداً لإعطاء انطباع بأنها دماء لمصابين وجرحى...!

وبالرغم من أن المقطع يظهر واضح بأنه مجرد تمثيلية غبية يقوم بها بعض سفهاء الأحلام وبطريقة ساذجة وسطحية... إلا أن قناة المنار ومذيعتها الذكية... بتول أيوب أصرت على أن تعرضه على أنه جريمة حقيقية حصلت لأبناء البحرين على أيدي الشرطة البحرينية تحت عنوان: (قوات الأمن البحرينية ترتكب مجزرة بحق المواطنين العزل شمال المنامة)

خليك ذكي ولاحظ كيف تم قطع منظر الجرحى والدماء والمصابين
وعرض مقطع آخر لمكان تتواجد به الشرطة ولا علاقة له بمسرح
الجريمة التمثيلية المفتعلة...!

أما قناء الدنيا فقد أصرت على أن تفضح قناة المنار رغم أنهما
شريكتان في في صناعة الكذب والدجل الإعلامي، وقامت بعرض نفس المقطع تحت عنوان:
(تمثيليات مقاطع تجار الدم الخاص.. باستديوهات قنوات التضليل.. تصور.. تنتج.. وتفبرك...!؟؟؟ وحقوق النشر محفوظة لمحطات ما يسمى بتنسيقيات الثورة...!؟)

وطبعاً دائماً تلصق التهمة بمحطات التضليل التي لا يتسنى لها دائماً أن تتحقق منها...
وأنا دائماً أقول: لعنة الله على الكاذبين وكل من يمتهن الكذب حتى لو كانوا أهلي وذوي قرابتي...
وحتى لو كنت أنا من يتعمد الكذب ويمارسه...

قال تعالى:

{ إنما يفتري الكذب الذين لا يؤمنون بآيات الله وأولئك هم الكاذبون }
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( آية المنافق ثلاث : إذا حدث كذب , وإذا وعد أخلف , وإذا عاهد غدر ) . [ أخرجه الشيخان ] وفي روية لمسلم : ( وإن صلى وصام وزعم أنه مسلم ) . - وفي حديث آخر للشيخين : ( أربع من كن فيه كان منافقاً خالصاً , ومن كانت فيه خصلة منهن كانت فيه خصلة من النفاق حتى يدعها : إذا أؤتمن خان, وإذا حدث كذب, وإذا عاهد غدر, وإذا خاصم فجر )


ووالله إن هذه هي صفات النظام السوري كما عاصرناها وعايشناها منذ عشرات السنين، وهي خيانة الأمانة، والكذب في الحديث، والغدر بالعهد، والفجور في الخصام...

قناة الدنيا (مركز صناعة الكذب والتضليل) تعرض المقطع مقرةً أنه تمثيل... ولكنه تمثيل يقوم به الشعب السوري -الثائر على نظام العصابات المجرمة- في استوديوهات قنوات التضليل...!

ونحن نتسائل هنا: ترى من هي قنوات التضليل؟

ومن هم الذين يرتكبون الجريمة النكراء؟

ومن الذي يقوم بالتغطية على هذه الجرائم بحق الشعب السوري الأبي؟

ومن هم تجار الدماء ومصاصوا الدماء؟

شاهد المقطع ودقق في التفاصيل:



أيها الشعب السوري العظيم: مورس عليك الكذب والدجل والتضليل
الإعلامي خمسين عاماً... ومسخت عقول أبنائك حتى تم تخريج جيلين من الشباب السوري الضائع والتائه، ولقد أُنْسِيْتَ دينك وتاريخك وحضارتك وعراقتك وأصالتك وقيمك ومبادئك وأخلاقك، وانتمائك الإسلامي، ونسخ ورسخ في عقلك مباديء وقيم وشعارات البعث العلماني الملحد، والإشتراكية الشيوعية الكافرة، والقومية الجاهلية الزائفة...

وتم تهجينك لتكون عبداً مطيعاً وذليلاً لعائلة الأسد

ورموزها الأمنية التافهة بمفهوم (سيدي) التي لا تخلو جملة تنطقها إلا وتدخل بها هذه الكلمة عندما تخاطب الأنذال من رموز وطراطير النظام من أكبر حقير فيهم إلى أصغر تافه مرتشٍ... حتى أصبحت كلمة معتادةً عند المواطن السوري حصراً عندما يخاطب أي إنسان...!
وأنت السيد العظيم والبطل الهمام وصاحب التاريخ التليد والحضارة
العريقة أيها المواطن السوري لا تقل عن إخوانك من العرب الأحرار...

لقد تم ترسيخ مفاهيم العبودية في ذهنك أيها السوري الحر الأبي لعائلة الأسد ورموزها الأمنية التافهة حتى أصبحت لا تسمع ولا ترى في وطنك المغتصب إلا سوريا الأسد، وجامعة الأسد، ومشفى الأسد، وكلية الأسد، وبحيرة الأسد، ومعهد الأسد، وجامع الأسد، وضريح الأسد، ودولة الأسد، وجسر الأسد، وشارع الأسد، والرئيس الملهم، والقائد البطل، والفاتح العظيم، وبطل التحرير، وصانع سوريا الحديثة، وفضلاً عن أصنام الرئيس التي تنتصب في كل المدن والقرى السورية في الساحات العامة وعلى
مداخل الوزارات والمديريات والبلديات والمعسكرات والجامعات
والمعاهد والمدارس والمصانع وعلى الأسوار والجدران وفي كل مكان وحيثما يممت وجهك فثمة صنم الرئيس وصورة الرئيس، وشعارات تمجيد وتعظيم وتقديس الرئيس...! تملأ سوريا من أدناها لأقصاها
لتُمْتَهَن وتُهَان بها كرامتك وتصادر حريتك ويداس بها على أخلاقك
وقيمك ودينك ومقدساتك من قبل الرموز التافهة والأجهزة الأمنية الحقيرة...!؟

أيها الشعب السوري العظيم آن لك أن تنهض من كبوتك الطويلة...
وتستعيد أمجادك وكرامتك وشموخك بين الشعوب والأمم.












عرض البوم صور عبد الله إبراهيم الشرع   رد مع اقتباس
قديم 05-18-2012, 05:23 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد الله إبراهيم الشرع المنتدى : القضية السورية
افتراضي

أوكار صناعة الكذب... تبادل الأدوار بين قناة الدنيا وقناة المنار...! بقلم/ عبدالله ابراهيم الشرع
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17350
هناك مؤامرة والتي تكون لها أدّلة منطقية وموضوعيّة تثبت دور كل جهة وكيفية تحركها فيها هنا الموضوع لا لبس ولا تدليس ولا خداع فيه

نأت الآن إلى نظريّة المؤامرة والمؤمنين بها على أسس تأويليّة بعيدا عن أي دليل منطقي أو موضوعي أو علمي؟!!! وفي العادة تجدهم ممّا أطلق عليه أنا مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة ولاحظت أنَّ لهم نمط فكري واضح ومحدّد بغض النظر عن الدولة التي ينتمي إليها في منظومة الأمم المتحدة، تجده في العادة هو من يفتعل المؤامرة بشكل متعمد ومقصود من أجل حماية النُّخب الحَاكِمَة بالنسبة له وذلك بأن يأتي على شيء أبيض ويدعي أنّه أسود ومن ثم يصدر فتواه على اللون الأسود، ولاكتشاف الحقيقة أُنظر فقط إلى اللون هل هو أبيض أم أسود ستكتشف الخدعة
ومثال عملي على ذلك ما قام به اسماعيل الناطور واعيان القيسي تحت العناوين والروابط التالية
ابو صالح بقلم/ اسماعيل الناطور
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17337
هذا الموضوع لإسماعيل الناطور كممثل عن ثقافة الـ أنا من وجهة نظري هو مثال عملي يوضح مثقف دولة الفلسفة واساليبه في تزييف الوعي بخبث لتشويه المقاومة أو كل من يمثل ثقافة الـ نحن عن عمد وقصد وترصد كما هو حال موضوع اعيان القيسي تحت العنوان والرابط التالي
الملاك الاعلامي الطاهر تحول في عين البعض الى شيطان رجيم بقلم/ اعيان القيسي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17333
بالرغم من وضوح عملية القص واللصق لرسائل اعلامية موجهة فهذا هو غالبية ما تقومون به، ولكن دعني اعتبر أن ما قمت بنشره هو نص من نصوصك يا اعيان القيسي ولنتناقش فيما ورد فيه كنموذج إعلامي
أين هو الملاك؟ وأين هو الطاهر؟ ما هذا الكذب والدجل والنصب بداية من العنوان
أريد أن أفهم أي إعلام هذا المبني على الردح السوقي المبتذل؟ كما هو واضح في محتوى الرسالة الإعلامية
أريد أن أفهم أي إعلام هذا الذي يعمل على تخوين كل من لا يدخل مزاجه؟
أريد أن أفهم أي إعلام هذا الذي لا هم له إلاّ بتجريح كل الحكومات والتيارات والإعلام الذي يتجاوز ضيق ثقافة الـ أنا إلى سعة ثقافة الـ نحن بدون أي اسس منطقية أو موضوعية وبالتالي علميّة
أريد أن أفهم أي إعلام هذا الذي لا هم له إلاّ لنفخ الصهيونية والماسونية والغرب بدون اسس منطقية أو موضوعية وبالتالي علمية
والأنكى يجعل كل من يقول أي رأي تم استقراءه واستنباطه على اسس منطقية وموضوعية وبالتالي علمية فهو بالتأكيد عميل للصهيونية والماسونية والغرب؟!!!
ملعون أبو هكذا إعلام مهمته لا تختلف عن مهمة جندي الطابور الخامس من وجهة نظري على الأقل












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 05-18-2012, 06:18 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد الله إبراهيم الشرع المنتدى : القضية السورية
افتراضي


أوكار صناعة الكذب... تبادل الأدوار بين قناة الدنيا وقناة المنار...! بقلم/ عبدالله ابراهيم الشرع
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17350
يا عبدالله ابراهيم الشرع، الله أمرنا أن نتعامل باسلوب لا تزر وازرة وزر اخرى،

ولكن لماذا الفلسفة تحارب الأخلاق أو الدين أو الله؟ وهو موضوع جمعت في الكثير تجده في الرابط التالي لو أحببت
http://www.arabelites.com/vb/showthread.php?t=14246


لأنني لاحظت أهل الفلسفة بسبب الضبابية اللغوية من ناحية والناتج بسبب أن الترجمة بعد الثورة الفرنسية اعتمدت اسلوب النقحرة (النقل الحرفي) كاساس مثل الديمقراطية والديكتاتورية وغيرها، ناهيك عن الجهل اللغوي الذي يعاني منه غالبية مثقفي دولة الفلسفة، هاتين العاهتين اجتماعهما مع التأويل والذي هو اساس كل فكر فلسفي، الظاهر أدت الى اسلوب يستخدمون فيه القوالب للمساعدة في الفهم، فهو لا يفهم كلام أي شخص إلاّ بعد تحديد هل هو ملاك من جماعته أم هو شيطان من أعدائه، وتحت كل قالب يفهم نفس الكلام الموجود على السطر أمامه بطريقة تختلف 180 درجة عن الطريقة الأخرى، ولذلك أنا أكرر مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة يقول في العادة شيء وهو يعني شيء ثان والمأساة يفعل شيء ثالث يختلف تماما، والأنكى أن يعتبر ذلك شيء طبيعي وليس به أي خطأ يتطلب العمل على تصويبه؟
بينما عند الذين يؤمنون بالله واليوم الآخر يجب أن يكون للون الأبيض معنى يختلف عن اللون الأسود فالفوضى الخلاّقة هي التي تعمل على أن نصاب بعمى الألوان من خلال استغلال الصلاحيات الإدارية لحذف ما يشاء والإبقاء على ما يشاء من أجل خلط الحابل بالنابل للتشويش لجعل كل الألوان رماديّة، كما يقوم بذلك أصحاب الصلاحيات الإدارية في أي موقع على الشَّابكة (الإنترنت) لتمرير أو توجيه أو حرف النقاش إلى شيء هي تريده حسب مزاجيتها وانتقائيتها.
ومن هنا تأتي مصداقية ما يُطالب به الجميع في انتفاضات أدوات العَولَمَة حتى الآن من خلال الشَّعب يريد اسقاط النِّظام ولكي أوضح وجهة نظري أقول، أنَّ العولمة نتاج من منتوجات الحكمة أو بمعنى آخر ثقافة الـ نحن ، بينما الديمقراطية هي نتاج من منتوجات الفلسفة أو بمعنى آخر ثقافة الـ أنا، ومن هنا نفهم لماذا النظام الديمقراطي نظام غير أخلاقي، والمطلوب الآن هو نظام أخلاقي جديد بدل نظام الأمم المتحدة يعتمد اسلوب ثقافة الـ نحن بدل اسلوب ثقافة الـ أنا.

السؤال الذي يخطر على بالي هنا يا عبدالله ابراهيم الشرع هو هل دور قناة المنار وحزب الله وحسن نصر الله يختلف عن دور رغد صدام حسين كما حاولت التنبيه عليه في احدى مداخلاتي تحت العنوان والرابط التالي؟
الملاك الاعلامي الطاهر تحول في عين البعض الى شيطان رجيم بقلم/ اعيان القيسي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17333
أي إعلام تقصده يا رفيق اعيان القيسي متى ستفيق وتصحو وتعيش الواقع؟ كيف تكون أنت في نفس القارب مع المالكي ومع رفسنجاني؟
أي إعلام غبي ومفلس هذا الذي لا يجد غير أن تزجون برغد صدام حسين الآن، لتجعل من صدام حسين مطية وتابع لتقارير المخابرات الروسية عن القنوات العربية حسب محتوى تصريحها الإعلامي من أجل تشويه السمعة بأساليب خسيسة ودنيئة وفقط للقنوات التي أثبتت لها موطئ قدم بنجاحاتها على مستوى العالم والذي لا يمكن أن يصل له أحد بدون شيء من الإلتزام بمهنية ومصداقيّة
ألا يكفي فضيحتكم في العراق في عام 2003 عندما بضع دبابات لا يزيد عددها عن عدد الأصابع في وسط بغداد جعلت كل الرفاق والجيش والأجهزة الأمنية تختفي أي عار أكثر من ذلك،
مما اضطر أئمة الجوامع والمساجد وروادها والذي لم يكن أحد فيهم مهيء للتحرك لمساندة الناس كل في منطقته فحصلت أخطاء كثيرة وقتها أدت إلى تمرير قبول مجلس الحكم لبريمر بهذه الخلطة الفاسدة في حينها، لتوفير أدنى الخدمات التي من المفروض أن تقدمها الدولة ناهيك عن استلام المرتبات التي توقفت.
أي إعلام هذا الذي لا يعرف في نهجه إلاّ اسلوب التكذيب والكذب والكذب والكذب فهذا هو مفهومه للمهنية أن تكون كاذب وردّاح بامتياز؟!!! والسبب بالتأكيد هو لإرعاب كل من يمكن أن تسول له نفسه ويفكر في الاعتراض على أي شيء
عن أي ملائكة وأي طهر يمكن أن نتوقعه من علماني لا يعترف الإلتزام بأي أخلاق والتي لا وجود لها بدون مصداقية وصدق












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 05-18-2012, 10:05 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد الله إبراهيم الشرع المنتدى : القضية السورية
افتراضي

الملاك الاعلامي الطاهر تحول في عين البعض الى شيطان رجيم بقلم/ اعيان القيسي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17333

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اعيان القيسي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
ما تفعله قناة الجزيرة..كذب نفاق خداع تضليل تخريب فتنة وحدث ولا
حرج..باتت قناة تعمل على ذبح الشعب العربي بل تدعوا صراحة للتدخل الاجنبي
وهل النظام السوري بقيادة بشار الأسد والعراقي بقيادة نوري المالكي يوزع ورد على الشعب في العراق وسوريا؟
السؤال يا اعيان القيسي يا أيها الذي يكرر الكلام بدون فهم ولا وعي مثل الببغاء
والمأساة في حالتك الذي يتعارض مع أبسط ما أنت تدعي بأنك تؤمن به كقومي عربي مثلك مثل بشار الأسد تماما في تناقض فاحش مع أبسط البديهيات، فعلى سبيل المثال
هل التدخل الروسي في سوريا تدخل أجنبي أم لا؟
هل عمل قواعد روسية في اللاذقية هو احتلال أم لا؟
لماذا روسيا حلال بالنسبة لبشار الأسد في سوريا بينما أمريكا حلال بالنسبة لنوري المالكي في العراق؟
أليس أكثر من يدعم بشار الأسد من العرب هو نوري المالكي أم لا؟
من الذي سمح لنظام العملية السياسية لقوات الإحتلال في العراق الآن يأخذ مكانة في جامعة الدول العربية أليس هو بشار الأسد ومن أجل دعم والابقاء على نظامه؟!!!
من هو أول من حارب أي عمل وحدوي بسبب انتفاضات أدوات العولمة وأقصد دعوة كل من الأردن والمغرب إلى مجلس التعاون الخليجي والآن موضوع الوحدة ما بين دول مجلس التعاون كان من يدعي القومية العربية من العلمانيين؟!!!
قليل من الحياء والخجل كفى استهتار، ملاك وطاهر وبطيخ أي مهزلة وأي تناقض وأي خيانة وأي مسخرة وأي تهريج تقومون بها يا اعيان القيسي؟!!












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 05-18-2012, 01:37 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد الله إبراهيم الشرع المنتدى : القضية السورية
افتراضي

النَّقد....دعوة للتغيير
http://arabelites.com/vb/showthread.php?t=13816

بناءا على ما ورد في قصيدة عباس جيجان على قصة الوطن من الناحية اللغويّة خصوصا وأن القصيدة هي باللهجة المحليّة وهذه بعض مثقفي دولة الفلسفة يعتبرها اعتداء على اللغة العربية أقول
في أي لغة هناك أصول لغويّة يجب احترامها حتى تستطيع التفكير والتعبير والتواصل مع بقية أهل هذه اللغة، ومن الضروري الالتزام بمعنى المعاني في القواميس والمعاجم في طريقة التعبير على الأقل حتى لا يتم اساءة فهمك فتحدث مشاكل.
ومن هنا نفهم لماذا النظام الديمقراطي نظام غير أخلاقي،
والمطلوب الآن هو نظام أخلاقي جديد بدل نظام الأمم المتحدة يعتمد اسلوب ثقافة الـ نحن بدل اسلوب ثقافة الـ أنا.
وواحدة من البديهيات أنَّ المثقف أو الحاكم الذي يحترم نفسه ويحترم شعبه يجب أن تكون لديه مصداقيّة وتطابق ما بين الأقوال والأفعال وإلاّ فذلك دليل عملي على إهانة نفسه وشعبه، ولاحظت أنَّ العولمة تكون ضد الأخلاق عندما تقترب من الديمقراطية فقط، ربما لأنَّ العولمة هدفها الربح من خلال توفير حاجة حسب اهتماماتك ورغبتك كإنسان أو بشر أو الشعب، بينما الديمقراطية هدفها الربح حسب رغبة النُّخب الحاكمة.
ومن وجهة نظري بعد أن انكسر حاجز الخوف لدى الشَّعب، سيقوم الشعب بالانتفاضة على كل التيارات الإسلامية التي فازت في الانتخابات إن اتبعت نفس اسلوب النظام الذي رفض استلام الشكوى ضد الشرطية بحجة ضرورة المحافظة على هيبة النخب الحاكمة كما حصل مع محمد البوعزيزي-تونس.
ومن وجهة نظري أنَّ اللُّغة وسيلة التفكير وليست فقط وسيلة التعبير كما يظن علماء فلسفة اللُّغة الأوربيين، المشكلة ليست في التأويل في حد ذاته لما يمثل الحقيقة المطلقة، وبالنسبة للمسلم الحقيقة المطلقة هو القرآن والسنة النبوية، ولكن الإشكالية عندما يكون التأويل بلا أسس لغوية أو معجمية أو قاموسية له علاقة بلغة القرآن والسنة النبوية.
هنا يصبح التأويل فاسد لأنه بلا اسس صحيحة يمكن الاعتماد عليها على الأقل لغويا أو قاموسيا أو معجميا،
تماما كما هو الحال بأي نصوص أدبية أخرى تم بناءها على فكرة الحداثة والتي تنطلق من فكرة لا ابداع إلاّ بضرب الأصول اللغوية والمعجمية والقاموسية أو ما يعرف بالفلسفة بثقافة الـ لا، الفلسفة لا تحترم الأخلاق والتي تمثل خلاصة خبرة أي مجتمع والتي تمثله معنى المعاني في القواميس والمعاجم.
وأنَّ الشعب يُريد اللَّغة العربية ولكن الإشكالية في أنَّ المثقف من أمثال جمال عبدالناصر ومحمد حسنين هيكل الذي يؤمنون بالديمقراطية لا يلتزم بمعنى المعاني الموجودة في قواميس اللُّغة العربيّة، كما تلاحظه في الشعارات التي يصر على ترديدها مثقفي الدولة القومية مثل (الله وليبيا ومعمر وبس) أو (الله وسوريا وبشار وبس) وغيرها من دول نظام الأمم المتحدة.
فوطن اللُّغة العربيّة لا يُمكن أن يتم حصره في حدود سايكس وبيكو التي أقاموها من أجل إقامة النَّظام الديمقراطي/الديكتاتوري كأصغر وحدة من وحدات نظام الأمم المتحدة ومجلسه الذي له حق النقض/الفيتو من أجل أن يكون له هيبة لأنّه من الضروري في هذا النظام أن يكون لنخبته الحاكمة هيبة حتى تستطيع أن تفرض النظام فيه لأنّه يفترض أن الشَّعب بلا ضمير ولا أخلاق؟!!
حيث من وجهة نظري لم يكن في أي عصر منذ بداية الخليقة من أيام آدم عليه السلام وحتى يومنا الحالي أي مكان في العالم العربي لا توجد به عدة لهجات، لغة القرآن عملت على توحيد اللهجات التي سبقته وتم الاعتراف بعدة ألسنة فقط ولذلك هناك عدة قراءات للقرآن الكريم، وأخترع أجدادنا طريقة عبقرية في الكتابة قام على ضوئها علم الكتابة أو التعبير والإنشاء، وهي الطريقة التي بين يدينا في القرآن الكريم لتمثيل كل هذه القراءات، ومسألة الوقف والتقطيع والتنقيط والتي بدونها لا تكتمل عملية التلاوة الصحيحة، حيث الأصل في لُغة القرآن هو النَّقل السماعي من الرسول صلى الله عليه وسلم إلى حفظة القرآن الكريم من حافظ لحافظ حتى يومنا هذا إلى آخر يوم في هذا الكون، ولذلك تلاحظ بعض الاختلاف في الرسم الإملائي ما بين كتابتنا وما بين ما مكتوب في القرآن الكريم.

الجهل اللغويّ من ناحية والضبابيّة اللُّغوية من ناحية أخرى جعلت كثير من المتعاملين باللُّغة، عدم الانتباه، إلى أنَّ اللَّهجة المحليّة، ما هي إلاّ مختصرات لجمل عربية فصيحة، تمَّ اختصارها للتسهيل والسرعة، مثل ما يحصل بين أي مجموعة من اصحاب المهن في أي مجال، حيث تجد لديهم مصطلحات وتعابير مختصرة، لجمل كاملة، لا يفهم عليها من هو خارج هذه المهنة، ولا يمكن أن يتعلّمها أي شخص، إن لم يتعلّم اللغة العربيّة أصلا، أليس هذا مثال عملي آخر عن المثقف وانطباق عليه المثل القائل شرُّ البَلِيِّة ما يُضْحِك؟!!!
عدم الانتباه والتمييز بأن هناك فرق بين لُغة اللِّسان العربي وهي تختلف عن لُغة القرآن تؤدي إلى إنفصام في شخصية المُثَّقَّف ما بين الثقافة القُطريّة تحت مسمى الثقافة القوميّة وهنا أس المشاكل وإشكاليات تناقضات مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة لدينا؟!
فهم من جهة يدّعون أنَّهم مع اللُّغة العربية في حين أن ما يطالبون به هو لنسف اللُّغة العربية تحت عنوان التحديث في حين أظن المطلوب هو التغريب؟!!! من خلال فرض مثقفي النَّخب الحاكمة لمفاهيم فلسفة الثورة الفرنسية دون مراعاة لمعاني اللغة العربية الموجودة في قواميسها ومعاجمها وخصوصا فيما يتعلق بالأخلاق أو ثقافة الـ نحن وعلى رأسها فيما يتعلق بالأسرة، كموقف باراك أوباما رئيس النُّخب الحَاكِمَة في نظام الأمم المتحدة وليس فقط الولايات المتحدة الأمريكية في قبول إعادة تعريف معنى الأسرة أو الـ نحن، من خلال قبول الاعتراف بزواج اللواطيين والسحاقيات وغيرها من العلاقات الشاذة جنسيا ما بين بعضهم البعض، لأنَّ في نظام الأمم المتحدة الفرد أو الـ أنا هي أصغر وحدة فيها بغض النظر هل هو رجل أو امرأة أو غير ذلك.
ولذلك اصلاح اللُّغة لدى أي شخص، يعني بالضرورة اصلاح الإنسان وتطويره لمواجهة أعباء القرن الواحد والعشرين وإمكانية المنافسة فيه على مستوى العالم في عصر العَولَمَة والتي تتجاوز الحدود القُطريّة وبسبب ذلك زادت أهمية تعليم اللّغات بشكل كبير جدا في عصر العولمة ليصبح علم اللّغة هو أبو العلوم. وأول خطوة في اتجاه الإصلاح هو في تميّيز أنَّ لُغة اللِّسَان العربي تختلف وهناك فرق كبير عن لُغة القرآن، واللِّسان العربي كلَّما كان قريبا إلى لُغة القرآن كان صحيّا أكثر وكلَّما ابتعد عن لُغة القرآن كان مريضا أكثر؟!!
يجب في عصر العَولَمَة أن نجد نظام جديد يكون فيه الإنسان قيمته أكثر من قيمة الورق الذي تصدره الأمم المتحدة أو من يمثلها وفق مزاجها وانتقائيتها (كما أصدرت شهادة ميلاد للكيان الصهيوني ورفضت اصدار شهادة ميلاد لفلسطين ؟!) والأنكى تسحبه منه على مزاجها وانتقائيتها كذلك كما حصل مع جمهورية الصين الوطنية والمُضحك أنّها كانت صاحبة حق النقض/الفيتو؟!! بطريقة لا تمت إلى الأخلاق بأي صلة
ومن يرغب في الإصلاح والتطوير على المستوى الشخصي فأول خطوة نحو الإصلاح هو في اعتماد لغة الأخلاق بدل لغة الديمقراطية في التفكير
لأنَّه تبين لي بالدليل العملي أنَّ الديمقراطية هي من تصنع الفراعنة والأساطير؟!!!
ومن وجهة نظري ستستمر انتفاضات أدوات العَولَمَة حتى تصل الدساتير الإصلاحية الجديدة إلى صياغة تكون مبنية على مبدأ أن يكون أمير القوم (ونخبته الحاكمة) خادمهم، وأنَّ الأصل هو التعدّد في كل شيء والاستثناء هو رأي واحد أو زوجة واحدة، ويكون للأسرة تعريف واضح وثابت يكون ما بين رجل وامرأة، والأولاد ولائهم الأول للأسرة وليس للوطن أو الحكومة أو الحزب، ولا طاعة لأي مخلوق في معصية الخالق
ومن يرغب بتفاصيل أخرى في هذا المجال فعليه بزيارة ما أجمعه تحت العنوان والرابط التالي
من يصنع الفرعون أو الإسطورة؟
http://arabelites.com/vb/showthread.php?t=14019
ما رأيكم دام فضلكم؟













التعديل الأخير تم بواسطة أبو صالح ; 05-18-2012 الساعة 03:32 PM
عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 05-19-2012, 10:24 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد الله إبراهيم الشرع المنتدى : القضية السورية
افتراضي

الرماد في عينيك يا فلسطين .. بقلم/سلوى فريمان
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17324
و أيضاً لا أزال على جهل بما تريد قوله في هذا الموضوع يا بوصالح ..
ردودك كلها لها مقياس واحد لا يأخذ بالإعتبار
اختلاف القياسات في المواضيع و لذا نرى الضَيّق منها و الفضفاض
و لكن بدون تصميم مميز يفصل بينها ..
----------------------
عزيزتي سلوى فريمان لك مطلق الحرية تفهمي بالطريقة التي تحلو لك،
فأنا اكرّر بأنَّ اللّغة وسيلة التفكير وليس فقط كما يقول فلاسفة علم اللغة الأوربيين بأنها وسيلة التعبير،
وعلى ضوء ذلك لاحظت أنّ مثقف دولة الفلسفة له نمط تفكير واحد اساسه مفاهيم لغة فلسفة الثورة الفرنسية (بغض النظر على حروف وكلمات أي لغة استخدمها إن شاء الله كانت العبريّة) والتي بالمناسبة أن نابليون بونابرت كان أول من طالب بعمل كيان صهيوني في حملته الفرنسية التي تحطمت أحلامها على اسوار عكا في فلسطين، وليس وعد بلفور البريطاني كما هو مشهور
ومن وجهة نظري يا سلوى فريمان أنّ فلسطين مثلها مثل انتفاضات أدوات العولمة نكبتهم هو مثقف دولة الفلسفة من أمثال جمال عبدالناصر ومحمد حسنين هيكل وتلامذتهم
الذين عملوا على زرع مفاهيم الثورة الفرنسية وحدود سايكس وبيكو أو ثقافة الـ أنا حتى داخل عقولنا زورا وظلما وعدوانا على أن لها علاقة بالقومية العربية أو ثقافة الـ نحن،
ولذلك مسألة طبيعية التفريط بها والتنازل عنها إن لم يكن العمل على تشويه كل مقاوم له علاقة بها وبأسلوب ردّاحي سوقي مبتذل عن عمد وقصد وتعمد كما كان يفعل ذلك جمال عبدالناصر بنفسه وهناك تسجيلات كثيرة على اليوتيوب، أو من خلال وزير اعلامه محمد حسنين هيكل وقناة صوت العرب إذاعة الدجل والنصب والانتصارات الكاذبة كما خدعتنا بها في حرب 5 حزيران عام 1967، كما عانيت منه أنت يا سلوى فريمان ومعك وفاء اسماعيل فأنتما كنتما ثنائي في موقع الفضفضة لمحمد شعبان الموجي أول موقع رأيت فيها مقالاتكم، ولذلك أنا من وجهة نظري أنَّ الشَّعب يُريد اسقاط المثقف الرّداحي السوقيّ المُبتذل في انتفاضات أدوات العولمة وتجدين تفاصيل كثيرة عنها في الرابط التالي لو أحببت
http://www.arabelites.com/vb/showthread.php?t=13781
والذي تبيّن أنَّ كل همهم هو ارضاء أمريكا بطريقة مباشرة أو غير مباشرة إن كان من خلال تمرير معاهدة روجرز، أو كما صرح به اسماعيل الناطور بنفسه بكل قباحة بالأمس ولذلك هو يهاجمني ويهاجم عبدالله ابراهيم الشرع فيما نشره تحت العنوان والرابط التالي وأنقل احدى مداخلاته وتعليقي عليها منه والتي هي أفضل دليل على وجهة نظري في أن مثقف دولة الفلسفة هو سبب نكبة الأمة لأنّه يعتبر كل مقاوم للظلم والاستعباد والاستبداد حتى لو كان بكلمة فهو غبي وذكاءه لا يتجاوز ذكاء أحد أنواع الحيوانات ولا حول ولا قوة إلا بالله
ابو صالح بقلم/ اسماعيل الناطور
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17337
عبدو الحمار بطل ثورة الحمير ...وعندما فقد وظيفة شاهد عيان
أصبح شاهد عيان ( عيان تعني مريض بالعامية )
ويبدو أنه يحتاج لشحنة أخرى من البرسيم ....(عربون تفهيم وتثقيف )
غريب هذا الزمان ...حتى البرسيم أصبح من مواد الإدمان
على العموم المعذرة فقد نسيتك منذ أن أرسلت لك نصيبك من البرسيم في الملتقى
-----------------
هذا الموضوع لإسماعيل الناطور كممثل عن ثقافة الـ أنا من وجهة نظري، وهو مثال عملي يوضح مثقف دولة الفلسفة واساليبه في تزييف الوعي بخبث لتشويه المقاومة أو كل من يمثل ثقافة الـ نحن عن عمد وقصد وترصد.

ثم أنا لاحظت أن مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة بشكل عام لا يُجيد الحوار بل يُجيد التهريج (وهناك نوعان من التهريج سلبي وإيجابي ولكنّه في كل الأحوال تهريج لأنَّه لا تخرج منه بفائدة فهو إمّا من باب الاستهزاء أو التمَلَّق)، وعلّة الحوارات هو ما لاحظته من مفهوم الشلّليّة بسبب الضبابيّة والجهل لفهم ما موجود على السطر أمامه في أفقع صورها من خلال دعم تخبيصات فلان أو علان ممن يعتبرهم من النُّخب الحاكمة وينتمون إلى الـ أنا الخاصة به، بدل أن يحاول أن يكون منطقيّ أو موضوعيّ بكتابة شيء له علاقة بعنوان الموضوع أو محتواه الذي دخل للكتابة فيه، ومن هنا تفهم معنى كلُّ يُغنِّي على ليلاه أو حوار الطرشان على الأقل من وجهة نظري
ولذلك يا سلوى فريمان أنا رأيي بأنَّ أول خطوة نحو
الإصلاح هو اعتماد لُغة العِلم والحِكْمَة بدل لُغة الثَّقافة والفَلسَفَة في التفكير،
ما رأيكم دام فضلكم؟












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 05-20-2012, 09:00 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد الله إبراهيم الشرع المنتدى : القضية السورية
افتراضي

ابو صالح بقلم/ اسماعيل الناطور
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17337
هذا الموضوع لإسماعيل الناطور كممثل عن ثقافة الـ أنا من وجهة نظري، وهو مثال عملي يوضح مثقف دولة الفلسفة واساليبه في تزييف الوعي بخبث لتشويه المقاومة أو كل من يمثل ثقافة الـ نحن عن عمد وقصد وترصد.
والسبب لهجوم أهل ثقافة الـ أنا من أمثال اسماعيل الناطور ومازن أبوفاشا ومحمد شعبان الموجي على أهل ثقافة الـ نحن من أمثال أبو صالح وعبدالله ابراهيم الشرع هو لأنَّ من وجهة نظري أول خطوة نحو
الإصلاح هو اعتماد لُغة الإحترام بدل لُغة الاستهزاء في التفكير، لماذا؟
هناك شعرة تفصل ما بين الأدب الساخر وما بين المسخرة والتهريج بالتأكيد لن ينتبه إلى هذه الشعرة من لديه ضبابية لغوية فكيف الحال بمن يعاني من الجهل اللغوي كما يعاني منه غالبية المثقفين، فلذلك تجد أن الغالبية العظمى مما يتم نشره تحت عنوان الأدب الساخر هو تهريج ومسخرة والمأساة على عباد الله الصالحين كما حصل لحازم أبو اسماعيل وأمه وبقية أهله وأتباعه في موقع ريش الجديد من قبل محمد شعبان الموجي
http://resha.org/vb/index.php
فعندما قمت بتوضيح ذلك قام بتسخير ردّاحيه وردّاحاته بتمثيلية جديدة لكي يحذف كل ما نشرته تماما كما حصل في الملتقى
ولذلك السؤال الآن:
لماذا ثقافة الـ أنا أو الفلسفة أو علم الكلام تحارب الأخلاق أو ثقافة الـ نحن أو الدين أو الله ولذلك لا يمكن أن تكون اساس لأي حوار للتعايش؟ فالفشل سيكون حليفها دوما
http://www.arabelites.com/vb/showthread.php?t=14246
كيف يمكن التعامل مع أناس لا تعرف أن يكون لها رأي هي تصل له من خلال الاستقراء والاستنباط، بل تعرف أن تقلّد رأي وتكرره مثل الببغاء بلا فهم ولا وعي حتى لو كان تم فرضه عليها فرض؟!!!
وكل من يكون له رأي ولا يدخل مزاجه لأي سبب تافه غير منطقي ولا موضوعي ناهيك أن يكون له أي علاقة بالعلم فهو عميل وخائن وماسوني وصهيوني؟!!! هذا طبعا إن لم يكن مسبوق بكل ما تعف منه أي نفس كريمة من ألفاظ وتعابير سوقيّة مبتذلة كما يقوم بذلك الرّداحين والرّداحات
لم يسلم منهم لا حكيم عباس ولا يوسف الديك ولا نبيل عودة ولا محمد رندي ولا عبدالرحمن السليمان ولا أبو صالح؟!!! والقائمة طويلة تشمل كل صاحب رأي يستطيع المحاججة عنه بالرأي بغض النظر من أي تيار فكري
بالله عليك كيف يمكن التعامل مع أناس هو لا يفهم ما موجود أمامه على السطر ومع ذلك المصيبة يظن أنه خبير في النيات؟!!!
والله سبحانه وتعالى يقول لا يعلم بالنيات إلاّ الله أي هو يقول لنا بطريقة غير مباشرة بأنه هو الله ولا حول ولا قوة إلا بالله، فأي إيمان وأي دين وأي أخلاق يمثله مثل هؤلاء؟!!! هذا طبعا إن اعتبرنا أنّ أيّا منهم لا يعاني من ضبابيّة لغويّة أو جهل لغويّ تجعله لا يستطيع التعبير بشكل صحيح عمّا يريد أن يفعله من جهة أو يقوله من جهة أخرى بحيث لا يؤدي إلى تشويه كل ما هو جميل بنا،
قالت العرب قول ينم عن حكمة رائعة كل إناء بما فيه ينضح
فلذلك الإمعة بما أنه لا يفكر ولا يبدع بل كل ما يعرفه هو تقليد الآخرين كالببغاوات
فلذلك من الطبيعي أمثال اسماعيل الناطور ومازن أبوفاشا وغيرهم اعتبر أن كل ما حصل من مقاومة حقيقية للظلم والاستبداد والاستعباد هو تقليد لمن هو تابع لهم تماما كما هو يقوم بذلك من خلال مسألة الأناركية والبرتقالية والصهيونيّة والماسونيّة وغيرها من هلوسات قام بتكرارها في عرض
مسرحي اسماعيل الناطور ودخل يهلهل ويطبل ويزمر له مازن أبوفاشا ومحمد شعبان الموجي وغيرهم وهي لا اساس لها على أرض الواقع. كما هو حال مسألة بقّة القباحة.
ما لاحظته أنا هو أنَّ حرية الرأي شيء وحرية نشر الخزعبلات شيء آخر
كما أنَّ المقاوم شيء والبلطجي أو الشبيح شيء آخر
ومن لا يستطيع التفريق بينهما انسان لديه ضبابية لغويّة واضحة إن لم يكن مصحوبا بجهل لغوي كما هو حال غالبية مثقفينا،
ثم أنَّ استعباد المواطن أو تطويعه للطاعة العمياء للنُّخب الحَاكِمَة بغض النظر إن كانت بقطب واحد (ديكتاتوري) أو متعددة الأقطاب (ديمقراطي) من خلال مبدأ نفّذ أولا ثم ناقش إن سمحنا لك بذلك، هي المهمة الأساسية لأجهزة الأمن والإعلام في الدولة القُطرية الحديثة (الدولة القوميّة بركائزها الثلاث الحداثة والديمقراطيّة والعلمانيّة) كما أرادتها الثورة الفرنسيّة والتي على اساسها تم إنشاء نظام الأمم المتحدة.
ومن وجهة نظري هذه هي الديمقراطية/الديكتاتورية وأي نظام يعطي للنَّخب الحَاكِمة حق النَّقض أو الفيتو من أجل فرض الهيبة كما هو حال مجلس الأمن في الأمم المتحدة.

من وجهة نظري لكي يحصل حوار، من البديهيات في تلك الحالة يجب في البداية أن يكون هناك اعتراف من كل جانب بوجود الجانب الآخر أولا وخصوصا بالنسبة لمن يكون من ضمن النُّخب الحاكمة (ديمقراطية/ديكتاتورية) فهو صاحب السلطة لإنجاح أي حوار إن أراد أصلا الحوار مع الجانب الآخر،
ثانيا على الأطراف المتحاورة لكي يكون هناك تبادل في الآراء للوصول إلى أرضية وسط للتعايش من خلالها، أن يكون لكل منها رأي نابع منها لا أن تكون ببغاء يكرّر أراء لا يفهم حتى معناها وما تجلبه من مصائب للمجتمع بسبب تناقضاتها على الأقل إن لم نقل ضررها، ولذلك مثل هذه النوعية عندما لا يجد رد من الطبيعي سيستخدم اسلوب الرَّدح السوقيِّ المُبتذل على الأقل لإرعاب الجانب الآخر من طرح أي شيء جديد يُظهر مدى ببغائيته على الأقل
أظن حان الوقت لإعادة مناقشة بأسلوب موضوعي ومنطقي وبالتالي علمي خصوصا بعد انتفاضات أدوات العولمة كل ما كان يفرضه علينا جورج بوش من مواضيع لكي يستطيع أن يسترجع هيبة أمريكا أو هيبة النخب الحاكمة لنظام الأمم المتحدة الديمقراطي بعد أن تم تمريغها في التراب بسبب ما حصل في 11/9/2001
ومن وجهة نظري مما لاحظته أنَّ من كان يقوم بتسويق وترويج من خلال اسلوب النَّقْحَرة (نقلا حرفيا) أو ثقافة الـ أنا لأفكار جورج بوش لدينا مجانا كجندي مخلص في الطابور الخامس هو مثقف دولة الفلسفة بغض النظر إن كانت ثقافته بمسحة إسلامية أو علمانية أو حداثية ما دام هدفه أن تسيطر ديمقراطية الأمم المتحدة وفلسفتها العالم

كما هو حال المُثَّقفَّ أو الحاكم الديمقراطي بشكل عام في أي دولة عضو في الأمم المتحدة فهي تعمل على نشر الديمقراطية في نظامها، ومن هنا تأتي مصداقية ما يُطالب به الجميع في انتفاضات أدوات العَولَمَة حتى الآن من خلال الشَّعب يريد اسقاط النِّظام ولكي أوضح وجهة نظري أقول أنَّ
ضرب منتظر الزيدي رئيس أمريكا جورج بوش ونوري المالكي رئيس وزراء العراق والذي كل منهما تم انتخابه ديمقراطيا (فلذلك من الطبيعي كان كل منهما يكرّر بزهو وفخر أكاذيبه عن الحريّة بلا حياء أو خجل أو أخلاق في آخر مؤتمر صحفي له في بغداد) بالحذاء
مثل حرق محمد البوعزيزي لنفسه
مثل تعرية علياء المهدي لنفسها ونشر صورها العارية وقصة اغتصابها وهي صغيرة على الفيسبوك احتجاجا على ما يقوم به المجلس العسكري في مصر،
مثل إضراب عن الطعام من قبل اسرى فلسطين السياسيين في سجون الكيان الصهيوني الديمقراطي
فمثل هذه التصرفات نتاج طبيعي للفكر الديمقراطي العلماني الحداثي.
ولذلك من المنطقي والموضوعي تُبيّن انتهاء صلاحية هذا النظام العلماني والديمقراطي والحداثي،
وأصبح من الضروري التفكير بنظام جديد
بعيدا عن هذه المفاهيم الثلاثة (العلمانيّة والديمقراطيّة والحداثة)
والسبب لأنّها تتطلب اعطاء النُّخب الحَاكِمَة حق النقض/الفيتو لفرض هيبة لها على حساب بقية الأعضاء،
كما حصل في موضوع رفض قبول شكوى ضد الشرطيّة في تونس، بحجة ضرورة أن يكون هناك هيبة للنخب الحاكمة
ومن وجهة نظري على الأقل بسبب مفهوم الهيبة رفض مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة أصلا المشاركة في البداية والآن تجده هو من يقود الثورة المضادة بسبب النَّظرة السِّلبيَّة التي نشأ عليها
احدى اشكاليات مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة التي لاحظتها من حواراتي على الشَّابِكَة (الإنترنت) بسبب التأويل (الحداثة) يأخذ حيّز كبير من تفكيره فلذلك فأنه لا يستطيع التفكير بدون قوالب بل يحتاج إلى قوالب للفهم (التأويل) من خلالها فلذلك تجده يصر إلى قولبة أي شيء أولا هل هو من ضمن قوالب الأصحاب أم هو من ضمن قوالب الأعداء ثم بعد ذلك فهم أي شيء من خلال القالب؟ وهنا هي نقطة ضعف أو مقتل أو سر غباء أهل ثقافة الـ أنا.
ولذلك من تعوّد السمع والطاعة والترويج لأي رأي يُصدره الملك أو الرئيس أو الأخ القائد أو الرمز أو الصنم أو الغرب بدون أي تمييز هل هو منطقي أو موضوعي ناهيك أن يكون له أي علاقة بالعِلم أو الحِكمة:

من المؤكد لن يستطيع أن يكون له رأي خاص به، بل يحتاج دوما إلى من يقلّده،
ومن المؤكد لن يستطيع التعايش في أجواء يكون فيها أكثر من رأي لأنّه لا يستطيع التمييز أيّهم أفضل من الآخر، ولماذا؟!!!
فلذلك من المنطقي أن اعتبر تلك الأجواء غير صحيحة، كما هو حال رأي مثقف دولة الفلسفة بشكل عام في الأوضاع الآن بعد تحطيم حاجز الخوف عند الشعب فأدّى إلى هروب زين العابدين بن علي وغيره من الحكام في كل من تونس وليبيا ومصر واليمن وغيرها
ولذلك صدقت حكمة العرب حين قالت إذا عُرف السَّبَب بَطُلَ العجب

لو دققت النظر ستجد أن جمال عبدالناصر ومحمد حسنين هيكل وغيرهم من قيادات القوميّة لم يلتزم بأي شعار أطلقه؟!!
المشكلة مشكلة قائل الشعار وليس الشعار نفسه، فعندما تكون الأقوال شيء والأفعال شيء آخر هنا يظهر التناقض، المشكلة مشكلة مثقفينا الذين يتكلمون عن اشياء لا اساس لها في الواقع في كل ما يتعلق بجمال عبدالناصر ومحمد حسنين هيكل وبقية القيادات القوميّة بالتحديد.
السؤال المنطقي والموضوعي بالنسبة لي هو لماذا نجح محمد حسنين هيكل عام 1967 في حين لم ينجح غيره عام 2011 مع أن الاسلوب واحد؟
كل وزراء الإعلام قاموا بإعادة ما قام به محمد حسنين هيكل عام 1967 بحذافيره، السؤال لماذا نجح محمد حسنين هيكل وقتها ولم ينجح أحد في عام 2011؟
الجواب بسيط من وجهة نظري على الأقل، في عام 1967 كان ما متوفر هو فقط أدوات الدولة القومية والتحكم في حدودها وفر لها فرصة احتكار كل شيء،
بينما في عام 2011 العولمة وأدواتها لم تترك للأجهزة الإعلامية والأمنية احتكار المعلومة التي يمكن أن تصل إلى الشعب، وهذه أدت إلى اكتشاف أن لا مصداقية في خطابها ففقد الشعب الثقة بها
وزاد الطين بلة فضح خبايا النخب الحاكمة ومثقفيها المقززة
فخرجت الناس تطالب الشَّعب يُريد اسقاط النِّظام الذي كوّن مثل هذه النُّخب الحاكمة ومثقفيها التي تبين أن لا هم لها إلاّ الفضفضة بعيدا عن أي التزام لغوي أو قاموسي وقبل كل ذلك أخلاقي،
عِصَابَة النِّسْوَة والمُتَمَلِّقِين لَهُنَّ، تعبير أو مصطلح لي لتفسير وضع معين أنا أرى به سبب فساد وإفساد إدارة أي موقع على الشَّابِكَة (الإنترنت) أو دولة على أرض الواقع، حالما تتحكم به على الأقل من وجهة نظري ومثال على سبيل المثال وليس الحصر ما حصل في هزيمة وفضيحة وعار حرب 5 حزيران/يونيو عام 1967بقيادة جمال عبدالناصر ومحمد حسنين هيكل وحافظ الأسد وغيرهم من قيادات القومية، جمهورية كانت أو ملكية؟
استغلال نظرية المؤامرة في دولة الأجهزة الأمنية بكل خسة ودناءة بطريقة مباشرة أوغير مباشرة من خلال الأجهزة الإعلامية للتفريق بيننا وبين اليهود والنصارى من قبل مخابرات جمال عبدالناصر ومحمد حسنين هيكل وصفوت الشريف والآن توفيق عكاشة صاحب قناة الفراعين ومن ثم لتكفير أو تخوين أمة لا إله إلاّ الله هي مهزلة المهازل من وجهة نظري على الأقل
وشتّان ما بين معمر القذافي وطريقة انهاء حكمه ومحاولة ربط كثير من مثقفي الأمة زورا وظلما وعدوانا مع طريقة انهاء حكم صدام حسين؟!!!
ففي ذلك إهانة كبيرة لصدام حسين وحكومته وأفغانستان وحكومته التي احتلالهما كان لاسترجاع هيبة النُّخب الحاكمة للعالم التي اهتزّت بعنف وكادت أن تضيع بسبب ما حصل في 11/9/2001 في نيويورك وواشنطن هذا من جهة،
ومن جهة أخرى إهانة للأمة كلها التي طالبت بأنَّ الشَّعب يريد اسقاط النِّظام عام 2011 بسبب اكتشافه من خلال أدوات العَولَمَة مقدار جرائم النُّخب الحَاكِمة التي تواطئت مع جورج بوش وحربه على الإرهاب؟!!!
لضرب المقاومة كل أنواع المقاومة وأولها السلمية منها التي يمكن أن يقوم بها أي مواطن؟!!!
كما حصل مع المواطن الكندي من أصل سوري في سجون بشار الأسد السورية لحساب مخابرات جورج بوش التي ألقت القبض عليه المخابرات الأمريكية في أحد مطارات أمريكا ثم أرسلته إلى مخابرات بشار الأسد لتعذيبه بالنيابة عنها للحصول على ما تريد منه؟!!! فكيف حال الخيانة عندما يكون التنسيق بينهم إلى درجة أن يتم إلقاء القبض لحساب مخابرات معمر القذافي وفق اساليب جيمس بوند كما حصل مع المواطن عبدالحكيم بلحاج وغيره الكثير
أو الطائرات الأمريكية بدون طيار التي قتلت مواطنين عرب وأمريكان في اليمن؟!!! فقام بالتغطية على جرائم أمريكا الرئيس علي عبدالله صالح وادعى بها هو؟!!!
فهل أمثال هؤلاء أهل للحكم في عصر العَولَمَة؟!!
لقد ثبت بالدليل العملي بسبب انتفاضات أدوات العولمة على الأقل أنَّ الإعلام والأمن في عصر العولمة لا يمكن أن يكون له نصيب في أي درجة من النجاح بدون صراحة ذات مصداقية
السؤال من وجهة نظري، لِمَ نحن هنا؟
هل نحن هنا لإثارة المشاكل؟ ومن هو مثير المشاكل؟ هل صاحب المصداقية في دراسة ونقد مشاكلنا هو يبحث عن مشاكل؟ أم يعمل على إيجاد حلول لمشاكل؟
المُثَّقَّف الببغائي ليس له علاقة بالواقع بل له علاقة بأحلامه،
ولذلك يرفض مناقشة مشاكلنا وفق الواقع الحقيقي
هذا المُثَّقَّف الببغائي هو من يستغل التأويل لإثارة المشاكل، وياريت كان تأويله صحيحا بل تأويلا فاسدا وبلا أي اسس لغوية أو معجمية أو قاموسية
ومن وجهة نظري لا يمكن إيجاد أي شيء لتُرضيه به، إلاّ بأن تتبع اسلوبه ألا وهو التغزّل بجمال أحلامه، والتي هي لا تتجاوز مستوى أحلام محمود عباس وبقية النَّخب الحاكمة والمثقفين التابعين لها عن مشروع أوسلو والذي هو نتيجة ما بدأه جمال عبدالناصر بعد فضيحة وعار هزيمة عام 1967 فيما يسمى معاهدة روجرز ولم يخرج عنها ولو بقيد أنملة للعلم؟! وبناءا عليها من يومها تم ابدال معنى كلمة خيانة وفق هذه الاتفاقية إلى ما يساوي معنى وطنية حسب رغبة محمد حسنين هيكل؟!!!
غيري يقبل التملّق له، لا مانع لدي أنا، ولكن لدي مانع عندما يتم الفرض علي بأنّه يتحتم علي كذلك أن أتغزّل بهذه الأحلام، في تلك الحالة من وجهة نظري لي الحق في الإعتراض
المشكلة مشكلة من يُصر ويستقتل للحرص على إبقاء تعاملاتنا من خلال ثقافة النِّفَاق فلذلك تجده بشكل إرادي أو لا إرادي داعم لصناعة الفَرعَنَة والتَّفَرْعُن، والتي لا تسمح لأي أحد من خارج النُّخْبَة من اصحاب الصلاحيات، أن يكون له حق في أن يكون له رأي، وخصوصا إن كان رأيا مخالفا، وإن كان هذا الرأي مبني على حجة منطقيّة وموضوعية، في تلك الحالة تتعاون النُّخْبة من خلال جهاز أمن دولتها وأبواقه الإعلامية على تشويه صورته وسمعته أولا، ثم التخلّص منه وحذف مواضيعه بحجة أو بدون حجة بعد ذلك، وأظن أفضل إثبات على ذلك ما حصل في تونس ومصر وغيرها قبل سحب الصلاحيات الإدارية من زين العابدين بن علي ومحمد حسني مبارك وشاهدناه بالصوت والصورة على الفضائيات وفي البرامج الحوارية.
وفي المواقع على الشَّابِكة (الإنترنت) فيما حصل معي أنا شخصيا في أكثر من موقع وآخرها موقع ريش الجديد لمحمد شعبان الموجي على سبيل المثال لا الحصر.
ما رأيكم دام فضلكم؟













التعديل الأخير تم بواسطة أبو صالح ; 05-20-2012 الساعة 09:26 AM
عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 05-22-2012, 11:06 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد الله إبراهيم الشرع المنتدى : القضية السورية
افتراضي

ثورة الحمير بقلم اسماعيل الناطور
رئيس على واحدة ونص بقلم اسماعيل الناطور
نغش القارئ عندما نفترض حسن النية في إختيار الرئيس , لأن هذا الإختيار لم يأت على قاعدة تداول السلطة ومناخ الديمقراطية , نعلم تماما أن الانتخاب يأتي بعد تغيير فوضوي تتضح فيه الخيوط الخارجية ولأهداف ومخططات ليس من ضمنها القضية الإقتصادية العربية ولا النهضة العربية , لذلك أن نناقش الأمر تحت صيغة أن المرشح جاء وقد يحول دعمه ومن يدعمه من أجل مصالح إقتصادية وطنية , هو أخذ القارئ مرة أخرى إلى مناخ تسويق كامب ديفيد , الربيع العربي جاء بهدف التقسيم والتفتيت , ومن لا يريد أن يصدق فعليه أن ينتظر ,الهدف في مصر على الأقل هو القضاء على الجيش المصري , لتحويل مصر إلى دولة تنقسم ذاتيا ...بإستغلال شعارات الحرية والديمقراطية أو إستغلال حاجة الناس وفقرهم فعلى سبيل المثال تقوم حملة المرشح الإنتخابى عمرو موسى حالياً بدعوة المصريين الى منصارة عمرو موسى فى يوم الإنتخابات والدخول فى حملات الدعاية الإنتخابية له مقابل وجبة غداء و70 جنيهاً وايضاً مواصلاتهم الخاصة .والتيارات الإسلامية تستغل الدين والفقر معا , وحمدين يستغل الدين بإخافة الناس منه لذلك يلتف حوله كل ما أراد حرية بدون دين ...وهكذا .....ودعني أقولها بصراحة ...لو كنت في مكان قادة القوات المسلحة المصرية ...فلن أضع مقدرات الدولة في يد أي رئيس منتخب في هذا الوضع وبهذه الطريقة ...وسأترك له فترة من الزمن إلى أن يتعلم فن القيادة , ويشعر القاصي والداني أن من يحكم الناس جاء من أجل الناس , فمصير الشعوب ليس ساحة تجارب ولقمة العيش والأمن وإحترام الوطن والمواطن هما هدف الحكم , أتمنى أن يسود الوعي على كل صاحب صوت إنتخابي لأن الله وهو نفسه سيحاسب نفسه إن باع صوته بمال .....الوطن غالي يامن لا تدركون معنى الوطن ...
-----------------------

ما هذا الكفر الصريح بالله وأي معنى وأي وطن وأي بطيخ يا اسماعيل الناطور أصح يا جاهل
إن لم تكن زنديقا فمن المنطقي والموضوعي كل من يدعي بأنه يعلم بالنيّات فهو دجال ونصاب لأن الله سبحانه وتعالى قال لا يعلم بالنيات إلاّ الله
فكيف الحال بمن يعمل من نفسه قاضي ويصدر أحكام لتشويه السمعة والذمة والأخلاق والمطالبة بقتل ناس وتدمير بلد بالإنقلاب على نتيجة الانتخابات إن لم تدخل النتائج مزاجهم،
كما يفعل اصحاب نظرية المؤامرة المشركين بالله بكل وضوح كما توضحها طريقة الصياغة والتي لونتها باللون الأحمر من مداخلتك يا اسماعيل الناطور؟!!!
حيث أن اسلوب التأويل الفاسد من خلال أن يأتي على شيء أبيض يدعي أنّه اسود ومن ثم يصدر فتواه على اللون الأسود؟!! ولكن هذا لن يجعل اللون الأبيض أصبح أسودا ولا أن يكون لفتواه أي درجة من الصحّة، وهنا يخطر لي السؤال التالي
لماذا ثقافة الـ أنا أو الفلسفة أو علم الكلام تحارب الأخلاق أو ثقافة الـ نحن أو الدين أو الله ولذلك لا يمكن أن تكون اساس لأي حوار للتعايش؟ فالفشل سيكون حليفها دوما، وهو ما أناقشه في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17363
ما رأيكم دام فضلكم؟












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 05-22-2012, 12:03 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد الله إبراهيم الشرع المنتدى : القضية السورية
افتراضي

أمّا لماذا ثقافة الـ أنا أو الفلسفة أو علم الكلام تحارب الأخلاق أو ثقافة الـ نحن أو الدين أو الله ولذلك لا يمكن أن تكون اساس لأي حوار للتعايش؟ فالفشل سيكون حليفها دوما، بسبب التناقض الفاضح وعدم الالتزام بأي شيء أخلاقي
من خلال عدم الالتزام والتقيّد بمعنى المعاني في التعابير التي يستخدمها لتكون متطابقة مع ما موجود في القواميس والمعاجم للغة العربية
ناهيك عن الرَّدح السوقي المُبتذل كما تلاحظه في الشريط التالي الذي يجمع فيه هذه التناقضات في المواقف والردح على القنوات الفضائية فيما يخص العمل المقاوم وأهل المقاومة في أنصع صوره إن كان في موقف مفتي سوريا الحسون الصوفي أو علوي قناة الدنيا د. علي الشعيبي

ولذلك أنا رأيي أن الشَّعَب يُريد اسْقَاط المُثَّقَّفَ الرَّدَّاحِيِّ السُّوقيِّ المُبتَذَلِ، لماذا؟
http://www.arabelites.com/vb/showthread.php?t=14282
لأنه يجب أن يكون هناك فرق بين لغة الإصلاح وبين لغة الإفساد؟ لماذا؟
http://arabelites.com/vb/showthread.php?t=13796
لأنّه لا أدرِ يا مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة لمَ يجب أن نُفكّر وفق محدّدات الديمقراطية/الديكتاتورية أصلا؟
الديمقراطية/الديكتاتورية تتعارض مع الأخلاق بشكل عام لأنها لا تعترف بأي خبرات سوى ما ترضَ عنه النُّخَب الحَاكِمَة وفق مزاجيتها وانتقائيتها وفي الغالب بعيدا عن القانون وأطره.
حريّة الرأي والتعدّديّة وصناديق الاقتراع والانتخابات ليست حكرا على الديمقراطيّة بل هي ليست لها علاقة بها حتى من الناحية اللغويّة كما يظن مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة؟!!!
والمطالب التي قامت عليها انتفاضات أدوات العَولَمَة هي مطالب أخلاقيّة (حرية، كرامة، عدالة اجتماعيّة) وهذه المطالب تتطلب نظام أخلاقي أولا وأخيرا، بعيدا عن العلمانيّة والديمقراطيّة والحداثة لأن هذه المبادئ الثلاثيّة لا تعترف بأي شيء خارج رغبة النُّخب الحَاكِمَة وعملية إرضائها على حساب كل شيء آخر، ولاحظت أن وسيلته في ذلك ما يسمى نظرية المؤامرة والتي تبين لي أنَّه لا يتعدى مفهومهما عن المفهوم الحرفي للشلليّة أو العصبية الجاهليّة أو البلطجيّة أو الشبّيحة، وأظن الأمثلة أعلاه أفضل دليل على ذلك

ما رأيكم دام فضلكم؟












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 05-23-2012, 11:07 AM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد الله إبراهيم الشرع المنتدى : القضية السورية
افتراضي

رمز الخسة مشعوني بقلم/ اعيان القيسي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17369
لم أفهم ما هو الموضوع يا اعيان القيسي؟
لماذا حملة التشويه والتقزيم ضد مشعان الجبوري الآن وهو أحد مناضلي حزب البعث العربي الإشتراكي بشقيه السوري والعراقي؟
ثم حقيقة هل مفهوم الإعلام لديكم هو عناوين إمّا مخصصة للردح والتسقيط أو عناوين مخصصة للأسطورة والفرعون بلا سبب ولا تفسير منطقي أو موضوعي
هل تتوقعون كل الناس ببغاوات ولا تفهم شيء؟ أم تتعاملون معنا على أننا قطعان تقودونا بأي سخافة وتفاهة تتفضلون بها علينا؟
في تلك الحالة كيف سيكون أيّا منكم مصدر ثقة؟ وعلى أي اساس؟ ومن هو الغبي الذي أفهمكم ذلك؟
أتمنى أن تكون فهمت الآن لماذا حصل ما حصل لكم وكتبت عنه أنت تحت العنوان والرابط التالي
الملاك الاعلامي الطاهر تحول في عين البعض الى شيطان رجيم بقلم/ اعيان القيسي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=17333

ما رأيكم دام فضلكم؟












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
عبدالله،الشرع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صفقة تبادل الأسرى والمعتقلين الشبيحة يثورون ضد النظام ياسر طويش القضية السورية 1 01-12-2013 08:36 AM
حديث القدس = توزيع الأدوار بين المسؤولين الاسرائيليين الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 04-06-2012 10:26 PM
اغنية احنا العربي الي ما ماتت فينا الحامية /قناة المنار الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 4 10-05-2011 03:01 AM
المقابلة الكاملة للرئيس الأسد مع قناة المنار .. ناصر عبد المجيد الحريري الإذاعة و التلفزيون 3 02-10-2011 05:53 AM
الرئيس الأسد و " ماذا بعد " اليوم على قناة المنار اللبنانية . ناصر عبد المجيد الحريري الإذاعة و التلفزيون 2 02-10-2011 05:51 AM


الساعة الآن 05:11 PM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com