.............
 

آخر 12 مشاركات
العراقيون يريدون وطناً ****************************** داود... > > > ديمقراطية (4) ارهاب... > > حسن حاتم المذكور > > ... مؤتمر منظمة المعتربين العراقيين الثاني عشر الذي أنعقد قي...
أقوى كاري كاتير في صحيفة الكارديان هز الولايات المتحدة... رسالة مفتوحة الى رئيس الوزراء عادل عبد المهدي طلال شاكر وثيقة:الأمم المتحدة تقترح خطة لتجاوز الأزمة في العراق وتحذر...
📜 📜 📜 للصباح حكايه : القلم المرمر #عادل محمود سافر العالم... > > > > > كونفدرالية بطعم التظاهر ‎ > > علاء الخطيب > > >... 'رحلتي مع النهر الثالث' عبدالرزاق عبدالواحد الشاعر العراقي...
تجمع النقابات في النجف يحذر من محاولات جهات سياسية اختراق... تجمع النقابات في النجف يحذر من محاولات جهات سياسية اختراق... ارتفاع عدد ضحايا استهداف القوّات الحكومية للمتظاهرين يشير...


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > قأحداث الامة ...و قضاياها المصيرية >   أحــــداث وقضايــــــا الأمـــة > القضية السورية
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 07-19-2011, 07:39 AM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:
مايا دنديس
اللقب:
زائر

البيانات
العضوية:
المشاركات: n/a
بمعدل : 0 يوميا
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد العزيز عيد المنتدى : القضية السورية
افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة












عرض البوم صور مايا دنديس   رد مع اقتباس
قديم 07-19-2011, 10:02 AM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد العزيز عيد المنتدى : القضية السورية
افتراضي

قراءة للثورات بلا تحيز!
بقلم/ تركي الدخيل
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مع بدء الثورات العربية حذرتُ من تكريس الاصطفاف الإعلامي، بين مؤيدٍ للثورات ورافضٍ لها، لنبتكر نموذجاً أكثر إلحاحاً، وأعني به الرؤية النقدية للحدث، بحيث نتعلم من الحدث بإيجابياته وسلبياته، من أجل تصور واقعٍ أفضل، حتى الثورات التي تمت في مصر وتونس، أنتجت مجموعةً كبيرة من السلبيات، وإن كانت حملت إيجابياتها الضرورية في البدايات. إن القراءة النقدية الفاحصة لما آلت إليه الثورات هي الآلية التي نحتاجها من أجل فهم الحاضر والمستقبل في الدول التي تضطرم هذه الأيام.
فتحت لنا الثورات نوافذ اكتشافٍ ضرورية لقراءة الماضي والحاضر واستشراف المستقبل، بعد الثورات واضطرامها لم يعد الحديث عن الإصلاح والتعهد بإجرائه مطالبةً شعبية، بل دخل في سياق التطبيق، كما فعلت بعض الدول العربية. في المغرب مثلاً استطاع الملك أن يجري تغييرات جذرية على بنية الدستور، وقبيل أن تنشب الثورة السورية قال الرئيس السوري إن الإصلاحات ضرورية وإن القرب من الشباب بات ضرورة، لكن لم يمض على حديث الأسد إلا بضعة أيام حتى زحفت الثورة ناراً من كل المدن باتجاه أسوار دمشق.
أما في ليبيا فإن وضعها كان هو الأصعب، تعنت من العقيد القذافي، وشراسة من الثوار، تحولت بسهولة الثورة إلى مواجهةٍ حربية بين طرفين غير متكافئين، ليتدخل المجتمع الدولي ممثلاً بحلف الأطلسي. هذه التحركات كلها تعني أن الثورات العربية ليست طارئةً أو أحداثاً عابرةً كما كان يتخيل الرئيس السابق مبارك أو نظيره بن علي، بل هي مرحلة تحول تاريخية عرفنا الآن بداياتها فقط، لكننا لا نعلم إلى أين ستؤول بالثوار والمجتمعات والدول والأنظمة، الشيء الأكيد أن الثورات أفادتنا بحكمة أن الاستبداد وقود الغضب، وأن الإصلاح ينثر السعادة والبهجة والرضا والرفاهية في حياة الشعوب، والعقلاء بالتأكيد سيختارون الإصلاح بديلاً عن الاستبداد والقمع.
السؤال الذي يمكن أن يتبادر إلى الذهن، في ظلّ كل السلبيات التي قرأها البعض عن الحدث: هل يمكننا القيام بقراءةٍ إيجابيةٍ للحدث؟ وهل يمكن أن نظفر بقيمةٍ إيجابية أنتجها الحدث؟
كانت المنطقة العربية تشبّه من قبل المفكرين بأنها «صالة امتحان» وذلك لفرط الهدوء الذي تعيشه، والاستكانة التي يتصف بها العرب، حتى شبّههم بعض الإعلاميين – بكل أسف – بأنهم كـ«القطعان» التي لا تثور على الاستبداد ولا تحتجّ عليه، لكن حدث تونس كان صادماً، لم يستطع الكثيرون امتلاك مشاعرهم معه، فبكى البعض فرحاً، وبكى بعض المناصرين المنتفعين من النظام كمداً. ثارت الشعوب لتعلن عن وجودها، عن إرادتها لتنعم بعيشٍ أكثر رغداً، بدلاً من كل ذلك السحق والقمع الذي عاشته طوال عقودٍ مضت، إذن نحن أمام تحول من الهدوء المستكين إلى المطالبة السلمية، وإن كانت بعض الثورات قد انجرّت إلى بعض العنف.
القراءة الإيجابية الثانية أن الإصلاح لم يعد جرماً، خلال هذه الأحداث بات مفهوم الإصلاح مقبولاً، حين قابلت بعض الأنظمة «الموت»، رضيت بـ»السخونة» سورية وليبيا واليمن تحت ضغط الثائرين، ومطالبات قوية تتركز في إزالة شخصية الرئيس من سدة الحكم، وهذا ما دفع تلك الأنظمة إلى إقرار الإصلاح مشروعاً سلمياً اجتماعياً يحفظ للمجتمعات توازنها وأمنها الأهلي. على مستوى الإعلام تسابقت القنوات لنقل الحدث وأعطت الثورات للإعلام اختباراً كبيراً، من حيث استنفار المراسلين وإجادة صناعة التقرير والدخول في صلب الأحداث لتغطيتها وإيضاح صورتها الجلية. القنوات الإخبارية لم تكن تتنافس فيما بينها فقط، بل كانت تحاول مجاراة مواقع التواصل الاجتماعي؛ «فيس بوك» و»تويتر» فأصابها اللهاث، وخانتها اللياقة أحياناً، مقارنة بسرعة المواقع الاجتماعية، بغضّ النظر عن مستوى تمحيصها هنا.
نعم لسنا بحاجة إلى الاصطفاف مع الحدث أو ضده، بل يمكننا أن نقف أمامه لنقرأه حدثياً ونقدياً بين آثاره الإيجابية والسلبية… هكذا أفضّل أن أرى الأمور.

جريدة الاتحاد 19/7/2011
http://www.turkid.net/?p=2704

برنامج حديث الصباح من قناة الجزيرة بعنوان النظام delete ..الثورة enter دخول عصر الحرّيّة


أنا أختلف مع تركي الدخيل في قراءته لما حصل في ليبيا، أنا متأكد لن يتكرّر ما قام به الناتو في ليبيا مع أي بلد آخر، والسبب شيئان الأول أنّه لا يوجد حاكم عربي مثل صدام حسين وعمل على فرض شراء النفط باليورو بدل الدولار، والثاني لا يوجد حاكم متهور مثل معمر القذافي لأنّه ظن أن ما حصل في تونس لزين العابدين بن علي كان بمؤامرة من ساركوزي فقام بالمقابل بتسريب بعض المستمسكات إلى منافسه في الانتخابات الفرنسية رئيس البنك الدولي السابق والذي صعد نجمه بشكل خرافي بسببها، ولذلك جنّ جنون ساركوزي واستغل كل ما لديه من امكانيات في الناتو من أجل رد الصاع صاعين لمعمر القذافي من خلال التدخل العسكري، وبعد ذلك رد على رئيس البنك الدولي السابق من خلال استغلال خطأ له وعملوا له منه فضيحة في نيويورك من أجل التخلص منه.
أنا أظن أن اشكالية المُثَّقَّف هي نفس اشكالية الحاكم، والمشكلة لغويَّة بحتة سببها عدم التمييز ما بين النَّقْحَرة (النقل الحرفي) وما بين التعريب كما أنّه لم يستطع التمييز بأن هناك فرق ما بين الواقع وبين الوقوعيّة والتي كان السبب فيها من وجهة نظري على الأقل مصطفى ساطع الحصري في بداية القرن الماضي عندما قام بالنَّقل الحرفي ليس فقط الدساتير والقوانين بل حتى مناهج تدريس اللغات الأوربية وطبقها على اللّغة العربية دون الأخذ في الاعتبار أن هناك فرق بين كيان وهيئة اللُّغة العربية المبنية على الاستقراء والاستنباط وبين اللغات الأوربية المبنية على لصق الصورة بالمعنى، فنحن لدينا تشكيل لا يوجد في اللغات الأوربية ونحن لدينا نظام لغوي متكامل لصيغ بنائية وجذور للكلمة على ضوئها تم بناء جميع المعاجم والقواميس، فتم إهمال التشكيل واستخدام المعاجم والقواميس، فصار كل قطر داخل حدود سايكس وبيكو يفكر على مزاجه وبعيدا عن معنى المعاني التي في القواميس والمعاجم ومن هنا تلاحظ تناقض الخطاب القومي في عرضه على أنّه قومي في حين أنَّه قُطري أناني صرف؟!


ولذلك اصلاح اللُّغة يعني بالضرورة اصلاح الإنسان وتطويره لمواجهة أعباء القرن الواحد والعشرين وإمكانية المنافسة فيه على مستوى العالم في عصر العَولَمَة والتي تتجاوز الحدود القُطريّة












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 07-19-2011, 01:57 PM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد العزيز عيد المنتدى : القضية السورية
افتراضي

دون كيشوت الأسوانى وطواحين الخلافة!
http://wata1.com/vb/showthread.php?p=46817#post46817
كثير من مُثَّقَّفي دولة الفَلسَفَة يظن أن مسألة الفساد والاستعباد والرّدح السوقيَّ المُبتذل أنّها محصورة بدولنا وأنَّ الدول الغربية بالأخص لا يوجد بها شيء مما لدينا بحجة أن ديمقراطيتهم وعلمانيتهم وحداثتهم تختلف عمّا استوردناه منهم في بداية القرن الماضي عندما تم إنشاء حدود سايكس وبيكو والإتيان بالدساتير والقوانين لهذه الكيانات وتم نقلها حرفيّا من هناك بواسطة مصطفى ساطع الحصري وصحبه دون مراعاة الاختلاف الجوهري، وأن هناك فرق شاسع ما بين النَّقْحرة (النَّقل الحرفي) وما بين التَّعريب ومن الطبيعي لا يستطيع تمييزه من لديه ضبابيّة لغويَّة وجهل لغويِّ، أنا أرى أنَّ المشكلة تشمل كل منظومة الأمم المتحدة وليس فقط العالم العربي أو الإسلامي وآخر دليل على ذلك فضيحة الجريدة البريطانية ورشاوي قيادات الشرطة والسياسيين وفسادهم فيها في بريطانيا


والتي أظن ستصل اصداءها إلى أمريكا وفرنسا واستراليا وغيرها من الدول التي يوجد لمردوخ مؤسسة اعلاميّة تابع لأخطبوطه من جهة،


ومن جهة أخرى ليقرأ الجميع كتاب أيام من حياتي لزينب الغزالي هذه المرأة والتي اعتبرها أنا أم انتفاضات الأمّة كلها وأحمد الله أنَّ والدي كان المحفّز لها في كتابة هذا الكتاب،
فلو قرأت الكتاب ستجد إنّهم كلّهم خريجي نفس المدرسة والمناهج التي تخرج منها جمال عبدالناصر ومحمد حسنين هيكل وأحمد سعيد وصفوت الشريف رجل المهمات القذرة لجمال عبدالناصر ومحمد أنور السادات ومحمد حسني مبارك والذي مقبّل يده الآن توفيق عكاشة هو مسؤول قناة "الدَّجَل" حتى في اسمها "الفراعين" ومع ذلك يستشهد بما ينشره من خزعبلات وأكاذيب وردح سوقي مبتذل غالبية مُثَّقَّفي دولة الفَلسَفة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة في ثورتهم المضادّة لإنتفاضات أدوات العَولَمَة

ناهيك عمّا يجري في أفغانستان وغوانتنامو وأبو غريب وسجون الكيان الصهيوني وكل شيء تحت عنوان الحرب على الإرهاب (المقاومة) تحت قيادة بوش وأتباعه من حكومات العالم التي رضخت لشعار من لم يكن معنا فهو ضدنا، بحجة الأمر الواقع أي الوقوع أو الرضوخ بمعنى أصح، ولم تتعامل معه من خلال مفهوم الواقعيّة والنديّة، حيث هناك فرق شاسع ما بين الواقعيّة وبين الوقوعيّة،
هل عرفت الآن يا د.ابراهيم عوض لماذا عمل أهلنا في تونس ومصر وغيرها على التخلّص من جهاز الأمن/الإعلام والذي استغلته النُّخَب الحَاكِمَة في التغطية على فساد النُّخب الحَاكِمَة وتشويه صورة كل ما هو جميل بنا وأنّه تطور الوضع الآن إلى أنَّ
الشَّعَب يُريد اسْقَاط المُثَّقَّفَ الرَّدَّاحِيِّ السُّوقيِّ المُبتَذَلِ، لماذا؟ تجده في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8489












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2011, 07:21 AM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد العزيز عيد المنتدى : القضية السورية
افتراضي

ولمعرفة سبب آخر لماذا يجب أن تكون أول الأولويات تفكيك وإعادة بناء من الأساس أجهزة الأمن/ الإعلام في دولة النُّخب الحَاكِمَة، دولة الفَلسَفَة، دولة الديمقراطيّة إليك التالي من جريدة القدس العربي وقناة الجزيرة

تظاهرات حاشدة في شوارع المغرب 'مع' و'ضد' السلطة
بقلم/ محمود معروف
2011-07-18
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الرباط ـ 'القدس العربي': خرج عشرات الالاف من المغاربة مساء الاحد لتجديد مطالبهم بالمزيد من الاصلاحات الدستورية والسياسية ومحاربة الفساد، ومن جهة اخرى لتعبير عن تأييدهم للملك والدستور الجديد الذي استفتي عليه المغاربة بداية الشهر الجاري.
ومثل كل التظاهرات التي تعرفها البلاد منذ 20 شباط/فبراير الماضي وبرزت منذ الاعلان عن الدستور الجديد، تباينت الارقام بين المنظمين ومعارضيهم، ويحاول كل منهم تقديم ارقام يبالغ فيها بالنسبة لتظاهراته او تقلل من أهمية تظاهرات الطرف الآخر.
واذا كان عنف السلطات او عنف مؤيدي الدستور ضد متظاهري حركة 20 فبراير الشبابية، قد خفت في تظاهرات الاحد التي لم يسجل بها اية مواجهات دموية باستثناء جريح في اغادير، فإن ذلك لا يعني ان جميع التظاهرات التي شهدتها عشرات المدن االمغربية قد مرت بهدوء او بدون احتكاك ومحاولات هجوم بالايدي او الالفاظ البذيئة من مؤيدي الدستور ضد شباب حركة 20 فبراير.
وتسعى السلطات ا للتسريع بانتخابات تشريعية سابقة لاوانها لتطويق الاحتجاجات التي تصاعدت بعد الاستفتاء على الدستور الذي صودق عليه بنسبة 98.5 بالمئة.
وتقترح السلطات 7 تشرين الاول/اكتوبر القادم موعدا لهذه الانتخابات التي يؤمل ان تفرز نخبة سياسية جديدة تؤشر على جديد تعرفه البلاد وتغيير يلبي طموحات الشباب وتطويق حركات سياسية تتهمها السلطات بمحاولة تجيير الاحتجاجات لاهدافها السياسية
وقدرت وكالة الانباء المغربية الرسمية، التي تتجاهل تظاهرات حركة 20 فبراير، عدد المشاركين في التظاهرات المؤيدة للدستور الجديد وللمسار الاصلاحي الذي انخرطت فيه البلاد باكثر من 160 الف.
وقالت ان فعاليات وهيئات مهنية ونقابية وجمعوية خرجت في مدينة الرباط، خرجت في مسيرة للتعبير عن دعمها للإصلاحات الدستورية الجديدة، مؤكدة تجندها الدائم واستعدادها للدفاع عن المكتسبات الديمقراطية والحداثية التي وطدها مشروع الدستور الجديد وعبر فيها المشاركون، الذين كانوا يحملون الأعلام الوطنية، عن مساندتهم للنهج والأفق الذي تستشرفه الحركية الإصلاحية الوطنية كونها ستشكل قاطرة للتنمية الشاملة والسلم الاجتماعي المنشود ، ودعامة لإرساء أسس دولة ديمقراطية حديثة.
المشاركون، الذين حملوا في بعض المدن نعشا كتبوا عليه حركة 20 فبراير كرمز لموت الحركة الاحتجاجية، رفعوا 'شعارات تعبر عن دعمهم للدستور الجديد وتشبثهم بالمقدسات والثوابت الوطنية، داعين إلى مزيد من التلاحم والوحدة الوطنية، وتفعيل مقتضيات الدستور الجديد، وذلك لربح رهان التقدم المجتمعي.'
وتحدثت الوكالة عن تظاهرات مماثلة في الدار البيضاء ومراكش والصويرة وسلا. وشهدت مدينة الدار البيضاء بدورها تنظيم مسيرة حاشدة عبر خلالها المواطنون عن مساندتهم للدستور الجديد وللإصلاحات التي يعيشها المغرب وابرزت مشاركة اتباع الزوايا الدينية وائمة المساجد وهي مشاركات اثارت قلقا لدى العديد من الاوساط بما فيها الاوساط المناهضة لحركة 20 فبراير والمؤيدة للدستور وعبرت عن انزعاجها من زج الدين ورجال الدين في مثل هذه التظاهرات.
ونقل عن مجموعة من حفظة القرآن الكريم شاركوا في مسيرة لمواجهة تظاهرة شباب حركة 20 فبراير وتأييد الدستور بمدينة الرباط 'إنهم لا يعرفون سبب قدومهم إلى الرباط للتظاهر وانه تم جلبهم لمواجهة مسيرة الأئمة الذين تظاهروا قبل عدة أسابيع للمطالبة بإصلاح أوضاعهم المادية.'
وصرح أحد هؤلاء في شريط فيديو بث على موقع 'يوتيوب' أنه قيل لهم أن الهدف من سفرهم هو 'قراءة القرآن الكريم عند ضريح الملك الراحل محمد الخامس وترفعون الدعاء'، بينما قال أحدهم إنه لا يعرف سبب وجوده في الرباط.
وأضاف آخر 'لقد قيل لنا ستذهبون إلى عند الملك محمد السادس' متسائلا 'عن أية مظاهرة يتحدثون، أنا عمرى 60 سنة ولم يسبق أن شاركت في أية مظاهرة. لقد تركونا بالجوع وبدون صلاة بعد أن هجرنا أعمالنا وضيوفنا'.
وحسب منظمي تظاهرات حركة 20 فبراير فإن تظاهرات مدينة طنجة كانت الاكثر حشدا وقدرت المشاركين باكثر من مئة الف متظاهر.
واتهم هؤلاء السلطات من جديد محاولة التشويش على نشاطهم بتنظيم سهرة فنية إذ تزامن توقيت ومكان انطلاق المسيرة التي دعت اليها حركة 20 فبراير المناهضة للفساد والاستبداد مع انطلاق سهرة فنية صاخبة لفن الراي لابعاد تظاهرة الحركة عن الساحة الا ان هؤلاء بقوا وواجهو بالشعارات والصفير صخب مكبرات الصوت وسط حضور أمني مكثف طوق المنصة ووقف حاجزا بين المحتجين وبعض المواطنين الذين بدوا مستمتعين بإيقاعات الراي قبل الانطلاق بمسيرة قال موقع هسبريس انها امتدت على 8 كلم حيث اخترقت الاحياء الشعبية.
وسجلت حركة 20 فبراير حضورا قويا في الرباط والدار البيضاء ومراكش والقنيطرة وبني ملال وتازة فيما خفتت التظاهرات المناهضة لها رغم محاولات منظمي هذه الاخيرة احتلال الساحات والشوارع التي تعلن الحركة عنها كخط سير لتظاهراتها. وهو ما خفف العبء عن رجال الامن الذين كانوا يبذلون جهودا مضنية لمنع الاحتكاك بين الطرفين مع استمرار التساؤل حول اصرار منظمي تظاهرات مؤيدي الدستور على اختيار نفس الامكنة التي تختارها حركة 20 فبراير وتختار نفس التوقيت ايضا وترديد شعارات تتهم شباب الحركة بالخيانة والارتباط بالاجنبي والخروج عن الدين والفسق.
ولاحظت اوساط مختلفة ان حركة 20 فبراير التي تقول بمواصلة الاحتجاج لضمان اصلاحات دستورية وسياسية واقتصادية واجتماعية تلبي مطالبها بالاضافة الى محاربة الفساد وتزاوج السلطة والمال واقتصاد الريع، صعدت في تظاهرات اول امس الاحد من لهجة شعاراتها المناهضة للنظام.
وقال موقع 'كود' ان حركة 20 فبراير لم تعد ملتزمة بالشعارات التي سبق أن حددت في السابق، وبدأت تستهدف النظام مباشرة. شعارات لا تطالب بالإصلاح كما في السابق ولا بالعدالة الاجتماعية فقط، بل تتعداه إلى تهديدات أحيانا مبطنة وأخرى واضحة ويقول ناشط بالحركة أن الدولة لعبت دورا كبيرا في استمرار الحركة 'كانت الحركة غادية وتعيى ولكن باش خرجو البلطجية بداو الناس كيتساءلو وكيضامنو معانا أكثر'. (كانت الحركة بدأت بالوهن لكن خروج البلطجية ادى لتضامن المواكنين مع الحركة).
وتعرض مدون وناشط في تنسيقية 20 فبراير بأكادير لإعتداء وصف بالهمجي من طرف البلطجية، أثناء تغطيته لمسيرة 20 فبراير بالمدينة. ونقل موقع 'لكم' عن خالد آيت ناصر ان 'احد البلطجية ضربني بقوة في رأسي بحجارة كبيرة امام أعين قوات الأمن التي ظلت تتفرج ولم تحرك ساكنا'.
وقال مصدر من حركة 20 فبراير بأكادير إن السلطات 'جندت بلطجية لمتابعة وترصد الناشطين الاعلاميين في مسيرات الحركة والمدونين الذين يصورون المسيرات وينقلونها للرأي العام عبر موقع يوتيوب'.


http://www.alquds.co.uk/index.asp?fname=today\18qpt953.htm&arc=data\2011\0 7\07-18\18qpt953.htm


قصة العقيد محمد الغنام من عهد مبارك
يعتبرُ كثير من المصريين أن جهود فتح ملفات التجاوزات في عهد مبارك وما ترافق معها من جرائم سياسية غامضة ما زالت تتعثر .. و منها ملفّ العقيد محمد الغنام الخبير المصري في مكافحة الإرهاب والجريمة.. الذي اختفى في سويسرا في وقائع غامضة ترافقت مع خلاف شهير له مع حسني مبارك .. الشكوك تذهب إلى عملية استخبارية .. ويعتبر الكشف عنها بعيد المنال خاصة بالنسبة لعائلته التي اصطدمت جهودها في البحث عنه بجدار الصمت..
تقرير : ديمة الخطيب

الصوفيّة وموقفها من انتفاضات أدوات العَولَمَة
اختتم في جاكرتا اجتماع منظمة الملتقى الصوفي العالمي ، كمرجعية إسلامية أخرى تضاف لما شهده العالم من منظمات واتحادات عديدة ظهرت ممثلة لمختلف التيارات الإسلامية. و يهدف الملتقى إلى الرجوع بالتصوف إلى أصوله الشرعية وغاياته الروحية ، ويأتي انعقاده ضمن احتفال جمعية نهضة العلماء الإندونيسية بمرور خمسة وثمانين عاما على تأسيسها والتي يقول قادتها إنهم يمثلون كبرى المنظمات المجتمعية في إندونيسيا تقرير : صهيب جاسم تاريخ البث 19/7/2011
من ملاحظاتي ممّا يحصل في المواقع على الشَّابِكَة (الإنترنت) استطيع الجزم بكل ثقة أنَّ مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة هو المسؤول عن عرب ضد عرب وهو المسؤول عن تشويه صورة كل الرموز والأحزاب والدول بسبب ما يختلقه من مشاكل من تحت الأرض ناهيك عن ترويج الاشاعات المغرضة بحجّة أنّه خبير عكا من أجل جلب الانتباه له (نظرية المؤامرة) على حساب كل القيم والأعراف والأخلاق، ولذلك
الشَّعَب يُريد اسْقَاط المُثَّقَّفَ الرَّدَّاحِيِّ السُّوقيِّ المُبتَذَلِ، لماذا؟ تجده في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8489
والسبب، هذا إن أحسنّا الظنَّ به من وجهة نظري هو الضبابيّة اللغويّة والجهل اللغويّ والتي تجعله لا يعرف ترتيب الأولويات ناهيك عن خلط الحابل بالنابل فيما ينقله من المواقع الأخرى بدون قراءة كاملة لكي يتبين هل لها علاقة أم لا؟!!! ناهيك عن مصيبة تكرارها بدون فهم كالببغاء ولذلك أنا رأيي أنَّ
الإصلاح هو في اعتماد لُغة التَّعْريب بدل لُغَة النَّقْحَرة في التفكير، لماذا؟ تجده في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8294












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2011, 01:19 PM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد العزيز عيد المنتدى : القضية السورية
افتراضي

الإصلاح هو في اعتماد لُغة العَولَمَة بدل لُغَة الدولة القُطريّة (الأمم المتحدة) في التفكير، لماذا؟
قبل البداية في الموضوع أحب نقل مقالة أيمن خالد من جريدة القدس العربي والتي كانت تحت العنوان والرابط التالي
الحاجة 'لاستصلاح' المثقفين العرب
بقلم/ أيمن خالد

2011-07-19

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ضعف الحكومات العربية القادمة ما بعد الثورات أو قوتها، ليس مهما في المرحلة الحالية، لأن هناك تبدلاً في مفاهيم المرحلة بمجملها، على المستوى المحلي وحتى الدولي، فالضعف الذي يمكن أن تخرج به دول عديدة، أنتجتها الثورات العربية هو أمر لا يخيف، لأن القوة السياسية، والإرادة السياسية، لم تعد بيد أفراد، أو مؤسسات.فمسألة خروج ونزول الشارع في دولة عربية واحدة، يعني أنه قابل للتكرار في بقية الدول، وهذه الحركة لا ترهق القوى السياسية الداخلية أو الجيش فحسب، ولكنها أيضاً مرهقة على الصعيد السياسي الخارجي، لأن الدول الكبرى التي تصنع اللعبة السياسية، همها الأول هو الاستقرار، والاستقرار فقط، ثم هي ستفكر بخطوة ما بعد الاستقرار.
عنصر القوة الأساس بعد التحرر من الاستعمار كان فيما مضى يتمثل في تماسك الجيش والدولة إضافة إلى بنية اقتصادية قابلة للنهوض، وجمهور عربي واسع يمنح القادة المحررين فرصة من الزمن، ويصبر عليهم، لأن فكرة التحرر من الاستعمار، كانت أكبر من كل شيء، وبالتالي دونها تهبط الأزمات والعلل.
المعادلة القائمة الآن وغداً، لن تقوم أبداً على هذه الفكرة، فهي جديدة بامتياز، وما سينتج عنها جديد بكل معنى الكلمة، فليس هناك عظماء يصفق لهم الشعب، وليس هناك صانع للانتصارات يمكن منحه الفرصة التي يريد، فعموم الشعب هم شركاء في الثورة، شركاء في الحرية، شركاء في الفكرة ومستقبل هذه الفكرة، وعند كل تناقض بين القادة والشعب، فسينزل الشعب إلى الشارع، ويعيد صناعة حراك جديد، يرد به على المستجدات السياسية.
بالنسبة للقوى الخــــارجية، هي بكل وضوح تكتشف أنها أمام معادلة خطرة للغاية، فهي مضطرة لأن تلعـــب لعبة مكشوفة، فلا مجال لسياسة الغرف المغلقة، ولا يستطيع أي ســــياسي في أي دولة عربية تحررت أن يلعب من وراء الكواليس، فالشارع العربي المراقب على الدوام، ليس بالإمكان خداعــــه، أو الالتفاف عليه، وهنا ستجد القوى السياسية الخارجــية الفــــاعلة ، ستجد نفسها، أمام معادلة غير مسبوقة، فهي ستتعامل مع شعوب عربية، وليس مع حكومات فحسب، وهذا هو جوهر الحراك السياسي المستقبلي.
الآن ولظروف عدم تمام معادلة الثورات العربية، لا يزال الحراك الشعبي ضمن دائرة القطر العربي الواحد، ومع اكتمال حلقات التحرر العربية، سيكون هناك حراك شعبي يفرض معادلات عربية-عربية، فمسألة وجود مليون عامل مصري في دولة خليجية، سيكون المنطق الطبيعي بدلاً لمليون عامل آسيوي، فحركة التجارة، والعمالة، وما يترتب عليها، سيعيد إنتاج العالم العربي بمجمله، على الصعيد الداخلي، وهو ما ستساهم به حركة الشعوب العربية، بغض النظر عن رضوخ حكام بعض الدول التي لم تدخلها لعبة الثورة، والتي لن تدخلها لاعتبارات عديدة، لكن هذه الدول، والخليجية منها، لا تستطيع أن تنفصل شعوبها عن المنطقة، وإذا كانت الاستثمارات الخليجية الضخمة داخل مصر لا تزال تحت تأثير القرار الأمريكي، فهذا كله مجرد عامل مؤقت، لا تملك أمريكا ولا أي قوة في العالم، أن تخضع شارعاً وشعباً للابتزاز، وعلى العكس تماماً، فإن الغرب بمجمله، معني باستيعاب نتائج الثورة العربية، والتعامل مستقبلاً ضمن هذه الفكرة.
هناك عامل أساسي وجوهري وهو الإعلام الذي أصبح محركا أساسيا من خلال نقله للمعلومة التي تصل لكل البشر معا وبلحظة واحدة ولم يعد إعلام الدولة الواحدة الداخلي يقنع المواطن الذي بات يبحث عن تعدد الآراء وتعدد مصادر المعلومات وبالتالي فإن ما يفعله المواطن من البحث عن مصادر متعددة للمعلومة هو ما كانت تفعله الدولة وأيضا الدول العظمى فالمواطن والدولة والمؤسسات ومراكز الأبحاث كلهم أصبحوا شركاء في البحث عن مصدر المعلومة وبالتالي فالمواطن هو قريب جدا من همسات السياسيين بل كاد المواطن أن يكون شريك الساسة بما يهمسون في قلوبهم وما لم تصدح به ألسنتهم.
ليس صحيحاً ما يرمي به المثقف من خيالات، عندما يحاول أن يصور المشهد، فالمثقف العربي الذي لم ينزل إلى الشارع، ولا يزال يقف على الشرفة ويرسم صورة الحراك من الأعلى، من الصعب عليه أن يحدد نبض الشارع، وحجم الحرارة في هذا النبض، فيبدو هذا المثقف خائفاً، فتراه يميل إلى فكرة (استصلاح الشارع) بما يعنيه هذا المصطلح من معاني قاسية، وبهذه الرؤية الفوقية لا يرى السياسة ولا ما تنتجه حركة الشارع على المستوى الداخلي والخارجي.
نحتاج إلى استصلاح عقول آلاف المثقفين التي لا تزال تعيش في صحراء الزعماء العرب.

' كاتب فلسطيني


http://www.alquds.co.uk/index.asp?fname=today\19qpt478.htm&arc=data\2011\0 7\07-19\19qpt478.htm

أنا أختلف مع أيمن خالد من أنَّ هناك أي بلد سيستثنى ولن تصله انتفاضات أدوات العَولَمَة إن كان خليجيا أو حتى غربيا ما دام عضوا في الأمم المتحدة، والناحية الأخرى التي اختلف فيها معه هو أنَّ لُغة ومفاهيم مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة واحدة إن كانت في صنعاء أو الكويت أو بغداد أو طهران أو لندن أو واشنطن أو طوكيو بغض النظر عن الحروف والأصوات التي ينطقها بها فكلّها تحدّها محدّدات ديمقراطيّة وعلمانيّة وحداثيّة وصحيح كذلك أن هناك نكهات متعددة لها إن كانت اسلامية أو مسيحية أو يهودية أو بوذية أو غير ذلك.
ومن وجهة نظري أن مشكلة الحاكم هي نفس مشكلة مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة بغض النظر إن كان اسلامي أو علماني (ناهيك عن تحديد تفكيره بمحدّدات ديمقراطيّة وعليه أولا تجاوزها إلى محدّدات أخلاقيّة) ألا وهي الجهل اللغويّ والضبابيّة اللغويّة، لماذا؟ فمثلا بسبب هذا الجهل والضبابيّة فأنَّه لا يستطيع التمييز بين الواقعيّة وما بين الوقوعيّة، كما أنَّه لا يستطيع التمييّز ما بين النَّقْحَرة (النقل الحرفي) وما بين التَّعريب وهذه أدّت إلى أنّه من المنطقي أو الطبيعي لا يستطيع تكوين رأي فلذلك تجد أن مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة لا يعرف أن يكون له رأي،
بل يعرف أن يتبع رأي بلا فهم ولا استيعاب
أو
أن يُفرض عليه رأي لاتباعه بالقوة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة،
وكما ذكرت سابقا لا يضحك علي أحد بأنه من أنصار نهج المقاومة وهو يقف ضد مقاومة الظلم والاستبداد والاستعباد الذي من أجله قامت انتفاضات أدوات العَولَمَة بحجة أنّه وقف مع انتفاضات أهلنا في مصر،
فكل موقفه كان بسبب أن قيادته كانت ضد قيادة محمد حسني مبارك وإلاّ لكنّا رأينا لهم آراء فيما حصل في تونس قبل ذلك،
ومواقفه كما ذكرت في العادة هي مثال عملي على الجهل اللغويّ والضبابيّة اللغويّة والذي بسببه نلاحظ التناقضات بين ما يتم طرحه من آراء وما تؤدي إليه من نتائج عكسيّة والأنكى هي عملية التشويه لكل ما هو جميل بنا، كأن تكون المطالبة بإعادة صياغة الدساتير والقوانين وفق مفهوم أمير القوم خادمهم وكأنّها ليست من الإسلام في شيء؟!!! وهذا إن دلّ على شيء فهو يدل على المزاجيّة الإنتقائيّة (وهي أس البلاوي في الفكر الديمقراطي/العلماني/الفَلسَفَي) من وجهة نظري على الأقل
أما بالنسبة لتمويل الديمقراطيّة وكل من يؤمن بها من اليسار أو اليمين (القومي/القُطري) فأرجو البرنامج التالي لهويدا طه من قناة الجزيرة يوضح اشياء كثيرة عن الرشاوي للنُّخب الحَاكِمَة بجميع أطيافها وكيف أنّها كانت هي السياسة المعتمدة لتنفيذ مخططات سايكس وبيكو والتي يعترف بها بلا خجل روادها


ولذلك أنا رأيي أنَّ
الإصلاح هو اعتماد لُغة الأخلاق بدل لُغة الديمقراطيّة في التفكير، لماذا؟ تجده في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8264
ولذلك من الطبيعي أن تجد كل نتاجه هو للطعن وتشويه صورة انتفاضات أدوات العَولَمَة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، لأنّ قيادته (آلهته) الممثلة بمن هو خلف نظريّة المؤامرة، لم تطرح رأي لا في صالح أو شيء آخر بخصوص انتفاضات أدوات العَولَمَة،

وهو في تلك الحالة يعتمد اسلوب كل ما يجهله فهو عدّوه وهذا هو الأسلوب الفَلسَفَي ولذلك هذا الاسلوب هو عدو الحرّية،
في حين الإسلوب الإسلامي أنَّ الأصل هو كل شيء حلال ما لم يكن هناك نص يمنعه ولذلك هذا الاسلوب هو أساس الحريّة ولذلك أنا رأيي أنَّ
الإصلاح هو اعتماد لُغة الحِكْمَة بدل لُغة الفَلسَفَة في التفكير، لماذا؟ تجده في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8305












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2011, 03:27 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اسماعيل الناطور
اللقب:
باحث ومفكر إجتماعي/ الإدارة العامة

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 283
المشاركات: 1,599
بمعدل : 0.45 يوميا
الإتصالات
الحالة:
اسماعيل الناطور غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد العزيز عيد المنتدى : القضية السورية
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اسماعيل الناطور نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
(2) الدجال -
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اسماعيل الناطور نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:


البرادعي .....لا داعي من الشرح
الأصل ...في العراق
والصورة...في ميدان التحرير



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نشرت اليوم صفحة المجلس العسكري المصري على الفيس بوك والذي كان خطوة ذكية من المجلس لكشف ما وراء الفيس وأباليسه .....
فكان كما توقع المجلس ....أبالسة الفيس وعيال الفيس إختارت البرادعي رئيسا لمصر....

فهل وصلت المعلومة خبرا ويقين ؟


ما الذي يربط بين الدجال الأول والدجال الثاني والمغفل (.......) وقوقل وجيرالد كوهين وأغبياء الفيس بوك ودجالي الإنترنت .....؟؟؟؟
حركة 6 أبريل تشكلت بعد أجتماع بين جيمس كلاسمان و ناشطون سياسيون مصريون في الجامعة الأمريكية في القاهرة يوم 12 يناير 2008 و حينها كان يشغل منصب
... Undersecretary for Public Diplomacy and Public Affairs
في الحكومة الأمريكية
وبعدها بأقل من شهرين قام جيمس وجيرالد كوهين والذي كما ذكرنا سابقا كان يشغل
Secretary Clinton’s Policy Planning Staff
قادوا تحالفاً مع أسماء كبيرة في القطاع الخاص الأمريكي كـ
...MTV , Google, Howcast, Facebook
و بقية القائمة التي ذكرناها سابقا لتأسيس المنظمة
( Alliance for Youth Movement ) AYM
و الموقع التنفيذي لها
movements.org
و أصدر جيرالد كوهين و الذي تولى أدارة المنظمة و موقعها تعليماته لاثنين من قادة حركة 6 أبريل لحضور المؤتمر الأول في نيويورك 3-5 ديسمبر 2008 والمذكور في وثيقة ويكيليكس التالية
http://wikileaksupdates.blogspot.com/2011/01/april-6-activist-on-his-us-visit-and.html?spref=fb
و موقع المنظمة نفسه يثبت ما صرحت به ويكيليكس بأن نشطاء من 6 أبريل حضروا اجتماع في نيويورك مع نشطاء آخرون وهؤلاء النشطاء هم من يطبقون تكنيك Grassroots
كما هو مذكور في اللينك أيضاً
http://www.movements.org/blog/entry/first-aym-summit/
و فيه صرّح جيمس كلاسمان : أنّ الحكومة الأمريكية كانت على علاقة وثيقة بمنظمات مجتمع مدني مصرية منذ وقت طويل و ترعاها في سبيل التغيير (و هو ما قاله أوباما نفسه أيضا في اجتماعه مع مدراء جوجل 14نوفمبر 2007 -أي قبلها بزمن طويل- حيث قال : أنتم ستساعدون في احداث التغيير من الأسفل للأعلى
فمن هو هذا الجيمس كلاسمان ؟
هو وكيل وزارة الخارجية للدبلوماسية العامة والشؤون العامة وهذا تعريف عنه
http://www.usaid.gov/our_work/global_partnerships/fbci/pdf/BiographyofJamesKGlassman.pdf
وهو أيضاً منظّر و مؤسس مؤسسة ال Think Tank
في زمن جورج دبليو بوش
http://www.sourcewatch.org/index.php?title=James_K._Glassman
Grass Roots
هي السياسة التي تراد من ال
Think Tanks
و من المنظمة أن تدعمها
AYM والتي تهدف إلى ...حركة شعبية (في سياق حركة سياسية) فيها السياسة يقودها المجتمع و ليس العكس
أي
POWER TO THE PEOPLE
و التي ترأسها محمد البرادعي لتجربة تطبيقها في مصر












توقيع اسماعيل الناطور

ثورة الحمير
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=9044&page=146


عرض البوم صور اسماعيل الناطور   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2011, 04:38 PM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد العزيز عيد المنتدى : القضية السورية
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اسماعيل الناطور نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
ما الذي يربط بين الدجال الأول والدجال الثاني والمغفل (.......) وقوقل وجيرالد كوهين وأغبياء الفيس بوك ودجالي الإنترنت .....؟؟؟؟


حركة 6 أبريل تشكلت بعد أجتماع بين جيمس كلاسمان و ناشطون سياسيون مصريون في الجامعة الأمريكية في القاهرة يوم 12 يناير 2008 و حينها كان يشغل منصب
... Undersecretary for Public Diplomacy and Public Affairs
في الحكومة الأمريكية
وبعدها بأقل من شهرين قام جيمس وجيرالد كوهين والذي كما ذكرنا سابقا كان يشغل
Secretary Clinton’s Policy Planning Staff
قادوا تحالفاً مع أسماء كبيرة في القطاع الخاص الأمريكي كـ
...MTV , Google, Howcast, Facebook
و بقية القائمة التي ذكرناها سابقا لتأسيس المنظمة
( Alliance for Youth Movement ) AYM
و الموقع التنفيذي لها
movements.org
و أصدر جيرالد كوهين و الذي تولى أدارة المنظمة و موقعها تعليماته لاثنين من قادة حركة 6 أبريل لحضور المؤتمر الأول في نيويورك 3-5 ديسمبر 2008 والمذكور في وثيقة ويكيليكس التالية
http://wikileaksupdates.blogspot.com/2011/01/april-6-activist-on-his-us-visit-and.html?spref=fb
و موقع المنظمة نفسه يثبت ما صرحت به ويكيليكس بأن نشطاء من 6 أبريل حضروا اجتماع في نيويورك مع نشطاء آخرون وهؤلاء النشطاء هم من يطبقون تكنيك Grassroots
كما هو مذكور في اللينك أيضاً
http://www.movements.org/blog/entry/first-aym-summit/
و فيه صرّح جيمس كلاسمان : أنّ الحكومة الأمريكية كانت على علاقة وثيقة بمنظمات مجتمع مدني مصرية منذ وقت طويل و ترعاها في سبيل التغيير (و هو ما قاله أوباما نفسه أيضا في اجتماعه مع مدراء جوجل 14نوفمبر 2007 -أي قبلها بزمن طويل- حيث قال : أنتم ستساعدون في احداث التغيير من الأسفل للأعلى
فمن هو هذا الجيمس كلاسمان ؟
هو وكيل وزارة الخارجية للدبلوماسية العامة والشؤون العامة وهذا تعريف عنه
http://www.usaid.gov/our_work/global_partnerships/fbci/pdf/BiographyofJamesKGlassman.pdf
وهو أيضاً منظّر و مؤسس مؤسسة ال Think Tank
في زمن جورج دبليو بوش
http://www.sourcewatch.org/index.php?title=James_K._Glassman
Grass Roots
هي السياسة التي تراد من ال
Think Tanks
و من المنظمة أن تدعمها
AYM والتي تهدف إلى ...حركة شعبية (في سياق حركة سياسية) فيها السياسة يقودها المجتمع و ليس العكس
أي
POWER TO THE PEOPLE
و التي ترأسها محمد البرادعي لتجربة تطبيقها في مصر
[/CENTER]
يا اسماعيل الناطور لا تظن نفسك أتيت بالذئب من ذيله وكأنك كشفت أي سر، فكل هذا الذي ذكرته حصل بعلم الحكومة المصرية وأجهزة أمنها بالتعاون مع الحكومة الأمريكية
تماما كما هو الحال بالنسبة لمنتظر الزيدي في العراق بعد احتلال العراق عام 2003 من قبل قوات الإحتلال الأمريكية
فمنتظر الزيدي لم يكن ملاك منزل من السماء، هو مواطن عادي بل لم يكن من المغضوب عليهم وربما حتى كان من ضمن المرضي عنهم وإلاّ لن يسمحوا له بحضور آخر مؤتمر صحفي لرئيس دولة الإحتلال جورج بوش الذي دخل منفوش الريش ويفتخر بأكاذيبه بحجة أنّها منجزات ويستعرضها أمام عبيده ورئيسهم الذي كان يقف بجواره نوري المالكي، في تلك اللحظات استفاق ضمير منتظر الزيدي الذي لم يستطع هضم الأكاذيب نظر حوله لم يجد سوى حذاءه فرفعه ورماه على جورج بوش ونوري المالكي
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
كذلك الحال بالنسبة لكل من استفاق ضميره إن كان عضو في 6 أبريل أو غيره من المنظمات وشارك في انتفاضة 25 يناير وما بعدها حتى تم نجاحهم في خلع محمد حسني مبارك من منصبه، وبالمناسبة محمد البرادعي أراد الصعود على أكتاف أهل ميدان التحرير لم يسمح له أهل ميدان التحرير مثله مثل بقية قيادات الأحزاب
فلذلك من وجهة نظري على الأقل أن كل قراءتك لا اساس لها من الصحّة تماما مثل حال قراءتك لبرنارد هنري ليفي بحجة أنّ له أي علاقة بإنتفاضات أدوات العَولَمَة من قريب أو بعيد، عجبك أهلا وسهلا لا يعجبك بحر غزة قريب عليك روح أشرب منه












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2011, 06:40 PM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
عبد العزيز عيد
اللقب:
مستشار

البيانات
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 1109
الدولة: القاهرة
المشاركات: 94
بمعدل : 0.03 يوميا
الإتصالات
الحالة:
عبد العزيز عيد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى عبد العزيز عيد

 

كاتب الموضوع : عبد العزيز عيد المنتدى : القضية السورية
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حرة بحياتي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الأستاذة {حرة بحياتي}
مرحبا بك وبحريتك وبفراشتك الحرة الجميلة !نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة












توقيع عبد العزيز عيد

مصر عادت شمسك الذهب



عرض البوم صور عبد العزيز عيد   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2011, 08:12 PM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اسماعيل الناطور
اللقب:
باحث ومفكر إجتماعي/ الإدارة العامة

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 283
المشاركات: 1,599
بمعدل : 0.45 يوميا
الإتصالات
الحالة:
اسماعيل الناطور غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد العزيز عيد المنتدى : القضية السورية
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو صالح نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
عجبك أهلا وسهلا لا يعجبك بحر غزة قريب عليك روح أشرب منه
بحر غزة
خرجت وتخرج منه الرجال يوميا .....
هو بحر مقدس
ماؤه طهور ....
شهداؤنا في الجنة
وكلابنا تعوي في الدنيا
وتستغيث في جهنم
إمسك أعصابك ...القادم أوضح
وإن أحببت أن تشرب فأرجو أن تستغفر حتى لا تشرب...
{إِنَّ شَجَرَةَ الزَّقُّومِ * طَعَامُ الْأَثِيمِ * كَالْمُهْلِ يَغْلِي فِي الْبُطُونِ * كَغَلْيِ الْحَمِيمِ*خُذُوهُ فَاعْتِلُوهُ إِلَى سَوَاء الْجَحِيمِ * ثُمَّ صُبُّوا فَوْقَ رَأْسِهِ مِنْ عَذَابِ الْحَمِيمِ * ذُقْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْكَرِيمُ * إِنَّ هَذَا مَا كُنتُم بِهِ تَمْتَرُونَ}












توقيع اسماعيل الناطور

ثورة الحمير
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=9044&page=146


عرض البوم صور اسماعيل الناطور   رد مع اقتباس
قديم 07-21-2011, 05:07 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبد العزيز عيد المنتدى : القضية السورية
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اسماعيل الناطور نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
بحر غزة

خرجت وتخرج منه الرجال يوميا .....
هو بحر مقدس
ماؤه طهور ....
شهداؤنا في الجنة
وكلابنا تعوي في الدنيا
وتستغيث في جهنم
إمسك أعصابك ...القادم أوضح
وإن أحببت أن تشرب فأرجو أن تستغفر حتى لا تشرب...

{إِنَّ شَجَرَةَ الزَّقُّومِ * طَعَامُ الْأَثِيمِ * كَالْمُهْلِ يَغْلِي فِي الْبُطُونِ * كَغَلْيِ الْحَمِيمِ*خُذُوهُ فَاعْتِلُوهُ إِلَى سَوَاء الْجَحِيمِ * ثُمَّ صُبُّوا فَوْقَ رَأْسِهِ مِنْ عَذَابِ الْحَمِيمِ * ذُقْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْكَرِيمُ * إِنَّ هَذَا مَا كُنتُم بِهِ تَمْتَرُونَ}
لا أدر ما علاقة مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة بالجنّة والنار التي في اليوم الآخر؟ هناك احتمال أن يكون لهم علاقة بالجنّة والنار التي في دولة الفَلسَفَة بناءا على التقارير الكيدية التي يكتبونها للأجهزة الأمنية، أمّا الآخرة فهذه كما أخبرنا الله من خلال رسوله صلى الله عليه وسلّم لها علاقة بالنيّة ولا يعلم بالنيّة إلاّ الله وحده لا شريك له، ثم ملعون أبو الوطنية التي بدون أخلاق وتعتمد على اسلوب الردح السوقي المبتذل
ملعون أبو الثَّقافة الحزبيّة التي لا يستطيع حاملها أن يحاجج إلاّ بأسلوب ردّاحي وسوقيّ مبتذل أو أن يطلب بكل وقاحة أن لا يدخل أحد لمواضيعه كالأطفال وكأن الموقع ملك أهله ولذلك الآن
الشَّعَب يُريد اسْقَاط المُثَّقَّفَ الرَّدَّاحِيِّ السُّوقيِّ المُبتَذَلِ، لماذا؟ تجده في الرابط التالي
http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8489
وبما أنّ موقفك الحالي يا اسماعيل الناطور هو نفس موقف نوري المالكي من منتظر الزيدي وصحبه بالنسبة لإنتفاضات أدوات العَولَمَة فلذلك أحب نقل مقالة فيصل عبدالحسن من جريدة القدس العربي وتعليقي عليها

عندما يؤيد المثقف العراقي بقاء المحتل في بلاده
بقلم/ فيصل عبد الحسن
2011-07-14
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مشكلة الأمريكيين منذ زمن بعيد أنهم يحاربون من أجل لا شيء، بل تأتي حروبهم في أكثر الأحيان عبثية بلا معنى وبنتائج كارثية، وللمثقفين العراقيين الذين عاينوا وعاشوا فصول هذه الحروب ـ الكوارث- في العراق ينظرون إلى ما حدث في بلدهم على أنه كارثة وبكل المقاييس، فالأمريكان لم يكتفوا بتدمير العراق، وتهجير بنيته البشرية العليا والإساءة لثقافته، وتسليم حكم البلاد لأحزاب عميلة وشخصيات خائنة للعراق ومشبوهة بالعمالة للمحتلين منذ نعومة أظفارهم، وللصوص ومتخلفين لا نشاط لهم خلال وجودهم في العراق غير السرقة، وتدمير ما بقي مما لم يدمره الأمريكيون وحلفاؤهم.
والأساءة لمن بقي من مثقفي عراق الداخل والخارج بتقديم الرشوة للجميع، للصمت عن الجريمة الحاصلة في حق العراق والعراقيين، فترى رشاهم مرة على شكل مساعدات وبشروط مذلة، وأخرى على شكل هبات تعطى بوجوه مكشوفة، و'عيني عينك'، مثلما يقول الأخوة المصريون، ولم يكتفوا بكل هذا التخريب، والفساد بل أضافوا إلى ذلك جرائم جماعية بشعة أخرى تمثلت بتشريد 4.5 مليون عراقي، ومن بينهم أكثر من مئة ألف مثقف عراقي، وتركوا أكثر من مليونين من مشردي الداخل يعيشون في خيام، كاخواننا الفلسطينيين بعد نكبة عام 48 ولم يكتفوا بكل هذا الخراب بل عمدوا إلى تدمير مستقبل العراق السياسي والثقافي والاجتماعي، والبيئي فاستبدلوا حكاما دكتاتوريين بأسوأ منهم، بل وأكثر دكتاتورية وتخلفا، وجربوا كل سمومهم المعروفة وغير المعروفة على أهلنا وأرضنا وهوائنا. ولكم أن تتخيلوا أن من يحكم العراق في ظل دبابات الاحتلال منذ ست سنوات أو أكثر 'وحسب مرجعياته الفكرية والعقائدية والحزبية' يعتبر أن كتابة القصة والرواية حرام، ورسم اللوحة حرام، والتمثيل المسرحي حرام، وعزف الموسيقى حرام، وحتى ما تبقى من اثار العراق صار في حالة يرثى لها، وللآثار وحدها ملف ضخم من ملفات الفساد، ولهذا الملف فضائحه الدراماتيكية مع رؤوس الحكم الجدد، ومنها ما تم ضبطه لدى هذه الجهة المتنفذة أو تلك، وبكميات كبيرة ونفيسة، كما حصل في مكتب رئيس الوزراء، السيد نوري المالكي ذاته، قبل شهور قليلة، وتحدث عن فصول تلك الفضيحة الرعيان والركبان، قبل أن تتناقلها وسائل الاعلام الأجنبية، وبعد الضجة الاعلامية الكبيرة تم التحقيق في الموضوع قليلا ثم أغلق ملف هذه الفضيحة أيضا، وقيدت كالعادة ضد مجهول.
المفروض في (فضيحة أقل من هذه) في الدول الديمقراطية أن يقدم المتهم بها استقالته من الخدمة العامة، ويقدم هو وأعضاء مكتبه بعد ذلك للتحقيق والمحاكمة والسجن، لقد وجدت تلك الكنوز الآثرية النفيسة في مكتب رئيس الوزراء، وهي بحالة يرثى لها، ومن بينها تلك التي جمعتها جمارك بعض البلدان العربية، والأجنبية للملمة جريمة سرقة 120 ألف قطعة من آثار العراق النفيسة خلال الاحتلال، وبعد الاحتلال، وفي ظل حكوماته المتعاقبة، التي توالت على حكم العراق، لقد وضعت هذه القطع الاثرية التي تم انقاذها من أيدي اللصوص بأهمال في أمكنة لا ينبغي تركها فيها، لتسرق في ما يبدو مرة ثانية من قبل مسؤولي الحكومة وميليشياتها، وان فعلهم هذا يدلل بما لا يقبل الشك أن في داخلهم، وحسب المرجعية الفكرية والفقهية للحاكمين، ما يحرم وجود هذه الآثار أو تداولها، أو الاهتمام بها أو الاطلاع عليها، مما يجعلنا متأكدين من أنهم يملكون ذات عقدة طالبان في أفغانستان من تماثيل بوذا العملاقة في منطقة باميان الفقيرة التي يعيش أهلها على ما تدره السياحة عليهم، وبالذات مما ينفقه السائحون القادمون لرؤية هذه التماثيل الضخمة التي تم تدميرها عام 2001 من قبل أتباع طالبان بقذائف آربي جي 7، المخصصة لتدمير دروع الدبابات، وسط ضجة عالمية رافضة، تحذرهم من ذلك الفعل، وتغريهم بمختلف الحلول، ومنها تأجير تلك الآثار، ونقلها قطعة قطعة إلى خارج أفغانستان، لتحفظ من قبل منظمات دولية كأرث حضاري عالمي.
فأي كارثة حلت بثقافة العراق ومثقفيه من روائيين ومسرحيين وسينمائيين وموسيقيين ورسامين؟ في ظل عقليات متخلفة حاكمة كهذه؟ وكيف سيحيون ويبدعون في ظل مسؤولين متخلفين يرون في الثقافة شرا مطلقا؟ وقد وضعوا في كل صحيفة مفتشا عاما (هو اسوأ بكثير من الرقيب السابق على الصحافة والمطبوعات، واكثر منهم تخلفا وغطرسة وضيق أفق) وفي كل دائرة ومركز ثقافي عراقي تجد هذا المفتش العام وهو يمثل بدائية السلطة، وقمعها وحقدها على العراقيين الأصلاء من اجل ومصلحة عراقيين من أصول إيرانية، جاءوا مع المحتل وتسيدوا في مناصب الحكومة في العراق، وصاروا سادته وحكامه المطلقين، هذا النوع البدائي من الحاكمين، لا يمت للعراق ولحضارته بأي وشيجة او صلة، فأهل العراق طوال القرون الماضية يعبدون الله تعالى، ويغنون مقاماتهم، ويرسمون لوحاتهم، ويبدعون شعرا ونثرا، مادحين وقادحين، ويطالبون بالحرية والعيش الكريم، يرقصون في أفراحهم ويغنون، ولكل مقام عندهم مقال.
ما أصاب الشعب الأمريكي من خسائر بشرية وخسارات مالية، وما نالوا في سمعة بلادهم، لتدميرهم العراق، وقتل أكثر من مليون عراقي، وتشريد أكثر من 4.5 مليون، وجعلهم لاجئين في مختلف دول العالم بلا مبرر على الاطلاق، إلا إذا كانت الغاية هي ابدال نظام دكتاتوري بنظام دكتاتوري جديد، له رؤوس عديدة واقنعة مختلفة، بعمامات سود وبيض أو من دونها، بجنسيات أجنبية، أو من دونها، وألسنة خواجات معوجة لا تستطيع أن تنطق جملتين عربيتين من دون خطأ لغوي او أسلوبي أو نحوي، لقد بدلوا لنا نظاما دكتاتوريا بنظام دكتاتوري لم ير العراق اسوأ منه في كل تأريخه الحديث، فامتلأت مناصب الدولة الرئيسية بأصحاب الشهادات المزورة، واللحى اللصق المزيفة، والغريب أن الأحزاب الدينية والعلمانية ذاتها لا تمل عن نقل فضائح قادتها لنا، وحسبما تنشر مواقعها وصحفها، فمنهم من لم ينل شهادة الدكتوراه، في القانون من فرنسا كما يدعي وهو من ابتلى بشحم ولحم المحتل، فغدا كومة لحمية متحركة، لا يمكن تمييز تفاصيلها، وهو لا يني عن التصريح في وسائل الاعلام عن وطنيته ونزاهته، ورعايته للأيتام والأرامل، والحقيقة أن صاحبنا هذا اشترى شهادته المزورة من فرنسا. ومسؤول كبير آخر في الدولة تم تزويره لشهادة ماجستير، والذي يبدو من أكثر رجال الحكومة ورعا، ومسبحته تحمل أكثر من مئة حبة وواحدة، كما يبدو في مسامراته التلفزية، (وشهادة الماجستير زورت بقلم رئيسه المباشر ذاته حاليا، ولكن في فترة النظام السابق حين كانا مناضلين مطاردين عندما كانوا يعتبرون أن التزوير وسيلة شرعية للنضال ضد الحكم الدكتاتوري السابق) وبقيت فيما يبدو عمليات التزوير، وسيلة للنضال حتى بعد أن صاروا حاكمين للعراق، فتم تحويل السيد النائب الحالي، ليعمل في منصبه الرفيع في الدولة بالوثائق المزورة ذاتها، وهي التي نال بواسطتها الدكتوراه من جامعة مريبة في باكستان في السبعينات، واذهب فقط لعمنا غوغل، لتبحث عن مواقعهم المعتمدة، ولتشهد وتسمع العجب بالصورة والصوت، مما يكتبه دعاة أحزابهم الدينية ذاتها عنهم.
أي حكومة مخادعين ومدعين ابتلى بهم العراق، واقامهم الأمريكان فوق صدر شعب أبي كالشعب العراقي، علم الدنيا القراءة والكتابة، وأنشأ أول الدول والامبراطوريات، وأشاع الثقافات، التي لا تزال مرجعا لكل ثقافات العالم شرقية وغربية، وفي الحصيلة، لم ينل العراقيون من حروب الأمريكيين كعادتهم في كل حروبهم السابقة غير الخراب، ونظام دكتاتوري بالغ التخلف والفظاظة، حرم التمثيل المسرحي، وأغلق كليته الوحيدة في بغداد قبل شهور قليلة.
لقد أضحك المتابعين تصرف أحد هؤلاء المسؤولين العراقيين - الايراني الجنسية، وقد حصل على شهادة الدكتوراه الخاصة به بالمراسلة، ليشاهدها من يشاهدها، وليدفن رأسه في الرمال من لا يريد أن يراها (المراسلة تعني لكل حصيف، شهادة تباع بمبلغ مالي محدد، ولكن بالأقساط، لذر التراب في عيون من يؤمن بالتقدم) وليس لنا بعد كل هذا الخراب، ونحن نسمع ونرى بعض المثقفين العراقيين من داخل العراق وخارجه ومن خلال الفضائيات ومواقع الانترنت، ونستمع لما قالوه من تأييد لبقاء قوات الاحتلال بعد 2011 ودعم لحكوماته المتعاقبة، وهو ما ذكرنا بمقولة 'عندما يؤيد المثقف بقاء المحتل في بلاده' فإن لا لائمة على العدو الذي يشمت بخراب تلك البلاد، واستحلال نسائها وهم بهذا التأييد يحاولون تجميل النظام الدكتاتوري الجديد الحاكم في العراق بدعوى ديمقراطيته والحفاظ عليه، وهي ديمقراطية مشوهة رسمها المحتل ككل شيء مزيف في العراق تم رسمه بسرعة في ظل حرابه وبطشه، وهي ليست ديمقراطية بل هي- ذلـقراطية ـ ابتلى العراقيون بفرضها عليهم بكواتم المحتل الأمريكي، وشركاته الأمنية وعملائه، وليس لنا إلا ان نقول بعد كل هذا الخراب: يا لخرابك يا عراق بمدعي الثقافة الذين يؤيدون بقاء المحتل في العراق!

' كاتب وصحافي عراقي يقيم في المغرب
faisal53hasan@yahoo.com

http://www.alquds.co.uk/index.asp?fname=today\14qpt897.htm&arc=data\2011\0 7\07-14\14qpt897.htm

أنا أختلف مع فيصل عبد الحسن حيث لا يوجد معنى آخر للديمقراطيّة ولا يوجد معنى آخر لمُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة، الديمقراطيّة في العمليّة التي انشأتها قوات الإحتلال في العراق بعد احتلاله عام 2003
هي نفس الديمقراطية التي كان يحكم بها زين العابدين بن علي في تونس
هي نفس الديمقراطية التي كان يحكم بها محمد حسني مبارك في مصر
هي نفس الديمقراطية التي كان يحكم بها علي عبدالله صالح في اليمن
هي نفس الديمقراطية التي كان يحكم بها معمر القذافي في ليبيا
هي نفس الديمقراطيّة التي يحكم بها برلسكوني في إيطاليا
هي نفس الديمقراطية التي يحكم بها ساركوزي في فرنسا
هي نفس الديمقراطية التي كان يحكم بها بوش في أمريكا
أنا لاحظت من حواراتي على الشَّابِكَة (الإنترنت) أنَّ مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة بسبب سيطرة مفهوم المدينة الفاضلة لأرسطو (والتي تبين أن أرسطو ليس فقط لواطي ولكن يتغزل بالسحاقيّات كذلك كما نشرها عبدالرحمن السليمان فأي مدينة فاضلة يمكن أن ترتجى من مثل هكذا فكر؟!!) على فكره الفَلسفيّ من وجهة نظري على الأقل، تجده يحرص على إبعاد شلّته أو نُخبته عند الكلام عن أي شيء بطريقة ناقدة في أي أمر من الأمور فيما يتعلق بحكومات دول الممانعة أو حكومات دول الاعتدال.
ما توصلت له من محاوراتي على الشَّابِكَة (الإنترنت) مع مُثَّقَّفي دولة الفَلسَفَة، أنَّ الفلسفة (بغض النظر إن كانت إغريقية أو زرادشتيّة) ولكي تلغي أي معارضة من القيم والأخلاق ليسود خلاصة العقل، بحجّة أن الغاية تبرّر الوسيلة (التُّقْيَة)، اعتمدت مبدأ فرّق تسد، فخرجت بمبدأ فصل الدين عن السياسة أي فصل القيم والأخلاق عن السياسة أي فصل الشرف والعرض عن السياسة ولذلك تجد أن أصحاب الفكر القومي والذي أوجدته الثورة الفرنسيّة (الدولة القوميّة) دوما كانوا هم السبّاقين لبيع الأوطان إن كانوا أتراكا أو فرسا أو أكرادا أو أمازيغ أو عربا ويكفي أكبر دليل عليها هو الثورة القومية الأولى على الدولة العثمانية بقيادة الشريف حسين ودعم بريطانيا وفرنسا وغيرها من الدول
وللعلم إيران دولة قوميّة بامتياز والدليل ما قاله وكررّه عدة قيادات إيرانية ومنهم رفسنجاني وأبطحي وخاتمي كل منهم في مكان وتوقيت مختلف عن الآخر بأنَّه لولا طهران لما سقطت بغداد وكابول تحت الإحتلال الأمريكي.
أما أصحاب الفكر الإسلامي المعتمد على كتاب الله وسنّة نبيه لا غير فلم يكن فيهم يوما بائع وطن
ومن ملاحظاتي من حواراتي على الشَّابِكَة (الإنترنت) إن كان مُثَّقَّف دولة الفَلسَفَة واع فأنه يعتمد اسلوب لا أن يقتل القتيل ويمشي في جنازته فقط بل ويطالب بكل صلافة بحصته من الميراث كما يحصل مع العراق، وإن لم يكن واع فهو جندي في الطابور الخامس لترويج الإشاعات من خلال غطاء التهريج للنيل من كل من لا يدخل مزاجه وبأنتقائيّة سوقيّة مبتذلة ليس لها أي علاقة لا بمنطق ولا بموضوعيّة ناهيك أنها بعيدة كل البعد عن الأخلاق، ولذلك أنا رأيي بأنَّ
الإصلاح هو اعتماد لُغة الحِكْمَة بدل لُغة الفَلسَفَة في التفكير، لماذا؟ تجده في الرابط التالي

http://wata1.com/vb/showthread.php?t=8262












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الحوار مابين السياسي والديني يسري راغب   أحــــداث وقضايــــــا الأمـــة 14 03-02-2013 08:36 AM
الى فرعون العصر (عامر العظم) / الحاج لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني 2 12-17-2011 06:49 PM
بكائية على قرية فرعون / الحاج لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني 2 08-04-2011 07:01 PM
الفلاح الفصيح.. إلي فرعون مصر / للشاعر: فاروق جويدة- روعة رياض محمود الــشــعر الــمــنقـول 1 03-08-2011 07:46 PM
بعد سقوط فرعون وهامان مصر هل سيتحرك زعماء العصر لدعم ثورة الغضب ياسر طويش قضايا عربية وإسلامية 2 02-12-2011 04:39 PM


الساعة الآن 03:43 PM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com