.............
 

آخر 12 مشاركات
رايتس ووتش: على السلطات في بغداد الكف عن قتل المتظاهرين... رسالة تعزية ورثـاء لشهداء العنف والأرهـاب في دولة العراق... رئيسة اللجنة التحضيرية للاحتفاء بالذكرى ١٣ لاستشهاد القائد...
ثورة العراق الكبرى تطيح بعروش العملاء والفاسدين : علي... إنقاذ امرأة حاولت الانتحار من أعلى جسر في القادسية نائبة:... أنشودة / يمه وليدي - فرقة طيور دجلة
انفوجرافيك | مرور عامين على انتهاء المعارك.. أرقام تكشف... رسالة تعزية و رثـاء باستشهـاد المناضل العراقي فاهم الطائي... احتجاجات العراق ولبنان.. تقويض للأحزاب الشيعية المتحالفة مع...
* يد المنون تختطف الأخ العزيز والانسان الطيب العالم العراقي... -:اضغط (هنا) للاطلاع على نشرة منبر البصرة ليومي... Icon16> > #عاجل > المعاون الجهادي السابق > لمقتدى الصدر .....


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > بوابة الدولية الحرة ( للآداب الإنسانية والعلوم التطبيقية) بإشراق الشاعر أ. د. >  واحة الشعر القديم والحديث ( فصيح نثر عمودي تفعيلي )يإشراف الشاعر أ. > الـشعـر الـفـصيـح والعمودي
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 02-15-2017, 11:34 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
خشان خشان
اللقب:
رئيس ملتقى / علم العروض

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 285
المشاركات: 86
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
خشان خشان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : الـشعـر الـفـصيـح والعمودي
افتراضيتوبة شاعر

مستلهمة من توبة الشاعر التركي رضا توفيق من معاداته للسلطان عبد الحميد يرحمه الله والواردة أدناه.

إنا ظلمناك حقا أيها الرجل .....ساءت مقالتنا تالله والعمل
قلنا ظلمتَ وقلنا عنك مختبَلٌ..........زورا عليك افترينا أيها البطل
كعنزة السوء ، علاف وذابحها ... ترنو لثانيهما في كفه النّصًلُ (1)
بحكمة كنت تنهانا وتأمرنا......مولايَ، وحدك ما أودى بك الخبل
لو كان حولك في معشار عقلك من..... يُستأمنون لكان الميل يعتدل
لكننا أمة في جهلها غرقت ......ومثل نوحٍ طويلا كنتَ تبتهل
وما دعوت علينا بل دعوت لنا.....لا لم يكن فيك، فينا استوطن الخبلُش
لم يشعلوا النار حقدًا في سفينته.......ونارنا في سفين الحقّ تشتعلُ
كيد الشياطينِ أغرانا لنحرقها....... ها نحن للنار مع أوطاننا الأكُلُ
وبعد قرن ونيف من رحيلكم ......ما زال يحكم في أحوالنا هُبَلُ
لا بل هبابيلُ أسيادٌ على مِزَقٍ .....فهم لأسيادهم في أمرنا ذللُ
وكالطواويس في أعلامهم قُزَحٌ .... جِدًّا نظن بها بينا هي الهزَلُ
من احتلال بحيش الخصم يحكمنا .... إلى احتلال بجيش الحزب ننتقل
لكننا كُوَرٌ في الحالتين معًا ....ما بين أقدامهم نُرمى ونُرتَكَلُ
في وحدةٍ عزنا كنا به بشَرا..... بذلّنا كقطيعٍ يضرب المثلُ
سلطانَ أمتنا يا رمز وحدتها..... ومنذ قرنٍ ونصف وحدك البطلُ
كم افترينا عليك الزور في قحةٍ....ما ظل في الوجه ماءٌ، ثَمّ لا خجَلُ
جازاك قومك من ترك ومن عرب.... سوءًا وغدرًا ألا يا بئس ما فعلوا
قوميتان رمانا خصمنها بهما .....ومنهما أصميانا البيضُ والأسلُ
مادت بأمتنا الأنواء عاصفة.....ولم تنل منك، أنت الصامد الجبل
ما كان دستورهم إلا مرواغةً.... عليك لم تنطل الألعابُ والحيِلُ
حاولت إرضاءهم، لكن غايتهم .... ساروا إليها. وكُثْرٌ نحوها السّبُل
حتّى أقالوك فاعتلت خلافتنا ....... يا ويلهم إن ما جاءوا به جلَلُ
صان الخلافة جيش العزم منك فلو .... كنا لك العونَ، كانت وحدَها الأمل
أُورِثتها رثة تزري الثقوب بها.....لو أمهلوك لكاد الرثق يكتمل
أقمت وحدك تحمي الدار حاق بها......من كل أنحائها الأعداء والسَّفَل
كنا بداخلها عونا لهم عجبا .......لم ينبُ عزمك أو يلحقْ به وهَلُ
ولم تساوم على شبْرٍ وبعضهم .....شبرًا يريدُ ، أتدري ؟ يمنع الخجل
يا فارس القدس، أرخصت الحياة لها.... ذرّاتها يشهد الإصباحُ والأُصُلُ
بحبكم نبضها ما زال متصلا ..... لم يوهه مكر من خانوا ومن خذلوا
جميعنا خائنٌ، سيكيس ركّبنا ....كما يشاء أعادي الدار نمتثلُ
لا بل نغازلهم لا بل ونحرسهم .....لا بل نؤيدهم ، لا بل لهم خوَلُ
تصهين القومُ في قدسٍ بثورتهم.... كثائرين فروقًا(2) قبلهم نزلوا
شتان بينك يا مولاي ، غص فمي.... ليت الذي فيه يا مولاي يكتمل
إن البطولة طبع فيك مكتمل.... وليس كالطبع في الأوصاف منتَحَلُ
أخذت دينك عن خير الأنام وقد....وافاك بالمجد في الإسلام أرطُغُلُ
أنى نبغتَ! رُكامٌ نحن من زمَنِ ...... كأنما أرسلتك الأعصر الأُوَل
تاريخنا فيه فاروقان (ثالثهم)....مولايَ أنت وإن من قولي انفعلوا
مَن الدبيبُ دبيبُ النمل يزعجهم ....فيما تؤانسهم في خبطها الفِيَلُ
ومن على الدين دين الحق قد حملوا....وفكرهم بعدو الله متصلُ
المدح صيّر شعر الضاد ممسحةً .....لكل إمعةٍ بالمال يُنتعلُ
لله شعريَ لا أبغي به ابدًا....إلا رضاه وفي ذيّاك لي أملُ
للشعر عاد الذي قد كان من شرف .... إذ فيه مدحُك لا زيفٌ ولا دجلُ
ربّاه نشكو الذي أعشى بصيرتنا .... فعن صراطك قد حادت بنا السبل
من أمرنا ، رحمةً ، هيئ لنا رشدا ....لعلنا للذي أوحيت نمثلُ
---------------------
(1) من قول الشاعر :
كعنز السوء تنطح عالفيها .... وترغب في نصال الذابحينا
(2) فروق أحد أسماء إستنبول
---------------------
الأبيات السابقة انطلقت من هذا الموضوع :
http://www.lahaonline.com/articles/v...%82!/36250.htm


باسم الإسلام، رافعة لرايته داخل أوروبا، مرورا ببلغاريا وتشيكوسلوفاكيا والمجر ثم النمسا، وأمام أسوراها توقف السيل العثماني الجارف الهادر، ووجد العثمانيون أنفسهم لأول مرة لا يستطيعون التقدم والفتح ومواصلة المد الإسلامي، الذي خرج من جزيرة العرب ووصل أوروبا الغربية مرورا بشمال أفريقي’، والذي توقف عند حدود فرنسا.
ساعتها أدرك العثمانيون أنهم تأخروا، وبحثوا في الأسباب، من عسكرية وسياسية وحضارية وفكرية. وانخدع الشباب العثماني بفكر الغرب الذي كان يسعى لفتح القلعة من الداخل، ودخلت الفلسفات الغربية إلى البلاد، ثم اعتنقها شباب أصبحوا القادة فيما بعد. ومن هؤلاء الشاعر والمفكر العثماني رضا توفيق (1868م ـ 1949م).
درس رضا توفيق في مدرسة اليانس اليهودية في إستانبول ثم في المدارس الأرمينية في إزمير ثم في مدرسة غالاطة سراي التي خرجت زعماء من العلمانيين، وحتى اليوم.
انضم رضا توفيق إلى جمعية الاتحاد والترقي عام 1907م، وكان من أبرز ـ إن لم يكن أبرز ـ الخطباء الذين دافعوا عن فكر الاتحاد والترقي، وهو فكر اتسم بالعلمانية والمطالبة بحرية رأوها.
وعمل توفيق مدرسا للفلسفة في جامعة إستانبول، وفي عهد سيطرة الاتحاد والترقي كان وزيرا للمعارف (1918م). وعرف في الأدب التركي العثماني باسم الفيلسوف رضا.
ومن أعماله دروس في الفلسفة (1914م)، القاموس الفلسفي المفصل في جزأين (1914م ـ 1916م)، وكتابه المشهور عبدالحق حامد وملاحظات فلسفية (1918م)، وترجمة رباعيات الخيام (1945م)، وتوفيق فكرت شاعر تركي إلحادي مهاجم للتاريخ الإسلامي وللقيم الإسلامية عام (1940م).
ومن أشعاره في وصف الدولة العثمانية:
تفرق أهل الدار، واضطرب البيت
انهار الدار وتحول إلى خرابة، إلى قبر
لم تعد الورود تبتسم فقد عاودها الذبول
لم تعد البلابل تغني في الرياض
وكان معاديا للمعاني الإسلامية الجميلة التي حملها وحمل لواءها السلطان عبدالحميد الثاني، وكان مخططا فكريا لكيفية تقويض دعائم الحكم العثماني على اعتبار إسلاميته. وتأثر برضا توفيق أعضاء الاتحاد والترقي خاصة الضباط.
وعندما نجحت جمعية الاتحاد والترقي التي كان رضا توفيق عمادها الفكري والفلسفي، ورأي تطبيقات الجمعية عندما تولت السلطة؛ أدرك أنه أخطأ خطأ جسيما باتباعه الجمعية، وباشتراكه في إسقاط رأس الدولة المسلم السلطان عبدالحميد الثاني، فتاب وأناب، وقال قصيدة انتشرت وذاعت، هي:
السلطان عبدالحميد الثاني
عندما يذكر التاريخ اسمك أيها
السلطان العظيم
يكون الحق معك وفي جانبك
افترينا عليك دون حياء
وأنت أعظم السياسيين في عصرنا
قلنا: إن السلطان عبدالحميد ظالم
قلنا: إن السلطان عبدالحميد مجنون
قلنا: لابد من الثورة على السلطان
وصدقنا كل ما أوعز به الشيطان إلينا
وتسببنا عندما ثرنا عليه في إيقاظ الفتنة
وكانت نائمة
لم تكن أنت المجنون يامولاي؛ بل كنا نحن ولم نكن ندري
لم نكن نحن المجانين فحسب؛ بل كنا قد عدمنا الأخلاق
ذلك أننا قد تنكرنا بعزلك
أيها السلطان العظيم لقبلة الأجداد.












عرض البوم صور خشان خشان   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أنا شاعر) ياسر الحاشدي  نـــوافـــذ شـــعـــريــــة بإشراف الشاعر: أ. وفيق رجب 2 07-13-2013 04:02 PM
شاعر القضية عبد الرشيد حاجب ملتقى مؤسس أكاديمية الق.ق.ج أ. عبد الرشيد حاجب'؟ 0 03-17-2012 08:41 PM
إرهاصات شاعر مع حرف متمرد هاني درويش المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي 4 01-16-2012 09:14 PM
اتهام شاعر هبه محمد  نـــوافـــذ شـــعـــريــــة بإشراف الشاعر: أ. وفيق رجب 3 05-04-2010 06:17 PM
مولد شاعر فحل على أرض الكنانة شاكر شبير  نـــوافـــذ شـــعـــريــــة بإشراف الشاعر: أ. وفيق رجب 6 04-11-2010 06:24 AM


الساعة الآن 07:31 PM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com