.............
 

آخر 12 مشاركات
بسبب اتفاقية قاسية.. انهارت إحدى أعظم الإمبراطوريات رسالة الى هولاكو : الدكتور طلعت الخضيري مشروع بالكونغرس ( ٩ ) قيادات من الحشد تحت مقصلة العقوبات
Icon16أردوغان يهدد بإغلاق قاعدة إنجرليك التي تستخدمها... أردوغان يهدد بإغلاق قاعدة إنجرليك التي تستخدمها القوات... "حتى الآن".. مسؤول إيراني: صدرنا للعراق ١٠٠ ألف طن من...
صفقة قرن مع صربيا زودت حكومة المالكي بالقنابل المسيلة... عبدالمهدي يستنكر إدراج زعماء ميليشيات مسلحة بقوائم العقوبات... دعوة مجلس الأمن إلى مواجهة دخول قوات إيرانية للعراق
هذه مواصفات رئيس الحكومة المنتظر لدى الصدر والعبادي تحالفا... تحالف القوى الثورية ضرورة تاريخية / وطنية حاسمة : ضرغام... سفراء ابليس في وزارة التدليس : بيلسان قيصر


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > المـــلــتـقـى الـــحــر >   الملتقى الإسلامي
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 05-06-2010, 03:44 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
غالب ياسين
اللقب:
كاتب ومحلل سياسي/ مجلس الحكماء

البيانات
التسجيل: Apr 2010
العضوية: 467
المشاركات: 391
بمعدل : 0.11 يوميا
الإتصالات
الحالة:
غالب ياسين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى غالب ياسين

 

المنتدى :   الملتقى الإسلامي
افتراضيالفرق بين الكرامة والمعجزة والآية

( الآية )الآيَةُ لغةً : العلامة .
والآيَةُ اصطلاحاً : تأتي بمعنى الدلالة .. أو العبرة .. أو الحُجة .. أو البرهان .. وتأتي الآية بمعنى المعجزة ، وهي أمر خارق للعادة .. مقرون بدعوى النّبوة .. قصد به إظهار صدق من ادعى النّبوة .. وتحدي المنكرين .. مع عجزهم عن الإتيان بمثله .. والمعجزة مشروطة : بدعوى النبوة والتحدي .. كما في قوله تعالى : (وَأَقْسَمُوا بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ لَئِنْ جَاءَتْهُمْ آَيَةٌ لَيُؤْمِنُنَّ بِهَا قُلْ إِنَّمَا الآَيَاتُ عِنْدَ اللَّهِ وَمَا يُشْعِرُكُمْ أَنَّهَا إِذَا جَاءَتْ لا يُؤْمِنُونَ) .. ومُعْجِزَةُ النبيّ : ما أعْجَزَ به .. والجمع آيٌ وآيَاتٌ .
والآيَةُ من القرآن : ما يحسن السكوت عليه وهي طائفة من القرآن يتصل بعضها ببعض إلى انقطاعها طويلة كانت أو قصيرة .
قال الشيخ بكر أبو زيد في معجم المناهي اللفظية : "بيَّن الشيخ أحمد شاكر –رحمه الله تعالى– أنه لا يجوز إطلاقها على ما في الكتب السابقة على القرآن الكريم .. لأن الآية لا تطلق إلا على آية القرآن الكريم ؛ لأنه اصطلاح إسلامي صِرْف ، مأخوذ من معنى الإعجاز ، ولم توصف الكتب السابقة بالإعجاز ، ولم تكن موضعاً لتحدي الأُمم ، وتعجيزها" .


( المعجزة )
المعجزة لغةً : هي ما يعجز الخصم عند التحدّي .
والمعجزة اصطلاحاً : هي أمر خارق للعادة .. مقرون بدعوى النّبوة .. قصد به إظهار صدق من ادعى النّبوة وتحدي المنكرين.. مع عجزهم عن الإتيان بمثله .. والمعجزة مشروطة : بدعوى النبوة والتحدي .. كما في قوله تعالى : (وَأَقْسَمُوا بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ لَئِنْ جَاءَتْهُمْ آَيَةٌ لَيُؤْمِنُنَّ بِهَا قُلْ إِنَّمَا الآَيَاتُ عِنْدَ اللَّهِ وَمَا يُشْعِرُكُمْ أَنَّهَا إِذَا جَاءَتْ لا يُؤْمِنُونَ) ومُعْجِزَةُ النبيّ : ما أعْجَزَ به .. وعلى هذا فالمعجزة أخصّ من الكرامة .
وقال الشيخ ابن عثيمين : المعجزة : أمر خارق للعادة -أي جار على خلاف العادة الكونية التي أجراها الله تعالى في الكون- سالم عن المعارضة .. يظهره الله تعالى على يد الرسول تأييداً له .
والأولى أن تُسمى "آية" .. لأن هذا هو التعبير القرآني .. و"الآية" أبلغ من المعجزة .. لأن "الآية" معناها العلامة على صدق ما جاء به هذا الرسول .. والمعجزة قد تكون على يد مشعوذ أو على يد إنسان قوي يفعل ما يعجز عنه غيره ، لكن التعبير بـ "الآية" أبلغ وأدق وهو التعبير القرآني فنسمي المعجزات بـ "الآيات" هذا هو الصواب .

( الكرامة )
الكرامة لغةً : مصدر كرم .. يقال : كرم الرجل كرامةً : عز .
والكرامة اصطلاحاً : تطلق على عدة معان ...
1. تطلق بمعنى : ظهور أمر خارق للعادة على يد شخص ظاهر الصلاح غير مقارن لدعوى النّبوة والرّسالة .
2. تطلق بمعنى : الإعزاز والتفضيل والتشريف .
3. تطلق بمعنى : إكرام الضيف .
والتصديق بكرامات أولياء الله الصالحين ، وما يجريه الله تعالى على أيديهم من ‏خوارق العادات ، من أصول أهل السنة والجماعة . وقد حصل من ذلك الشيء الكثير ، فقد أثبت القرآن الكريم والسنة النبوية وقوع جملة ‏منها ، ووردت الأخبار المأثورة عن كرامات الصحابة والتابعين ، ثم من بعدهم ، ومن أمثلة هذه الكرامات قصة أصحاب الكهف ، وقصة مريم ووجود الرزق عندها في ‏محرابها دون أن يأتيها بشر ، وهما مذكورتان في القرآن الكريم . ‏وقصة أصحاب الغار الثلاثة الذين انطبقت عليهم الصخرة ، فدعوا ربهم وتوسلوا إليه ‏بصالح أعمالهم ، فانفرجت عنهم ، والقصة في الصحيحين ، وقصة عابد بني إسرائيل جريج ‏لما اتهم بالزنا فتكلم صبي رضيع ببراءته ، وهي في صحيح البخاري ، ووجود العنب عند خبيب بن عدي الأنصاري رضي الله عنه حين أسرته قريش ، وليس‏ بمكة يومئذ عنب ، وهي في البخاري ، وغيرها من الكرامات ، ‏ولكن مما ينبغي التنبه له : أن المسلم الحق لا يحرص على الكرامة ، وإنما يحرص على ‏الاستقامة ، وأيضاً فإن صلاح الإنسان ليس مقروناً بظهور الخوارق له ، لأنه قد تظهر ‏الخوارق لأهل الكفر والفجور من باب الاستدراج ، مثل ما يحدث للدجال من خوارق ‏عظام . ‏فالكرامة ليست بذاتها دليلاً مستقلاً على الاستقامة ، وإنما التزام الشخص بكتاب الله وسنة رسوله هو ‏الدليل على استقامته .‏

( الإرهاص )
الإرهاص : ما يظهر من الخوارق قبل ظهور النبيّ .. والكرامة أعمّ منه .

( الاستدراج )
الاستدراج : ما يظهر من خارق للعادة على يد كافر أو فاسق . والصّلة بين الاستدراج والكرامة الضّدية من حيث المقصود .

** قال أبو البقاء الكفوي في الكليات (ص 679) : "والخارق معجزة إن قارن التحدي .. وإن سبقه فإرهاص .. وإن تأخر عنه بما يخرجه عن المقارنة العرفية فكرامة فيما يظهر .. وإن ظهر بلا تحد على يد ولي فكرامة له أو على يد غيره فسحر أو معونة أو استدراج أو شعبذة أو إهانة كما وقع لمسيلمة الكذاب والحق أن السحر ليس من الخوارق لأن ما يترتب على الأسباب كلما باشرها أحد يخلق عقيبها البتة فصار كالإسهال بعد شرب السقمونيا وشفاء المريض بالدعاء خارق لا بالأدوية الطبية وكل خارق ظهر على يد النبي e بعينه فهو من باب الكرامات والأنبياء قبل البعثة لا يخرجون عن درجة الأولياء وظهور الكرامات على يد الأولياء جائز عندنا ومعجزة النبي يراها المسلم والكافر والمطيع والعاصي وأما كرامة الولي فلا يراها إلا مثله ولا يراها الفاسق" ا.هـ
http://www.alsalfy.com/vb/showthread.php?p=1207












عرض البوم صور غالب ياسين   رد مع اقتباس
قديم 08-18-2010, 06:48 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
ياسر طويش
اللقب:
رئيس الجمعية وأمينها العام
 
الصورة الرمزية ياسر طويش

البيانات
التسجيل: Dec 2009
العضوية: 2
الدولة: الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب
المشاركات: 3,512
بمعدل : 0.97 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ياسر طويش غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر Skype إلى ياسر طويش

 

كاتب الموضوع : غالب ياسين المنتدى :   الملتقى الإسلامي
افتراضي

سلم اليراع وبوركت الانفاس
نولكم الله نعمى الدارين
رمضان مبارك عليكم واسرتكم الكريمة والمسلمين اجمعين












عرض البوم صور ياسر طويش   رد مع اقتباس
قديم 12-10-2010, 08:54 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 97
المشاركات: 21,818
بمعدل : 6.04 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : غالب ياسين المنتدى :   الملتقى الإسلامي
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية الاسلام
كلماتك ... كزخات الأمطار ...
تتساقط على أرض العذوبة ...
تروي الوجدان بزخات الصدق البريء ...
فيغدو القلب منها حقلاً للمحبة ..
كلمات لها نعومة الندى ...
وعذوبته الصافية ...
يأتي حرفك العذب ..
ليصب في صحاري الإبداع المميزة ...
فتنهض من بين طياتها كل هذه الروعة ...
لروحك ولمشاعرك وردة غضة الغصن مني,,,
على هذا البوح والمشاعر المنطلقة عبر حرية القلم ..
وفكرك النير الذي نسج هذه العبارات الرائعة ..
وكم كنت بشوق لك ولحرفك اللامع النابض الناطق بالحق وللحق ...
دمت بألق وإبداع
الحاج لطفي الياسيني












عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
توصيف العلاقة بين الفكر الصهيوني والأدب العبري عبد الوهاب الجبورى منتدى اللغة العبرية ...ساهم بتعلم وتعليم لغة عدوك 10 01-23-2011 08:18 PM
الإنتخابات حارة والميت شعب / محمد شعبان الموجي محمد شعبان الموجي منتدى الحوار والنقاش الحر 3 12-17-2010 07:10 AM
سيكولوجية الإبداع في الفن والأدب الباسم وليد المكتبة الأدب والتراث والاصدارات 2 07-05-2010 07:51 AM
توصيف العلاقة بين الفكر الصهيوني والأدب العبري عبد الوهاب الجبورى ملتقى الأديب الباحث والمحلل السياسي الشاعر الدكتور: عبد الوهاب الجبوري 4 04-14-2010 06:14 PM
( أقسم بالإسم المكنون ) إهداء خاص لسليلة الحسب والفكر والأدب نعيمة القضيوي الإدريسي ياسر طويش ديوان خاص بالشاعر ياسر طويش 9 02-28-2010 04:03 PM


الساعة الآن 10:01 AM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com