.............
 

آخر 12 مشاركات
مُدامُ النَوّى : محمود كعوش بعد وصفه المتظاهرين العراقيين بالـ"قرود"... كيف رد ناشطون... تاريخ الشابندر "المثير" ومواقفه الغريبة.. حارب ضد بلاده...
ساحة التحرير في بغدا د... مستشفيات ومطابخ ومساعدات وحراس قصارى القول - ماذا كان يجري بعد غروب الشمس في القواعد... كلاوات عملاء ايران - لماذا استقال محمد شياع السوداني من حزب...
الرئيسية ابواب الكاردينيا قوس قزح مناشدة الى اللجنة... البشير شو - العصائب يمنع قاسم سليماني دخول العراق!! حرق وطعنات بسكاكين لمحتجين في كربلاء
رايتس ووتش: على السلطات في بغداد الكف عن قتل المتظاهرين... رسالة تعزية ورثـاء لشهداء العنف والأرهـاب في دولة العراق... رئيسة اللجنة التحضيرية للاحتفاء بالذكرى ١٣ لاستشهاد القائد...


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > بوابة الدولية الحرة ( للآداب الإنسانية والعلوم التطبيقية) بإشراق الشاعر أ. د. >  واحة الشعر القديم والحديث ( فصيح نثر عمودي تفعيلي )يإشراف الشاعر أ. > القصائد المترجمة
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 03-04-2010, 01:40 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ايمــان عبد الله
اللقب:
اديبة / دراسات استراتيجية

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 52
المشاركات: 547
بمعدل : 0.15 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ايمــان عبد الله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : القصائد المترجمة
افتراضيمن ابداع الشعراء : ترجمة قصيدة رهانى الأخير / هـزار طباخ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الى محبى الترجمة الأدبية والشعر فى الجمعية الحرة الرائعة بكم .

اقدم بين يديكم هذه الترجمة المتواضعة لقصيدة فاخرة لشاعرة ساحرة هى هزار طباخ

ارجو ان تنال اعجابكم

الى الترجمــة



رهــــــــــــانى الأخيـــــــــــر
My Last Bet












عرض البوم صور ايمــان عبد الله   رد مع اقتباس
قديم 03-04-2010, 01:41 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
ايمــان عبد الله
اللقب:
اديبة / دراسات استراتيجية

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 52
المشاركات: 547
بمعدل : 0.15 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ايمــان عبد الله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ايمــان عبد الله المنتدى : القصائد المترجمة
افتراضي

My Last Bet
**********

Do you know you were my last bet?
And when I left you, I was venturing ?!
For every lover ..
would read your features, among the braids ..
And know that you live ...
in both my eyes .
between my ears ,
and the veins of my forehead.
And know that you'd remain the day light.
that pumps my love ..
opens yearning windows ..
So it awakens my nights luscious
for the magic of dizziness
And know that you flow in my rib pulses .
as tunes of violin, ..
like doves' coo .
dispersing spring over my cheeks
elated by ornament's charm
and will know you're my revelation's lanterns
You alone , my dreams do conquer
capturing my hearing ...
and the curtains' whispers .
to spread them over mirror lids .
Gulls lost by flowers' glow
lonely diffusing ...
and weathering alone ...
In deserts' silence
And that you alone , embrace my universe ..
like a cloud , covering me ..
before my letters ..
above my dots ..
And among the lines.
And that you alone have the passport .
to deluge my vein ..
with longing rain , on whose hands end my pain
and know that it was venturing
Because you are my last bet
And my old ,
New
Traveling love !!
*******************************
Do you know that mirrors ..
Would ask my dress ..
Why do flowery revelation turn green?!
And how tales nest over...
waterwheels intoxicating embroideries of folds?!
And would ask my earrings and necklace
and those bracelets: ..
Why my bedroom revelation corners got dispersed
inflaming silky pulses ?!
And ask the flask of my scent …
Why wind seasons that shake daisies
blow over my bed ?
And ask my Kohl:
Why it hums over my eyes ..
and runs behind the border scent?!
and ask my neck :
Why my perfume bottles pour unto it ..
exciting scent ...
when you leave me ..?!
my comb would ask my braids
Why it travels in them..
And how it travels ..
when you're not there ?!
*****************
Do you know .. that I
If you leave me
For a day ..
, an hour.
or for just a short while , I would feel it expands !
nights become my doubts' stage
And my eyes become..
old nights
In a rainy day.
and the smiles in my forests
would disappear on my sad lips
You depart , leaving behind terrible silence
and a peevish night
stealing sleep from my eyes
covering my universe with a sad flute
And I remain at my old corner..
confabling sorrow ..
And the violin's grief .
' and I weave from sadness
paths of clock handles !
Maybe I could
break the illusion of time!!
And you depart
leaving me in firy sensation
that pigment the face of poems ..
and erupts to the hot question
Why he leaves for long nights ..
while I remain alone , refuge to shadows
talking to silent nights ?
and my queation weathers of echo
returning ill and bored
And my silence expands
Before my eyes
for so long ..for so long!
draw its curtains ...
over a seat which got astray
So I fold nostalgia of veins away from jasmine.
And I sheathe my yearning in mirrors' silence ..
lest my chest gets enflamed
and lose its yearining for that face ..!!
**************************
And when you return
pigeons sing on my twig ..
and summer dances before my eyes
And spring flies to me ..
And nightingales weave
a shawl of revelations
flirting with my neck , face and shadows, .
and my flock of braids
Disclosing unthought of words
So ,I forgot my burning ..
and blazing ..
And I remain ..
Like a drop of ink ..
That gets lost at the last line ..
On the Chestnuts book!!
not knowing what is the end !!
***********************************
And I know , you are my last bet
And that my leaving ..
Is a big abberance
And I know your being close to me
like a perfume flask is an exciting thing .
And that without you , I keep
maneuvering mirros
time and again
when you depart
My hands ask those bracelets:
isn’t there a traveler?!
And I keep praying ..
With all my longing and yearning ,I do pray!!
that you dont depart my soul depth
that you dont mess with my roses and jasmine.
I do pray not to get lost
over whispers of migrating springs!
And I keep praying.
that my hands dont get used to you.
I fear drifting to your hands' sand
I fear travelling into your eyes.
I fear my ribs getting used..
to your shoulders.
I fear getting busy all day ..
carving silk on your cheeks
I fear ..
I fear my running away to you.
So as not to carry my ashes with the burning of my hands
So that I do not become ink for universe's insomnia ..
So don’t blame Jasmine
If it rebelled and hid its yearning
in pillows of silence
And you will always remain .
despite my anger , my last bet !!












عرض البوم صور ايمــان عبد الله   رد مع اقتباس
قديم 03-04-2010, 01:41 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
ايمــان عبد الله
اللقب:
اديبة / دراسات استراتيجية

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 52
المشاركات: 547
بمعدل : 0.15 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ايمــان عبد الله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ايمــان عبد الله المنتدى : القصائد المترجمة
افتراضي

رهاني الأخير
*******************
أتدري بأنَّك كنتَ رهاني الأخيرْ .
وحين تركتك كنتُ أغامرْ ؟!
فكلُّ حبيبٍ ..
سيقرأ وجهك بين الضفائرْ ..
ويعلمُ أنَّك تسكنُ ...
ما بين عيني وعيني .
ومابين سمعي ..
وبين عروق ِجبيني .
ويعلمُ أنَّك باق ٍكضوء النهارِ .
تضخُّ ولوعي ..
وتفتحُ فيه نوافذ شوق ٍ..
فتصحو شهيّة ليلي ..
لسحر ِالدوار ِ.
ويعلم أنك تسري بنبضِ ضلوعي .
كنقر الكمان ..
وشجوِ اليمامِ .
وتنثرُ في وجنتيَّ ربيعاً
يهيمُ على نمنماتِ الخزامِ .
سيعرفُ أنَّك قنديلَ بوحي ..
فوحدك أنت تداهمُ نومي ..
وتخطفُ سمعي ...
وسمعَ الستائرْ .
لتنثرَ فوق جفون المرايا .
نوارسَ تاهتْ بحرقةِ زهرٍ
يضوع وحيداً ...
ويذوي وحيداً ...
بصمتِ البيادرْ .
وأنَّك وحدك تحضنُ كوني ..
وتهمي كظلِّ الغمام ِ ..
أمام حروفي ..
وفوق نقاطي ..
وبين السطورِ .
ووحدك تملكُ صكَّ العبورْ.
لِغمْر وريدي ..
بأمطارِ شوق ٍيذوبُ على راحتيها الحنين
ويعلمُ أنَّه عندي يغامرْ .
لأنَّك أنتَ رهاني الأخيرْ.
وحبي القديم ،
الجديد ،
المسافرْ !!
*******************************
أتدري بأنَّ المرايا ..
ستسألُ ثوبي ..
لماذا يخضِّرُ بوحَ المزاهرْ ؟!
وكيف يعرِّشُ فوق ( الحكايا ) ...
دواليَ تُسكر وشيَ الثنايا ؟!
وتسألُ قرطي وعقدي
وتلك الأساورْ : ..
لماذا تشتِّتُ بوح الزوايا بغرفة نومي
وتُشعل نبضَ الحريرِ ؟!
وتسألُ حنجورَ عطري : ..
لماذا يزهِّرُ فوق سريري ..
مواسمَ ريح ٍتهزُّ الأقاحي ؟!
وتسألُ كحلي :
لماذا يغرِّدُ فوق المآقي ..
ويركضُ خلف حدودِ الأثيرِ ؟!
ستسألُ جيدي :
لماذا تقطِّرُ فيه قواريرُ عطري ..
فضاءً مثيراً ...
وأنت تغادرْ ..؟!
ويسألُ مشطي خطوطَ الضفائرْ
لماذا يسافرُ فيها ..
وكيف يسافرْ ..
وما منْ مسافرْ ؟!
*****************
أتدري .. بأنِّي
إذا غبتَ عنِّي .
ليوم ٍ..
لساعهْ .
لوقتٍ قصيرٍ أُحسُّ اتساعهْ !
تصيرُ الليالي ملاعبَ ظنِّي .
وتغدو عيوني ..
ملامحَ ليلٍ عتيق ِالزوايا
بيوم ٍمطيرْ .
ويغدو ابتسامي بغاباتِ حزني
غياباً كثيفاً ..
لثغرٍ كسيرْ ..!
تغيبُ ..
تغيبُ وتتركُ خلفك صمتَ المكانِ .
يعاندُ ليلي ..
ويشعلُ جفني ..
ويشغلُ كوني بنايٍ حزينٍ
وأبقى هناك بركني القديم ِ..
أُسامرُ حزني ..
وحزنَ الكمانِ .
أجدِّلُ منه مسارَ الثواني !
لعلّي ..
لعلّي أكسِّرُ وهمَ الزمانِ !!
تغيبُ ..
تغيبُ وتتركُ فيَّ حريقاً ..
يخضِّبُ وجه القصيدهْ ..
يشدُّ الرحالَ لوهج ِالسؤالِ :
لماذا يغيبُ الليالِ الطوالِ ..
ووحدي ألوذُ وراء الظلالِ ..
أشاغلُ صمتَ الليالي ..
وأبقى وحيدهْ .. ؟!
ويذوي سؤالي لرجع ِالصدى
ملولاً .. عليلا ..!
ويمتدُّ صمتي بذاك المدى .
أمام عيوني
طويلاً .. طويلا !
ويُرخي سدولَهْ ...
على مقعدٍ قد أضاعَ دليلهْ .
فأطوي حنينَ الوريد عنِ الياسمينْ .
وأغمدُ شوقي بصمتِ المرايا ..
لئلا يطوّق صدري حريقٌ
يبدّد حلمي بذاك الجبينْ ..!!
**************************
وحين تجيءُ إليَّ
يغنِّي بغصني الحمامُ ..
ويرقصُ صيفٌ على مقلتيَّ ..
ويهمي عليَّ الربيعُ ..
وتمضي البلابلُ
تغزلُ بالبوح شالاً
يغازلُ وجهي ..
وجيدي ..
وظلِّي وسربَ الجدائلْ .
يبوحُ ..
يبوحُ بمالا يجولُ ...
بخاطرِ كلِّ الرسائلْ .
فأنسى احتراقي ..
وأنسى اشتعالي ..
وأبقى ..
كنقطةِ حبرٍ ..
تتوه بآخرِ سطرٍ ..
على دفتر ِالكستناء ِ!!
وأغرقُ ..
أغرقُ في شبرِ ماء ِ !!
***********************************
وأعلم أنَّك أنت رهاني الأخيرْ
وأدري بأنَّ ابتعادي ..
ضلالٌ كبيرْ .
وأعرف أنَّ وجودك قربي ..
كقارورةِ العطرِ شيءٌ مثيرْ .
وأني بدونك وحدي سأبقى
بوجهِ المرايا أناورْ !
أظلُّ أناورْ .
ـ بُعيْد الرحيل ـ
سؤالَ يديَّ لتلك الأساورْ :
أما من مسافرْ ؟!
وأبقى أصلِّي ..
بكلِّ حنيني وشوقي أصلِّي !!
لكي لا تغيبَ بعمق وجودي .
لكي لا تعيثَ بوردي وفلِّي .
أصلِّي لكي لا أتوهَ
ببعضي وكلِّي ..
على وشوشاتِ الربيع ِالمهاجرْ !
وأبقى أصلِّي ..
لأني أخافُ اعتيادَ يديَّ عليكَ .
أخافُ انجرافي برملِ يديكَ
أخافُ التوغُّلَ في مقلتيكَ .
أخافُ اعتيادَ ضلوعي ..
على منكبيكَ .
أخافُ انشغالي ..
طوالَ النهارِ
بنقشِ الحريرِ على وجنتيكَ ..
أخافُ ..
أخافُ هروبي إليكَ .
لئلا أشيل رمادي بنار يديَّ
لئلا أصيرمداداً لكون السهادِ ..
فلا تلُمِ الياسمينَ
إذا جنَّ يوماً ولمَّ حنيني ..
بصمتِ الوسادِ ..!
وتبقى لديَّ برغم جنوني .
رهاني الأخيرْ !!












عرض البوم صور ايمــان عبد الله   رد مع اقتباس
قديم 01-18-2011, 06:25 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 97
المشاركات: 21,818
بمعدل : 6.05 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ايمــان عبد الله المنتدى : القصائد المترجمة
افتراضي

تحية الاسلام
جزاك الله خيرا وبارك الله لك وعليك
أزكى التحيات وأجملها..وأنداها
وأطيبها..أرسلهااليك
بكل ود وحب وإخلاص..
تعجز الحروف أن تكتب ما يحمل قلبي
من تقدير واحترام..
وأن تصف ما اختلج بملء فؤادي
من ثناء واعجاب..فما أجمل
أن يكون الإنسان شمعة
تُنير دروب الحائرين..
دمت بخير
رحم الله والدي ووالديك
كل عام وانت الى الله اقرب
الحاج لطفي الياسيني
شهيد المسجد الاقصى المبارك
عذرا لتكرار الردود فانا قعيد ومشلول
اسمع نتنياهو.... ابن النورية
امك سبعة وستين مية بالمية












عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
افضل قصيدة نسائيه في امير الشعراء الشاعر لطفي الياسيني الــشــعر الــمــنقـول 2 10-09-2011 02:57 AM
قصيدة ( نهج البردة ) لأمير الشعراء أحمد شوقي محمد فتحي المقداد الــشــعر الــمــنقـول 5 12-21-2010 09:18 AM
ترجمة العشر الأخير من القرآن إلى اللغة التركية فريد محمد المقداد اللغةالتركية 3 12-21-2010 02:52 AM
ترجمة قصيدة واستشهد الأمل الأخير/ الشاعر مكي النزَّال : د.رود حجار غادة بنت تركي منتدى اللغة الفرنسية/ مغربي سعاد 2 09-27-2010 06:42 AM
ترجمة قصيدة "عيــون عبلة " - قصيدة / مصطفى الجزار ايمــان عبد الله القصائد المترجمة 14 03-02-2010 05:29 PM


الساعة الآن 03:24 AM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com