.............
 

آخر 12 مشاركات
فائض الغضب بمواجهة فائض الحقد في العراق : د . مثنى عبد الله حرائق هائلة تجتاح غابات لبنان- (صور) نشبت حرائق، فجر... مسرحية الصراع الأمريكي الإيراني شبكة البصرة مازن التميمي
>> >> وسائل جاهزة لمواجهة الانتفاضة العراقية >> >> >> ... خبير قانوني: قرار حل مجالس المحافظات لا قيمة له قانونا تونس... أكثر من مليون و٣٠٠ الف شخص تقدموا لمنحة طوارئ العاطلين عن...
حكاية البيت الذي تصدر منه أهم القرارات في العالم عراقي ترك طفلة تعطش حتى الموت .. يُسلّم للمحاكمة بألمانيا بـركان الغـَـضب : ميسون نعيم الرومي
تصاعدت أبخرة البركان العراقي، فهل سينفجر؟ علي الكاش محنة الأكراد.. دروس مستمرة ولا من معتبر : د . سعد ناجي ... هذا مايحصل في العراق وسوريا والیمن حيث تحتلهم ایران وتركيا...


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > قأحداث الامة ...و قضاياها المصيرية >   أحــــداث وقضايــــــا الأمـــة > القضية الفلسطينية
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 07-29-2010, 06:01 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
محمد إسحاق الريفي
اللقب:
بروفيسور/ مجلس الحكماء
 
الصورة الرمزية محمد إسحاق الريفي

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 45
المشاركات: 350
بمعدل : 0.10 يوميا
الإتصالات
الحالة:
محمد إسحاق الريفي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : القضية الفلسطينية
افتراضيالحض اليهودي على القتل ومنع أسلمة الغرب

الحض اليهودي على القتل ومنع أسلمة الغرب
محمد اسحق الريفي

يحض الحاخامون اليهود المغتصبون للأراضي الفلسطينية على قتل غير اليهود في فلسطين، حتى يتمكنوا من إقامة دولتهم اليهودية. ويحض اليهود والصهاينة في العالم الغربي على كراهية الإسلام والعرب والمسلمين، لمنع تحولهم إلى قوة سياسية مؤثرة تكشف حقيقة الكيان الصهيوني المجرم، وتحمي الشعب الفلسطيني من العدوان الصهيوني.

هذه النزعة العدوانية اليهودية تجاه غير اليهود تؤكد أن اليهود لا يمكنهم العيش بسلام مع غيرهم إلا ليستخدموهم مطية لهم، ولتحقيق مآربهم الشريرة. وهذا مكمن الشر في هذا العالم، فقد حاول "هتلر" تخليص ألمانيا من اليهود لعلمه بأنهم منبت لكل شر ووراء كل مصيبة، وبأنهم لا يندمجون في المجتمع الألماني، بل يعيشون فيه كالسوسة التي تنخره وتقوضه. أما بريطانيا وغيرها من الدول الغربية، فقد حملت اليهود على اغتصاب فلسطين وإقامة وطن قومي لهم فيها، ليتخلصوا من شر اليهود ويزعزعوا استقرار منطقتنا العربية والإسلامية، حتى لا تقوم للعرب والمسلمين قائمة. وبعبارة أخرى، ضرب الغربيون باليهود عصفورين في آن، إذا تخلصوا منهم وألقوا شرورهم على العرب والمسلمين.

وقد أينعت الثمار الخبيثة لهذا الحض اليهودي، فقد شنت الولايات المتحدة حرباً على الإسلام تحت عنوان "الحرب على الإرهاب"، وقد طالت هذه الحرب دولاً عربية وإسلامية عديدة، منها العراق وأفغانستان، وطالت منظمات عربية وإسلامية عديدة داعمة لقضية فلسطين، وما زالت تطحن العرب والمسلمين طحناً. وواكب هذه الحرب العسكرية التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية بالوكالة عن اليهود نشر ما يعرف بالإسلاموفوبيا. ورغم كل هذا التحريض اليهودي على العرب والمسلمين، فشل اليهود والصهاينة والمتصهينون في تحقيق أهدافهم، واستمرت عملية أسلمة المجتمعات الغربية بطريقة حضارية ودون أي إكراه، فجن جنون الحاقدين، وملئت قلوبهم حقداً على العرب والمسلمين، وأخذوا يشنون حرباً أخرى عليهم، وهي الحرب الناعمة. وتهدف الحرب الناعمة إلى منع أسلمة المجتمعات الغربية، ومنع تحول الجاليات العربية والإسلامية في الغرب إلى قوة سياسية تتصدى للوبي الصهيوني والتيارات التي تحض على التصادم بين الحضارتين الإسلامية والغربية.

ويأتي في هذا السياق، حض الحاخمين "يتسحاق شابيرا" و "يوسى اليتسو" على قتل غير اليهود في فلسطين المحتلة، وقد أصدرا في الأيام القليلة الماضية كتاباً بهذا الخصوص، بذريعة أن أي إنسان غير يهودي في فلسطين يشكل خطراً مباشراً أو غير مباشر على الكيان الصهيوني، حسب ما جاء في كتاب الحاخمين. ومهما حاولت الشرطة الصهيونية إخفاء عقيدة اليهود الدموية ونواياهم الخبيثة، فإن التاريخ قد سطر بدماء العرب والفلسطينيين في صحائف أعمال اليهود والصهاينة إجرامهم ومذابحهم على مدار أكثر من ستين عاماً، وسجل حديثاً مذبحة سفينة "مرمرة" التركية، حيث قتل اليهود بهدف القتل والإرهاب تسعة أتراك من المتضامنين الإنسانيين مع غزة في عرض البحر. فاعتقال هاذين الحاخمين لا يغير من حقيقة أن نفوذ الحاخمين اليهود يتعاظم يوماً بعد يوم في المجتمع الصهيوني على كل المستويات السياسية والعسكرية والاجتماعية، وأنهم يهجّرون بالعنف والقتل الفلسطينيين المقدسيين ويغتصبون منازلهم وأرضهم وممتلكاتهم، وأنهم يفعلون ذلك بحماية الشرطة الصهيونية، وعلى سمع العالم وبصره، ودون أن يصفهم الغربيون بالحقد والكراهية الدينية وعدم التسامح!

وقبل نحو شهر، زار رئيس منظمة اللوبي الأوروبي من أجل (إسرائيل)، "ميشيل غوراري"، الكيان الصهيوني واجتمع على رأس وفد يهودي برئيسه "شيمون بيريز" وغيره من قادة الصهاينة، ليحذرهم من تنامي مستوى الوعي لدى الشعوب الأوروبية بحقيقة الكيان الصهيوني، والذي جاء نتيجة لازدياد نسبة العرب الذين انتقلوا للعيش في أوروبا، على حد تعبير "غوراري". وفي هذا دليل واضح على حض اليهود على كراهية العرب والمسلمين في المجتمعات الغربية، سواء أكانوا من الجاليات العربية والإسلامية في الغرب أم من الغربيين الذين أسلموا.

وهناك في دول غرب أوروبا والولايات المتحدة منظمات عديدة موالية لليهود والصهاينة تحض على وقف أسلمة المجتمعات الغربية وتحول العرب والمسلمين إلى قوة سياسية فاعلة، منها مثلاً منظمة "أوقفوا أسلمة أمريكا"، و "أوقفوا أسلمة أوربا"، ومنظمات أخرى تحمل أسماء الدول الغربية الأوروبية. وتقوم هذه المنظمات بالتحريض ضد المسلمين وملاحقتهم والتصدي لجهودهم في جسر الهوة بين العرب والمسلمين وبين الغربيين، ومنع المسلمين من إنشاء مساجد ومراكز في بلاد الغرب، كالمركز الإسلامي الذي يخطط المسلمون لإقامته في المنطقة التي تعرضت لهجوم 11 سبتمبر، والذي يهدف إلى مواجهة الإسلاموفوبيا وخدمة الأمريكيين دون تمييز ديني أو عرقي. والأكثر من هذا، هناك حض على حرق المصحف الكريم يوم 11 سبتمبر من كل عام، ولا شك في أن اليهود والصهاينة والنصارى المتصهينيين يقفون وراء هذا التحريض ضد العرب والمسلمين ومقدساتهم والقرآن الكريم.

هؤلاء هم اليهود، وقد جاءوا إلى فلسطين للقتل والإفساد، ولولا أن شعبنا الفلسطيني يقف لهم بالمرصاد لدعا الحاخمون اليهود والصهاينة إلى قتل كل من ليس يهودياً في البلاد العربية كافة، فمتى ينتفض الشعب العربي ويكسر الحصار الرسمي العربي الذي يحول بينه وبين مواجهة اليهود والصهاينة المجرمين؟

28/7/2010












توقيع محمد إسحاق الريفي

[CENTER]
[SIZE="6"][COLOR="Red"][FONT="Traditional Arabic"]قلمي حسامٌ ما تثلَّم حدُّه[COLOR="White"]=====[/COLOR]والحرفُ منه رصاصةٌ لا تُحْرَفُ[/FONT][/COLOR][/SIZE][/CENTER]


عرض البوم صور محمد إسحاق الريفي   رد مع اقتباس
قديم 07-30-2010, 11:23 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
رياض محمود
اللقب:
اديب وكاتب/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 140
المشاركات: 799
بمعدل : 0.23 يوميا
الإتصالات
الحالة:
رياض محمود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : محمد إسحاق الريفي المنتدى : القضية الفلسطينية
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اليهود على مر العصور وهم خبثاء واذله في نفس الوقت ، ووالذي رفع السماء بلا عمد لولا حكامنا العرب لما كان لليهود كيان .
ولكنها يااخي الخيانة . مرورا بثورة 36 وما تلاها من احداث 48 ، 56 ، 67 ، 73 ، 82، ----الى عامنا هذا واليهود والصهيانة واوروبا وامريكا وبعضا من حكامنا الممهورين بالعهر السياسي العربي المتصهين . قسما بالله انه بعض الانظمة العربية اشد على الفلسطينين والاسلاميين من الصهاينة انفسهم ، وكما وصفهم مظفر النواب ، والشريف الشريف عورته سالبه .
ولكن لا نستطيع ان نقول في وقتنا الحاضر الا حسبنا الله ونعم الوكيل على كل من تأمر وما زال يتأمر على فلسطين وارضها أو على الاسلام واهله .

وهذه نبذة بسيطة نقلت من احد المواقع عن فساد اليهود اسأل الله العلي القدير ان ينفع القراء الكرام بها . ابناء فلسطين الشرفاء يعرفون اليهود تماما الا ما ظلم نفسه وسار على منهاج يهود . واحب الكفر على الايمان .

=======
======
<H1 style="FONT-SIZE: 16px; FONT-WEIGHT: normal">فساد اليهود على مر العصور في كتاب ” الحقيقة المرة ” </H1>


كتبهابن حـر يـز ، في 8 سبتمبر 2009 الساعة: 16:33 م


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
محيط / يذكر المؤرخ العالمى جيبون أن سقوط الإمبراطورية الرومانية يرجع إلى نفوذ اليهود الفاسد، وعن اليهود فى أوروبا والحقائق المرة المتعلقة بقيام دولة إسرائيل صدر كتاب عميد متقاعد كامل الشرقاوى تحت عنوان "الحقيقة المرة : كيف قامت دولة إسرائيل؟ " معتبراً أن سقوط الإمبراطورية الرومانية هو أول نجاح سياسى هام لخطة اليهود فى أوروبا حيث يذكر الكاتب أن سقوط الرومان كان له أثراً طيباً فى نفوس اليهود فى كل أرجاء أوروبا وساروا بنجاح فى تحقيق مخططاتهم ووصلوا لأعلى المراكز ولمعت أسماء يهودية من كبار التجار فى أوروبا كاحتكاريين لتجارة الرقيق وبدأت صورة اليهودى الجشع فى أذهان الأوربيين مما أغضب رجال الكنيسة الكاثوليكية فى أوائل القرن الثانى عشر الميلادى … ونستعرض صفحات من الكتاب الهام .



يشير المؤلف أن الكنيسة أخذت حذرها لانتشار الفوضى والانحلال فى ربوع البلاد وفى عام 1210م عقد اجتماع كنائسى لإنقاذ الموقف عرف باسم "إجتماع لاترين الرابع" واتخذ رجال الكنيسة الكاثوليكية قرارات هامة لوقف النشاط اليهودى المريب والحد من نشاطهم الخطير فى مجالات التجارة والصناعة وخاصة فى فرنسا وانجلترا وأسبانيا وإيطاليا ويوغوسلافيا وغيرها وفى عام 1215م أصدر البابا أنوسنت الثالث بابا روما أمراً يحتم علىاليهود أن يضعوا شارات تميزهم عن بقية المواطنين وبذلك يمكن الحذر واتخاذ الحيطة منهم وتشكلت لجنة بابوية للتحقيق فى أسباب الحروب الكثيرة بين دول أوروبا المسيحية بعدما تبين أن لليهود ضلع كبير فى اشعالها ثم ظهرت الحروب الصليبية وكانت جميعها بسبب دسائس اليهود ويذكر المؤلف على لسان أحد أحبار اليهود قوله " لقد كانت الحروب الصليبية قمة نجاحنا فقد استمرت متقطعة أكثر من أربعمائة عام ثم أشعلنا الحروب الدينية بين الكنيستين الكاثوليكية والبروتستانتية وينبغى أن يستمر لهيب الحروب المقدسة مشتعلاً هنا وهناك فى أى مكان وبين الشعوب حتى نحقق رسالة الله فينا"



أوروبا واليهود

رصد المؤلف حياة اليهود فى أوروبا فى أحياء وحارات وأزقة يهودية، ويكتب كيف ركزوا أهدافهم فى الحصول على المال والذهب بكل الطرق الشريفة أو غير الشريفة فبالمال والذهب يمكن تسخير كل الشعوب وإخضاعها لإرادة الشعب اليهودى، وبدأت عمليات السيطرة على مصادر المال كاحتكار التجارة والصناعة والمراقص وبيوت الدعارة والسيطرة على وسائل الإعلام لنشر الأفكار المسمومة.



لم تكن لقرارات الكنيسة المسيحية أى أثر ملموس فى تغيير سياسة اليهود وفى إنجلترا اكتشفت محاكم التفتيش أن المرابين اليهود يقرضون طلبة جامعة أكسفورد بالربا الفاحش ومن الغريب أن اليهود لجأوا إلى برادة أطراف العملات الذهبية للحصول على كميات كبيرة من تراب الذهب تمكنهم من إعادة سبكها مرة أخرى كما شوهوا الجنيه الإنجليزى الذهب وساد ارتباك فى الاقتصاد الإنجليزى وكادت الأحوال المالية أن تنهار أمام مؤامرات اليهود وانتشر الفساد فى البلاد وظهرت لأول مرة بيوت الدعارة والملاهى والخمارات وهو ما يتنافى مع أخلاق الشعب الإنجليزى فى ذلك الوقت مما اضطر الملك إدوارد الأول الذى ضاق بوجود اليهود فى مملكته لأن يصدر قراراً فى عام 1290م يقضى بطرد اليهود من إنجلترا وأعطى لهم مهلة ثلاثة شهور لمغادرة البلاد وهكذا كانت بريطانيا أول دولة أوربية تطرد اليهود من أراضيها



عمليات الطرد

يشير المؤلف إلى أن ما حدث فى إنجلترا قد تكرر فى فرنسا وكادت تنهار فرنسا كما انهارت الدولة الرومانية من قبل وكثرت حوادث المصادمات بين أفراد الشعب الفرنسى واليهود وهاجم الفرنسيون الأحياء اليهودية وهدموا المعابد والمدارس اليهودية لولا تدخل الحكومة الفرنسية وفى عام 1306م أصدر ملك فرنسا فيليب الأول أمراً ملكياً بطرد اليهود من جميع الأراضى الفرنسية وبعد فترة من الطرد تمكن بعض اليهود من الهروب إلى داخل فرنسا وحدثت مرة أخرى مصادمات عديدة وخاصة بعد أن أكتشفت بعض جرائم اليهود من ذبح الأطفال الفرنسيين فعادت الحكومة الفرنسية إلى طرد اليهود وفى عام 1394م كانت فرنسا خالية تماماً من اليهود وبذلك أصبحت فرنسا ثانى دولة أوربية تتخلص من اليهود



وعن تواصل مشاكل اليهود فى أوروبا يشير المؤلف إلى إلقاء اليهود ميكروبات فى آبار المياه ومصادرها فى ألمانيا مما أدى لانتشار وباء الطاعون عام 1350م فقام الألمان بعمليات انتقامية ضدهم وفتكوا بمجموعات من الرجال والنساء والأطفال وفر الباقون منهم إلى خارج ألمانيا تاركين البلاد غارقة فى مشاكل اقتصادية ومالية واجتماعية وفى تشيكوسلوفاكيا أصدرت الحكومة التشيكية أمراً بطرد اليهود عام 1380م ثم حاول بعضهم العودة سراً عام 1562م مما شجع الملكة مارى تريزا إلى إصدار أمر بطردهم من البلاد عام 1744م



وانهارت الشئون المالية والتجارية والاقتصادية والاجتماعية بأوروبا وأحست الشعوب الأوربية بأنها نكبت بإيواء اليهود وفى عام 1420م صدّق الملك البريخت الخامس ملك النمسا على أمر بطرد اليهود من البلاد وفى عام 1424م قام ملك هولندا بطرد اليهود وفى أسبانيا أصدر فرناندو أمراً بطرد اليهود عام 1492م ونتيجة ذلك هاجرت 70 ألف أسرة يهودية إلى البرتغال والمغرب واستشرت الفوضى والفساد والانحلال فى البرتغال فتم طردهم منها عام 1498م .



كما طرد اليهود من إيطاليا عام 1540م وفتحت بولندا أبوابها لاستقبال اليهود المطرودين من دول أوروبا كما استقبلتهم أيضاً دول الإمبراطورية العثمانية ودول شمال أفريقيا وخاصة المغرب ولكنهم توغلوا فى بولندا وبلغت درجة تحكم اليهود فى الحكومة البولندية أنهم فكروا فى إنشاء دولة إسرائيل على أرض بولندا ورغم طردهم فقد عادوا لأوروبا مرة أخرى على فترات مختلفة ليستكملوا مخططاتهم الاستعمارية فى السعى لقيام دولة إسرائيل باحتلال أى دولة فى العالم وإضفاء شرعية دينية لاغتصاب أرضها مع استمرار سلوكهم السابق مع الشعوب الأوربية .



وسلوك هؤلاء اليهود ليس له علاقة بالديانة اليهودية التى تدعو إلى الخير والتى جاءت فى الألواح التي تلقاها نبى الله موسى عليه السلام بجبل طور سيناء ، ويؤكد المؤلف أنها مجرد محاولات لتبرير السلوك العدواني بالتمسح في الدين ، قال تعالى : " وقالت اليهود يد الله مغلولة غلت أيديهم ولعنوا بما قالوا .
بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ يُنفِقُ كَيْفَ يَشَاءُ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيراً مِّنْهُم مَّا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ طُغْيَاناً وَكُفْراً وَأَلْقَيْنَا بَيْنَهُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاء إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ كُلَّمَا أَوْقَدُواْ نَاراً لِّلْحَرْبِ أَطْفَأَهَا اللّهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَاداً وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ{64}]سورة المائدة



دمت بخير اخي
اخوكم ابو محمود
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~













التعديل الأخير تم بواسطة رياض محمود ; 07-30-2010 الساعة 11:56 AM
عرض البوم صور رياض محمود   رد مع اقتباس
قديم 07-30-2010, 08:54 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
محمد إسحاق الريفي
اللقب:
بروفيسور/ مجلس الحكماء
 
الصورة الرمزية محمد إسحاق الريفي

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 45
المشاركات: 350
بمعدل : 0.10 يوميا
الإتصالات
الحالة:
محمد إسحاق الريفي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : محمد إسحاق الريفي المنتدى : القضية الفلسطينية
افتراضي

شكرا جزيلا أخي أبو محمود على مرورك العطر ومداخلتك القيمة.

تحيتي ومودتي












توقيع محمد إسحاق الريفي

[CENTER]
[SIZE="6"][COLOR="Red"][FONT="Traditional Arabic"]قلمي حسامٌ ما تثلَّم حدُّه[COLOR="White"]=====[/COLOR]والحرفُ منه رصاصةٌ لا تُحْرَفُ[/FONT][/COLOR][/SIZE][/CENTER]


عرض البوم صور محمد إسحاق الريفي   رد مع اقتباس
قديم 09-27-2010, 06:38 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 96
المشاركات: 21,796
بمعدل : 6.14 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : محمد إسحاق الريفي المنتدى : القضية الفلسطينية
افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

تحية الاسلام
جزاك الله خيرا وبارك الله لك وعليك
أزكى التحيات وأجملها..وأنداها
وأطيبها..أرسلهااليك
بكل ود وحب وإخلاص..
تعجز الحروف أن تكتب ما يحمل قلبي
من تقدير واحترام..
وأن تصف ما اختلج بملء فؤادي
من ثناء واعجاب..فما أجمل
أن يكون الإنسان شمعة
تُنير دروب الحائرين..
دمت بخير
رحم الله والدي ووالديك
كل عام وانت الى الله اقرب
الحاج لطفي الياسيني
الشهيد الحي على ساحات المسجد الاقصى المبارك
باذن الله تعالى
* هم السابقون ونحن اللاحقون *

[flash(425,350)]
http://www.youtube.com/v/wn4ittmAWDk
[/flash]

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة












عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إلى متى يمارسون القتل والتخريب؟ فريد محمد المقداد ملتقى الاستاذ فريد محمد المقداد 195 03-05-2013 06:10 AM
محكمة بريطانية تسجن مسلمة قتلت ابنها لفشله في حفظ آيات قرآنية حناني ميـــا  مـنـتـدى الأســــرة 1 01-11-2013 02:50 AM
عاجل خطف امرأة مسلمة عربية فلسطينية / الحاج لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني 0 03-28-2012 11:11 PM
مصرية مسلمة خطفها النصارى وحلقوا شعرها ورسموا الصليب على يدها وحبسوها وعذبوها إبراهيم عوض ملتقى الكاتب والباحث الإسلامي الدكتور: إبراهيم عوض 8 07-28-2011 11:58 AM
امريكي يبصق بوجه مسلمة / الحاج لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني الشاعر لطفي الياسيني 2 07-10-2011 06:14 AM


الساعة الآن 12:59 AM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com