.............
 

آخر 12 مشاركات
25 / 10 / 2019 موعدكم للهروب حفاة كما جئتم في 2003 حفاة إقليم كردستان العراق يستقبل 3000 نازحًا من شرق الفرات #كلن_يعني_كلن.. نصرالله واحد منهم
علماء يعثرون على «مدينة كمبوديا المفقودة» رياضة عالمية ــ رسالة مفتوحة ــ حسن حاتم المذكور
لا عرس واويّة : عدنان حسين >> لماذا لم ينفذ حكم الاعدام بحنان الفتلاوي ابان حكم صدام... >> >> وسائل جاهزة لمواجهة الانتفاضة العراقية >> >> >>...
العراق يحبط عملية تهرب للآثار ويعتقل التجار الضالعين... كردستان العراق طريق أنطلاق الفن والثقافة والعلم والابداع كنت دنياي أنا : سوسن سيف


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > بوابة الدولية الحرة ( للآداب الإنسانية والعلوم التطبيقية) بإشراق الشاعر أ. د. >  بوابة واتـــأ الحـــرة المنوعة > أوراق مـخـمـلـيـة > الخاطرة
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 09-30-2010, 06:17 PM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:
عبدالرحمن السليمان
اللقب:
بروفيسور/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 231
الدولة: بلجيكا - المغرب
المشاركات: 308
بمعدل : 0.09 يوميا
الإتصالات
الحالة:
عبدالرحمن السليمان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبدالرحمن السليمان المنتدى : الخاطرة
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر طويش نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
في طريقنا لإوريكا وعلى الطريق تنتشر تلك الإستراحات التي تحضر لك بعض الأطعمة بآنية من الفخار ما اثار انتباهي.
ولفت نظري واسعدني بذات الوقت عازف الربابة الذي ياتيك بين الفينة والاخرى ليكسب رزقه وليسمع السواح وكل زوار المنطقة عزفا واداء شعريا رائعا يروي معاناة الامازيغ
ولاثبات حضورهم وتراثهم وثقافتهم في المجتمع ...



آه على مراكش وأوريكا، أيها الحبيب الأستاذ ياسر طويش: كم زرتهما، وكم أشتاق إلى زيارتهما، فمراكش تسحر الألباب، ولأوريكا سحر خاص، ولشلالات المياه قربها وقع خاص.

وأتشرف بإهدائك هاتين الصورتين، الأولى في مراكش والثانية في أوريكا، وقد كنت كتبتهما سنة 2000، عندما أقمت في مراكش شهرا لترجمة كتاب، إذ ليس مثل هواء مراكش للمترجمين في الشتاء!



1. الحاوي العجيب!

من الذكريات الجميلة صحبتي مع حاوي الحيات في مراكش. وكان لي في صغري شغف كبير بحيات الماء ... وكنت ماهراً في اصطيادهن و"تسليحهن" (أي قلع أسنانهن كي لا يعضضن). ولكن الفرق بين حيات نهر العاصي في سورية وحيات البر أن الحيات النهرية غير سامات، وأذاهن في عضتهن فقط، وهي دون عضة الآدميين في الأذى!

وكان في "جامع الفناء" في مراكش حاوٍ شكله مثل شكل الشيطان الرجيم والعياذ بالله، إلا أنه أمهر من سائر زملائه الموجودين في ساحة "الفناء" في رقي الحيات. وكان يهدّد النظارة والمشاهدين الذين لا يدفعون أجر "الفرجة" بحيّاته الكبيرة، فيطلقهن عليهم أو يجري بإحدى الحيات خلفهم، فلا ينجو أحد من الدفع، أو من شره، أو من "الخَلْعَة"!


سألته: "لم تفعل ذلك، فالناس أحرار"؟ فقال لي: "وهل تراني أفنيت عمري في اصطياد الحيات في الأدغال والمغارات، وفي جلبهن إلى هنا، من أجل أن أُضحِك الناس عليَّ؟ من شاهد حياتي وسمع طبلي وزمري ولم يدفع لي مقابل أتعابي فلا يلومنَّ إلا نفسه"!



2. خيمة أوريكا

شاهدت مرة في "دوار أوريكا"*، وهو سوق خارج مراكش تكون كل أسبوع، خيمةً وبداخلها حوالي عشرين رجلاً، انكشفت أرجلهم من الركبة حتى الأرض فقط، فسألت عنهم فقيل لي إنهم يلعبون القمار. كانوا يسترون أجسادهم حتى الركبة خشية من الفضيحة والعار .. وكانوا يسترون وجوههم عندما يغادرون الخيمة بحجاب حتى يذوبوا بين الناس .. بذلك يقرون بقبح صنيعهم ويستترون من الناس!

ـــــــــــــــــــــــ

* للشاعر الأديب الدكتور فاروق مواسي قصيدة رائعة في رثاء ضحايا طوفان "دوار أوريكا" عرّب فيها الاسم على "واريكا".


وهلا بك وما أسعدني بحضورك أيها الأخ الغالي.












توقيع عبدالرحمن السليمان

[CENTER][COLOR=#8b0000]وكان ما كان مما لست أذكره *** فظن خيرا، ولا تسأل عن السبب!
أبو حامد الغزالي.

[/COLOR][COLOR=red]عبدالرحمن السليمان
الجمعية الدولية لمترجمي العربية[/COLOR]
[URL="http://www.atinternational.org/"][COLOR=#000033]www.atinternational.org[/COLOR][/URL]

[/CENTER]


عرض البوم صور عبدالرحمن السليمان   رد مع اقتباس
قديم 12-19-2010, 07:35 PM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:
مصطفى الصالح
اللقب:
نزف على ضفاف الحرف/ مجلس الحكماء
 
الصورة الرمزية مصطفى الصالح

البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 1044
الدولة: نزف على ضفاف الحرف
المشاركات: 193
بمعدل : 0.06 يوميا
الإتصالات
الحالة:
مصطفى الصالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبدالرحمن السليمان المنتدى : الخاطرة
افتراضي

ذكريات ولا اجمل

ذكرتني بتركيا والتكايا والمساجد

لي فيها ذكريات رائعة.. ربما اسردها يوما ما

استمتعت بالتجول عبر اروقة حروفك البهية

دمت بخير

تحيتي وتقديري












توقيع مصطفى الصالح

رَبِّ بِمَا أَنْعَمْتَ عَلَيَّ فَلَنْ أَكُونَ ظَهِيرًا لِّلْمُجْرِمِينَ


سبحانك رب العزة سبحانك.. إهداء إلى غزة


عرض البوم صور مصطفى الصالح   رد مع اقتباس
قديم 12-19-2010, 08:03 PM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:
وفاء عرب
اللقب:
حرف / أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 1043
المشاركات: 458
بمعدل : 0.14 يوميا
الإتصالات
الحالة:
وفاء عرب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبدالرحمن السليمان المنتدى : الخاطرة
افتراضي

المرارة ليست في الخضروات التي نتذوقها في أثناء الزيارات المتكررة إلى البلاد العربية، بل في الزمان الذي نعيشه، وفي أُهَيْلِهِ .. ففي كل مرة أكتشف أن الزمان هو الذي مَرْمَرَ ويُـمَرْمِرُنا معه، وليس الكوسا أو العَجُّور أو القرنبيط .. وأهيله هم الذين تعطلت حواسهم فباتوا لا يشعرون إلا بالمرارة .. وليت المرارة اقتصرت على الكوسا والقثاء، فما أغنانا عن الكوسا والقثاء، ولكن حتى العسل الذي تلحسه في دنيا العرب .. أصبح طعمُه مُرّا والعياذ بالله ..

نعم الدكتور/السليمان
حقيقة من اجمل الصفحات وأعمق الكلمات
تحياتي والشكر












توقيع وفاء عرب

https://www.facebook.com/profile.php?id=100005301038133


عرض البوم صور وفاء عرب   رد مع اقتباس
قديم 12-19-2010, 08:25 PM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:
ياسر طويش
اللقب:
رئيس الجمعية وأمينها العام
 
الصورة الرمزية ياسر طويش

البيانات
التسجيل: Dec 2009
العضوية: 2
الدولة: الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب
المشاركات: 3,512
بمعدل : 0.98 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ياسر طويش غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر Skype إلى ياسر طويش

 

كاتب الموضوع : عبدالرحمن السليمان المنتدى : الخاطرة
افتراضي

اخي وحبيبي د. عبد الرحمن السليمان

انني مقصر والله بحقك

والله سآتيك ..سآتيك ...سآتيك سواء في بلجيكا او في المغرب

وإن شاء الله ستعزمني على الطنجية المغربية ونتاول الطاجن باوريكا سويا


كم نشتاق لكم اخي جار الزين والرضا

تحية تليق
واشكرك على هديتك الرائعة
ايه ما احلى تلك الايام













التعديل الأخير تم بواسطة ياسر طويش ; 12-20-2010 الساعة 10:48 PM
عرض البوم صور ياسر طويش   رد مع اقتباس
قديم 12-19-2010, 10:46 PM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 96
المشاركات: 21,796
بمعدل : 6.13 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبدالرحمن السليمان المنتدى : الخاطرة
افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
تحية الاسلام
جزاك الله خيرا وبارك الله لك وعليك
أزكى التحيات وأجملها..وأنداها
وأطيبها..أرسلهااليك
بكل ود وحب وإخلاص..
تعجز الحروف أن تكتب ما يحمل قلبي
من تقدير واحترام..
وأن تصف ما اختلج بملء فؤادي
من ثناء واعجاب..فما أجمل
أن يكون الإنسان شمعة
تُنير دروب الحائرين..
دمت بخير
رحم الله والدي ووالديك
كل عام وانت الى الله اقرب
الحاج لطفي الياسيني
شهيد المسجد الاقصى المبارك












عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2010, 09:21 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
عبدالرحمن السليمان
اللقب:
بروفيسور/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 231
الدولة: بلجيكا - المغرب
المشاركات: 308
بمعدل : 0.09 يوميا
الإتصالات
الحالة:
عبدالرحمن السليمان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبدالرحمن السليمان المنتدى : الخاطرة
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى الصالح نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
ذكريات ولا اجمل




ذكرتني بتركيا والتكايا والمساجد

لي فيها ذكريات رائعة.. ربما اسردها يوما ما

استمتعت بالتجول عبر اروقة حروفك البهية

دمت بخير

تحيتي وتقديري


أهلا وسهلا بأخي الأستاذ مصطفى الصالح،

أجل، ما يعلق بالذاكرة في أثناء السفر قد يستحق أن يروى .. فليتك تروي لنا ما علق بذاكرتك في أثناء الأسفار!

ويسعدني جدا أن تكون هذه الذكريات قد أمتعتك.

وتحية طيبة عطرة.












توقيع عبدالرحمن السليمان

[CENTER][COLOR=#8b0000]وكان ما كان مما لست أذكره *** فظن خيرا، ولا تسأل عن السبب!
أبو حامد الغزالي.

[/COLOR][COLOR=red]عبدالرحمن السليمان
الجمعية الدولية لمترجمي العربية[/COLOR]
[URL="http://www.atinternational.org/"][COLOR=#000033]www.atinternational.org[/COLOR][/URL]

[/CENTER]


عرض البوم صور عبدالرحمن السليمان   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2010, 09:25 PM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
عبدالرحمن السليمان
اللقب:
بروفيسور/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 231
الدولة: بلجيكا - المغرب
المشاركات: 308
بمعدل : 0.09 يوميا
الإتصالات
الحالة:
عبدالرحمن السليمان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبدالرحمن السليمان المنتدى : الخاطرة
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وفاء عرب نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
نعم الدكتور/السليمان
حقيقة من اجمل الصفحات وأعمق الكلمات

تحياتي والشكر

الأستاذة الكريمة وفاء عرب،

شكرا جزيلا على مرورك وقراءتك واستحسانك هذه الذكريات.

ولا شك في أنك سافرت ولو داخل الوطن، ترى ألم تخزن ذاكرتك شيئا في أثناء السفر، يستحق الرواية؟!

وتحية طيبة عطرة.












توقيع عبدالرحمن السليمان

[CENTER][COLOR=#8b0000]وكان ما كان مما لست أذكره *** فظن خيرا، ولا تسأل عن السبب!
أبو حامد الغزالي.

[/COLOR][COLOR=red]عبدالرحمن السليمان
الجمعية الدولية لمترجمي العربية[/COLOR]
[URL="http://www.atinternational.org/"][COLOR=#000033]www.atinternational.org[/COLOR][/URL]

[/CENTER]


عرض البوم صور عبدالرحمن السليمان   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2010, 09:29 PM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
عبدالرحمن السليمان
اللقب:
بروفيسور/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 231
الدولة: بلجيكا - المغرب
المشاركات: 308
بمعدل : 0.09 يوميا
الإتصالات
الحالة:
عبدالرحمن السليمان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبدالرحمن السليمان المنتدى : الخاطرة
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر طويش نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
اخي وحبيبي د. عبد الرحمن السليمان

انني مقصر والله بحقك

والله سآتيك ..سآتيك ...سآتيك سواء في بلجيكا او في المغرب
وإن شاء الله ستعزمني على الطنجية المغربية ونتاول الطاجن باوريكا سويا


كم نشتاق لكم أخي جار الزين والرضا

تحية تليق
واشكرك على هديتك الرائعة
ايه ما احلى تلك الايام

ألف أهلا وسهلا ومرحبا أخي الحبيب الشاعر ياسر طويش، في بلجيكا وفي المغرب، ومتى تشاء!

وأرجو أن يجود الزمان علينا بمكرمة اللقاء فنطعم سويا الطنجية (علما أني لم أسمع بها لكني أظنها طعاما لذيذا!) والطاجين وفي أوريكا، حيث ألذ طاجين في العالمين!

وألف شكر على كلامك الطيب،
وهلا وغلا!












توقيع عبدالرحمن السليمان

[CENTER][COLOR=#8b0000]وكان ما كان مما لست أذكره *** فظن خيرا، ولا تسأل عن السبب!
أبو حامد الغزالي.

[/COLOR][COLOR=red]عبدالرحمن السليمان
الجمعية الدولية لمترجمي العربية[/COLOR]
[URL="http://www.atinternational.org/"][COLOR=#000033]www.atinternational.org[/COLOR][/URL]

[/CENTER]



التعديل الأخير تم بواسطة ياسر طويش ; 12-20-2010 الساعة 10:47 PM
عرض البوم صور عبدالرحمن السليمان   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2010, 09:32 PM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
عبدالرحمن السليمان
اللقب:
بروفيسور/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 231
الدولة: بلجيكا - المغرب
المشاركات: 308
بمعدل : 0.09 يوميا
الإتصالات
الحالة:
عبدالرحمن السليمان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبدالرحمن السليمان المنتدى : الخاطرة
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشاعر لطفي الياسيني نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
تحية الاسلام
جزاك الله خيرا وبارك الله لك وعليك
أزكى التحيات وأجملها..وأنداها
وأطيبها..أرسلهااليك
بكل ود وحب وإخلاص..
تعجز الحروف أن تكتب ما يحمل قلبي
من تقدير واحترام..
وأن تصف ما اختلج بملء فؤادي
من ثناء واعجاب..فما أجمل
أن يكون الإنسان شمعة
تُنير دروب الحائرين..
دمت بخير
رحم الله والدي ووالديك
كل عام وانت الى الله اقرب
الحاج لطفي الياسيني
شهيد المسجد الاقصى المبارك

سيدي وأخي الأستاذ الشاعر لطفي الياسيني،

جازاك الله خيرا، وجعل لك في أحبابك عقبى فارجة من الهم.

مرورك أسعدني ودعاؤك أثلج صدري. أحسن الله إليك.

وتحية طيبة عطرة.












توقيع عبدالرحمن السليمان

[CENTER][COLOR=#8b0000]وكان ما كان مما لست أذكره *** فظن خيرا، ولا تسأل عن السبب!
أبو حامد الغزالي.

[/COLOR][COLOR=red]عبدالرحمن السليمان
الجمعية الدولية لمترجمي العربية[/COLOR]
[URL="http://www.atinternational.org/"][COLOR=#000033]www.atinternational.org[/COLOR][/URL]

[/CENTER]


عرض البوم صور عبدالرحمن السليمان   رد مع اقتباس
قديم 12-24-2010, 01:15 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
عبدالرحمن السليمان
اللقب:
بروفيسور/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 231
الدولة: بلجيكا - المغرب
المشاركات: 308
بمعدل : 0.09 يوميا
الإتصالات
الحالة:
عبدالرحمن السليمان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عبدالرحمن السليمان المنتدى : الخاطرة
افتراضي

دخيل صَبّاط (1) النبي!

لا أدري لم تذكرت اليوم حلقات الذكر الرمضانية في مسجد السلطان في مدينة حماة. كنت وقتها صغيرا في السن، وكنت أحرص على حضور حلقات الذكر في ذلك المسجد الذي كان دائما عامرا بالعلم والذكر. وكان "أحباب الله" من (جماعة الدعوة والتبليغ) يجوبون شوارع المدينة قبيل انعقاد الدرس أو حلقة الذكر، ويدعون المارة إلى المسجد، ولا يتركونهم حتى يحصلوا منهم على وعد بحضور الدرس .. وربما اصطحبونا، نحن الصغار، معهم لمرافقة من لا يطمئنون إلى وعده من المارة، ممن يحاول التملص من الدعوة لحضور الدرس في المسجد، فيقولون له: الشيخ فلان ذاهب إلى المسجد، فيرافقك ويدلك عليه! وأحيانا يكون ذلك "الشيخ فلان": عبدالرحمن أو غيره من أبناء الخمس عشرة أو الست عشرة سنة الذين يصطحبهم "أحباب الله" معهم لهذه المهمة!

وكان "أحباب الله" ذوي فراسة ونظر .. فما عهدوا إلي بمرافقة واحد من المارة إلى المسجد، إلا وحاول ذلك الشخص التهرب مني وأنا أرافقه .. ولكني لا أذكر أن أحدا استطاع أن يملص مني في أثناء المرافقة .. وربما أمسكت بتلابيب أحدهم أو بمعطفه من الخلف وهو يحاول الهروب مني ونحن في الطريق إلى المسجد، وأنا أقول له: "المؤمن إذا وعد وفى" فيستحيي مني ويمشي معي على مضض!

وفي إحدى المرات صادف "أحباب الله" رجلا قندرجيا (2) سكيرا عربيدا حشاشا، معروفا في المدينة بفسقه، يكنى بأبي خالد .. فاقترح أحد الدعاة دعوته إلى المسجد، فنصحه آخر بألا يفعل لأن ذلك الرجل "ميئوس منه" على حد تعبيره. فأصر ذلك الداعية وأوقفه، وجعل يقول له: يا أبا خالد، إن درسا يكون اليوم في المسجد، يلقيه شيخ جليل أتى من مدينة حلب خصيصا لإلقائه، وإن أدب الضيافة يقتضي ألا يتغيب أحد من أهل المدينة عن حضور ذلك الدرس الذي سيُتبع بمجلس ذكر ينشد فيه منشدون ذوو حلوق حسنة، رافقوا ذلك الشيخ من حلب، وإنهم، أي الدعاة، يعلمون أنه ـ أي القندرجي ـ يحب السماع والمقامات الأصيلة .. وإنه لا ينبغي له أن يفوت عليه حصة ممتازة من الطرب الحلال .. وما زالوا به حتى وافق على الذهاب إلى المسجد، فوكلوا به مرافقين اثنين أوصوهما بألا يتركاه إلا بعد أن يطمئنوا عليه في وسط المسجد!

كنت أحد المرافقين الاثنين .. وذهب معنا. لم يحاول التهرب أو التملص منا، فكان سلسلا مطواعا .. وأخذ يسايرنا ونحن في الطريق حتى وصلنا إلى المسجد ودخلناه. فما أن رآه الناس حتى جعلوا يسلمون عليه، وكأنهم فرحوا بقدومه إلى المسجد بعدما يئسوا من رؤيته فيه! فخلع أبوخالد القندرجي حذاءه ثم دخل إلى المصلى وجلس فيه بلا حاضر ولا دستور! فقال له أحدهم: هلا توضأت يا أبا خالد ثم صليت ركعتين تحيةً للمسجد! فقام الرجل، وفعل.

وبعد الدرس بدأ الذكر .. وكان من عادة دعاة أهل الدعوة والتبليغ آنذاك أن يعتنوا أيما اعتناء بأشخاص مثل صاحبنا القندرجي بداية هدايته، فيقدمونه، ويوجبّونه، ويجعلون له شأنا، ويظهرون اهتماما كبيرا به، كي يشعر أنه مقصود وأنه أخ في جماعة تحبه وتعتني به .. فأجلسوه قرب الشيخ وأحاطت به مجموعة من الدعاة بعضهم من معارفه وجيرانه، وبعضهم من زبائنه .. فكان يتمايل طربا لأنه صاحب سماع ومزاج ومواويل .. وكان يطلق الآه بعد الآه .. وكانوا يقولون له: "سلامتك من الآه يا أبا خالد" ـ ويصرون على تكنيته إكراما له ـ فيزيد هو في الآهات وهو يقول: "مْعَلَّم عَلى الصَّدْعات قلبي" (3)!

تاب أخونا القندرجي أبو خالد، وحسنت توبته .. وأصبح مداوما على زيارة المسجد وحضور الدروس الدينية فيه، وصرت أراه باستمرار في المسجد. ثم التحق بالزاوية الكيلانية في حماة، وصار يداوم على حضور الحضرة الأسبوعية، لا يفوّت منها واحدة عليه.

وفي إحدى الحضرات، قال له الشيخ أديب الكيلاني رحمة الله عليه: "سمِّعْنا يا أبا خالد"! وطلب منه أن ينشد شيئا بصوته، وألح إلحاحا شديدا عليه كي يفعل .. ولم يكن صاحبنا قارئا، ولم يكن يحفظ شعراً يُنشَد في هكذا مجالس، فضلا عن أشعار الصوفية والمدائح النبوية .. ولكنه، وبعد إلحاح شديد من الشيخ، وتشجيع كبير من الحضور، وافق ورفع عقيرته بالموال التالي الذي يبدو أنه لم يتذكر غيره:

يا دار وِين الوِلِف (4) .. بَالله اِصْدِقِي يا دار!

ثم حصر .. فأخذ يكرر هذا البيت مرات ومرات وهو لا يعرف ماذا يقول بعده، لأن ما يأتي بعده مخصوص بوصل الحبيبة .. ونحن في مجلس ذكر، وهذا لا يليق! فأخذ يعرق وهو يكرر هذا البيت الأول من الموال الذي يغنيه المحبّون المُتَحَرْوِقُون على الوصل .. وفجأة ألهمه الهاتف تخريحة فأردف البيت بقوله:

قالوا حَبِيبَك محمد غدا .. بِكْيِتْ عليه لِحْجار!

فانطلقت الآهات من الحضور تعبيرا منهم عن استحسانهم الموال والمخرج .. وطلبوا منه أن يعيد، فأعاد .. وأخذ يغني الموال وهو يصعد بصوته جوابا ثم يهبط به قرارا، ويهز رأسه وكتفيه ويمط بوزه بهيئات عجيبة .. ثم بدأت الحضرة ووقف المتصوفة والمريدون واصطفوا وبدؤوا يتمايلون ذات اليمين وذات الشمال .. وأخذت وتيرة الإنشاد تعلو شيئا فشيئا حتى "أخذه الحال" (5) فأخذ ينشد مع المنشدين بصوت عالٍ طاغٍ على أصواتهم، وجعل يتمايل تمايل الدراويش المجاذيب .. وفجأة صرخ بأعلى صوته:

دَخِيلْ (6) صَبّاطِ النَّبِي! أَبُوس قِنْدِرْةِ (7) النبي! وَاللهِ، وَاللهِ لَو كِنْت على زَمانُه، لَفَصَّلْتِ لُّهْ صَبّاطِينِ بّْبَلاشْ!

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

شرح الكلمات العامية:

(1) (الصّبّاط): الحذاء.
(2) (القندرجي): صانع الأحذية. انظر الحاشية رقم (6).
(3) (معلم على الصدعات قلبي): أي خُلِقْتُ حزينا ذا هموم وأحزان لا تنقضي.
(4) (الوِلِف): الإِلْف، الحبيب.
(5) (أخذه الحال): بلغ درجات الوجد والتشوُّف ..
(6) يقال: (أنا دَخِيل فلان) أي (أستجير بفلان). و(دَخِيل صَبّاط النبي) أي (أستجير بحذاء النبي)! و(فصَّل صَبّاط): أي (صنعَ حذاءً)!
(7) (القندرة): الحذاء، تركي معرب في لهجات الشام والعراق وربما غيرها، الجمع: قَنَادِر. ومنه (القندرجي): صانع الأحذية.












توقيع عبدالرحمن السليمان

[CENTER][COLOR=#8b0000]وكان ما كان مما لست أذكره *** فظن خيرا، ولا تسأل عن السبب!
أبو حامد الغزالي.

[/COLOR][COLOR=red]عبدالرحمن السليمان
الجمعية الدولية لمترجمي العربية[/COLOR]
[URL="http://www.atinternational.org/"][COLOR=#000033]www.atinternational.org[/COLOR][/URL]

[/CENTER]


عرض البوم صور عبدالرحمن السليمان   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صوت الناس الثورة بين الحل الدبلوماسي والخيار العسكري/ ياسر طويش ياسر طويش القضية السورية 1 12-16-2012 07:34 PM
عاجل شب حريق في احد المنازل في مدينة قلقيلية الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 05-11-2012 09:59 PM
مظاهرة بالقدس احتجاجا على الاستيلاء على المنازل الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 04-27-2012 07:08 PM
مصادرة ٩٠ ٪ من أراضي بيت اكسا للاستيطان والجدار الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 04-08-2012 11:26 PM
المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية يعلن عيد الأضحى يوم الأحد 6.11.2011 الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 10-27-2011 09:07 PM


الساعة الآن 05:49 AM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com