.............
 

آخر 12 مشاركات
مجلس محافظة البصرة يحمل العيداني وفليح مسؤولية أحداث الجمعة... أسباب الشعور بالنعاس نهاراً رغم النوم الجيد ليلاً فصول السنة بلا شتاء في المستقبل دراسة أميركية تؤكد تقلص فصل...
المالكي: جماعة الصدر خطر على العملية السياسية ذي قار تفعّل... أزمة الحكومة العراقية.. المحاصصة باقية وتتمدد إحباط عملية... * يد المنون تختطف شيخ الفنـانين المصريين الأنسان الطيب حسن...
العملاء في العراق يجاهرون بعمالتهم! : علي الكاش فِي ذِكرَى استِشْهَاد القائِد الخَالِد صَدَّام حُسينالعِراق... إيران تكلف الخزعلي تشكيل نسخة عراقية من حزب الله
امرأةٌ لا تجيد لغة الحب والغرام!! محمود عكوش القبض على صدام حسين .. ماذا قال محبوه ومعارضوه؟ رسالة تعزية ورثـاء لشهداء التعصب الأعمى والعنف والأرهـاب...


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > بوابة الدولية الحرة ( للآداب الإنسانية والعلوم التطبيقية) بإشراق الشاعر أ. د. >  واحة الشعر القديم والحديث ( فصيح نثر عمودي تفعيلي )يإشراف الشاعر أ. > القصائد المترجمة
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 01-21-2010, 06:00 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ايمــان عبد الله
اللقب:
اديبة / دراسات استراتيجية

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 52
المشاركات: 547
بمعدل : 0.17 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ايمــان عبد الله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : القصائد المترجمة
افتراضيتــرجمة قصيدة " مطرى يسافر فى سحابك " / مصطفى الجزار

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،



السلام عليكم

من أجمــل الـشعراء مصطفى الجزار
كتب كثير من القصائد العذبة الصادقة التى تستوقف الكثيرون
لبساطتها وصدقتها وجمال تفاعيلها وموسيقاها التى تثبت فى الأدن والقلب
اعجبنى هذه القصيدة فترجمتها منذ عامين تقريبا
بعدما رأيت أداؤه الرائع فى مسابقة امير الشعراء والتى كان يمكن ان يفوز فيها لولا التصويت بالرسائل الذى انحاز كثيرا لغيره
لم تفز القصيدة ولكنها احتلت مكانة راسخة فى العقول والقلوب ، فالهدف سامى والأداء بأخلاص ومشاعر صادقة فياضة أستوقفت جميع المحكمين

الى الترجمــة :

" مطرى يسافر فى سحابك "
My Rain Travels in Your Clouds


أرجو ان تنال اعجابكم

الى الترجمة












عرض البوم صور ايمــان عبد الله   رد مع اقتباس
قديم 01-21-2010, 06:06 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
ايمــان عبد الله
اللقب:
اديبة / دراسات استراتيجية

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 52
المشاركات: 547
بمعدل : 0.17 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ايمــان عبد الله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ايمــان عبد الله المنتدى : القصائد المترجمة
افتراضي



My Rain Travels in Your Clouds


My heart’s love got scattered … in every barrow and valley
Carried by the wind of love over yearning clouds
Turnng countries green by its torrent
And when
It flew over history cities
It dropped an eastern tear
and ordered its ink camel , to kneel !
It pointed at its beloved sand … acclaiming its name
Saying: O Poetry …. Stop!
And , kneel here …
Kiss the sand of my sweetheart … Baghdad
*********************
Baghdad …. I ….
Despite being far- you close- from your vast lands
And although I'm no plant … that lulled in your sands
And although my identity carried the love of the Pyramids … Egypt
Although I never treaded your sands … nor reached your gate
And despite…
Despite all unwillingness
Yet ..I
have lived all your grief …
And spent my life in your calamity
My wound and yours are but one
My rain…
Travels in your clouds
*********************
O Baghdad, the bleeding of Arab nations
O Euphrates of sadness
O, You wound of the skies
O tears that drowned existence eyelid
And in its waves …. Sailed the weeping ships
O scream tearing gowns of hope
O child, drawing her innocence
On walls of our reality
With blood colors
You that…
Carried on her eyelashes
Babel orchards
And reposed in her eyelids…
The tragedies of Karbala’a
O Baghdad, you are still
My rhyme that slumbers on my chest
wiping out my estrangement
Melting my night in the day of her eyes
So light prophecies seep off my letters
O Baghdad… you’re still the army of my feelings
You’re still among the battalions of my emotions
Carrying the flag
You’re still in my veins , the capital of Caliphate,
Even if the Tatars attack
And burn the gowns of peace
And drown books' legacies
And Hulaco came to you
To dig in your sands… searching,
For your hidden treasure … in the gold well,
And priests gathered around the well to get you drowned
And took off your shirt…
And returned to their nations with a false blood
And history awakened hallucinating …. as if feverish
Asking: what happened ?!
Did they tear from history the pages of Arabs ?!
Did the army of "Ibn El-Walid" sleep on the borderlines
To dream of victory…
Till "Abi Lahab" army rose reaping the dream?!
*********************
Oh, I wish I had the poetry in my hands
An Arabic bullet
To throw it … from the nozzle of aimed heart
Towards the invaders
But I …
I am but … a mere poet
Nothing in my hand but loaded verbatim ammunition
With art mines…!
My pen … I fill it with my Arabic ink
And it sees you with weeping eyes on graves of wishes
And the jealous pen shakes in my palm
And keeps throwing burning rhymes
Saying: don't surrender, You , with free eyes
O You who taught its trees
And its sands, and its houses and its river
The language of anger …
Do not despair if branches are dried at time if their fall
if the root in depths carries spring in its palms

As a present for you…
And the waterwheels … are still full of dream
And the obstinate sun did not set
Be optimistic oh, You, history flower
Get adorned by shrilling light coronets
Wear the dress embroidered by smiles of suns
Victory..
Your handsome knight..
Has come to you on his horse..
And on his hands, the white joy..
Poured in glasses
So toast happiness and drink from his hands
And declare joys in your eyes
You bride
Spread your palms toward dream
Dreams need embracing
And let your Euphrates
kiss all sand grains
So that fields’ womb get quenched
And days give birth … To flowers of unity and harmony
where tomorrow…
Will swim in the light verbatim, your voice
Chanting:
O night .. the day has come
My horse won the race
O People
Rise and acclaim
Renew the ancient passion agreement
Then repeat the text of love charter
Say with me:
The dream is everlasting
Arabic blood is but one
Allah is the Greatest … O Iraq
Allah is the Greatest … O Iraq












عرض البوم صور ايمــان عبد الله   رد مع اقتباس
قديم 01-21-2010, 06:07 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
ايمــان عبد الله
اللقب:
اديبة / دراسات استراتيجية

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 52
المشاركات: 547
بمعدل : 0.17 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ايمــان عبد الله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ايمــان عبد الله المنتدى : القصائد المترجمة
افتراضي

مَطَرِي .. يُسَافِرُ فِي سَحَابِكْ


* شعر : مصطفـى الجـزار





قَلْبي .. تَناثَرَ عِشْقُهُ .. في كُلِّ رَابِيَةٍ وَوَادْ
حَمَلَتْهُ رِيحُ العِشْقِ فَوْقَ سَحَائِبِ الأَشْوَاقِ
فَاخْضَرَّتْ بِوَابِلِهِ بِلادْ
حتى إذا ..
مَا طَارَ فَوْقَ مَدَائِنِ التَّارِيخِ
أَسْقَطَ دَمْعَةً شَرْقِيَّةً
وَ أَنَاخَ رَاحِلَةَ المِدَادْ
وَأَشَارَ نَحْوَ تُرَابِهَا المَعشُوقِ..يَهْتِفُ بِاسْمِهَا
وَيقُولُ: قِفْ يَا شِعرُ ..
واسْجُدْ هَا هُنَا ..
قَبِّلْ تُرَابَ حَبِيبتي ... بَغدادْ
* * * * *
بَغدادُ .. إني ..
رَغْمَ بُعْدِي - يَا قَرِيبةُ - عَنْ رِحَابِكْ
وَبِرَغْمِ أَني لَسْتُ نَبْتاً..قد تَهَدْهَدَ في تُرابِكْ
وَبِرَغْمِ أنّ هُوِيَّتي حَمَلَتْ هَوَى الأهرامِ .. .. مِصْرَ ..
ولم أَطَأْ يوماً ثَرَاكِ .. ولم أَصِلْ يوماً لِبابِكْ
وَبِرَغْمِ ..
.. كُلِّ الرَّغْمِ ..
إلاَّ أَنني ..
قَدْ عِشْتُ حُزنَكِ كُلَّهُ ..
وَقَضَيْتُ عُمْرِي في مُصَابِكْ
جُرْحِي وَجُرْحُكِ وَاحِدٌ ..
مَطَرِي ..
يُسَافِرُ في سَحَابِكْ
* * * * *
بَغدادُ يَا نَزْفَ العُرُوبَةِ ..
يَا فُرَاتَ الحُزْنِ ..
يَا جُرْحَ السَّمَاءْ
يَا دَمْعَةً قَدْ أَغْرَقَتْ جَفْنَ الوُجُودِ ..
وَأَبْحَرَتْ في مَوْجِهَا .. سُفُنُ البُكَاءْ
يَا صَرْخَةً شَقَّتْ عَبَاءَاتِ الرَّجَاءْ
يَا طِفْلةً رَسَمَتْ بَرَاءَتَهَا ..
عَلَى جُدْرَانِ وَاقِعِنَا ..
بِأَلْوَانِ الدِّمَاءْ
أَنتِ التي ..
حَمَلَتْ عَلَى أَهْدَابِ عَينَيها ..
حَدَائِقَ بَابِلٍ
وَاسْتَوْدَعَتْ مَا بَيْنَ جَفْنَيهَا ..
مَآسِيَ كَرْبِلاءْ
مَا زِلْتِ يَا بَغدادُ ..
قَافِيَتي التي تَغْفُو عَلَى صَدْرِي
وَتَمْسَحُ غُرْبَتي
وَتُذِيبُ لَيْلِي في نَهَارِ عُيُونِهَا
فَتَسِيلُ مِنْ حَرْفِي نُبُوءَاتُ الضِّياءْ
مَا زِلْتِ يا بغدادُ .. جَيْشَ مَشَاعِري
مَا زِلْتِ بَيْنَ كَتَائِبِ الإِحْسَاسِ ..
حَامِلَةَ اللِّوَاءْ
مَا زِلْتِ عَاصِمَةَ الخِلافَةِ في دَمِي
حتى وإنْ هَجَمَ التَّتَارُ ..
وَأَحْرَقُوا ثَوْبَ السَّلامِ ..
وَأَغْرَقُوا شَرْعَ الكُتُبْ
وَأَتَاكِ "هُولاكُو" ..
لِيَحْفُرَ في تُرَابِكِ .. بَاحِثاً ..
عَنْ كَنْزِكِ المخبُوءِ .. في بِئْرِ الذَّهَبْ
وَتَجَمَّعَ الكُهَّانُ حَوْلَ البِئْرِ حتى يُغْرِقُوكِ ..
وَيَأْخُذُوا مِنْكِ القَمِيصَ ..
وَيَرْجِعُوا لِشُعُوبِهِمْ بِدَمٍ كَذِبْ
وَاسْتَيقَظَ التاريخُ يَهْذِي .. مِثْلَ مَحْمُومٍ ..
وَيَسْألُ: مَا السَّبَبْ ؟!
هَلْ مَزَّقُوا مِنْ صَفْحَةِ التاريخِ أيَّامَ العَرَبْ؟!
هَلْ نَامَ جَيْشُ "ابْنِ الوَلِيدِ" عَلَى الثُّغُورِ ..
لِيَحْلُمُوا بالنَّصْر ِ ..
حتى قامَ يَجْنِي الحُلْمَ جَيْشُ "أبي لَهَبْ"؟!
* * * * *
يَااااااااااا لَيْتَ شِعْرِي في يَدَيَّ ..
رَصَاصَةٌ عَرَبِيَّةٌ
أَرْمِي بِهَا .. مِنْ فُُوهَةِ القَلْبِ المُصَوَّبِ..
نَحْوَ هذا المُغْتَصِبْ
لَكِنَّني ..
مَا كُنْتُ إلا .. شَاعِراً
مَا في يَدِي إلا ذَخِيرَةُ أَحْرُفي المَلأَى ..
بِأَلْغَامِ "الأَدَبْ" ..!
قَلَمِي .. أُعَبِّئُهُ بِحِبْرِ عُرُوبَتِي
فَيَرَاكِ بَاكِيةَ العُيُونِ عَلَى قُبُورِ الأُمْنِيَاتِ
فَيَرْجُفُ القَلَمُ الغَيُورُ بِرَاحَتِي
وَيَظَلُّ يَقْذِفُ بِالقَوَافي الحارقاتِ
يَقُولُ: لا تَسْتَسْلِمِي يَا حُرَّةَ العَيْنَينِ
يَا مَنْ عَلَّمَتْ أَشْجَارَها ..
وتُرَابَها .. وبُيُوتَها .. وفُراتَها ..
.. لُغةَ الغَضَبْ ..
لا تَيْأَسِي إنْ جَفَّتْ الأغصانُ وَقْتَ خَريفِها
فالجِذْرُ في الأَعمِاقِ يَحمِلُ بَيْنَ كَفَّيْهِ الرَّبِيعَ
.. هديةً لَكِ ..
وَالسَّوَاقِي .. لا تَزالُ مَليئةً بالحُلْمِ
وَالشَّمْسُ العَنِيدَةُ لم تَغِبْ
فاسْتَبْشِرِي يَا زَهْرَةَ التَّارِيخِ
وَلْتَتَزَيَّنِي .. بِقَلائِدِ النُّورِ المُزَغْرِدِ
وَالْبَسِي الثَّوبَ المُطرَّزَ بِابتِسَامَاتِ الشُّمُوسْ
فالنَّصْرُ ..
فَارِسُكِ الوَسِيمُ
أَتَاكِ فَوْقَ حِصَانهِ ..
وَعَلَى يَدَيْهِ الفَرْحَةُ البَيْضَاءُ ..
صُبَّتْ في كُؤوسْ
فَلْتَشْرَبِي نَخْبَ السَّعَادَةِ مِنْ يَدَيْهِ ..
وَأَعْلِنِي الأفْرَاحَ في عَيْنَيْكِ ..
أَيَّتُهَا العَرُوسْ
وَلْتَبْسُطِي كَفَّيْكِ نَحوَ الحُلْمِ ..
فَالأحْلامُ تَحتَاجُ العِنَاقْ
وَدَعِي فُرَاتَكِ ..
كَي يُقَبِّلَ كُلِّ حَبَّاتِ التُّرَابِ
فَتَرْتَوِي رَحِمُ الحُقُولِ ..
وَتُنْجِبُ الأيامُ .. أزهارَ التَّوَحُّدِ وَالوِفَاقْ
وَغَداً..
سَيَسْبَحُ في حُروفِ النُّورِ صَوتُكِ..
شَادِياً:
يَا لَيلُ.. قَدْ جَاءَ النَّهَارُ
وَفَازَ خَيلِي بِالسَّبَاقْ
يَا شَعْبُ..
قُمْ واهْتِفْ
وَجَدِّدْ بَيْعَةَ العِشْقِ القَدِيمةَ
ثُمَّ رَدِّدْ نَصَّ مِيثَاقِ المحَبَّةِ
قُلْ مَعِي:
(( الحُلْمُ بَاقْ ..
والنَّبْعُ فَاضَ بِالاِشْتِيَاقْ ..
وَدَمُ العُرُوبَةِ واحدٌ ..
واللهُ أكبرُ يَا عِرَاقْ
اللهُ أكبرُ ........
......... يَا عِرَاقْ ))

القصيدة مسموعة












عرض البوم صور ايمــان عبد الله   رد مع اقتباس
قديم 01-21-2010, 06:24 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
فريد محمد المقداد
اللقب:
مدير العلاقات العامة / الإدارة العامة للمنتديات
 
الصورة الرمزية فريد محمد المقداد

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 62
المشاركات: 1,104
بمعدل : 0.34 يوميا
الإتصالات
الحالة:
فريد محمد المقداد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ايمــان عبد الله المنتدى : القصائد المترجمة
افتراضي

أي روحٍ شاعريةٍ هي تلك التي تحملين ياأختي ،كيف اهتديت إلى اختيار هذه الزمردة النادرة،وما هذه الترجمة المتميزة ،هل تصدقين أنني أعجبت بنصك المترجم أكثر من النص الأم ،تقبلي فائق محبة واحترام وتقدير فريد.












عرض البوم صور فريد محمد المقداد   رد مع اقتباس
قديم 01-23-2010, 01:11 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
ايمــان عبد الله
اللقب:
اديبة / دراسات استراتيجية

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 52
المشاركات: 547
بمعدل : 0.17 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ايمــان عبد الله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ايمــان عبد الله المنتدى : القصائد المترجمة
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله

اخى الكريم فريد المقداد

والله اننى انتظر مرورك وتعقيبك الذى يسعدنى كثيرا
ذائقتك طيبة وحسك الوطنى اكيد عال جدا
اشكرك على التشجيع

دمت مؤازرا












عرض البوم صور ايمــان عبد الله   رد مع اقتباس
قديم 03-02-2010, 01:04 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
محمد ابوحفص السماحي
اللقب:
عضو الجمعية الحرة

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 247
الدولة: المغرب
المشاركات: 11
بمعدل : 0.00 يوميا
الإتصالات
الحالة:
محمد ابوحفص السماحي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ايمــان عبد الله المنتدى : القصائد المترجمة
افتراضيتحياتي

الأخت أيمن الحسيني
إختياراتك موفقة إلى أبعد الحدود
سدد الله خطاك












عرض البوم صور محمد ابوحفص السماحي   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2011, 04:27 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
مصطفى الصالح
اللقب:
نزف على ضفاف الحرف/ مجلس الحكماء
 
الصورة الرمزية مصطفى الصالح

البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 1044
الدولة: نزف على ضفاف الحرف
المشاركات: 193
بمعدل : 0.07 يوميا
الإتصالات
الحالة:
مصطفى الصالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ايمــان عبد الله المنتدى : القصائد المترجمة
افتراضي

أشكرك على الترجمة التي لن أقول فيها رأيي لأنها ليست ضمن تخصصي

لكني أعتبر القصيدة الأصلية رائعة بكل المقاييس وأهنؤك على هذا الاختيار الموفق


لفت نظري بعض السهوات في مشاركتك الأولى أوردها تاليا راجيا تداركها

أرجو أن يتسع صدرك لها



المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ايمــان عبد الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،



السلام عليكم

من أجمــل الـشعراء مصطفى الجزار
كتب كثيراً من القصائد العذبة الصادقة التى تستوقف الكثيرين
لبساطتها وصدقتها وجمال تفاعيلها وموسيقاها التى تثبت فى الأدن والقلب
أعجبتنى هذه القصيدة فترجمتها منذ عامين تقريبا
بعدما رأيت أداءه الرائع فى مسابقة أمير الشعراء والتى كان يمكن أن يفوز فيها لولا التصويت بالرسائل الذى انحاز كثيرا لغيره
لم تفز القصيدة ولكنها احتلت مكانة راسخة فى العقول والقلوب ، فالهدف السامي والأداء بأخلاص والمشاعر الصادقة الفياضة استوقفوا جميع المحكمين

إلى الترجمــة :

" مطرى يسافر فى سحابك "
my rain travels in your clouds


أرجو ان تنال إعجابكم

إلى الترجمة

كما أرجو نقل الموضوع إلى مكانه المخصص للترجمات

تحيتي وتقديري












توقيع مصطفى الصالح

رَبِّ بِمَا أَنْعَمْتَ عَلَيَّ فَلَنْ أَكُونَ ظَهِيرًا لِّلْمُجْرِمِينَ


سبحانك رب العزة سبحانك.. إهداء إلى غزة


عرض البوم صور مصطفى الصالح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ديوان شعري خاص بالشاعر العربي "مصطفى الزايد " ياسر طويش الشاعر مصطفى الزايد 1 03-08-2011 03:42 AM
خطأ "عظيم" حرم "البريطانيين" من التمتع بنعمة "الإسلام" ؟؟؟ كاتب حر معلومات تاريخية 3 01-18-2011 05:49 AM
"جوجل": الإصدار القادم من "كروم" يدعم ملفات "بي دي أف" الباسم وليد اخر اخبار التقنية 1 12-27-2010 02:04 PM
"فيس بوك" يتكامل مع باقة "مايكروسوفت أوفيس" لمنافسة "جوجل" الباسم وليد اخر اخبار التقنية 3 04-29-2010 03:55 AM
ترجمة قصيدة "عيــون عبلة " - قصيدة / مصطفى الجزار ايمــان عبد الله القصائد المترجمة 14 03-02-2010 05:29 PM


الساعة الآن 09:08 PM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com