.............
 

آخر 12 مشاركات
اضغط (هنا) للاطلاع على نشرة منبر البصرة ليومي 22-23/11/2019... وزير الدفاع العراقي متهم بجريمة تحايل في السويد > > *لماذا رفض البرلمان يوم امس 11/20 مقترح الحكومه بألغاء...
نساء مسيحيات في كنيسة مريم العذراء في بغداد تطوعن لعمل... يا شعب الثائر حياك : ميسون نعيم الرومي مجددا .. العراق يتذيل تصنيف لجوازات السفر في العالم
بومبيو: سنمنع أي تدخل إيراني في العراق وسنحاسب من ينهبون... حقوق الانسان: توكيل محامين للدفاع عن المتظاهرين الموقوفين نص قانون التقاعد الموحد الذي صوت عليه البرلمان
Inline image لماذا صعدت المرجعية في خطابها الاخير ؟... إهمال وزارة الكهرباء تسبب بإيقاف 1600 مشروع زراعي في محافظة... فوضى حكومة نينوى .. المرعيد ينفي إستقالته حقوق الانسان: يجب...


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > قأحداث الامة ...و قضاياها المصيرية >   منتدى المقاومة العربية > قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 11-26-2014, 11:39 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
حناني ميـــا
اللقب:
هيئة الاشراف

البيانات
التسجيل: Nov 2012
العضوية: 2064
المشاركات: 8,310
بمعدل : 3.23 يوميا
الإتصالات
الحالة:
حناني ميـــا متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية
Icon16'إعدام' العلواني يهدد بشق الصف العراقي في أوج المواجهة مع داعش حكم الإعدام الصادر بحق أ

'إعدام' العلواني يهدد بشق الصف العراقي في أوج المواجهة مع داعش حكم الإعدام الصادر بحق أحمد العلواني يثير أسئلة بشأن توقيت صدور الحكم في أوج الحرب الدائرة ضد تنظيم داعش بمشاركة فاعلة من العشائر. العرب نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة [نُشر في 26/11/2014، العدد: 9750، ص(3)]
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة توقيف العلواني فجر غضبا عارما بوجه المالكي وإعدامه سيفجر بركانا في وجه العبادي

بغداد - ألقى حكم الإعدام الصادر بحق النائب العراقي السابق أحمد العلواني بظلاله على الحرب الدائرة في البلاد ضد تنظيم داعش، وأثار المخاوف من تأثير محتمل على وحدة الصف العراقي في أوج المواجهة مع التنظيم، كون المدان يمثل لدى قسم هام من العراقيين رمزا عشائريا سنيا معارضا لحكومة رئيس الوزراء السابق نوري المالكي المتهم بممارسة التمييز الطائفي أثناء فترتي حكمه، فضلا عن أن عشيرة البوعلوان من العشائر المنخرطة ميدانيا في الحرب على تنظيم الدولة الإسلامية.وذهبت بعض المصادر إلى القول إن رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي مستاء من الحكم، وخصوصا من توقيته في فترة تشارك فيها العشائر السنية بفعالية في الجهد الحربي على تنظيم داعش والذي بدأ يحقق تقدّما ملحوظا في دحر التنظيم المتشدد.
وحسب ذات المصادر فإن العبادي أبلغ زعيما سنيا بارزا خلال اتصال هاتفي معه بصدمته وانزعاجه من الحكم، قائلا إنه يبدو موجها ضد حكومته في وقت تشتد فيه الحاجة “إلى لملمة كل الأطراف بما فيها العشائر في المحافظات الغربية التي تقاتل ضد داعش الآن”.
كما أكدت المصادر نفسها أن العبادي كان طالب القضاء بتأجيل الحكم أو حتى اللّجوء إلى حلول عشائرية لحل المشكلة.
وكانت محكمة عراقية أصدرت الأحد حكما بالإعدام بحق النائب البرلماني السابق أحمد العلواني بعد إدانته بجريمة القتل العمد على خلفية اشتباك مسلّح مع قوّة أمنية كانت بصدد فض اعتصام بالقوة يشارك فيه العلواني بمدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار أواخر العام الماضي. وأسفر الاشتباك وقتها عن سقوط قتلى من المعتصمين وقوات الأمن.
وسعيا لتطويق التداعيات المحتملة لحكم الإعدام على العلواني، دعا أسامة النجيفي نائب الرئيس العراقي إلى ضرورة معالجة الحكم بما يتفق مع الأعراف والقانون، مع الأخذ بعين الاعتبار دور عشيرته البوعلوان في المعركة ضد الإرهاب.
وأوضح بيان صادر عن مكتب نائب الرئيس العراقي، أن النجيفي تناول خلال اجتماع جمعه برئيس الوزراء حيدر العبادي مساء الاثنين، حكم الإعدام الصادر بحق النائب السابق العلواني، مشيرا إلى أن نائب الرئيس أكد أهمية الوصول إلى حلول “تتفق مع العدالة والقانون وتأخذ بعين الاعتبار دور عشيرة البوعلوان في المعركة ضد الإرهاب”.
وفي سياق متصل، ذكر بيان ثان صادر عن مكتب النجيفي أمس أن نائب رئيس الجمهورية استقبل سفير الولايات المتحدة في العراق ستيوارت جونز، بحضور عدد من النواب، وتناول الطرفان خلال الاجتماع الحكم الصادر بحق النائب العلواني.

أحمد سليمان العلواني◄ من أعيان عشيرة البوعلوان العربية السنية في الأنبار، وتحول في انتفاضة 2013 إلى رمز لمعارضة حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي◄ يبلغ من العمر 45 عاما وحاصل على الدكتوراه‎ في علم الجيولوجيا من جامعة بغداد
◄ عضو بالبرلمان العراقي لدورتين منذ عام 2005 إلى 2014


ورأى المجتمعون، حسب البيان نفسه، أن التوقيت السيئ الذي صدر فيه الحكم على العلواني لا يدعم ظروف المواجهة مع الاٍرهاب.
وبدورهما، اعتبرت كتلتان سنيتان في العراق، حكم الإعدام الصادر بحق العلواني، “محاولة لإضعاف الحماس الشعبي للعرب السنة في مواجهة تنظيم داعش”.
وقال بيان مشترك صادر عن “تحالف القوى العراقية” و”ائتلاف الوطنية”، إنه “في الوقت الذي كنا ننتظر فيه تطبيق الاتفاقية السياسية الخاصة بتشكيل الحكومة الحالية بما فيها إنهاء ملفات الاستهداف السياسي التي جرت لرموزنا وللقيادات السياسية خلال الفترة السابقة نفاجأ وجمهورنا اليوم بصدور قرار حكم الاعدام بحق العلواني”.
وأضاف أيضا، “نهيب بعشائرنا الباسلة ألا تنجر لهذا المخطط المدروس، وأن تبقي أعينها صوب مقاتلة تنظيم داعش وتبقي أصابعها على زناد أسلحتها”. ومن جانبه، استغرب تحالف القوى العراقية في بيان صدور الحكم بحق العلواني، داعيا القضاء العراقي ورئيس الوزراء حيدر العبادي، إلى إعادة النظر فيه “تثمينا لجهود عشيرة العلواني في مواجهة الإرهاب”.
كما استغرب البيان أيضا اختيار هذا التوقيت لإصدار الحكم خاصة في ظل الأوضاع الأمنية التي يعيشها العراق عامة ومحافظة الأنبار خاصة.
ورأى أن الوضع في العراق “لا يحتمل المزيد من الاستفزاز أو الانتكاسات خاصة أن خطر الدواعش لم ينته والتحديات مازالت كبيرة وعشيرة البوعلوان تقف سدا منيعا مع أبناء العشائر والأجهزة الأمنية لصد هذا الخطر في الأنبار”.
ودعا البيان، إلى أن “يتعامل القضاء والحكومة بتعقل مع القضايا الحساسة خاصة في ما يتعلق منها برموز سياسية أو عشائرية في وقت نحن بأمسّ الحاجة فيه إلى رص الصفوف ودفع الفتنة عن شعبنا”، حسب تعبيره.
وأحمد سليمان العلواني البالغ من العمر خمسة وأربعين عاما، من سكان مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار، وهو حاصل على دكتوراه‎ في علم الجيولوجيا من ‎‎كلية العلوم بجامعة بغداد، وعضو البرلمان العراقي لدورتين منذ عام 2005 إلى 2014، وهو من الوجوه البارزة بعشيرة البوعلوان أحد أبرز العشائر العربية السنية في الأنبار.
ووجهت تهمة القتل العمد إلى العلواني، بعد أن اشتبك وحراسه بالأسلحة مع قوة مشتركة من الجيش وقوات الطوارئ “سوات” نهاية العام الماضي، عندما أرادت القوة اعتقال شقيق العلواني في الأنبار.
وقتل خلال الاشتباكات، شقيق النائب العلواني علي، وجرح ابن عمه إضافة إلى 15 آخرين من حرسه وأفراد أسرته وتم اعتقاله في النهاية واقتياده إلى بغداد رغم أنه كان حينها نائبا في البرلمان.
وكان العلواني من القيادات السنية التي تصدرت مشهد احتجاجات استمرت لأشهر منذ أواخر 2012 وحتى نهاية 2013، ضد سياسات الحكومة التي كان يقودها نوري المالكي نائب رئيس الجمهورية الحالي. ووقتها قالت الحكومة العراقية إن عملية اعتقال القيادي السني جاءت “ضمن خطة إعادة الأمن والاستقرار ومتابعة تنظيمات القاعدة والمطلوبين قضائيا في محافظة الأنبار”.
ووفق بيان للحكومة وقتها، ذكرت فيه أن قوة كانت متوجهة لتنفيذ الأمر القضائي الصادر بحق المتهم المطلوب بقضايا وجرائم “إرهابية” المدعو علي سليمان العلواني -شقيق أحمد العلواني- فتعرضت لإطلاق نار كثيف من مختلف الأسلحة من قبل أحمد العلواني وشقيقه المتهم المطلوب قضائيا وحماياتهما الشخصية”.












عرض البوم صور حناني ميـــا   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كركوك توحد الصف الكردي لمواجهة “داعش” حناني ميـــا قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية 0 11-26-2014 10:29 PM
مخاوف من تكرار سيناريو تمثال بوذا بافغانستان.. داعش يهدد آثار بابل وتاريخ العراق حناني ميـــا قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية 0 10-10-2014 12:53 AM
عناصر داعش تنفذ حكم الإعدام بحق تسع نساء وسط الموصل حناني ميـــا قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية 0 10-09-2014 01:35 AM
مسؤولين في البنتاغون: نصف الجيش العراقي غير مؤهل كشريك لقتال داعش حناني ميـــا قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية 0 09-20-2014 12:11 AM
ضجة شعبية كبيرة وغضب عارم من إعدام داعش أربعة جنود في الرمادي حناني ميـــا قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية 1 01-19-2014 07:29 PM


الساعة الآن 04:08 AM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com